أرشيف | يونيو, 2016

حقوق الملكيه الفكريه لشركات قطاع غزه منتهكه و غير محميه في الضفه الغربيه

30 يونيو

التقنيات الحديثهكتب هشام ساق الله – باختصار شركة التقنيات الحديثه الموجوده بقطاع غزه هي اقدم شركات الكمبيوتر من الشركات المتقدمه والتي لديها انتاج وحقوق فكريه منذ ان تاسست عام 1985 اتذكر برنامجهم الذي سبق الويندوز ” القلم السحري ” وكان يشابهه الويندوز قد قامت بانتاج برنامج شبيك لبيك وهو خدمة استعلاميه عن المعلومات العامه بدون الحاجه الى الدخول الى شبكة الانترنت عام 2009 وتم تسجيله كعلامه تجاريه سنة 2010 وتم نشر الاشعار بمجلة الوقائع الفلسطينيه كملكيه فكريه لشركة التقنيات الحديثه .

لان شركة التقنيات الحديثه شركة مقرها في قطاع غزه فان الملكيه الفكريه الخاصه به مستباحه تستطيع كل الشركات وخاصه القويه في الضفه الغربيه معتمدين على الانقسام الفلسطيني الداخلي وعدم تواصل مؤسسات وزارات السلطه الفلسطينيه مع بعضها البعض فقد ضربت الفلسطينية الفضائية التي تمتلك محطة تلفزيون وموقع الكتروني كل الاجراءات والاتصالات التي قامت بها شركة التقنيات الحديثه بها من خلال اتصال ودي او شخصي او اتصال محاميهم .

قامت شركة التقنيات الحديثه باتباع الطرق القانونيه وقامت بالاتصال بنشر تحذير نشر في الصحف الفلسطينيه وقام محاميهم بارسال اخطار عدلي يطالبهم بعدم استخدام هذه العلامه التجاريه التي تمتلكها الشركه الا ان الفلسطينية الفضائية تضرب عرض الحائط كل هذه الاجراءات القانونيه معتمده على تواصل الوطن وعدم استطاعة شركة التقنيات ان تفعل أي شيء لها .

شركة التقنيات الحديثه ستقوم برفع قضيه امام المحاكم الفلسطينيه في الضفه الغربيه وتواصل نضالهم من اجل انتهاك الملكيه الفكريه الخاصه بها شبيك لبيك والتي تتسلح بها حسب القانون الفلسطيني وباعتبار ان الوطن الفلسطيني واحد رغم الحواجز والعقبات والانقسام الفلسطيني الداخلي .

وزارة الاقتصاد الوطني في الضفه الغربيه تقول انها حين يتم رفع القضيه في المحاكم الفلسطينيه ستقوم بالشهاده الى جانب تسجيل الحقوق الفكريه لشركة التقنيات الحديثه وهذا ماتستطيع فعله اما الوزاره في قطاع غزه فقد تضامنت مع الشركه واكدت عملية التسجيل منذ عام 2010 باسم شركة التقنيات الحديثه ولكن لاتستطيع فعل أي شيء .

اليس قطاع غزه جزء من الوطن الفلسطيني حتى يتم حماية الحقوق الفكريه الفلسطينيه لشركاته وبمقدمتهم شركة التقنيات الحديثه هذه الشركه المبدعه والمتميزاما الاستقواء الذي تقوم به شركة الفلسطينيه في الضفه الغربيه خلال اربع سنوات وتستعمل الاسم والحقوق الفكريه لشركه اخرى ماذا لو كان الامر يتعلق بشركة صهيونيه او شركه عربيه او عالميه فسيتحرك الجميع من اجل ازالة أي مشكله ووقف هذا الاستغلال .

اقول لوزيرة الاقتصاد الوطني السيده الدكتوره عبير عوده ان تتحرك بشكل سريع لحماية الحقوق الفكريه لشركه مبدعه ونشيطه وان ترفع عنها الظلم والاستقواء وكذلك التطنيش من الشركه التي تسرق حقوق فكريه مشجله لدى وزارتكم مستغله الانقسام وتباعد الوطن وان يتم انصافها .

يجب ان تقف كافة الشركات الفلسطينيه التي تمتلك حقوق فكريه واسماء مسجله لدى وزارة الاقتصاد الوطني الى جانب شركة التقنيات الحديثه وتساندها في قضية حقها الفكري المسروق ويجب ان تقام حمله اعلاميه مسانده لحماية الحقوق الفكريه لكل الشركات الفلسطينيه فلا يجوز ان تبقى الحقوق الفكريه منهوب تستغلها الشركات القويه وتستغل الانقسام والتباعد الاقليمي .

انا مع شركة التقنيات الحديثه وساوصل تغطية حملتها الاعلاميه ومتابعة القضيه القانونيه لها امام المحاكم الفلسطينيه حتى يتحقق العدل وتظهر الحقيقه وياخذ كل ذي حق حقه ..

إخطار قبل اتخاذ اجراءات قانونيةاعلان التحذير الذي نشرته شركة التقنيات الحديثه في الصحف الفلسطينيه

إخطار-قبل-اتخاذ-اجراءات-قانونية

13552760_1212082842158124_1859131579_n

استياء شديد لعدم تنفيذ استحقاقات الترقيات العسكري الى الناحيه الماليه هذا الشهر

30 يونيو

اموالكتب هشام ساق الله – بعد ان وقع القائد الاعلى الاخ الرئيس محمود عباس على حركة الترقيات ضمن الاستحقاقات لم يتم تنفيذ استحقاقات العسكريين هذا الشهر كما كان من المتوقع وتم تاجيلها على مايبدوا وهناك اجهزه امنيه تم خصم تبرع مستشفى خالد الحسن لامراض السرطان مما ادى الى صدمه كبيره والعسكريين يقوموا بكشف حساباتهم في البنوك اليوم على الصراف .

حسب ماتم التصريح به من اكثر من مصدر بالسلطه الفلسطينيه بان الترقيات العسكريه التي تم توقيعها بداية العام ستترجم براتب هذا الشهر وكان كل المستفيدين من هذه الرتب يتوقعوا ان تزداد رواتب بشكل واضح ويستطيعوا مواجه مصاريف رمضان وعيد الفطر المبارك ولكن للاسف فوجىء الجميع بعد صرف هذه الزيادات براتب هذا الشهر وفوجئ العديد من عناصر الاجهزه الامنيه بخصم يصل الى 300 شيكل من راتب هذا الشهر لمنتسبي جهاز الشرطه الفلسطينيه والشهر الماضي تم خصم من منتسبي اجهزه امنيه اخرى .

الجدير ذكره بان الترقيات التي تم توقيعها من الاخ الرئيس محمود عباس القائد الاعلى للاجهزه المنيه تم ترجمتها الى الناحيه الاداريه والماليه لمتسبي الاجهزه الامنيه في الضفه الغربيه وقيل ان منتسبي الاجهزه الامنيه في الضفه الغربيه سيتم تنفيذها اداريا والناحيه الماليه سيتم تاجيلها لشهر حزيران يونيه الحالي .

هناك قلق وظيفي بالنسبه لمنتسبي الاجهزه الامنيه في قطاع غزه حول مصيرهم ومصير عودتهم للدوام والعمل في اجهزتهم الامنيه بعد الانقسام وبعد سيطرة حماس على السلطه وقيامها باستبعاد عناصر الاجهزه الامنيه الذين رفضوا العمل معهم والتزموا بقرار الشرعيه الفلسطينيه والسنوات تمضي وهم بمكانهم وتم بالسابق خصم علاوه الرياده والقياده عنهم وتم خصم علاوة الاداره والمواصلات عن الموظفين المدنيين .

الجدير ذكره انه تم الاتفاق بين فتح وحماس وباقي التنظيمات في القاهره على تشكيل لجنة عسكريه ويتم دارسة ملفات كل منتسبي الاجهزه الامنيه التابعين لحماس والضفه الغربيه ويتم اختيار الملائمين للعمل وتولي المرحله القادمه ولكن هذا الموضوع بقي غامض ولم تتشكل لجنة من الجامعة العربيه والاجهزه الامنيه المصريه لتحديد هذا البند والامر بقي غامض ومجهول بانتظار تحقيق المصالحه وترجمة اتفاقات القاهره بكل النواحي .

منتسبوا الاجهزه الامنيه الذي لديهم استحقاق العلاوه التي وقعها الاخ الرئيس محمود عباس يطالبوا بترجمة استحقاقتهم الى الناحيه الماليه حتى يستطيعواالتسلح والصمود في وجه مايعانيه الموظف في قطاع غزه من غلاء معيشه اضافه الى الحصار واشياء كثيره وتحديد موعد صرف الزياده بالراتب .

مطلوب انفجار وثورة تصحيح في كل التنظيمات الفلسطينيه

30 يونيو

تنظيمات فلسطينهكتب هشام ساق الله – متى ستدرك التنظيمات الفلسطينيه ان التاريخ والزمن راح عليهم وانهم لم يعودوا يواكبوا الوضع الحالي وان الجماهير تجاوزتهم وانهم اصبحوا على هامش الحدث هل ينتظروا فشل جديد في الانتخابات التي يدعوا جميعا لها سواء تشريعيه او انتخابات محليه للبلديات والمجالس القرويه متى يعيدوا تشبيب تنظيماتهم وضخ دماء جديده في صفوفهم ومتى سيراجعوا برامجهم السياسيه والحزبيه ويدخلوا الديمقراطيه في داخلهم ويقوموا باستقطاب عناصر شابه جديده لهم .

كل يوم تسمع عن انسحاب كادر هنا او هناك وتسمع عن ترك هذا القيادي لتنظيمه وهناك حالة حرد كبيره ووضحه في التنظيمات الفلسطينيه وهناك عدد كبير يتركوا تنظيماتهم لعدم قناعتهم بها في الناحيه الفكريه او السياسيه او خلافات شخصيه او اشياء كثيره تحدث وللاسف قيادات هذه التنظيمات الشرعيه الذي وصلوا الي المواقع القياديه بادعاء انهم انتخبوا في هذه المواقع اصبحوا سيوف على رقاب كادرهم التنظيمي وعملية الاقصاء لمن يعارضهم هي السيف الموجه لكل من يعارضهم .

الانتفاضه او الهبه الجماهيريه التي تحدث بين الفينه والاخرى في الضفه الغربيه وجيش الشهداء الذين يقدموا ارواحهم على مذبح الحريه والاستقلال الفلسطيني لم يعودوا يثقوا بالتنظيمات الفلسطينيه جميعا هذا ناقوس خطر يستدعي ان تفكر كل تنظيماتنا الفلسطينيه بما يجري بعيدا عن الكذب الممنهج الذي يسودها بانهم يتبنوا الكفاح المسلح واخرين يتبنوا المفوضات واقناع المجتمع الدولي بعدالة قضيتنا هناك حياتهم اصبحت مفاوضات ومؤاتمرات دوليه .

باختصار قيادات كل التنظيمات الفلسطينيه من اقصى اليمين الى اقصى اليسار مستفيدين رواتب وبدلات وموازنات قضيه بيزنس كبيره لايهمهم سوى ان تستمر التنظيمات بخدمة مصالحهم ولا احد يفكر بعملية النباء الحزبي والتنظيمي المهم ان يبقى الوضع على ماهو عليه كدت ايقن بان هذه القيادات مستفيده لاتريد أي تغيير عشر او عشرين سنة حتى يموت الكبار منهم ويبقوا يحملوا مسمياتهم .

متى ستقتنع التنظيمات الفلسطينيه بضرورة تغيير نهجها وحاله المايل وحالة السكون التي تعيشها ويصالحوا انفسهم ومبادئهم وتاريخهم باسترداد كل الحردانين من كوادر التنظيمات الذين هم الاغلبيه في هذه التنظيمات والعوده اما للاصول الاولى لهذه التنظيمات او يفكروا بطريقه جديده يستقطبوا الشباب الفارغ من أي توجه سياسي والذي لم يعد يؤمن باي تنظيم فلسطيني .

هل نتوقع بيوم من الايام حالة من الانفجار تحدث بكل التنظيمات الفلسطينيه بخروج القواعد التنظيميه مره واحد من هذه التنظيمات وابقاء القيادات على راس مواقعهم ولا يعودوا لديهم جماهير او قواعد تنظيميه هل سنصل على حاله تتشكل تنظيمات فلسطينيه جديده بعيده عن القديم كل القديم لديها افكار واشياء جديده ترضي الشارع الفلسطيني التواق الى الكهرباء والماء والسفر واشياء اخرى فلم يعد النضال يخالج افكارهم .

لابد ان ياتي اليوم الذي تحدث فيه عملية الخروج الجماعيه من هذه التنظيمات حتى يفكر القاده والكوادر بهذه التنظيمات بمراجعة برامجهم وافكارهم وتوجهاتم من جديد لكي تستقطب الكارد الجديد فقيادة كل هذه التنظيمات كلها تجاوزت الستين وربما اكثر ولازال هناك الكثير منهم يتمسك بموقعه وكراسيه وهذه التنظيمات لازالت تتراجع ولازال هناك خروج علني وسري غير معلن في كادرها .

المشاكل دائما بهذه التنظيمات الاموال والحصص المتوقعه وحالة الدكتاتوريه التي تعيشها والتلويح بالعصى والاقصاء للكادر المناضل الذي يختلفوا معه في الافكار والسياسه فهم الشرعيين والاخرين متمردين خرجوا عن الشرعيه والامتيازات التي يحصل عليها القاده المنتخبين بطرق مختلفه تجعل جماعة الحظوه هم القاده والمسيطرين على التنظيم متى نعيد التفكير من جديد بحالنا الفلسطيني .

انا لا اقصد تنظيم بعينه بل الجميع مدعوين لاعادة التفكير في طبيعة المرحله السياسيه القادمه والخروج من ازماتهم وازمة الجماهير وارضائها واستقطاب هذه الكم الهائل من الشباب الذي لم يعد يثق بشيء هذا الشباب الفارغ من العمق الوطني والسياسي الذين لايعروا أي شيء عن تاريخنا وقضيتنا ومايجري سوى المناكفه والبحث عن أي شيء يطابق افكارهم .

عام على اخر انتصار للاسير خضر عدنان في الاضراب عن الطعام

30 يونيو

خضر-عدنانكتب هشام ساق الله – عام مضى على اخر انتصار خاضه الاسير المناضل خضر عدنان ضد مصلحة السجون الصهيونيه واصدرت المحكمه العليا الكاذبه الصهيونيه قرار بالافراج عنه وكان الوضع قد توتر بشكل كبير في حينها وكادت الاوضاع ان تنفجر في وجهة الاحتلال الصهيوني ويتم خرق الهدنه العسكريه بعد الحرب والعدوان الصهيوني على قطاع غزه الذي استمر 51 يوما عام 2014 .

حركة الجهاد الاسلامي في حينها هددت بان الهدنه ستكون في مهب الريح وانها في حال تعرض كادرها خضر عدنان الى أي خطر فانها ستعود وتطلق الصواريخ تجاه الكيان الصهيوني وبعد قرار المحكمه الصهيونيه وانفراج الاوضاع شعبنا التقط النفاسه عدة مرات وتابع بشكل حثيث وسائل الاعلام وماكان يتم نقله عن استشهاد المناضل خضر عدنان وانه يقذف دم وانه يمكن ان يتعرض بكل لحظه لحالة وفاة مفاجئه واشياء كثيره قيلت التقط شعبنا انفاسه خوفا من اندلاع الحرب مجدد والعوده من جديد لانتصار على الكيان الصهيوني للمره الرابعه على التوالي خلال 7 سنوات وخاصه ونحن نقترب من الذكرى الاولى لحرب ال 51 يوم الشرسه التي تعرض لها قطاع غزه .

عام على انتهاء ازمة خضر عدنان وبقيت هناك ازمه دائمه يشعر فيها شعبنا الفلسطيني باستمرار بان كل لحظه يمكن ان نعود الى مربع الحرب مع الكيان الصهيوني ويمكن ان يخرج علينا فصيل فلسطيني بشن حرب على الكيان الصهيوني ويتعرض شعبنا للتدمير والخطر والاستشهاد بدون ان يكون له أي قرار بمثل هذه الحرب سوى انه فقط يجب ان يعاني ويناضل ويعاني وبالنهايه نقول اننا انتصرنا على الكيان الصهيوني ونشاهد حجم الماساه في تدمير البيوت وشطب عائلات باكملها ولا احد يتحرك من اجل مساعدة هؤلاء المنكوبين .

نعود مجدد الى نقطه سبق ان طرحت بان لا يتم اخذ قرار الحرب بيد تنظيم وحده أي كان قوته وحجمه وينبغي ان يكون الامر بمشاوره كل المستويات والتنظيمات والتحضير لمثل هذه الحروب حتى ننتصر المره القادمه بشكل صحيح على الكيان الصهيوني نغزوهم ولا يغزونا على راي المقاومه باختصار بدنا نعيش بدنا نشعر بشهر رمضان بدنا نشعر اننا مثل باقي العالم ليس على حساب الاسرى ونضال شعبنا .

ونعود نقول للمناضل خضر عدنان الذي انتصر على الكيان الصهيوني على حساب صحته وعلى حساب عائلته ان الخطوات الفرديه مهما كانت قويه لن تكسر الاعتقال الاداري والانتصار فيها سيحل مشكله المضرب نفسه فقط ان الاوان ان يتم التفكير بطريقه لكسر وانهاء الاعتقال الاداري بشكل نهائي ووقف التعامل به من قبل الكيان الصهيوني .

بانتظار ان تصعد السلطه الفلسطينيه من خلال هيئة الاسرى وباسناد من كل التنظيمات الفلسطينيه حمله عالميه لانهاء ملف الاعتقال الاداري ووقف التعامل معه بالتوجه الى المحاكم الدوليه والمؤسسات الحقوقيه بشكل جماعي وموحد وعدم حل القضيه من قبل قيادات كل تنظيم وكل جهه بطريقتها وبتهديداتها .

وكان قد اعلن نادي الأسير الفلسطيني أنه تم التوصل لاتفاق ينهي قضية الأسير خضر عدنان المضرب عن الطعام لليوم 56 على التوالي.

وقال فارس “إن الأسير خضر عدنان حقق ما أراد وكان انجازاً وطنياً رائعاً وسنعرض تفاصيل الاتفاق ومجريات المفاوضات التي تمت خلال مؤتمر صحفي”.

وأشار البيان إلى أن رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس ومدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس، وعائلة الأسير عدنان، سيعقدون في تمام الساعة 11 من صباح اليوم الاثنين مؤتمراً صحفياً في مركز الإعلام الحكومي برام الله للوقف على تفاصيل هذا الاتفاق.

وقد نقلت وكالة فلسطين اليوم المقربة من الجهاد الاسلامي ان اتفاقا ابرم مع مصلحة السجون الاسرائيلية بالافراج عن الاسير الشيخ خضر عدنان بتاريه 12 – 7 القادم وان لا يتم اعتقاله مرة اخرى مقابل فك اضرابه عن الطعام الذي استمر لمدة 55 يوماً ..

خضر عدنان محمد موسى (24 مارس 1978) هو أسير فلسطيني، اعتقل مؤخرا يوم 17 ديسمبر 2011 وسجن بمركز تحقيق سجن الجلمة. وهي المرة الثامنة على التوالي التي يتعرض فيها للاعتقال، حيث قضى فترات اعتقاله ما بين الاعتقال الإداري والحكم. وفي عام 2005 خاض إضراباً مفتوحاً عن الطعام لمدة 12 يوماً نتيجة وضعه في عزل سجن كفار يونا ولم يوقف إضرابه إلا بعد أن رضخت إدارة السجن لمطلبه المتمثل بنقله إلى أقسام الأسرى العادية.

قررت المحكمة العليا الإسرائيلية الثلاثاء 21 فبراير إطلاق سراحه في أبريل 2012 بعد تدهور حالة الأسير الصحية جراء إضرابه عن الطعام والذي بدأه منذ أكثر من شهرين،أنهى عدنان على إثرها إضرابه عن الطعام يجدر بذكر ان خضر عدنان قيادي بارز في حركة الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية.

تعزيه بوفاة التاجر عبود ابورحمه ابوسامر رحمه الله واسكنه فسيح جنانه

30 يونيو

عبود ابورحمهاتقدم بالتعازي الحاره من الاصدقاء الاعزاء ال ابورحمه الكرام بوفاة التاجر وصاحب اشهر محل ملابس رجالي في مدينة غزه الاخ عبود ابورحمه ابوسامر رحمه الله واسكنه فسيح جنانه مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا انا لله وانا اليه راجعون .
تم تشيع جثمانه اليوم الى مثواه الاخير وتقبل التعازي في العماره التي يسكن فيها برج الرياض مقابل الشارع المؤدي لمكتب الرئيس محمود عباس

مطبوعة نبض الجريح تتوقف عن الاصدار في عددها 17 والسبب توقف نبضها المالي

29 يونيو

الشعار-1-150x150كتب هشام ساق الله – مطبوعة نبض الجريح الصادره عن جمعية الايدي الرحيمه التي اصدرت 17 عدد لها من اجمل الاعداد التي تتحدث عن مشاكل الجرحى الذين اصيبوا برصاص او عدون جيش الاحتلال الصيوني خلال السنوات الماضيه كانت منبرا اعلاميا رائعا لايميز تنظيميا وسياسيا كانت تتحدث عن الام واوجاع ومعانيات الجرحى وفجاه بسبب عدم وجود تمويل لطباعتها تتوقف بدون ان تودع الجرحى .

ما اهمية المال الذي لايصنع البسه للجرحى الشهداء مع وقف التنفيذ والذين هم بحاجه ماسه الى دعم ومسانده اعلاميه من كل الجهات الفلسطينيه والعربيه والجهات الاجنبيه المموله للمؤسسات والمشاريع الخيريه في قطاع غزه فقد كانت نبض الجريح تنقل معانيات الجرحى ومشاكلهم وامالهم وهمومهم ومشاكلهم لابناء الشعب من خلال مطبوعه شهريه تصدر من مجمومعه من المحترفين بالجانب الاعلامي .

نشرة نبض الجريح كانت توزع على الوزارات والمؤسسات والهيات والادنيه وعلى عدد كبير من الجرحى تعبر عن هؤلاء الذين نسيناهم في زحمة الاعمال اليوميه هؤلاء الذين يستمروا في معاناتهم حتى يستشهد الواحد منهم والذين هم بحاجه الى اشياء كثير مثل المتابعه الصحيه والاجهزه المساعده والاطراف حتي يبقوا صامدين هؤلاء الجرحى المهملين بشكل واضح من السلطه الفلسطينيه وغيرها من المؤسسات لديهم احتياجات اكثر من الراتب ولديهم معاناة والم كبير مستمر معهم منذ ان اصيبوا برصاص الاحتل الصهيوني وقذائفه وعدوانه على ابناء شعبنا .

نبض الجريح صدر العدد الاول منها في شهر يناير 2015 وتوقف العدد الثامن عشر هذا الشهر وتوقف عمل 5 صحافيين وصحفيات عن العمل كانوا يرتزقوا منها والسبب 3500 دولار هي ثمن تكلفة اصدار العدد الشهري من نبض الجريح التي تعبر عن عشرات الالاف الجرحى والصابين والذين يعانوا الم الجراح والعزله الاجتماعيه وكانت بالنسبه لهم طاقة نور تنقل معانياتهم ومشاكلهم واحلامهم وحياته الصعبه .

وكانت نبض الجريح توزع كل شهر 4000 نسخه مطبوعه بشكل جميل وملون وكانت تنتقل من يد لاخرى يقراها كل المتابعين والمهتمين وانتقل من يد لاخرى فيزداد عدد قرائها ومتابعينه وتحل مشاكل كل من يرد اسمائهم من خلال تقارير وتنتقل المشاكل الى المعنيين بشكل سلس وسهل .

ماتت المطبوعات لدينا واصبحنا نعتمد على الانترنت وغيرها رغم ذلك فلدى مؤسسة الايدي الرحيمه التي تصدر عنها المطبوعه صفحه على الفيس بوك وكذلك صفحه الكترونيه يتم نشر كل المواد التي ترد فيها اطلعت على منشوراتها وحزنت كثيرا ان تتوقف هذه المطبوعه عن الصدور واتمنى ان يتم تمويله وايجاد فرص الدعم لها حتى تعود من جديد لتعبر عن كل الجرحى بالوطن الشهداء مع وقف التنفيذ الذين تستمر معانياتهم ابتداء من الاصابه والجرح حتى الشهاده .

ادعو الشرفاء واصحاب الخير بهذا الشهر الفضيل ان يجدوا تمويل لهذه المطبوعه وان يوفر لها رجال الاعمال تمويل من خلال تبنيها من خلال الاعلانات وكذلك من خلال الخيرين الذين يدعموها ايش 3500 دولار بعمر الشعوب المناضله ولا شيء هي ثمن طاولة عزومه في مطعم والله شيء محزن ان تتوقف مثل هذه المطبوعه الجميله الرائع .

كل التحيه للجرحى الذين يعانوا من اصابتهم ولازالوا يعانوا يكظموا جراحهم ويتعايشوا معه يعيشوا بصعوبه لتوفير كل شيء من ادويه وادوات مساعده يعيشوا هم وابنائهم واسرهم بكبد ومعاناه مستمر هؤلاء الشهداء مع وقف التنفيذ الذين يستمروا قدرهم وساعتهم حتى يحلقوا شهداء فهم يغادرونا واحد واحد .

لمابعة الاعدد السابقه وكذلك الصفحه الالتكرونيه والاطلاع على التقارير المنشوره بمطبوعة نبض الجريح يمكن زيارة صفحاتها على شبكة الانترنت .

https://www.facebook.com/nabdjareeh/
http://nabdjareeh.ps

عام على قيام البحريه الصهيونيه باقتحام سفينة مريان

29 يونيو

مارانكتب هشام ساق الله – في التاسع والعشرين من حزيران يونيه العام الماضي اقتحمت البحريه الصهيونيه سفينة من سفن الحريه وكان على راسها الرئيس التونسي السابق ويط صمت العالم العربي والعالم بشكل عام ولم يتحرك احد ولم يثار الموضوع اعلاميا ولم يجري تحقيق فيما جرى ولم تقف أي دوله لمتابعة هذا الحادث الجرامي وكنت قد كتبت مقال العام الماضي اذكر به وبما جرى من البلطجه الصهيونيه في هذه الذكرى وخاصه اننا نعيش اعادة العلاقات التركيه الصهيونيه من جديد بعد استشهاد 9 اتراك واقتحام السفينه مرمره قبل عدة سنوات .

لم نسمع قلق الامين العام للامم المتحده السيد بان كي مون الذي قلق خلال العام الماضي 180 قلقه أي بمعدل قلقه واحده كل يومين ولم يقلق حين قامت البحريه الصهيوني باقتحام للسفينة “مريان”من اسطول الحرية ولم يقلق نبيل العربي الامين العام للجامعه العربيه على اعتقال رئيس عربي سابق على متن السفينه والتحقيق معه من قبل المخابرات الصهيونيه .

قبل عدة اعوام حين تم اقتحام سفينة مرمره من قبل الوحدات الخاصه الصهيونيه وقتل 9 من على متن السفينه قامت الدنيا ولم تقعد ليس بسبب قتل واستشهاد الاتراك على متن السفينه ولم يتم معاقبة الكيان الصهيوني واليوم تقوم السفن الصهيونيه بجر السفينه “مريان” وسط صمت العالم العربي والدولي وكل من يشاهد المشهد .

الكيان الصهيوني باختصار بيلبقلوا ولا يتم تطبيق القوانين الدوليه عليه فهو خارج حسب المجتمع الدوليه ويحق له فعل مايريد اما لو قامت دوله لاجتمع مجلس الامن وصدرت بيانات التنديد ويمكن كانوا توجههوا الى محكمة الجنايات الدوليه ولكن مع الكيان الصهيوني فهي دوله فوق القانون .

اليس اعتقال رئيس عربي سابق هو المنصف المرزوقي يستدعي ان يتم تحريك القوه العربيه التي تم تشكيلها من اجل الاستعراض وتحقيق مصالح اقليميه في الخليج من اجل انقاذ الرئيس العربي السابق او على الاقل اجتماع طارىء لمجلس الجامعه او استنكار واضح والتوجه لمجلس الامن الدولي من اجل الزام الكيان الصهيوني باطلاق سراحه .

باختصار الموقف الدولي والعربي والفلسطيني تجاه مايجري بيخزي هذا اقل مايمكن ان يقال حتى وان كانت نددت السلطه الفلسطينيه بما جرى وخرج قادتها بالحديث عن الامر ولكن ليس بالمستوى المطلوب وليس بالقوه التي كان ينبغي ان تتم ربما لان وجهة السفينة تتجه الى غزه وغزه اصبحت مسقطه من حساباتهم وهدف السفينه دعم حركة حماس ورفع الحصار عنه هو السبب في التقاعس والتفاعل مع الحدث بشكل كبير .

يحق للكيان الصهيوني في المجتمع الدولي ان يقتل الاطفال والنساء والرجال وان يبلطج ويسطير على سفن وان تقوم طائراته بالطيران عبر الحدود وضرب اهداف الارهاب وعمل كل ماتريده والمجتمع الدولي صامت وساكت لا يتحدث عن أي شيء لان الكيان الصهيوني فوق القانون .

اعترضت زوارق حربية تابعة لسلاح بحرية الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الاثنين، أسطول الحرية الثالث لكسر الحصار عن غزة وسيطرت على السفينة ‘مريان’.

وقالت اللجنة الأوربية لكسر الحصار أن البحرية الإسرائيلية سيطرت فجر اليوم الاثنين (29|6) على سفينة ماريان إحدى سفن “أسطول الحرية 3” وذلك بعد اعتراضها في المياه الإقليمية.

وكانت البحرية الإسرائيلية حاصرت الأسطول بعدد من الزوارق الحربية الإسرائيلية في المياه الإقليمية قبل وصوله إلى شواطئ قطاع غزة.

وقالت مصادر تونسية أن الاتصال مع الرئيس التونسي السابق الدكتور محمد المنصف المرزوقي الذي كان على متن سفن أسطول الحرية 3 قد انقطعت.

وناشدت المصادر حماية سفينة ماريان من القرصنة الإسرائيلية.

وقال بيان صادر عن الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي إنه ‘بموجب قرار المستوى السياسي وبعد استنفاذ كافة التوجهات بواسطة القنوات الدبلوماسية من أجل منع السفينة ’مريان’ من الوصول إلى شواطئ قطاع غزة وخرق الحصار البحري، سيطر مقاتلو ذراع البحر، قبل وقت قصير، على السفينة قبل وصولها إلى قطاع غزة’.

وأضاف الناطق العسكري أن ‘عملية السيطرة كانت قصيرة ومن دون إصابات’، وأنه يجري في هذه الأثناء اقتياد السفينة إلى ميناء أسدود.

وبحسب مصادر في جيش الاحتلال فإنه يتوقع وصول السفينة إلى ميناء أسدود خلال 12 – 24 ساعة “ووفقا للأحوال الجوية”.

وأجرى أفراد وحدة الكومانوز البحري الإسرائيلي تفتيشا في السفينة بعد السيطرة عليها.

وبعد وصول السفينة إلى ميناء أسدود سيجري تحقيقا مع المشاركين في أسطول الحرية، ثم نقلهم إلى مطار بن غوريون الدولي وترحيلهم.

وقالت القناة الثانية للتلفزيون الإسرائيلي مساء أمس، إن الجنود الذين سيقتحمون الأسطول سيوزعون مذكرة إسرائيلية على المشاركين.

وجاءت هذه المذكرة مليئة بالمغالطات وتنتهج الخط الدعائي الإسرائيلي. وتزعم المذكرة أن قطاع غزة لا يخضع لحصار إطلاقا، وأن أسطول الحرية أخطأ طريقه وكان ينبغي أن يتجه إلى سوريا. وتزعم أن ‘إسرائيل تلتزم بالقانون الدولي’.

وتزعم المذكرة أنه ‘لو كانت حقوق الإنسان تعنيكم حقا، لما أبحرتم للتضامن مع تنظيم إرهابي. أنتم مدعوون لنقل المساعدات الإنسانية عن طريق إسرائيل’.

وتابعت أن ‘إسرائيل تنقل البضائع والمواد الإنسانية لغزة يوميا وتشجع مئات المشاريع الإنسانية عن طريق المنظمات الدولية بما في ذلك إقامة عيادات طبية ومستشفيات’.

وحذر النائب باسل غطاس المشارك في الأسطول لكسر الحصار عن قطاع غزة، الحكومة الإسرائيلية من مغبة اعتراض الأسطول والسيطرة عليه بالقوة، وطالب بإفساح المجال له للوصول إلى وجهته.

وقال غطاس إن إقدام إسرائيل على التعرض لأسطول الحرية من شأنه أن يورطها بأزمة دولية، وحمل نتنياهو تبعات خطوة من هذا النوع.

وعلى صعيد آخر، طالب غطاس رئيس لجنة الكنيست، دافيد بيتان، بإرجاء الجلسة التي حددت ليوم بعد غد الثلاثاء لاتخاذ خطوات عقابية ضد غطاس من بينها سحب حقوقه البرلمانية.

ويتكون أسطول الحرية الثالث من خمس سفن (مركبان للصيد وثلاث سفن سياحية)، أولها سفينة “ماريان”، التي يسافر على متنها الرئيس التونسي السابق، محمد المنصف المرزوقي، وثانيها سفينة “جوليانو 2″، التي سميت تيمناً بالناشط والسينمائي الإسرائيلي، “جوليانو مير خميس”، الذي قُتل في جنين عام 2011، والتي على متنها مراسل الأناضول، إضافة إلى سفينتي “ريتشل” و”فيتوريو”، وأخيرًا سفينة “أغيوس نيكالوس”، التي انضمت إلى الأسطول في اليونان.

ودخلت أول سفينة، تحمل على متنها الرئيس التونسي السابق محمد المنصف المرزوقي، المياه الدولية، الخميس الماضي، وتتبع سفن الأسطول الأخرى المسار ذاته.

وكان تحالف “أسطول الحرية الثالث” أعلن، مساء الجمعة الماضية، انطلاق أربع سفن من ميناء جزيرة “كريت” اليونانية، باتجاه قطاع غزة، بهدف كسر الحصار الإسرائيلي المفروض عليه.

يشار إلى أن وزارة الخارجية الإسرائيلية، أعلنت أن “تل أبيب”، لن تسمح لأسطول الحرية الثالث، بالوصول إلى قطاع غزة، وستعيد الناشطين المشاركين في الرحلة إلى بلدانهم، دون توضيح الوسيلة التي ستلجأ إليها لمنع تحقيق الأسطول هدفه.

وتقوم المخابرات الصهيونيه اليوم الاثنين باستجواب الرئيس التونسي السابق، المنصف المرزوقي، بعد اعتقاله من على متن السفينة «ماريان »، التي سيطرت عليها فجرا قوة من سلاح البحرية الإسرائيلية، ضمن «أسطول الحرية 3»، لمنعها من الوصول إلى غزة، بهدف كسر الحصار الذي تفرضه إسرائيل على القطاع.

وذكرت صحيفة «يديعوت أحرونوت» الإسرائيلية، أن البحرية الإسرائيلية اقتادت السفينة إلى ميناء أسدود، فيما ظهرت سفينتان أخريان وهما تبتعدان عن القطاع عائدتين من حيث أتيتا. وأضافت أن كل من كانوا على متن السفينة، ومن بينهم باسل غطاس عضو الكنيست الإسرائيلي، ورئيس تونس السابق، منصف المرزوقي، تم نقلهم إلى مكان غير معلوم لاستجوابهم تمهيدا لطردهم من إسرائيل بعد ذلك عن طريق مطار بن جوريون