49 عام على معركة الكرامه التي اعادة الكرامه للامه العربية بعد هزيمة النكسه

20 مارس

كتب هشام ساق الله – معركة الكرامه علامة فارقه في تاريخ حركة فتح على الرغم من أنها اول انتصار اعاد الكرامه للامه العربيه بعد هزيمة عام 1967 والجماهير التواقه للانتصار على الكيان الصهيوني هذه المعركه الخالده ما احوجنا ان نعيد دراستها وقد سعدت بارسال كتاب بعنوان معركة الكرامه لي من الاردن تاليف الاخ اللواء محمود الناطور ابوالطيب المدير العام لمركز الناطور للدراسات والابحاث .

هذا الكتاب وصلني وكنت اقرا به وفقدته بعد ان قصف الكيان الصهيوني برج الظافر 4 الذي اسكن به ولكنه عاد وارسل لي نسخه اخرى بعد ان علم بفقدي النسخه الاولى وهذا الكتاب الرائع هو اول توثيق فلسطيني مفصل لهذه المعركه الخالده بعد ان تم نشر اكثر من روايه لهذه الحرب ولكن الاخ ابوالطيب اخذ على عاتقه نشر احداث وتفاصيل هذه المعركه الخالده واسماء الشهداء من ابناء حركة فتح واسماء الشهداء من الجيش الاردني .

معركة الكرامه الخالده ينبغي ان يكون هناك احتفالات مركزيه في ذكراها لانها معركة بطوله وتحدي فهي انتصار جيش مقابل جيش وليس بطوله شخصيه وفرديه نفذها بطل بل حصار ومقابله ومواجهه وفدائيه حيث كانت اول مره تستخدم فيها الاحزمه الناسفه والموت ببطوله تحت جنازير الدبابات الصهيونيه .

معركه الكرامه معركه فاصله قادها من لايحسبوا حسابات التوازنات الاستراتيجيه العدد والعتاد و لا بالتناظر بامتلاك نفس الاسلحه فقد كانت معركه بين طيارات ودبابات ومجنزرات ومدفعيه وبين بندقية وقنبله يدويه وبطولة رجال لا يخافوا او يجبنوا ودافعوا عن انفسهم وكرامة امتهم العربيه ببطوله نوعيه .

معركة الكرامه لم يتجاوز يومها جيش حركة فتح الأربعمائة مقاتل وشن الكيان الصهيوني كل قوته من اجل انهاء ظاهرة حركة فتح وكما قال موشي ديان وزير حرب الكيان الصهيوني بان فتح كالبيضه في يدي استطيع الضغط عليها وانهائها ولكن فتح انفجرت في وجه هذا الصهيوني الحاقد واضاعت عينه وعقله .

قوات الاحتلال الإسرائيلي تشن هجوماً واسع النطاق على الضفة الشرقية لنهر الأردن، في منطقة امتدت من جسر دامية شمالا حتى جنوب البحر الميت بطول 50كم وعمق 10كم، بهدف القضاء على مواقع المقاتلين الفلسطينيين في الكرامة وجنوب البحر الميت.

وقد حشدت إسرائيل لذلك أربعة ألوية وخمس كتائب مدفعية ووحدات هندسة وأربعة أسراب نفاثة وعدداً من طائرات الهليوكوبتر، وقد بلغ عدد هذه المجموعات 15 ألف جندي، وقد تحركت هذه القوات صباح يوم 21-3-1968، على أربعة محاور، محور العارضة ومحمود وادي شعيب ومحور سويمة ومحور الصافي، أما بالنسبة لقوات المقاومة الفلسطينية التي كانت تتوقع ذلك الهجوم، فقد جرى تقسيمها إلى ثلاثة أقسام وفقا لمبادئ قتال حرب التحرير الشعبية (قسم في الكرامة وقسم على شكل كمائن في الطريق المتوقع أن يسلكه العدو، وقسم في المرتفعات المشرفة على الكرامة ليكون دعما واحتياطا)، وقد كان قرار الصمود الواعي، الذي اتخذته القيادة الفلسطينية، قد هدف أساسا إلى :

– رفع معنويات الجماهير الفلسطينية والعربية بعد نكسة 1967.

– تحطيم معنويات العدو وأسطورة الجيش الذي لا يقهر.

– تحقيق الالتحام بين الثوار والجماهير والجيش الأردني. – اختبار ثقة المقاتلين بأنفسهم في معارك المواجهة المباشرة مع العدو.

لقد كانت الكرامة أول عملية واسعة النطاق يقودها رئيس الأركان الجديد الجنرال حاييم بارليف (صاحب خط بارليف على الجبهة المصرية)، كما كانت المعركة الأولى التي يعبر فيها الجيش الإسرائيلي نهر الأردن إلى الضفة الشرقية، ورغم ذلك كله ورغم التفوق التكنولوجي الساحق لصالح إسرائيل، إلا أن الفدائيين والجيش الأردني الذين استدرجوا الجيش الإسرائيلي إلى القتال عن قرب، حتى حد القتال بالسلاح الأبيض، قد استطاعوا أن يكبدوا العدو خسائر فادحة بلغت 70 قتيلاً وأكثر من 100جريح، بالإضافة إلى تدمير 45 دبابة و25عربة مجنزرة و27 آلية مختلفة و 5 طائرات، أما المقاتلين الفلسطينيين فقد سقط بينهم 17شهيداً، في حين قدم الجيش الأردني 20شهيداً و 65جريحاً و10دبابات و10آليات مختلفة، كما أن هذا الصمود العظيم قد أفشل أهداف إسرائيل باعتراف قادتها، فقد قال ليفي أشكول رئيس وزراء إسرائيل آنذاك أمام الكنيست في 25-3-1968: ” أن الهجوم على الكرامة لم يحل مشكلة الإرهاب”.

وقال يوري افنيري عن فشل العملية: “أن المفهوم التكتيكي للعملية كان خاطئاً من الأساس، وأن النتائج أدت إلى نصر سيكولوجي للعدو الذي كبدنا خسائر كبيرة”.

في حين طالب ناثان بيليد ممثل حزب المابام بان تقوم إسرائيل بتغيير تكتيكها العسكري قائلاُ:” أن على إسرائيل تصوغ تكتيكها العسكري وفقاً لمبادئ القتال المتبعة عند العدو والظروف السياسية المحيطة”.

لقد كانت الكرامة نوعا من استرداد الكرامة التي فقدها العرب بعد هزيمة حزيران 1967، ونقطة تحول بالنسبة للثورة الفلسطينية أعطت مفهوما جديدا للمقاومة على كل المستويات الوطنية والقومية والدولية، فانهالت طلبات التطوع- وخاصة من حملة الشهادات الجامعية -على الثورة، وقامت التظاهرات الكبرى في كل الساحات العربية التي استقبلت شهداء الكرامة، وازدحمت صفحات الصحف بأخبار المقاومة والعمليات الفدائية، وأعادت فلسطين إلى واجهة السياسة العالمية حتى أن ايبا إيبان وزير خارجية إسرائيل قال:” لقد سمعت أصوات تقول عاشت فتح خلال زيارتي للنرويج والسويد في أيار 1968″.

أسماء شهداء حركة «فتح» في معركة الكرامة

البلد الأصلي حركي اسم الشهيد / حقيقي الرقم
نابلس أبو شريف تيسير شريف محمد هواش 1
الخضيرة أبو أميه بشير كامل داوود أبو تمام 2
مسكة / طولكرم ربحي أبو الشعر ربحي محمد حسين حامد الاسطي 3
نابلس الفسفوري عبد المطلب داوود قاسم الدنبك 4
يافا أبو خالد علي حسن علي عياد 5
العباسية ناصر خالد فتحي رجب محمد نمر مصطفى 6
الخليل جبار زهير أديب عبد الجبار جوده جابر 7
يافا وحيد سلامة محمود محمد البورنو 8
طوباس ناصر سمير محمد حمدان الخطيب 9
العباسية رائد عوض محمد عوض العديلي 10
دير طريف بلال محمد إبراهيم حسن عاصي 11
بلعا – طولكرم سليمان عبد الحميد جميل إبراهيم حسين بابية بلعاوي 12
بيت جبريل – الخليل صلاح الدين حامد أحمد محمد العزة 13
اللد أبو اللد محفوظ محمود موسى شحيط 14
عرب الجرامنة – يافا عبد الحميد ناصر محمد دعاس محمد أبو عبيد 15
الغوير خليل أبو الليل خليل جمعة علي ذيب 16
سيلة الظهر – نابلس سامي «المدير» جميل محمد يوسف مصطفى أبو عصبة 17
دير طريف أبو السعود علي محمد أبو السعود عبد الرحمن 18
القباب / اللد أبو رضوان إبراهيم محمد سالم رضوان 19
كفر قليل /نابلس أبو حسان تحسين خليفة مصطفى أبو غنيم 20
حلحول / الخليل أبو فارس داوود فارس سليمان الدودة 21
اللد أبو صطيف إبراهيم يوسف مصطفى صرصور 22
غزة أبو عاشور سعدي عبدالله حسان عاشور 23
بيت دجن – يافا أبو يافا عبدالله إبراهيم عبد القادر يانس 24
دير – الذبان، الخليل سيف الدين (أبو الرائد) محمود أحمد عوده العوضات 25
نابلس أبو اسعد محمد رياض عبد الفتاح داود الخياط 26
ام الزينات / حيفا رمزي حسن داوود سليمان شوشاري 27
الخيرية / يافا مغير أبو منصور داود محمود داود قاطوني 28
الدوايمة/ الخليل أبو حسن إسماعيل محمود نوفل 29
طلوزة /نابلس أبو خالد خالد علي كايد كساب 30
التعامرة – بيت لحم أبو قديح حسين محمود محمد قديح 31
سلمة – يافا المنتقم عبد الرحمن يونس عبد الرحيم 32
شعب – الناصرة أبو جليل محمود علي عبد الجليل الخطيب 33
قوليا / اللد أبو سعيد سليم عبد المجيد سعيد علي 34
صور باهر / القدس فنحي الخياط محمد جميل علي الدبش 35
غزة أبو سيدو الدكتور د. رفيق بدوي محمود سيدو 36
خربة اللوز القدس أبو العباد إبراهيم صقر إبراهيم عباد 37
السافرية / اللد عزمي محمود يعقوب عطية رشيد 38
القباب / اللد رائد جميل محمد محمود أبو صبحية 39
عنابة / اللد أبو عبد الرحمن عزت حسين محمود عبيد 40
ام طوبة / القدس أبو طير فوزي موسى عبدالله أبو طير 41
غزة أبو فارس خميس خليل عبد القادر النمر 42
كفر راعي – جنين سلطان صقر أحمد محمد مرار 43
الحديثة – اللد عائد محمد إسماعيل عايد شحادة 44
بيسان أبو صقر فرج سالم عدوان صقر 45
رفح / غزة أبو رزق جمعه سالم مسلم رزق 46
بئر السبع أبو عزوم محمد جريبيع غيث أبو عزوم 47
عجور – الخليل أبو سليمان سليمان ذيب سليمان الحجاجرة 48
بئر السبع الوحيد تركي محمد جياب الوحيدي 49
وادي فوكين ، بيت لحم الفوكيني محمد عبد الحافظ محمود محمد 50
حجة نابلس أبو دعاس محمد نمر محمد دعاس 51
الخليل أبو نعيم اسعد نعيم الخطيب 52
الجورة – المجدل محمد زياد محمد محمد الشيخ علي 53
غزة أبو رمضان محمد خالد رمضان قاسم 54
العباسية مجاهد زكي محمود يوسف سليمان سالم 55
المسمية – غزة ناصر النجار عبد الفتاح محمد أحمد الجمال 56
صميل / الخليل أبو سليم فتحي محمد حسن سليم 57
بيت امرين – نابلس أبو الأديب ذيب محمود ذيب سليمان 58
دمشق اليرموك رؤوف الملازم رؤوف عمر حسين 59
    عبد الهادي أبو بكر 60
    فتحي محمود عايد 61
    أبو فارس 62
    فهيم محمد أبو غزال 63
    عاهد سليمان 64
    مطاوع أحمد إبراهيم 65
    أبو حميد 66
الوحدات عمان   خالد سعدو الحديدي 67
جبل الهاشمي عمان   صدقي شاكر سمور 68
دمشق دوما   مصطفى محمد أحمد مصطفى 69
حماة مخيم العائدين   محمد يوسف ذياب 70
جوبر دمشق   فتحي حسين حسن 71
عمان   محمد أحمد مراد 72
حمص مخيم الوافدين   احمد يوسف عطايا 73
كفر راعي جنين   احمد محمد شاكر 74

أسماء شهداء قوات التحرير الشعبية في معركة الكرامة

البلد الأصلي الاسم الحقيق الرقم
صيدا – قلقيلية عبد اللطيف طاهر أبو هنطش 1
فاقون – طولكرم عبد الفتاح مفلح الطلوزي 2
  علي سالم سليمان 3
  إبراهيم سالم أبو عفون 4
  غازي حفظي محمد غزال 5
نابلس إبراهيم حسن حلاوة 6
  أحمد توفيق سعيد 7
اجزم – حيفا أحمد محمد أحمد عبد الباقي 8
  شاهر عبدالله يوسف 9
غزة شحدة محمد أحمد طبيل 10
كفر الما – اربد علي عيسى مصطفى 11
  عدنان عبد الرحيم أبو دياك (الصاعقة الأولى) 12
  ياسر محمد مصطفى 13
  حسين موسى الزعبي 14
  صبحي علي عواد 15
بيت لحم بهجت محي الدين النعيمي 16
  خالد عبد الفتاح العمري 17
  فلاح محمد عاشور 18
جوريش – نابلس عبد الغني الرحمن مصطفى إسماعيل 19
ياصيد – جنين حسن فريد عبد الفتاح يحيى 20
  عبد الرحيم عيسى سماره 21
طوباس – نابلس شاهر محمد عبدالله 22
  عبد الرحمن رشيد سليمان 23
  عادل محمد يوسف صالح 24
  سلامة خليل الطحاوي 25
  طاهر عبد المجيد 26
  كمال محمد العرعير 27

 

13 عام على استشهاد الشيخ احمد ياسين مؤسس حركة المقاومه الاسلاميه حماس

20 مارس

كتب هشام ساق الله – طائرات حربية صهيونيه تطلق عدة صواريخ على الشيخ احمد ياسين في الثاني والعشرين من اذار مارس 2004 عقب خروجه من صلاة الفجر في حي الصبره بالقرب من بيته أدى إلى استشهاده على الفور واستشهاد 7 من مرافقيه واصابة اثنين من ابنائه .

لن انسى مشهد تشيع جثمانه الطاهر وقد اديت الصلاه عليه في المسجد العمري الكبير بالشارع نظرا للازدحام الشديد والحشد الكبير من ابناء شعبنا الذي شارك في الصلاه عليه وخرجت الجنازه باعداد كبيره جدا تحمل الشيخ على الاعناق باتجاه مقبرة الشهداء في يوم حزين من ايام مدينة غزه .

الشيخ احمد إسماعيل ياسين مؤسس حركة المقاومة الإسلامية “حماس” وقائدها وزعيمها ولد في قرية “جورة ” قضاء المجدل، في يونيو/حزيران عام 1938، ونزح مع عائلته إلى قطاع غزة بعد حرب عام 1948 ميلادية أصابه الشلل في جميع أطرافه أثناء ممارسته للرياضة في عامه السادس عشر و استطاع الشيخ احمد ياسين أن ينهي دراسته الثانوية في العام الدراسي 57/1958 ثم الحصول على فرصة عمل رغم الاعتراض عليه في البداية بسبب حالته الصحية .

حين بلوغه العشرين بدأ أحمد ياسين نشاطه السياسي بالمشاركة في المظاهرات التي اندلعت في غزة احتجاجا على العدوان الثلاثي الذي استهدف مصر عام 1956, حينها اظهر الشيخ قدرات خطابية وتنظيمية ملموسة حيث استطاع أن ينشط مع رفاقه في الدعوة إلى رفض الإشراف الدولي على غزة، مؤكدا على ضرورة عودة الإقليم إلى الإدارة المصرية .

في عام 1987 ميلادية , اتفق الشيخ احمد ياسين مع مجموعة من قادة العمل الإسلامي في قطاع غزة على تكوين تنظيم إسلامي لمحاربة الاحتلال الإسرائيلي بغية تحرير فلسطين أطلقوا عليه اسم ” حركة المقاومة الإسلامية ” المعروفة اختصارا باسم “حماس”. وبرز دوره في “حماس” خلال الانتفاضة الفلسطينية الأولى التي اندلعت آنذاك والتي اشتهرت بانتفاضة المساجد , ومنذ ذلك الحين و الشيخ احمد ياسين يعتبر الزعيم الروحي لحركة حماس.

ولعل هزيمة 1948 من أهم الأحداث التي رسخت في ذهن الشيخ ياسين والتي جعلته على قناعة تامّة بضرورة إنشاء مقاومة فلسطينية في وجه الاحتلال الإسرائيلي. لذلك نراه يدعو إلى ضرورة تسليح الشعب الفلسطيني والاعتماد على السواعد الوطنية في تحرير فلسطين.

و يروي الشيخ ياسين، في إحدى لقاءاته الصحفية: “لقد نزعت الجيوش العربية التي جاءت تحارب إسرائيل السلاح من أيدينا بحجة أنه لا ينبغي وجود قوة أخرى غير قوة الجيوش، فارتبط مصيرنا بها، ولما هزمت هزمنا وراحت العصابات الصهيونية ترتكب المجازر والمذابح لترويع الآمنين، ولو كانت أسلحتنا بأيدينا لتغيرت مجريات الأحداث”.

بعد تصاعد أعمال المقاومة خلال الانتفاضة الأولى، بدأت السلطات الإسرائيلية التفكير في وسيلة لإيقاف نشاط الشيخ أحمد ياسين فداهمت بيته في أغسطس/آب 1988 وفتشته وهددت بنفيه إلى لبنان. وعند ازدياد عمليات قتل الجنود الإسرائيليين واغتيال الفلسطينيين المتعاونين مع إسرائيل، قامت سلطات الاحتلال يوم 18 مايو/أيار 1989 باعتقاله مع المئات من أعضاء حركة حماس، و صدر حكم يقضي بسجن الشيخ ياسين مدى الحياة إضافة إلى 15 عاما أخرى عليه، في يوم 16 أكتوبر/تشرين الأول 1991 وذلك بسبب تحريضه على اختطاف وقتل الجنود الإسرائيليين و تأسيس حركة حماس.

أفرج عن الشيخ أحمد ياسين، مقايضة بعميلين للموساد الإسرائيلي، القي عليهم القبض بعد المحاولة الفاشلة لاغتيال رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل في العاصمة الأردنية عمان

في 13 يونيو 2003، أعلنت المصادر الإسرائيلية أن الشيخ ياسين لا يتمتع بحصانة وانه عرضة لأي عمل عسكري إسرائيلي. وفي 6 سبتمبر/ أيلول 2003 , تعرض الشيخ لمحاولة اغتيال إسرائيلية عندما قامت المقاتلات الإسرائيلية من طراز F/16 بإلقاء قنبلة زنة ربع طن على أحد المباني في قطاع غزّة، وكان الشيخ أحمد ياسين متواجداً في شقّة داخل المبنى المستهدف مع مرافقه إسماعيل هنية، فأصيب الشيخ ياسين بجروح طفيفة جرّاء القصف. وأعلنت الحكومة الإسرائيلية بعد الغارة الجوية أن الشيخ أحمد ياسين كان الهدف الرئيسي من العملية الجوية.

استشهد الشيخ أحمد ياسين , وهو في عمر الخامسة والستين, بعملية أشرف عليها رئيس الوزراء الصهيوني ارئيل شارون حيث قامت المروحيات التابعة جيش الاحتلال الإسرائيلي بإطلاق 3 صواريخ تجاه الشيخ المقعد وهو في طريقه إلى سيارته مدفوعاً على كرسيه المتحرّك من قِبل مساعديه، فسقط الشيخ قتيلاً في لحظتها وجُرح اثنان من أبناء الشيخ في العملية، واستشهد 7 من مرافقيه.

وقد لقيت هذه الجريمة الإسرائيلية اشد الإدانة من الرئيس ياسر عرفات والسلطة الوطنية الفلسطينية، ونعته عديد الفصائل والقوى والمؤسسات الرسمية، وافتتح مجلس عزاء في مقر الرئاسة الفلسطينية، التي أعلنت الحداد لمدة ثلاثة أيام.

مبروك الطفل عبد الرحمن محمد شفيق ساق الله

19 مارس

من الله علينا بمولود ذكر اسماه شقيقي عبد الرحمن محمد شفيق ساق الله قبل أيام راجين من الله العلي القدير ان يقر به عيون والديه وأهله وجعله من أبناء السعاده وجعله ابنا مطيعا لوالديه ومحبا لشقيقاته وشقيقه وان شاء الله يفرح فيه ابوه ويتربى بعز والديه .
أتقدم بالتهاني الحاره من شقيقي محمد شفيق ساق الله ابواحمد والى زوجته السيده هنادي وبناته ايه واماني واحمد وميس ولما الف مبروك الطفل عبد الرحمن
واتقدم بالتهاني من والدي الحاج شفيق محمد عبد القادر ساق الله ابوهشام واعمامه هشام ابوشفيق واشرف ابومنير واحمد ابوعبد الله وعماته سميه ام صخر وساميه واميه ام منير واماني ام زياد ومنال ام حسام الف مبروك مزيدا من الأبناء والبنات يا أبناء شفيق ساق الله واحفاده

صابر أبو اللبن قتلك مرض الاحتلال الصهيوني

19 مارس

كتب هشام ساق الله – امس غادرنا الأخ المناضل والاسير المحرر الأخ صابر أبو اللبن نائب رئيس لجنة العاملين للوظيفة الحكومية سابقا واحد هذا الرجل الطيب المناضل رحل عنا والقاتل هو واحد الاحتلال الصهيوني ومصلحة السجون فقد سبق ان غادر عشرات ومئات والاف الاسرى المناضلين والجريمة تسجل دائما بان السرطان هو السبب والصحيح يجب ان يتم الانتباه لهؤلاء الابطال الذين يتسربلوا واحد تلو الاخر والمجرم واحد ووحيد ودائما المستهدف الاسرى المحررين في سجون الاحتلال.

وقبل أيام غادرنا الأخ يوسف الخور وقبله الأخ احمد طالب وقبلهم حاتم الجيش واخرين كثر يتسربلوا الواحد تلو الاخر ولا أحد دائما يتهم الاحتلال الصهيوني بهذه الجرائم الغير مرئية ودائما المستهدف هو الاسرى في سجون الاحتلال الصهيوني يظهر عليهم المرض بعد سنوات وقد تجذر في أجسادهم لا اعلم يتم تمريره عبر الهواء او عبر الاكل الذي يتناوله الاسرى تجارب صهيونيه تتم في مصلحة السجون والمستهدفون دائما الاسرى بكل مراحل الاسر في سجون الاحتلال الصهيوني.

الأخ صابر ابواللبن هذا الرجل الرائع الذي اعتقل مبكرا وحين خرج من سجون الاحتلال حول الى حركة فتح وعمل في صفوفها ودائما للأسف حركة فتح لا تقدر هؤلاء الأخوة المتحولين من تنظيم اخر بشكل واضح وحسب كفاءاتهم فالرجل ناضل وظل يناضل لخدمة الموظف الحكومي في لجنة الموظفين الحكوميين وبقي بتواصل من اجل تحقيق حقوق الموظفين.

الأخ صابر لم تحدث مشكله بين فتح والجبهة الشعبية حين تحول الى حركة فتح بقي الجميع يجمع على دماثة اخلاق وادب هذا الرجل المناضل احبه الجميع والكل يجمع على احترامهم لهذا الرجل المناضل الكبير.

التقيته عدة مرات وجمعنا نقاش دائما حول المصلحة العامة التقيته مره بسهره ليليه عند اخي المناضل عبد الناصر فروانه ابوعوني ويومها كان الأخ جمال حاضر تناقشنا حول مقالاتي وما اكتبه ويومها أحببت هذا الرجل المثقف الذي يستوعب النقاش والانتقاد ولديه حماسه كبيره.

دائما أمثال المناضل صابر أبو اللبن الاحتلال يرفض تصريحه للمرور من اجل الموت الى داخل فلسطين ويصروا على حقدهم عليه ويرفضوا تصريح مريض يصارع مرض السرطان ويضطر الواحد منهم للعلاج بالمشافي المصرية والنضال من اجل الحياة من مستشفى الى اخر في ظل ظروف صعبه.

زاره مؤخرا اخي عبد الناصر فروانه حين كان بالقاهرة والتقط صوره معه شاهدت يومها المرض يغزوا جسد الأخ صابر أبو اللبن وزاره العديد من الأخوة في القاهرة فكل من يزورها ويعرف بوجود صابر المناضل الخلوق في سجون الاحتلال الصهيوني.

لروحك الرحمة اخي صابر أتمنى ان لك الخلود والفوز بالجنة على صبرك ومعاناتك في اسرك من قبل الاحتلال الصهيوني وصبرك في مرضك الأخير الى جنات الخلد اخي صابر ورحمة الله مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا.

لك المجد يا شهيد أتمنى ان يتم فتح ملف الاسرى المرضي الذين امضوا سنوات طويله في سجون الاحتلال الصهيوني وان يتم اتهام الاحتلال الصهيوني بهذه الجرائم الكثيرة فكل يوم نودع بطل ومناضل واسير محرر الى رحمة الله .

تعازينا الحاره الى زوجة الأخ صابر وابنائه وبناته والأسرة الكريمة والتعزية موصولة لرفاق وأصدقاء صابر ابواللبن الكثر من رفاق الجبهة الشعبية الذين عاشوا معه فترة الاسر والاعتقال والى اخوته في حركة فتح في كل مكان فقد صابر بوصلته متجهه الى الوطن يتحدث عن حلم العوده والنضال ضد الاحتلال الصهيوني واخص بتعازي الحاره اخي المناضل الكبير حسني ابوالنصر يومها التقيت صابر في استقباله .

عام على رحيل الصديق المناضل الاخ محمد وادي احد كوادر حركة فتح ايام الزمن الجميل

19 مارس

كتب هشام ساق الله – علمت قبل عام بوفاة الصديق المناضل الفتحاوي محمد حسن احمد وادي وكان اخر ايام العزاء امس كم حزنت على هذا الرجل المبدائي الملتزم والمناضل المثقف الذي عاش ثوره مستمره في كل شيء بتعامله وبحياته دائما كانت ديدن حياته لم يبحث عن مناصب ومواقع ورتب كان دائما زاهد بكل شيء لا يشغله الا السياسة والفكر والثورة رحم الله الاخ المناضل محمد هذا الرجل الرائع الذي تحبه مع اول جلسه معه .

تعرفت على الاخ المناضل محمد وادي فور التحاقه في الجامعه الاسلاميه بقسم التاريخ وكان قد خرج من المعتقلات الصهيونيه بتهمة الانتماء لحركة فتح امضى سنه ايامها وكان شاب مثقف ممتازه تعارفنا ضمن دائره كان يناقش ويرد ويتحدث كم كان رائعا في ذلك الوقت وخجول ودائما كان ضابط مخابرات مخيم جباليا يستدعيه للمقابله ويتم اعتقاله فقد اعتقل كثيرا للتحقيق في زنازين الاحتلال ويخرج بصمت وهدوء .

المناضل محمد حسن احمد وادي من مواليد عام 1963 في مخيم جباليا للاجئين من عائله هاجرت من قرية بيت دراس تلقى تعليمه وحصل على الثانويه العامه من مدارس مخيم جباليا وكان من الشباب الثائر المناضل التحق مبكرا في صفوف حركة فتح عام 1980 واعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني لمدة عام امضاها في سجن غزه المركزي والتحق بالجامعه الاسلاميه وكان احد نشطاء وكوادر حركة الشبيبه الطلابيه بالجامعة الاسلاميه .

عادت قوات الاحتلال الصهيوني الى اعتقاله عدة مرات في عام 84 و85 للتحقيق في زنازين سجن غزه المركزي واعتقل في الانتفاضه الاولى اعتقالا اداريا لعدة مرات في معتقل النقب انصار 3 والتحق فور عودة السلطه الفلسطينيه ضمن قوات ال 17 وعمل في العمليات المركزيه للجهاز وحين توفي كان برتبة مقدم في الجهاز محمد ظلم بالرتبه والتقييم التنظيمي انذاك ولكنه كان راضي يعمل بهمه ونشاط .

تزوج الاخ المناضل محمد ونحن طلاب بالجامعة الاسلاميه اتذكر ايامها كنا طلاب وهو متزوج من الاخت المناضله عفاف ابوخاطر وكانت ايامها ايضا اسيره محرره من سجون الاحتلال الصهيوني وحاصله على شهادة الحقوق وكانت تعمل محاميه متخصصه بزيارة الاسرى في سجون الاحتلال والترافع عنهم امام المحاكم الصهيونيه .

الاخت المناضله عفاف ابوخاطر احدى الكوادر المؤسسه في اتحاد لجان المراه للعمل الاجتماعي الاطار النسائي لحركة فتح وعضو قيادتها لفتره طويله وعملت مستشاره قانونيه بداية السلطه الفلسطينيه في هيئة الارتباط والشئون المدنيه وكانت عضو لجنة اقليم الشمال واحد الكوادر النسائيه المتميزه .

الاخ محمد وادي رحمه الله له من الابناء علي ونداء وحسن وليلى وعبد الرحمن رحمه الله واسكنه فسيح جنانه مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن اولئك وجعل من معاناته ومرضه الاخير في ميزان حسناته فقد توفي يوم الخميس في السابع عشر من مارس اذار عام 2016 وانا لله وانا اليه راجعون .

تعازينا للاخت المناضله عفاف ابوخاطر وابنائها وبناتها والى اشقاء الاخ محمد واهالي بيت دراس والى اصدقاء محمد ومن عرفه في شوارع وازقه وساحات النضال في المخيم وبالجامعة الاسلاميه وبانصار 3 وانصار 2 وبكل المواقع والاماكن التي عاش فيها .

تهنئه للاخ الصديق الحاج عبد الناصر عوني فروانه بمناسبة حفيدته الأولى ماريا

19 مارس

أتقدم من اخي وصديقي العزيز الغالي الحاج عبد الناصر عوني فروانه ابوعوني بمناسبة حفيدته الأولى من كريمته سارا زوجة ابن شقيقته الأخ احمد ياسين اسمياها ماريا ارجو الله العلي القدير ان يجعله من أبناء الخير والسعاده ويجعل ايامها أجمل واجمل من أيامنا وان تكون بنتا مطيعه لوالديها ومرضيه.
عقبال انشاء الله مزيدا من الاحفاد لابنائك عوني ومحمد وكذلك كريماتك الأستاذة المحامية امل والعزيزة الغالية مها
أتقدم من الأخ المناضل الكبير والاسير المحرر الحاج عوني فروانه بحفيدة أبنائه وكذلك التهنئة موصولة من اخي وصديقي الحاج جمال فروانه أبو عوني والى عموم الأصدقاء ال فروانه وياسين بهذه المناسبة.

تهنئه للصديق العزيز الأخ الدكتور سعيد سالم غربيه بزفاف نجله المهندس عبد الكريم

19 مارس

دعاني قبل دخولي الى المستشفى صديق العمر الأخ الدكتور سعيد سالم غربيه لحفل زفاف نجله المهندس عبد الكريم ولكني لم استطع الحضور واتصلت به هناته وانا بالمستشفى بهذه المناسبة العزيزة فالأخ الدكتور سعيد صديق عزيز جدا وكذلك جميع أبناء عائلة غربيه الكريمه تربطني بهم صداقه واخوه عزيزه هم وابائهم من قبل فانا اعرف اغلب هذه العائلة الكريمة واعرف رجالها .
الف مبروك للأخ الصديق الدكتور سعيد غربيه هذه المناسبة العزيزة وأتمنى للعريس العزيز الأخ المهندس عبد الكريم والى زوجته روند احسان شعشاعه وعموم عائلة شعشاعه الكريمة فالطيبون للطيبات.
اخي الدكتور سعيد غربيه هو امين سر المكتب الحركي للأطباء البيطريين واحد القامات العالية بالجمعية الطبية العربية وهو رئيس جمعية خريجين جايكا اليابانيه اضافه الى انه رجل مجتمع من طراز فريد من نوعه.
ربطتني منذ وقت طويل علاقه اخويه وتنظيميه بأخي الدكتور سعيد فقد كان يمول الحملات الطبيه حين كان وكيل لشركة بلسم الفلسطينية اضافه الى علاقتي بوالده المرحوم الحاج سالم غربيه رحمه الله .
أتقدم بالتهاني من الأخ المهندس رزق سالم غربيه عم العريس وعماته وال غربيه الكرام فردا فردا كل باسمه ولقبه وصفته التي يحب.
واتقدم بالتهاني الحارة من اخوال العريس أبناء المرحوم أبو تحسين الشوا رحمه الله الاخوه تجسين الشوا وابوعلي الشوا وحسام الشوا وعموم ال الشوا الكرام.