أرشيف | مايو, 2020

تهنئة للصديق الرفيق المناضل جمال الضبة بمناسبة زفاف نجلة الشاب الاديب محمد ألف مبروك

31 مايو

أتقدم من الصديق الرفيق المناضل القيادي في الجبهه الديمقراطية لتحرير فلسطين جمال الضبه ابومحمود والسيده حرمه وابنائه وكريماته بمناسبة زفاف نجلة الشاب الاديب المؤدب محمد جمال الضبة على عروسة الانسة المهذبة ضحى هيثم ابوحصيرة راجيا من الله العلي القدير ان يسعدهما ويوفقهما ويرزقهما الذرية الصالحة والف مبروك .
أتقدم من عائلة الضبة باجمل التهاني اشقاء وأبناء اشقاء الرفيق ابومحمود واصدقائي الأعزاء ال ابوحصيرة الكرام الف مبروك .
الرفيق المناضل ابومحمود هو مسئول الجبهه الديمقراطية في منطقة الصبرة التنظيمية وهو عضو بالقيادة المركزية للجبهة وممثل الجبهه في لجنة الاسرى للقوى الوطنية والإسلامية سابقا وقد اعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني عدة مرات وطورد لقوات الاحتلال لفتره طويلة .



19 عام على رحيل فارس القدس الشهيد القائد فيصل عبد القادر كاظم الحسيني عضو اللجنة المركزية لحركة فتح رحمه الله

31 مايو

كتب هشام ساق الله – نهاية مايو عام 2001 تكرر ما حدث بيوم النكبه هذا العام حين اقتحمت الجماهير العربيه الحدود وعادت الى فلسطين تكررت بمدينة القدس حين حمل جثمان الشهيد القائد فيصل الحسيني ابوالعبد واقتحمت الحواجز وغاب يومها الاحتلال عن القدس وشارك عشرات الاف بتشيع جثمانه الطاهر ودفن الى جانب والده وجده بباحات المسجد الاقصى لازال بقلوب المقدسيين رغم مرور17 سنوات على رحيله .

الاخ القائد فيصل الحسيني الذي استشهد بالكويت في 31/مايو عام 2001 حيث عثر على جثته في احدى غرف الفندق حين كان يزور الكويت للتوسط لانهاء الخلاف الفلسطيني على اثر حرب الخليج مبعوثا من قبل الرئيس الشهيد ياسر عرفات وحينها قيل انه اصيب بازمه قلبيه حاده ادت الى وفاته وبعدها اعيد طرح الموضوع وقيل انه تم اغتياله من قبل الموساد الصهيوني الغادر كما حدث مع القيادي الحمساوي الشهيد محمود المبحوح بدبي وان ماحدث مع الحسيني هو تكرار لتجربة الموسود بدون ترك اثار على هذه العمليه .

نشرت القضيه ولم يتم تتبع اثارها للتاكد مما جرى وتم طوي الصفحه بدون تحقيق او تثبت ومر الخبر كالريح العابر بدون ان يتم اجراء تحقيق موسع فيه سواء من اجهزة الامن الفلسطيني او الاجهزه الامنيه العربيه واعادة المشهد الذي حدث والتحقيقات التي تمت حتى يتم التثبت مما قيل ولكن للاسف هذا ماجرى فرغم انه لم يتم التثبت من تفاصيل الحادث انا اقولها جهاره بان ابوالعبد مات مقتولا شهيدا ولحق والده وجده ولن ننساه ابدا فالرجل لازال مكانه شاغر بالقدس رغم كل الجهود المبذوله للسد مكانه الا ان ابوالعبد كان وسيبقى احد اعمدة القدس الشاهقه المرتفعه الواقه بمواجهة العدو الصهيوني التي تزود عن حياض القدس وهو ميت راقد بقبره .

التقيته في احد المرات حين زرت مدينة القدس بصحبة اختين من كوادر فتح هما عايشه ابومغصيب وامل عجور القيادتين في الحركه حين كانوا يحاولوا الحصول على تاشيره من السفاره الايطاليه بالقدس وكان يتوجب ان ياخذوا كتاب منه وقد استقبلنا على باب بيته المتواضع واجلسنا واحضر لكل واحد منا كوب من الشاي بنفسه وكان يومها الجو ماطرا فسالنا كيف حضرتم اجبته بالسياره وهي متوقفه امام الباب فسال عن السائق فقلت له انه على الباب فاصر على ان يحضر السائق وجلب له كوب من الشاي يومها ادركت اني امام قائد متواضع .

تعارفنا وقال لي ان هناك اسره من ال ساق الله تعيش بمدينة القدس وهناك امراه كانت قابله ولدت نصف القدس وانه يعرفها شخصيا وترحم عليها فقد كان يعرف كل القدس فردا فردا وحين عدت الى البيت سالت والدي فقال صحيح حكيه وذكر لي اسمها واسم زوجها وقصة وجودهم بالقدس .

وكنت في تلك الفتره احاول العمل في جمعية الدراسات العربيه ضمن طاقمها العامل في قطاع غزه ووعدني ايامها خير للعمل ولكن عدم المتابعه حالت دون تحقيق امنيتي بالعمل مع هذا الرجل القائد بحق .

ولد الحسيني في العاصمة العراقية بغداد في 1940، وأنهى دراسته الثانوية في العاصمة المصرية القاهرة, وحصل على شهادة الليسانس في العلوم العسكرية من الكلية العسكرية في سوريا في 1967، والتحق بحركة القوميين العرب في 1957، وانضم إلى م. ت. ف بعد 1967.

وكان الحسيني نشيطاً ضد الاحتلال الإسرائيلي, واعتقل واخضع عدة مرات للإقامة الجبرية، وتولى قيادة حركة “فتح” في الضفة الغربية, وشارك في المفاوضات الرسمية بين المنظمة وإسرائيل في مدريد. والمرحوم الحسيني متزوج من السيدة نجاة الحسيني وله منها عبد القادر وفدوى وهو ابن القائد الشهيد عبد القادر الحسيني. وعرف المرحوم بتواضعه ودماثة أخلاقه وغيرته الحقيقية على وطنه وخاصة القدس الشريف.

وقد عين الحسيني عضو في اللجنه المركزيه لحركة فتح عام 1989 بعد انعقاد المؤتمر العام الخامس للحركة وفي عام عام 1996 تم انتخابه عضوا في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير مسؤولاً عن ملف القدس ,كما ترأس الوفد الفلسطيني في محادثات واشنطن عام 1993، خلفاً للدكتور حيدر عبد الشافي . كما أسس عام 1979معهد الدراسات العربية في بيت الشرق المقر الرسمي لمنظمة التحرير الفلسطينية في مدينة القدس.

وقد نعاه الرئيس ياسر عرفات في بيان جاء فيه: رحل إلى جوار ربه فجر اليوم مناضل بارز وقائد فذ عضو في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، مدير ملف القدس، المحافظ على عروبتها، المقاتل في مدى السنوات من أجل أن تنجو وتظل فلسطينية في مواجهة أثقل هجمة عرفها تاريخ القدس من أجل تهويدها.

تحمل ما لا يتحمل البشر، خضع للمداهمة مئات المرات في “بيت الشرق” والى التوقيف والمساءلة الإسرائيلية الغاشمة مرات أخرى، وتلقى التهديدات وتعرض لمحاولات القتل، وظل صامداً بصمود جبال القدس التي تواجه الاحتلال والقضم وتشويه المعالم، وكلما تعرضت الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية للانتهاك هب فيصل لنجدتها.

القدس مدينته وبيته وأسرته وروحه، تكرس من أجلها وكرسته أميراً لها فغدت همه اليومي الذي انقطع له وانشغل به، فكان حتى آخر لحظاته يقاتل قتال الأبطال في سبيل فلسطينيتها وعروبتها.

وكان يهجر موقع القيادة كلما أحدق الخطر، ويمضي إلى صفوف المدافعين بصدورهم في مواجهة الاستيطان والاستيلاء على الأرض، معتصماً تارة ومتظاهراً ثانية ورافعاً قبضته وصوته تارة ثالثة، فيكون فعله كاسحاً يتردد في العالم من أقصاه إلى أقصاه.

هو الشهيد ابن الشهيد ابن الشهيد فقد استشهد والده القائد الفلسطيني الكبير بمعركة القسطل عام 1947 في شهر نيسان بعد معركه كبيره جرت بينه وبين القوات الانجليزيه الصهيونيه واستشهد جده كاظم باشا الحسيني يوم ثورة البراق الاولى وهو يقاتل على فرسه المستعمر الانجليزي .

نم قريرا ايها الفارس الكبير فلازال هناك الكثيرون الذين يذكروك ويذكروا فعلك وادائك بالتصدي للمحتلين . وتم دفنه الى جانب جده كاظم باشا الحسيني ووالده القائد عبد القادر الحسين في باحات المسجد الاقصى حيث وصى ان يدفن هناك وكلنا امل ان يتم نقل قبر الرئيس الشهيد الى جانبهم بيوم من الايام كما اوصى الرئيس الشهيد القائد ياسر عرفات.

39 عام على اغتيال الشهيد السفير نعيم خضر اغتيل في بروكسل على يد الموساد الصهيوني

31 مايو

كتب هشام ساق الله– تعرفت على اسم الشهيد القائد نعيم خضر من خلال كتيب صغير قرأته له قبل الانتفاضه الاولى بعد استشهاده بسنوات عن مقومات الدوله الفلسطينيه المستقبليه الاقتصاديه والسياسيه والدينيه وادركت اسباب اغتيال هذا الرجل المناضل والمثقف الفلسطيني من قبل الموساد الصهيوني رغم انه لم يحمل بندقيه ولم يكن مقاتلا يمارس الكفاح المسلح فقد كان طوال الوقت اعلامي ودبلوماسي ومثقف يطالب بعدالة قضيته هو وكوكبه من ابناء الفتح الذين انتشروا في اوربا .

بحثت في كتاب حركة فتح بين المقاومه والاغتيال للكاتب اللواء محمود الناطور عن ظروف اغتيال الشهيد السفير نعيم خضر ووجدت انه اغتيل خلال تلك الفترة كانت تجري الاستعدادات للانتخابات الإسرائيلية ولذلك قام مناحيم بيغن بعمليتين لرفع أسهمه لدى الراي العام الإسرائيلي. تمثلت العملية الأولى في قيام جهاز الموساد الإسرائيلي باغتيال نعيم خضر ممثل منظمة التحرير في بلجيكا يوم 1/6/1981م وتم تدمير المفاعل النووي في العراق انذاك .

لازلت اذكر ماجاء في الكتاب الرائع والقيم الذي كتبه هذا الشهيد ولازالت افهم رؤيته الثاقبه بان دوله فلسطينيه ستنشأ وانها ستحتاج الى مقومات اقتصاديه وسياسيه ودينيه ليتنا نعيد طباعة كتب هؤلاء المفكرين والمثقفين ونعود من جديد لنتحدث عنهم ونفتح صفحاتهم الناصعه في ظل النماذج السيئه والتي جائت بواسطه لكي تمثل في فلسطين في السفارات وممثليات منظمة التحرير الفلسطينيه .

هؤلاء الشهداء والقاده امثال ماجد ابوشرار وعصام سرطاوي محمود الهمشري ووائل زعيتر ونعيم خضر وفضل الضاني وسعيد الحمامي وغيرهم هؤلاء الكوكبه المناضل من ابناء فتح الذين بشروا بعدالة الثوره الفلسطينيه والقضيه الفلسطينيه في اوربا وكانوا بحق رجال رجال لازالت منظمة التحرير الفلسطينيه تبني علاقاتها مع كل العالم الاوربي على الاساس والمداميك التي وضعها هؤلاء الشهداء اغتالهم الموساد لخطورتهم ولما الحقوا من ضرر لدولة الكيان الصهيوني وكشف وجهها البشع وايديها المجرمه الملطخه بدماء الاطفال والشيوخ والنساء من ابناء شعبنا الفلسطيني .

الشهيد نعيم خضر ولد في قرية الزبابدة بقضاء جنين في 30/12/1939م منحدراً من أسرة مناضلة، أتم تعليمه الابتدائي فيها والثانوي في مدينة جنين. التحق بجامعة لوفان في بلجيكا ونال منها شهادة الدكتوراه في القانون الدولي. انضم لحركة فتح سنة 1967م وأبدى نشاطاً في الأوساط الطلابية، فاختير رئيساً لاتحاد طلبة فلسطين فيها، كما سمي سنة 1969م ممثلا لحركة فتح هناك، وفي سنة 1975م عين ممثلا رسميا ل(م.ت.ف) في بلجيكا.

وعمل ممثلاً لها لدى السوق الأوروبية المشتركة والبرلمان الأوروبي ومجلس الحوار العربي – الأوروبي. شارك في كثير من المؤتمرات الدولية ومنها مؤتمرات الاتحاد البرلماني الدولي ومجالسه منذ سنة 1975م واجتماعات الحوار البرلماني العربي الأوروبي، كما شارك في تنظيم ندوات حول أوضاع العرب في الأراضي العربية المحتلة منذ سنة 1967م خلال شهر 1/1981م والقى فيها بحثاً هاماً عن الأوضاع الاقتصادية المتردية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وأقام علاقات وثيقة مع عدد كبير من رجال الفكر والسياسة والنواب في معظم دول أوروبا الغربية، وضع عدداً كبيراً من الدراسات وله بعض المؤلفات عن القضية الفلسطينية منها: كتاب عن الدولة الفلسطينية المقترحة. شارك بفعالية في العديد من المؤتمرات العربية والدولية، له عدد من المؤلفات والأبحاث السياسية والاقتصادية، وكان عضواً بارزاً في لجنة الشؤون الخارجية للمجلس الوطني الفلسطيني وعضوا في اتحاد المحامين الديمقراطيين في بلجيكا وعضو في الاتحاد العام للكتاب والصحفيين الفلسطينيين.

المهام التي أوكلتها منظمة التحرير الفلسطينية للدكتور نعيم خضر حملته للمشاركة في الكثير من جلسات مجلس الأمن الدولي والعديد من المحاضرات الدولية التي كانت تنظمها هيئة الأمم المتحدة. وكان من عادته أن يعود مع وفد فلسطين، وقد حقق نجاحات مهمة للمنظمة كالاعتراف الرسمي بمنظمة التحرير كعضو مستقل ضمن المجموعة الأسيوية وفي مجموعة ال 77 (مجموعة دول عدم الانحياز).

وفي نفس الوقت لعب د. نعيم خضر دوراً بارزاً في تقدم الحوار الأوروبي العربي من خلال عمله ونشاطه في بروكسل. حيث نجح في إقامة علاقات مع اللجنة التي تقود مجموعة الدول الأوروبية وخاصة مع كلود شيسون وجاستون ثورن فكان يلتقي بهم وبالعديد من الشخصيات الأوروبية في لوكسمبورغ وستراسبورغ وفي البرلمان الأوروبي.

وإذا كانت الدول الأوروبية التسعة التي اجتمعت في مؤتمر البندقية في حزيران 1980 قد اعترفت بالشعب الفلسطيني وبمنظمة التحرير الفلسطينية فالفضل الأساسي يعود إلى العمل المتواصل لنعيم خضر في المحادثات المتبادلة مما كان له الأثر الأهم في التحول في العلاقات بين أوروبا والعالم العربي.

هذا وقد كان الشهيد د. نعيم خضر عضواً بارزاً في لجنة الشؤون الخارجية التابعة للمجلس الوطني الفلسطيني الذي كان عضواً فيه، وكان عضوا” في اتحاد القانونيين الفلسطينيين وعضوا في اتحاد المحامين الديمقراطيين في بلجيكا وعضواً في اتحاد الكتاب والصحفيين الفلسطينيين.

لم يكن نعيم خضر صاحب نظريات بيد انه كان رجل فكر محام عن قضيته ، لم يكتف بالترافع في دعواها بل بحث أيضاً القضايا والأبعاد الإنسانية المرتبطة بها. فنال احترام وثقة الرأي العام الأوروبي واستطاع أن يؤثر فيه ، فكان رجلا شعبيا يعبر عن نفسه أمام الشعوب والقيادات الأوروبية، محاوراً ومدافعاً عن عدالة قضية فلسطين. كان فكره وخطابه بعيداً عن الجمود والانغلاق

قال عنه الرئيس الراحل ياسر عرفات “من الممكن قراءة قضية الشعب الفلسطيني في حياة نعيم ويمكن للباحثين أن يعكفوا على دراسة القضية الفلسطينية، وتحليل ثقافة وعادات شعبنا الفلسطيني من خلال دراسة حياته وبصماته التي لا تمحى.. فآثاره ملكٌ للشعب الذي ولدهُ وللامة التي أنجبت ” .

كان د. نعيم خضر مناضلاً في صفوف حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح كرس حياته وقناعته وارادته وفكره وعمله لأجل قضية فلسطين. شقيقه الدكتور بشارة خضر المحاضر في جامعة لوفان . له العديد من الكتب والأبحاث المتخصصة بالشؤون الأوروبية والعلاقات العربية والفلسطينية الأوروبية


سلبية مواقف قيادة تنظيمنا حركة فتح بقطاع غزه تقوي علينا الي بيسوا ومابيسوا

30 مايو

كتب هشام ساق الله – الشرعية شرعيات والانغلاق على الذات وعدم التفاعل بالمواضيع التنظيمية وعدم الوقوف الى جانب أبناء الحركة في مواقف كثيره تقوي علينا الي بيسوا والى مابيسوا هذه السلبية وهذا الصمت القاتل وحالة الاغلاق بنغي ان يعيدوا حساباتهم من جديد فتنظيمنا بقطاع غزه حي وهذه السلبية ستؤدي الى الخروج عليها وتشكيل اطر موازيه لايكفي ان البعض من أعضاء الهيئة القيادية يهاجموا المواقف التنظيمية كي يظهروا انهم مختلفين فالجميع يتحمل المسئولية .
للأسف نحن بحركة فتح اشطر ناس على استلال سكاكينا على بعضنا البعض سواء من يقف الى جانب الشرعية الفتحاوية بقيادة الأخ الرئيس محمود عباس او من خرج عنها وادعى انه يرد الإصلاح نستغل كل لحظة لكي نزيد الهوه بيننا ونستل سكاكينا لكي نطعن بعضنا البعض واكثر ما يعيبنا ان الصغير منا يعتقد انه يحق ان يهاجم الكبار وله حرية الراي كي يقول رايه فهؤلاء الصغار الذين يهاجموا الكبار يتعاملوا على انهم اكبر من الحدث.
تمر الذكريات والمناسبات والمواقف هكذا بدون ان يخرج تنظيمنا في قطاع غزه ويتحدث عنها فسلبيتهم أصبحت معروفة المهم ان يحافظوا هؤلاء القادة على مكتسباتهم ونترياثهم من الحركة ويحافظوا على مسمياتهم والجماهير الفتحاوية الكبيره وهذا الكادر ملزم غصبن عنه الانصياع لقيادتهم وهم وآرائهم ومواقفهم غير مهمين بحساباتهم ومش شاطرين الا بقول لا نامت اعين الجبناء ونحن لا نرى مواقفهم تخرج حتى بالطبل البلدي .
هذا الانغلاق والتفاعل مع أبناء حركة فتح ومن يؤيدوا الشرعية التنظيمية بقيادة الأخ الرئيس محمود عباس وترك الاحداث تمر هكذا بدون تعقيب او أي ذكر او حماية او وقوف الى جانب أبناء الحركة الذين حسموا موقفهم التنظيمي وكانوا مع الشرعية الا انهم ليسوا بدائرة البكسة التنظيمية هو عيب وعيب كبير.
مر رمضان ومر العيد المبارك وعدنا الى الحياة الصعبة التي يقاسيها أبناء حركة فتح لم نشاهد مواقف جاده او حتى لفته هنا او هناك او موقف في ظل ما مورس علينا من تغييب وظلم من مساعدات وزعت بالضفة الغربية وتعاملوا معنا مع قطاع غزه اننا اقل من محافظة ونحن نصف الوطن وتم تغييب بحجة الشفافية الكذابة للوزراء في حكومة فتح والوحده الوطنية الاف من أبناء حركة فتح الذين يغيبوا عن كل أنواع الكابونات نظرا لمواقفهم ووقوفهم الى جانب الشرعية التنظيمية.
الشرعية شرعيات فمن هو على الحجر ويطبل فلة يخرج المطبلين يدافعوا عنه لو مسه أي سوء ومن هم بعاد شوية على الشرعية ومش بداخل البكسة فهناك من يتركهم حتى يتكالب عليهم من يتكالب عليهم ويتركهم بدون ان نوع من المساندة للأسف الشديد هؤلاء حريصين على حركة فتح ولهم دور ومواقف فتحاوية واخرين مصنفين ضمن الأعداء لانهم يقولوا وجهة نظرهم ويكتبوها ويجاهروا بها ولا يطبلوا وهؤلاء من جماعة الشرعية وللأسف الشرعية شرعيات .
اما أبناء حركة فتح وخاصة المعتقلين في سجون حركة حماس من أبناء الأجهزة الأمنية فهم متروكين من أي نوع من الدعم والمساعدة والمساندة ونحن بحركة فتح مش شاطرين الا ان ندق ببعضنا البعض ونستل سكاكينا وندمر دوائر الاحترام بيننا ونترك للصغار ان يهاجموا الكبار مع الفارق بالعمر والتاريخ النضالي .
واقولها الشهيد القائد ابوعلي شاهين رحمة الله هو ملك لكل أبناء حركة فتح وقائد وطني ومنظر ومفكر وبطل من ابطال الحركة الأسيرة وهو مش ملك لاحد حتى لو نشروا صوره في كل مناسباتهم وتحدثوا عنه فهذا البطل الفتحاوي الكبير الذي ما كان بيوم من الأيام الا فتحاوي اختلف مع الشهيد ياسر عرفات والرئيس محمود عباس وقال موقفة بكل شجاعة ورجوله حورب وهوجم ولكنه بقي فتحاوي يعتز بفتحاويته وبفلسطينيته هذا ملك لكل شريف بشعبنا الفلسطيني ولن يكون ملك لاحد بعينة هو علامة مميزه وماركة لحركة فتح مثله مثل كل شهداء الحركة وابطالها أعضاء اللجنة المركزية الشهداء وابطال شعبنا المغاوير من شهداء الفتح وشهيداتها ومنضاليها عبر تاريخ هذه الحركة المناضلة .
انا أقول لاطار البكسة سلبيتكم وانغلاقكم وعدم تفاعلكم مع الاحداث والمواقف ومساندتكم أبناء الحركة الذين يتعرضوا للهجوم من الي يسوا ومايسوا تزيد تباعدكم عن أبناء حركة تفح ونحن نقول اننا سنبقى بداخل حركة فتح ولن نكون خارج اطار الشرعية ولن نفحج ويكون لنا مواقف هنا وهناك سنظل مع حركتنا فتح ومع شرعيتها التنظيمية حتى وان كنا لا نؤيد كل ما يقوموا به .
سلبيتكم وعدم وجود مواقف لكم بقضايا حساسة خوفا ان تختلفوا مع قيادة الحركة التي هي مقصرة بحق أبنائها في قطاع غزه يبعدكم عن الجماهير ويزيد الهوه التنظيمية وانحصاركم بداخل البكسة التنظيمية وعلى ماهم موجودوين وترككم الاف الكوادر من أبناء الحركة الذين مارسوا عملهم التنظيمي في مراحل مختلفة يضعف مواقفكم ويقوي علينا الي بيسوا والى مابيسوا .
الهوه تتسع وافعال الصغار الموتورين والدفاع عنهم من قبلكم تزيد من الشقاق وتدفع الى الانشقاق عن حركة فتح وتضر بالاخوه الحقة والتاريخ المشترك وتضعف مواقف حركة فتح كاكبر تنظيم فلسطين على الساحة ولا تخدم الا من يريدوا تدمير حركة فتح سواء الكيان الصهيوني او الامبريالية العالمية او الأنظمة العربية اللاهثة وراء التطبيع مع العدو الصهيوني .

41 عام على استشهاد الشيخ الامام هاشم نعمان الخزندار امام مدينة غزه رحمة الله وجعل مثواه الجنة

30 مايو

كتب هشام ساق الله – اهداني الأخ الصديق العزيز محسن الشيخ هاشم الخزندار الطبعة الجديدة لكتاب الحقيقة المغيبة الشيخ هاشم نعمان الخزندار من تأليفه وشقيقته الأخت الدكتورة فيروز الشيخ هاشم الخزندار وهي تروي احداث عاشها الشيخ هاشم رحمه الله من أرشيفه وأضافوا عليها روايات تاريخية لقيادات وطنيين تحدثوا فيها عن الشيخ وحياته ومسيرته في جزئين عليها صورة جميلة للشيخ الشهيد رحمة الله.
انا من خلال قراءتي للكتاب القديم والجديد هو رؤية جديده لكتابة التاريخ فهو كتاب يستحق القراءة ويستحق ان يتم تعديل كثير من روايات التاريخ من حقائق لا أحد يوردها في تاريخنا المعاصر فالكتاب يستحق القراءة ويستحق النقاش والشيخ هاشم الخزندار هذا الامام العلامه ينبغي ان يتم رد اعتباره وتكريمه من رئاسة السلطة الفلسطينية ومن كل شعبنا فقد جاء استشهاده على خلفية الاختلاف بالرؤية والمواقف السياسية.
هذا الشيخ الجليل هاشم الخزندار المحترم الذي قدم الكثير لابناء شعبنا وكان تاريخ في حركة الاخوان الملمسين وكان اول من مول حركة فتح ودفع لها تبرع لكي تتحضر لانطلاقتها وكان على علاقه بالشهيدين ياسر عرفات وخليل الوزير هذا الرجل قدم للأسرى والشهداء الشيخ الكثير وهو شيخ غزه وامام المسجد العمري الكبير واحد رجالاتها تم قتله بسبب مواقفه السياسية وسكت الجميع لم يتم رد اعتبار هذا الرجل حتى الان بعد 41 عاما وهناك حالة نفاق وصمت من قبل القيادة الفلسطينية.
عائلة الخزندار المناضلة تعرف ان الشيخ هاشم شهيد عند الله واحتسبته عند ربه وابنائه رجال اعمال وطبيب وكريماته عالمات ومسؤولة الشئون الاجتماعية في قطاع غزه راسهم مرفواع ويفتخروا بوالدهم الشيخ الجليل والتكريم لا يبحثوا عنه ولكن ينبغي ان يتم رد اعتبار هذا الشيخ الجليل وينبغي ان يتم تكريمه من قبل السلطة ا لفلسطينيه باعتباره كان اول من قتل على خلفية مواقفه السياسية في غزه واليوم الجميع ينساق الى السلام وتاييد موقف مصر في السلام وغيرها وماقام به الرجل كان اعتزازا منه بمواقف مصر الدائمة والداعمة والباحثة عن مصلحة شعبنا الفلسطيني .
الشيخ هاشم الخزندار العالم والرجل الرائع صاحب الظل الخفيف والنكته هذا الرجل الذي لا تمل وانت تحكي معه وتسمع لقوله لازال ابائنا وكبارنا يذكرونه ويذكرون قفشاته ويحبونه رغم مرور هذه السنوات على قتله كل الأسف انه لم يتم تكريمه ورد اعتباره بعد عودة السلطة مجامله ونفاق للتنظيم الذي قام بقتله ينبغي ان يتم الان احقاق الحق وان يتم رد اعتباره واعتبار اسرته وان يتم استنكار ماتم فعله معه ورفض القتل على خلفية المواقف السياسية.
كان نبهني حين كتبت المقال اول مره صديقي الاعلامي المتميز زياد عوض ان ذكرى الشيخ الشهيد هاشم الخزندار امام مدينة غزه تصادف 31/5/1979 أي انه مر على وفاته 41 عام بالتمام والكمال تذكرت اني كتبت مقال عنه بدايات انشائي مدونتي مشاغبات سياسيه وكتبت يومها عن كتاب نجله بعنوان ” فلسطين في عيون الإمام الشيخ هاشم الخزندار ” هذا المناضل الرائع الذي بدا حياته بالاخوان المسلمين والتقط فكرة حركة فتح وكان اول من دعمها ماديا حيث كتب هذا الامر الشهيد القائد خليل الوزير نائب القائد العام للثوره الفلسطينيه رحم الله المرحوم واسكنه فسيح جنانه مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا ادعو قراء صفحتي بقراءة الفاتحه على روحه الطيبه والترحم عليه .
لازلت اتذكر جنازة الشيخ هاشم الخزندار وانا طفل صغير حين خرجت غزه كلها عن بكرة أبيها لوداع الشيخ وقد رافقت يومها الجنازة من المسجد العمري حتى مقبرة ابن مروان مقابل مركز شرطة مدينة غزه على مدخل حي الشجاعيه وهي احدى اكبر الجنازات احتشادا في تاريخ مدينة غزه والتي شاهدتها وانا اعرف بشكل شخصي الباحث محسن وأخوه مأمون وكذلك الدكتور محمود وتربطني علاقة اجتماعيه بهم .
كتاب جديد في التاريخ الفلسطيني فلسطين في عيون الإمام الشيخ هاشم الخزندارمكون من 821 صفحه ألفه الباحث محسن ابن الشيخ المرحوم هاشم الخزندار إمام غزه واحد رجالاتها الكبار والذي قتل على يد احدى المجموعات العسكرية الفلسطينية وهو خارج من صلاة الفجر من المسجد العمري الكبير حيث طعن عدة طعنات قاتله أدت الى مقتله عام 1979 م .
الشيخ هاشم الخزندار قتل على خلفيه تنظيمه لوفد من قطاع غزه الى جمهورية مصر العربية لتاييد الرئيس السادات بعد زيارته الى القدس وتوقيعه اتفاقيه السلام مع دولة الكيان الصهيوني وقد شارك في هذا الوفد عدد من شخصيات القطاع التي اختارها وقد استقبل الوفد في القصر الجمهوري وسلطت الأضواء على هذه الزيارة بوسائل الإعلام المصرية والذي انتقدتها بعض فصائلها في حينه .
والشيخ هاشم نعمان الخزندار ولد عام 1915 بمدينة غزه وتعود أصول عائلته إلى قبيلة فضه الكردية ذات الأصول العربية والتي هاجرت مع حملة صلاح الدين الايوبي لتحرير بيت المقدس من بلاد الرافدين باتجاه سوريا ومصر حيث كان جدهم الاكبر يعمل مع نور الدين زنكي وكانت احدى اهم مهماته تحويل مصر من المذهب الشيعي الى السني حيث كان كبير العائلة هو امام للمذهب الشافعي .
والشيخ هاشم الخزندار هو احد مؤسسي ورجالات الإخوان المسلمين منذ عام 1934 حين توجه للدراسة في الأزهر الشريف والتقى عدد من كوادر حركة الإخوان المسلمين وتتلمذ على يدهم وكان مبعوثا للمرشد العام حسن البنا وقد زار عدد من مدن فلسطين للدعوة للحركة والجماعة .
وقد أسست العائلة المدرسة الصلاحية للمذهب الشافعي في القدس وبعدها استقرت العائلة في مدينة غزه في حي الدرج وأسسوا في غزه المدرسة العلمية وكانت ملحقه بالمسجد العمري الكبير تمنح شهادة تعادل الشهادة الازهريه في مصر وتخرج منها الكثيرون من أبناء مدينة غزه .
ومؤلف الكتاب هو الباحث محسن الخزندار ا وشقيقته الدكتوره فيروز لذي استغرق في تاليف وجمع الوثائق فيه ما يقارب 10 سنوات اجري خلالها مقابلات كثيرة ممن عايشوا والده المرحوم وكذلك قرا التاريخ ورجع الى أمهات الكتب والتقى مع شخصيات فلسطينيه وكانوا جزءا من احداث التاريخ الفلسطيني والكتاب مرجعا تاريخيا وجهد كبير يتوجب قراءته والتفحص في كل صفحاته .

ومؤلف الكتاب محسن الشيخ هاشم الخزندار ولد عام 1954 في مدينة غزه تعليمه الثانوي من مدرسة فلسطين, ومن ثم التحق بكلية التجارة وإدارة الأعمال من جامعة حلوان في مصر وتخرج منها سنة1979م كتب وألف العديد من الكتب هي اليهودية في العراء بين الوهم والحقيقة و كتاب تاريخي بعنوان فلسطين في عيون الإمام الشيخ هاشم الخزندار ( صفحات منسية من تاريخ نضال الشعب الفلسطيني(1914-1979) و كتاب الطب الشعبي في غزة و مسرحية شاهد عيان ( مسرحية تاريخية ) و قصص قصيرة ( فلسطين أمير الأميرات) و أوبريت سوق الثلاثاء و أغنية فلسطين تاريخ الكونا وأغنية هيه يا زمن و أغنية أحمد هو الحاج أحمد والكاتب محسن هو احد اهم من كتب عن تاريخ التنظيماتالفلسطينيه وقد عدت لكتابته كثيرا بالكتابه الحياديه عن هؤلاء التنظيميات ولعل اخر ماعدت إليه ماكتبته عن انطلاقة جبهه النضال الشعبي الفلسطينيه
والكتاب يحتوي على مجموعه كبيره من الصور لشخصيات جاء ذكرها بالكتاب من شخصيات فلسطينيه او عربيه ووثائق تاريخيه وقصصات من الصحف الفلسطينية والعربيه ورسائل تخص الشيخ هاشم وخطب ألقاها أضافه الى رسائل تلقاها الشيخ الجليل من الأسرى الفلسطينيين المعتقلين بالسجون الصهيونيه عن طريق الصليب الاحمر الدولي وخرائط ومشاريع سياسيه تم طرحها سابقا ومعلومات ستتمتع وأنت تتابعها .
بعد توقيع اتفاقيات السلام مع الكيان الصهيوني وأصبح قبول الاعتراف بدولة الكيان هو أمر عادي وسياسي يتوجب ان تقف تلك التنظيمات التي قتلت هؤلاء الشخصيات وقفه جادة وتعترف بأنها مارست القتل السياسي وان تدين هذه الإعمال وان يتم احترام الخلاف السياسي والإعلان بعدم ممارسته مستقبلا بأي صوره من الصور ويتوجب ان يتم إعادة الاعتبار لمن قتلوا بهذه الخلفية وانأ اعتبر ان كتاب فلسطين في عيون الإمام الشهيد هاشم نعمان الخزندار هو اكبر رد اعتبار قام فيه ابنه لكي يعرف كل الباحثين والكتاب والأدباء والسياسيين مسيرة هذا الرجل الشيخ الجليل .
لازلت اذكر في إحدى الفقرات التي كتب عن الشهيد القائد خليل الوزير انه ان اول دعم حركة فتح ماليا كان من الشيخ هاشم الخزندار حيث قام في حينها الشهيد ابوعمار بشراء الغام من مخلفات الحرب العالميه الثانيه بها تم تفكيكها وإعادة تصنيعها من جديد ويقال بان تلك الألغام استخدمت بالبدايات الأولى لانطلاقة الحركة وقد تاكدت من تلك الروايه من اناس كثيرون عايشوا البدايات الاولى للحركه .
أحببت ان أطلعكم على محتويات هذا الكتاب الرائع وفصوله لكي تتمكنوا من الحصول عليه بأقرب وقت ممكن ولنا عوده حين انتهي من قراءته بشكل تام فانا قطعت شوطا كبيرا في قراءته ولكنن أحببت ان أعلن عن هذا الكتاب الذي بحق هو جهد كبير قام به الباحث محسن وشقيقته الدكتوره فيروز وكل أفراد أسرته .


10 اعوام على اقتحام أسطول الحريه من قبل قوات الاحتلال الصهيوني

30 مايو

كتب هشام ساق الله – عشرة أعوام مر على اقتحام اسطول الحريه المتوجه الى بحر مدينة غزه من قبل الوحدات الخاصه في البحريه الصهيونيه وتوتر العلاقات بين تركيا والكيان الصهيوني وصلت الى القطيعه السياسيه واصرت تركيا على ان يقدم الكيان الصهيوني اعتذار عما جرى وفعلا تم ما اردت واعتذرت الحكومه الصهيوينه عن الجريمه التي ارتكبتها بحق اسطول الحريه .

وتاتي ذكرى اسطول الحريه مع تسير سفن هي بالطريق الى غزه لكسر الحصار عنهاونية الهيئة الوطنيه لمخيمات العوده وكسر الخصار تسير سفينه فلسطينيه ستجوب الأرض ستنطلق يوم الثلاثاء ولا احد يعرف ماذا سيجري هذه المره الأولى التي يتمتسير سفينه لكسر الحصار عليها عدد من الشابات والشبان نامل لها ان تنجح حتى يستطيع شعبنا ان يغادر من هذا الحصار الشديد على قطاع غزه عبر طريق البحر .

وقام الكيان الصهيوني بتقديم تعويض لعائلات الشهداء الذين سقطوا في هذا الاعتداء السافر وقررت عوائل الشهداء التبرع بكامل هذا المبلغ للشعب الفلسطيني وفعلا تم دفعه تبرع للمقاومه الفلسطينيه في غزه .

جماهير شعبنا الفلسطيني على شاطىء بحر مدينة غزه كان ينتظر وصول سفن اسطول الحريه منذ الصباح الباكروسط قلق كبير في ظل اعلان الكيان الصهيوني بانه سيمنع وصول تلك السفن الى قطاع غزه وميناء مدينة غزه باستخدام القوه.

ففي فجر يوم 31 مايو، 2010 بعد الساعة الرابعة فجرًا، تم الهجوم على سفن أسطول الحرية في المياه الدولية من قبل القوات الإسرائيلية، حيث قتلت 9 وأصيب أكثر من 26 من المتضامنين، في أحداث وصفتها مصادر عديدة “بالـمجزرة” و”الجريمة” و”إرهاب الدولة” وقد نفذت عملية الهجوم على الأسطول قوات إسرائيلية خاصة، حيث استخدمت هذه القوات الرصاص الحي والغاز.

وقد روى شهود عيان ممن كانوا على متن سفينة مرمرة التركية ,أن قوات البحرية الإسرائيلية قامت بإضعاف البث حتى لا يستطيع الإعلاميون نقل الحدث إلى العالم وحاوت أن تصعد على متن السفينة عن طريق إلقاء حبال من القوارب السريعة إلى ظهر السفينة وبالطلقات المطاطية ورش الماء على المتضامنين ولكن المتضامنين إستطاعو أن يبعدو الحبال التي قذفت على ظهر السفينة فمنعو الجيش الإسرائيلية من الصعود على ظهرها.

استخدم الجيش المروحيات والقنابل الصوتية وانهالوا على المركب بالرصاص الحي ,وخصوصا على غرفة البث ,مما مكن الجنود أن يستولوا على السفينة. وروى بعض الشهود العيان عن رؤيتهم لجثث تلقى في المياه من قبل القوات الإسرائيلية وإعدام لجرحى .

مجزرة أسطول الحرية هى اعتداء عسكري قامت به القوات الإسرائيلية وأطلقت عليه اسم عملية نسيم البحر أو عملية رياح السماء مستهدفةً به نشطاء سلام على متن قوارب تابعة لأسطول الحرية. حيث اقتحمت قوات خاصة تابعة للبحرية الإسرائيلية فجر الاثنين كبرى سفن القافلة “مافي مرمرة” التي تحمل 581 متضامنًا من حركة غزة الحرة -معظمهم من الأتراك- داخل المياه الدولية،وقعت تلك الأحداث فجر يوم 31 مايو، 2010 في المياه الدولية للبحر الأبيض المتوسط. وقد وصفت بأنها مجزرة، وجريمة، وإرهاب دولةونفذت هذه العملية باستخدام الرصاص الحي والغاز.

وقد نظمت حركة غزة الحرة ومؤسسة الإغاثة الإنسانية التركية أسطول الحرية وحملته بالبضائع والمستلزمات الطبية ومواد البناء مخططة لكسر حصار غزة ، وكانت نقطة التقائها قبالة مدينة ليماسول في جنوب قبرص وتقل 633 شخصًا من 37 بلدًا وبعض المصادر تقول أن عدد النشطاء هو 750 ناشطًا من 50 بلدًا.

وقوبل هذا الهجوم بنقد دولي على نطاق واسع، وطالب مسؤولون من أنحاء العالم من الأمم المتحدة بإجراء تحقيق. وألغى رئيس الوزراء الإسرائيلي رحلته إلى الولايات المتحدة، والتي كان من المقرر أن يلتقي فيها باراك اوباما، وعاد إلى إسرائيل من كندا، ورفضت إسرائيل دعوات من الأمم المتحدة والحكومات في جميع أنحاء العالم من أجل إجراء تحقيق دولي في الهجوم على الاسطول المحمل بالمعونات المرسلة إلى غزة.

وقامت إسرائيل بتشكيل لجنة تحقيق ويرأسها القاضي السابق في المحكمة العليا يعقوب تيركل، وتضم شخصيتين من كندا وأيرلندا بصفة مراقبين فقط. وستكلف اللجنة أيضا بالنظر في ملائمة الحظر البحري الذي تفرضه إسرائيل على قطاع غزة مع أحكام القانون الدولي وقد قرر مجلس حقوق الإنسان تشكيل لجنة تحقيق دولية في الهجوم علي على الأسطول

وقد جرى خطف السفينة من المياه الدولية مما يعتبر بالقانون الدولي قرصنة.

وقد طالب في حينه إسماعيل هنية رئيس حكومة غزه والقيادي في حماس، المجتمع الدولي بمساندة السفن المتجهة إلى غزة. وقال هنية في كلمة له خلال حفل افتتاح مرفأ الصيادين في غزة بعد تجهيزه لاستقبال السفن: «نطالب المجتمع الدولي والمؤسسات الدولية وأحرار العالم، أن يقفوا إلى جانب القافلة، وأن يتصدوا لعربدة الاحتلال في البحر، وأن يساندوا أبناء الشعب الفلسطيني في غزة».

وأضاف هنية: «الحصار سوف يكسر إن وصلت هذه القافلة إلى غزة، إن وصلت القافلة، فسيكون ذلك نصرا لغزة ومن في القافلة»، وتابع: «إن تعرض لها الصهاينة ومارسوا إرهابهم، فهو نصر لغزة والقافلة، لأنها ستصبح فضيحة سياسية وإعلامية دولية، وستحرك من جديد قوافل أخرى لكسر الحصار».

وقال وزير الخارجية الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان: «أن بلاده قد استعدت لإيقاف قافلة السفن مهما كان الثمن»، ووصف قافلة السفن بأنها نوع من «التحرش»، داعيا المجتمع الدولي إلى ما أسماه «تفهم إجراءات إسرائيل الصارمة»، وأضاف: «لدينا كل العزم والإرادة السياسية، لمنع هذا التحرش ضدنا، أعتقد أننا مستعدون مهما كان الثمن لمنع هذا التحرش».

وكانت نظمت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطينوقفة شعبية لإحياء ذكرى شهداء مجزرة أسطول الحرية التي ارتكبها قراصنة الاحتلال بحق متضامنين أتراك وأجانب قدموا لكسر الحصار عن غزة على متن سفينة مرمرة التركية في العام 2010.

وتجمع المئات قبالة النصب التذكاري لشهداء أسطول الحرية في ميناء غزة، حاملين صور شهداء مرمرة والاعلام الفلسطينية والتركية ورايات حركة الجهاد الإسلامي، حيث أعربوا في وقفتهم عن تضامنهم مع عوائل الشهداء ووجهوا التحية للشعب التركي المساند والداعم للقضية الفلسطينية وللشعب الفلسطيني.

وتقدم المشاركين في الوقفة الدكتور محمد الهندي عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، إلى جانب السيد محمد كايا مدير مكتب منظمة الإغاثة الإنسانية التركية “IHH” في الأراضي الفلسطينية.

وثمن الهندي في كلمة له مواقف الشعب التركي من القضية الفلسطينية وإصراره على محاكمة قادة الاحتلال الذين ارتكبوا الجريمة البشعة بحق المتضامنين الأتراك.

تهنئة لعديلي المختار رجب حمتو ابوزياد بمناسبة زفاف نجلة الشاب الاديب العريس منير

29 مايو

أتقدم بالتهنئة والتبريكات من عديلي المختار رجب حمتو ابوزياد مختار اهل يافا في مخيم المغازي والسيدة زوجته بمناسبة زفاف نجله الشاب الاديب المهذب منير رجب حمتو على عروسته الأنسة المهذبة الاء جودت الأصفر راجيا من الله العلي القدير ان يسعدهما ويرزقهما الذرية الصالحة.
واتقدم من أبنائه الأخوة زياد وباسل ومحمد ورامي ومحمود وبلال وكريماته وعموم عائلة حمتو الكرام وانسبائهم واخوال العريس اللوح الكرام الأعزاء صالح وسامي وسمير وسليم ومحمد عادل اللوح والحاجه زينات زوجة المرحوم الشيخ عبد الكريم الكحلوت .
أقيمت امس في مخيم المغازي سهرة للشباب احتفالا بالعريس الشاب المهذب منير الف مبروك وسيقام اليوم حفل الزفاف في بيت العريس الف مبروك وعقبال بلال .
واتقدم بالتهاني والتبريكات من انسبائهم ال الأصفر الكرام والد العروس واسرتها رحم الله جدها كنت قد كتبت عنه حين توفي فهو اخر لاعب في المنتخب الفلسطيني الذي شارك بمباريات تصفيات كاس العالم كنت التقيت به في رفح وهو بالمناسبة زوج خالة الأخوة الأصدقاء الأعزاء سري محمد حافظ القدوه وإبراهيم ابوالشيخ رحم الله جميع موتانا.
الاسرتان من مدينة يافا المحتلة عروس البحر الف مبروك

المطلوب حصر العضويات في نقابة الصحافيين ومعرفة من هو الصحافي فالخطأ في نعي الصحافية هديل جودة لا ينبغي ان يمر

29 مايو

كتب هشام ساق الله – نقابة الصحافيين الفلسطينيين نعت الصحافية هديل جوده ببوستر علية شعار النقابة وكذلك نعاها التيار الإصلاحي للمفصول من حركة فتح محمد دحلان والكثير من المؤسسات الصحافية وبعد فتره قليلة تم سحب النعي والاعتذار للصحافيين لأنه لا يوجد هذا الاسم في كشوف الصحافيين ان وجدت كشوف لهم ومن نعاها لم يكلف نفسه بالبحث بل اسرع في كتابة النعي حتى يكون موجود في الساحة .
خدمات نقابة الصحافيين تقتصر على زيارات الصحافيين المرضى ونعي ابائهم واقاربهم واشياء كثيره يقوموا بها ولكن للأسف لا يوجد حصر للأعضاء النقابة او الخريجين فالجامعات الفلسطينية تخرج الاف الصحافيين العاطلين عن العمل كل سنة دراسية ونقابة الصحافيين تغلق على نفسها بشكل تنظيمي وحزبي هي من رضي ان يتعاون معها ويحصل على جزء من الكعكه بمسميات كذابة لا يوجد لها اصل بالعمل الصحافي فقط مؤسسة يتم التغريد باسمها وإصدار البيانات دون ان تقدم أي خدمات للصحافي .
اول واجبات هذه النقابة ينبغي ان يعرف كل صحافي انه عضو في هذه النقابة من خلال طلب يتم تقديمة للجنة عضوية تكون منتخبه ومتفق عليها وضمن شروط عضوية واضحة معروفة ويتم إقرار العضويات وحصرها ضمن كشف في دفتر العضوية مرقم او ضمن نظام كمبيوتري كل عضو بهذا الوطن يعرف حقة ويعرف انه عضو بهذه النقابة.
من كثر أعضاء النقابة التي يتم منحهم العضوية بدون شكل نظامي وخارج دائرة القانون التي ينبغي ان تسير عليه النقابة لدواعي تنظيمية وحزبية ضمن تقسم تنظيمي بحيث يضمن ان تسيطر حركة فتح على الأمور وحتى هذه لا تتم فلا يوجد أي نظام داخل هذه النقابة التي تصرف الاف الشواكل في كل شيء الا عملها الأساسي وهو حصر العضوية ومعرفة من أعضاء النقابة حتى يحدث خطا هديل جوده التي غير موجوده ولم تمت .
ان الأوان ان يتم اسقاط مجلس النقابة الموجود حاليا وان الأوان ان يتم الجلوس من اجل إعادة هيكلة نقابة الصحافيين الفلسطينيين التي يفترض انها المدافع الأول عن الصحافي الغلبان الذي يتعرض للقهر المهني والخطر من العدو الصهيوني وملاحقة الأجهزة الأمنية ولا يوجد له ضمان مهني او أي نوع من الحقوق .
ان الأوان ان يتم اجراء انتخابات في نقابة الصحافيين على مستوى الوطن كما كان يحدث وان يكون مقر النقابة في مدينة القدس المحتلة نخرج بتوافق مهني ووطني ونعرف من هو الصحافي ونعرف من تم تأهيله ومن لدية الحق بالعضوية فقد كانت عضوية النقابة الصحافيين صعبة وتحتاج الى جهد وسنوات كي يحصل عليها العضو.
وان الأوان ان يتم وقف تخريج الجامعات لألاف الصحافيين الشبان بدون ان يكون لهم مراكز للتدريب سواء مراكز تابعة للنقابة او لأجسام صحافية تؤهل هؤلاء الشابات والشباب وتعلمهم بشكل عملي كيف يكون العمل الصحافي وان الأوان لقيام نقابة الصحافيين بدورها وعملها بمراقبة عقود العمل للصحافيين الذين يتم استغلالهم بشكل بشع من المؤسسات التي تشغلهم .
هطا نعي هديل جوده الصحافية الغير موجوده ينبغي الا يمر هكذا بدون أي عقاب للأمانة العامة لنقابة الصحافيين ومن قام بنعيها ومن مر عليه وينبغي ان اسقاط هذه الأمانة العامة ومجلسها الإداري وان يتم إعادة بناء هذه النقابة بشكل يضمن حضورها ومكانتها المهنية في ان تكون المدافع الأول عن حق التعبير وتحمي الصحافي الفلسطيني وتدافع عنه امام تغول الأجهزة الأمنية في الضفة او قطاع غزه وتحمي أجيال من الخريجين الشبان الذين يتم كبهم في سوق العمل بدون تأهيل او تدريب او عضوية يضمنوا ان يعملوا بشكل شريف .

الرد على ظهور العملاء والخونة والهاربين من فلسطين هو اهدار دمائهم والعودة الى طريقة الانتفاضة الأولى بالتعامل معهم

27 مايو

كتب هشام ساق الله – لوحظ ظهور عدد من العملاء الخونة الهاربين الى داخل فلسطين المحتلة الذين يتعاملوا مع العدو الصهيوني وبدا هؤلاء يقوموا بدور سياسي بالتهجم على رموز شعبنا وعناصر الأجهزة الأمنية الفلسطينية مدفوعين من مشغليهم ضباط الشين بيت الصهاينة والرد عليهم لا يكون هكذا باستنكار افعالهم وانما بإهدار دمهم من قبل السلطة وقوى المقاومة ويتطلب التعامل بطريقة الانتفاضة الأولى معهم .
هؤلاء العملاء الخونة الجبناء لا ينبغي التعامل معهم بطريقة حقوق الانسان وطريقة السلطة الفلسطينية الحالية باعتقالهم ومن ثم يتم المطالبة بهم من قبل قوات الاحتلال الصهيوني والعودة لتسليمهم هؤلاء ينبغي ان يتم التعامل معهم بطريقة مختلفة خارج دائرة القانون بطريقة الانتفاضة الأولى فهؤلاء الجبناء لا يخافوا الا من هذه الطريقة .
واضح ان تهديد دولة الاحتلال الصهيوني ومحللينهم السياسيين يتحدثوا عن جززر في الضفة الغربية والعودة الى طرق الاحتلال الصهيوني مثل روابط القرى والعائلات وتحريك العملاء الخونة ليكون لهم دور اكبر من خلال اضعاف السلطة الفلسطينية وإعطاء هؤلاء العملاء هامش كبير في التعامل الإيجابي مع مطالب المواطنين .
ينبغي ان نستيقظ ونغير طريقة التعامل مع هؤلاء العملاء والخونة ونفشل مخططات الشباك الصهيوني بتحريك اجسام موازية للسلطة من خلال تحريك عملائهم في الضفة الفلسطينية الامر يحتاج الى طريقة تعامل مختلفة وعلى حركة فتح ان تبدا بتنظيم مجموعاتها الضاربة التي تقوم بأخذ القانون بيدها في مواجهة هؤلاء العملاء الخونة بطريقة مختلفة عن طريقة السلطة الفلسطينية الحالية.
المخططات الصهيونية التي توضع بأدراج الشباك تتطلب طريقة مختلفة بالتعامل من كل مستويات السلطة الفلسطينية لا يكفي وقف التنسيق الأمني والتعامل مع الاتفاقيات التي نبذتها دولة الاحتلال الصهيوني والتلويح فقط بالكلمات الامر يحتاج الى طريقة أخرى للتعامل من اجل افشال المخططات السوداء التي تخطط لها قوات الاحتلال الصهيوني وقواها الأمنية تحريك عملائهم الهاربين الى داخل دولة الاحتلال الصهيوني.
لمن لا يعرف طريقة الانتفاضة الأولى ان يتم تنفيذ حكم الثوره والشعب بحق هؤلاء العملاء الخونة واعدامهم امام الجماهير حتى يخاف اخرين من القيام بنفس الطريقة والدور التي يخطط له جهاز الشباك والجيش الصهيوني الاحتلالي.
لن نستطيع ان نتصدى لهم بشعارات الجبناء لا نامت اعين الجبناء فتلك شعبارات يطلقها من هم لا يريدوا ان يتصدوا لمؤامرة كبيره مرتبطة بقوانين وأنظمة والتزام ليس له قيمة في ظل ما يجري من تقويض للسلطة وتحريك عملائهم ورجال أعمالهم وأصحاب المصالح تجار الحروب.

تهنئة بميلاد المولودة الغالية ياسمين محمود احمد محمد ساق الله اقر الله عيون والديها بها

26 مايو

أتقدم باحر التهاني من ابن عمي الحاج محمد احمد ساق الله ابواحمد والسيدة حرمه ونجلة احمد وكريماته وازواجهم بميلاد العزيزة الغالية المولودة ياسمين بنت الشيخ محمود محمد احمد ساق الله الف مبروك واقر الله بها عيون والديها وجعلها من أبناء السعادة والهناء .
أتقدم من والد الطفلة الغالية ابن العم العزيز الشيخ محمود محمد احمد ساق الله وزوجته ومن جدته الحاجه ام محمد ساق الله ومن اعمامه الأعزاء الحاج إبراهيم في غزه وناهض وخليل في أمريكا ومن عماته جميعا وازواجهم والاسره الكريمة الف مبروك العروس ياسمين .