أرشيف | 4:25 م

أربعة اعوم على رحيل صديقنا الغالي الوزير السابق المهندس سعد الدين عبد الرحمن خرما

14 يونيو

كتب هشام ساق الله – اربع أعوام مضت على رحيل صديقنا الغالي الوزير السابق المهندس سعد الدين عبد الرحمن خرما ابوالعبد بعد ايام لازلنا نتذكر دماثة اخلاق هذا الرجل وعلاقاته الوطنيه المتشعبه ولازلنا نتذكره حين يجد الجد وحين نحتاج الى رجل وطني مناضل بيمون على اشياء كثيره نتذكره حين نشاهد عقد انتخابات ونتذكر همته ونشاطه الكبير وهو يمارس قناعاته بان الانتخابات هي الحل كلما راينا احد من اصدقائه تذكرنا اخونا الكبير ابوالعبد رحمه الله واسكنه فسيح جنانه واتمنى قرائه الفاتحه على روحه الطاهره لكل من يقرا مقالي.

تلقيت بعد صلاة العشاء يوم الخامس عشر من يونيو حزيران 2014 خبر وفاة الاخ والصديق العزيز الوزير السابق والوطني الكبير المهندس سعد الدين عبد الرحمن خرما ابوالعبد اليوم في مستشفى داخل فلسطين التاريخيه اثر تعرضه لجلطه دماغيه افقدته الوعي تم تحويله الى مستشفى الشفاء بداية ثم الى مستشفى داخل فلسطين التاريخيه .

وسيشيع جثمانه فور وصول الجثمان الى مدينة غزه وادينا صلاة الجنازه على روحه الطاهره في المسجد العمري ونعاه كثيرين من اصدقائه اذكر الاستاذ اسماعيل هنيه رئيس حكومة الوحده الوطنيه ونائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس والشيخ يوسف سلامه خطيب المسجد الاقصى ووزير الاوقاف الاسبق .

تعرفت على ابنته وهي محاميه تعمل في المركز الفلسطيني لحقوق الانسان حين قدمت شكوى ضد الاحتلال الصهيوني بسبب تدمير البرج السكني الذي اسكن فيه برج الظافر 4 ضمن مجموعه تقدمت بشكاوي وتكليف للمركز وهي من عباءات النموذج الخاص لي تذكرنا والدها الطيب وترحمنا عليه .

المهندس سعد الدين خرما اصيب بجلطه دماغيه قبل 10 ايام اثر ارتفاع الضغط وتم نقله الى مستشفى الشفاء في مدينة غزه وكان غائب عن الوعي خلال هذه الفتره تم اجراء عمليه جراحيه لايقاف النزيف في دماغه وتم تحويله الى احدى المستشفيات داخل فلسطين التاريخيه ليتلقى العلاج وكنت اتابع حالته مع عدد كبير من الاصدقاء ووجهنا دعاء على صفحات الفيس بوك نتمنى له الشفاء وندعو الله ان يشفيه ويعيده سالما الى اهله ولكن ارادة الله شاءت ومشاء الله كان .

الصديق العزيز ابن غزه البار المناضل المهندس سعد الدين خرماهذا الرجل الوطني المناضل والذي هو بحق مستقل ويحبه كل من عرفه او تعامل معه لدماثة اخلاقه الرفيعه ورحابة صدره وحبه وتعاونه مع الجميع كيف لا وهو والمعروف والمشهور فقد عمل طوال سنوات طويله في بلدية غزه بقسم الكهرباء ويتواصل بشكل دائم مع مراجعات المواطنين .

المهندس سعد الدين خرما ابوالعبد من مواليد مدينة غزه عام 1954 من عائله وصل جده من لبنان للعيش والعمل فيها ارتبطت بعلاقة نسب ومصاهره مع عائلة الشوا وتلقى تعليمه الابتدائي والاعدادي والثانوي في مدارسها وكان من الطلاب المتفوقين حصل على نتيجه عاليه في الثانويه العامه اهلته للالتحاق بكلية الهندسه الكهربائيه في جامعاتها وتخرج منها بتفوق وعاد الى قطاع غزه .

عمل المهندس سعد الدين خرما في بلدية غزه بقسم الكهرباء وكان من المهندسين البارعين والخلوقين ونستطيع ان نقول انه من اشرف وشارك في بناء شبكة الكهرباء في مدينة غزه ويعرف كل تفاصيل العمل هو وكوكبه من المهندسين والفنيين اثرت العمل داخل الوطن وعدم العمل بالخارج رغم الفرص الكثيره التي جاءته لخدمة وطنه وشعبه وبداية السلطه الوطنيه عمل في سلطة الطاقه وشارك في تاسيسها وكان مدير عام السلطه .

انضم الى نقابة المهندسين كعضو وشارك لثلاث دورات انتخابيه فيها وفاز كمستقل وضمن قائمة منظمة التحرير الفلسطينيه وشغل منصب امين سر النقابه لثلاث دورات انتخابيه وكان من المهندسين الذين يحظوا بشعبيه كبيره اهلته للترشيح لتولي نقابة المهندسين في قطاع غزه عام 1994 كنقيب المهندسين المنتخب في أربع دورات 94/97، 99/2013..

دماثة شخصية هذا الرجل الرائع جعلته احد كوادر وقيادات المجتمع المحلي الفلسطيني ورجل موثوق فيه بشكل كبير شارك بانتخابات كل المؤسسات الوطنيه طوال فترة الانتفاضه الاولى وبدايات السلطه كعضو في اللجان الانتخابيه وهو عضو في مؤسسات مجتمع مدني وعضو مجلس ادارتها مثل جمعية اطفالنا للصم وعضو بنادي غزه الرياضي وعضو بمؤسسات مجتمعيه مختلفه .

تم تكليفه المهندس سعد خرما في الحكومة التاسعه عام 2005 وحتى عام 2006 كوزير للمواصلات قدم الكثير في هذا الموقع لخدمة ابناء شعبنا لازالت اثاره موجوده وهو عضو بالمجلس الوطني الفلسطيني منذ الانتفاضه الفلسطينيه الاولى حتى الان

تم تكليفه كقائم باعمال رئيس بلدية غزه وشغل بالسابق نائب رئيس بلدية وهو نائب رئيس مجلس الاسكان الفلسطيني ومسئول المجلس في قطاع غزه حتى الان وهو نائب لرئيس مجلس امناء جامعة الازهر في مدينة غزه وهو نائب رئيس شركة توزيع الكهرباء محافظات غزة ومصلحة مياه بلدية الساحل 2002/2004.

والمهندس سعد خرما متزوج من عائلة الشوا واب لابن هو عبد الرحمن و4 بنات هم دانا وسهير وامل وندين .

تعازينا الحاره للسيدة والدته صبرها الله ولزوجته الاخت ام العبد وابنائه عبد وكريماته واشقاءه سهل في غزه وسائد في امريكا والى عموم ال خرما بالوطن والخارج والى انسباءه ال الشوا والى اصدقاءه في كل مكان عمل فيه فهو رجل ذو علاقات واسعه وصداقات متشعبه مع كل التنظيمات الفلسطينيه وفي مقدمتها حركة فتح .

انا لله وانا اليه راجعون الى رحمة الله اخي ابوالعبد اسكنك الله فسيح جنانه مع النبيين والصديقين والصالحين والشهداء وحسن اولئك رفيقا نشهد لك بالاخلاق والصلاح والدين كنت دائما نعم الصديق والاخ والمناضل الوطني الذي يشار له بالبنان ودائما يسعى للقيام بالواجب في الافراح والاتراح والمناسبات المختلفه .

الإعلانات

ثلاثة اعوام على رحيل المجاهده المناضله جميله بوعزه

14 يونيو

كتب هشام ساق الله – في الرابع عشر من يوليو حزيران 2015 غادرتنا المناضله الكبيره جميله بوعزه كتبت عنها العام الماضي من منطلق المحبه للجزائر بلد المليون ل المليون ونصف شهيد ونحترم تاريخه وتجربته ونضاله وخاصه المناضلين الابطال امثال المجاهده جميله بوعزه بطلة وضع العبوات الناسفه للاستعمار الفرنسي والذي تعلمت المقاومه الفلسطينيه من تجاربه واخذت طريقة نضالهم عبر السنوات الماضيه نماذج واساليب تم تطويرها فنحن نحي هاماتنا ونقرا الفاتحه على روح هذه المناضله الكبيره .

تعلمنا كثيرا من تجربة الجزائر ومقاومينه واساليبه ضد الاسعتمار الفرنسي كبرنا على تعلم تجربة الجزائر ونعرف مناضلات كثيرا امثال الفدائيه المناضله جميله بوحريد هذه البطله الذين شاهدنا فيلم جميله على التلفزيون وشاهدنا كيف تعرضت للتعذيب بقى هذا الفيلم في مخيلتنا وذاكرتنا وكنا نمزج بين جميله بوحريد والفنانه المصريه ماجده لتفوقها في تجسيد هذه المناضله الكبيره .

فاجأ التلفزيون الجزائري الرسمي الرأي العام العربي والعالمي بوفاة المناضلة الشهيرة، جميلة بوعزة، عن عمر ناهز 78 عاماً، وهي إحدى أبرز شخصيات الثورة الجزائرية ضد الاستعمار الفرنسي، حيث توفيت الجمعة في عيادة الأزهر بالعاصمة الجزائرية بعد صراع مع المرض.

ولدت بوعزة عام 1938 في منطقة البليدة بالجزائر، وبدأت دراستها بالعاصمة ثم تعلمت العزف والغناء وشاركت في العديد من المسابقات الفنية التي كانت تنظمها الجمعية الفرنسية أثناء اندلاع الثورة الجزائرية، قبل أن تنضم إلى صفوف جبهة التحرير الوطني، لتصبح محاربة في الميدان وبارعة في زرع القنابل ضد الاستعمار الفرنسي.

المناضله جميلة بو عزة (1937-2015) مجاهدة جزائرية من أهم عناصر الثورة الجزائرية، أشعلت نار الحرب مع رفقة من حسيبة بن بوعلي، جميلة بوحيرد وجميلة بوباشا.

كانت تدرس بالجزائر العاصمة قبل أندلاع الثورة الجزائرية وكانت من بلدية البليدة بالجزائر تعلمت العزف واخدت دروسا في الغناء وكما انها كانت تحب دراستها وشاركت في مسابقات عديدة كانت تنظمها الجمعية الفرنسية أثناء اندلاع الثورة الجزائرية انضمت إلى صفوف جبهة التحرير الوطنية وكانت محاربة في الميدان وكانت بارعة في زرع القنابل وهي منفذة انفجار مقهي كوك هاردي باحياء الجزائر العاصمة وكما كانت من فريق يضم ياسف سعدي و العربي بن مهيدي وكانت في قسم المظاهرات ايظا واشتهرت في عدة مظاهرات وكانت منفذة لانفجار مقهي كوك هاردي بالجزائر العاصمة .

كانت محاربة في الميدن وكانت من أهم النساء في زراعة القنابل في طريق الاستعمار الفرنسي ومن أهم التفجيرات التي قامت بها هي انفجار مقهي كوك هردي وانفجار العاصمة وكانت مهمتها رسم الخطط وتنفيذها برفقة زهرة بو ظريف وحسيبة بن بوعلي ومليكة قايد وغيرهن نتيجة لبطولتها أصبحت المطاردرقم2

تم القبض عليها من الجيش الفرنسي و هي اخر مناظلة قبض عليها اصيبت بوعزة بي الجنون و اضطراب نفسي حاد نقلت الي سجن بدون اي محاولة تنطيق و حكم على بوعزة بالإعدام، لتكون بذلك أول امرأة جزائرية يحكم عليها المستعمر الفرنسي آنذاك بالإعدام، وذلك عام 1957 إلى جانب رفيقتها جميلة بوحيرد و لكن اطلقت حرة عام 1962.

برعت بوعزة بعد انضمامها إلى صفوف جبهة التحرير الوطنية الجزائرية، في زرع القنابل أثناء وجودها في ميدان المجاهدين، حيث كانت توصف بـ”البراعة” في رسم الخطط وتنفيذ العمليات والتفجيرات ضد تجمعات الاستعمار برفقة المجاهدات، جميلة بوحيرد وزهرة ظريف وحسيبة بن بوعلي ومليكة قايد، منها انفجار مقهي “كوك هاردي” وسط العاصمة الجزائرية، كما كانت ضمن فريق عمل للمظاهرات المناهضة للفرنسيين يضم ياسف سعدي والعربي بن مهيدي.

شاركت في جمعية النساء للحرية والاستقلال، وتعد آخر مناضلة قبض عليها الجيش الفرنسي وأصيبت باضطراب نفسي حاد بعد التعذيب الشديد الذي تعرضت له أثناء فترة الاعتقال.

أدخلت الراحلة بوعزة المستشفى في 6 يونيو/ حزيران الجاري، بحسب زوجها، بوصوف عبود، عند منتصف الليل بعد إصابتها بنوبة قلبية، وتوفيت صباح الجمعة 12 يونيو/ حزيران من الشهر ذاته.

الرئيس بوتفليقة بعث برسالة تعزية لأسرة الفقيدة ذكر فيها: “بقلب يعصره الألم لفراق هذه البطلة، ولكن يغمره الإيمان بقضائه وقدره سبحانه وتعالى، أدعوه منيباً أن يكرم وفادتها إلى جواره وينزلها في رحابه مع الأولياء والصديقين”، معرباً لأهلها الأكارم وذويها الأبرار ورفيقات السلاح ورفقائه، عن خالص العزاء وصادق الدعاء.

كما وصف بوتفليقة المجاهدة الراحلة بأن الجزائر “فقدت قامة من رموز الجهاد والصمود، هي الأخت العزيزة جميلة بوعزة طهر المولى ثراها، وغمر روحها بأنعام مغفرته ورضوانه وألحقها بعليين في جنات الخلد والنعيم”، مؤكداً أن جميلة كانت “شامة على جبين الوطن، وظلت في تواضعها وكبريائها قدوة إلى أن دعاها المولى إلى كريم جواره”.

وتوصف بوعزة بأنها من جيل كبار الهمم، إذ رغم حداثة سنها، ركبت خطوب الحرب وأهوال الثورة، تقدمت الصفوف إلى جانب كل جميلات الجزائر في الصحارى والجبال والمدن والقرى، تؤازر الرجال وتقاسمهم قر الشتاء وحر الصيف، على خطوط النار، مؤثرات الموت بعزة على القعود بذلة.

غزه تتجهز للسمقايه في عيد الفطر وفهي اشهر اكلات الغزازوة بامتياز

14 يونيو

كتب هشام ساق الله – ضمن الاغراض التي يشتريها كل رب اسره من السوق اغراض السماقيه السلق والسماق وكل تجهزيات السماقيه فستكون الاكله الرئيسيه باليوم الثاني او الثالث لعيد الفطر المبارك لعل اجمل شيء بالسماقيه ان الفلسطينيين الجدد لايعرفوها ولا يعرفوا كيف تطبخ فهي اكله ينبغي ان نعتز بها وسط الحصار والقمع والتميز الإقليمي الذي يمارس علينا في قطاع غزه ..

اجمل شيء في السماقيه انها اكله غزاويه بامتياز لايشاركهم فيها احد بفلسطين ولا بالعالم العربي الا من عاش وسكن بجوار غزاوي وتعلمها منه وصديقي العزيز برومانيا يقول لي حين ينقطع السلق من رومانيا فاشتري بديل عنه لاصنع السماقيه وقد جرب السانخ واكتف ان السماقيه لذيذه فيه ايضا .

رحم الله والدتي المرحومه ام هشام هذه المراه الطيبه التي كانت دائما تجهز كل الوجبات الشعبيه في المناسبات الدينيه وكل شيء في موعده وحسب عادات اهل غزه في هذه المناسبات في عيد الفطر الفسيخ والكعك وفي راس السنه الهجريه الحلبه او المكركمه .

السماقيه اكله غزاويه بامتياز ولا يعرفها الا من سكن هذه المنطقه او جاور اهلها في الخارج او الداخل وكل من اكلها يتمنى ان يتعلم طبخها وعملها دائما فهي اكله لذيذه جدا وتحتوي على كل عناصر الاستفاده من الطعام ادعو الاطر النسويه الفلسطينيه ان يعلموا الاجيال الناشئه الصاعده الطبخات الشعبيه والتراثيه وبمقدمتها السماقيه .

الذي لا يعرف السماقيه او سمع عنها فهي اكله وهي تصنع شمن السلق الاخضر والحمص والطحينه والسماق وله طريقه خاصه في الطهي يتم سكبها في صحون مع قطع صغيره من اللحم .

وتقاس مهارة وشطارة المراه الغزاويه بشطارتها بعمل السماقيه متوازنه بين الحداقه والحراره وعدم تغلب عنصر على عنصر فيها ويتعلمها بنات غزه جيل بعد جيل وهناك المشهورات فيها وهم من يشهد لهم بعمل كل انواع الطعام بحرفيه وشطاره نادره .

ودائما تصنع السمقايه بالاعياد والمناسبات السعيده والمناسبات الحزينه ايضا فقد اعتاد اهل غزه عملها ايضا خلافا للعيدين كطعام للعشاء في الاعراس وبعد انتهاء سهرة الشباب يتم احضار صحون السماقيه والفلفل والزيتون والخبز الطازج وهات وكول .

وحين تقيم المراه الشاطره صاحبة الخبره بعمل اكلة السماقيه فانها تقوم بتوزيعها على كل جيرانها وافراد العائله وكل من تعرفهم لتؤكد شطارتها ولذة طعم طهيها .

والسماقيه يتم طهيها الان في غزه بكثره عشية سهرة الشباب فبعد انتهاء السهره مع منتصف الليل يتم تقديم صحون السماقيه مع الخبز والفلفل والجميع ينتظر لحظة اكل السماقيه في اعقاب سهرة الشباب .

جرب واطلب السماقيه من احد جيرانك او اصدقائك الغزازوه لتعرف طعم السماقيه ولذتها فهي اكله غزيه بامتياز ولا يعرفها الا من سكن غزه او عاش فيها وهي ضمن الاكلات المحليه الغزيه المسجله فقط باسمهم .

المقاديرالسماقيه وكيف صنعها

1- ربطة سلق .

2- لحمة مقطعه الى قطع مربعة ومتوسطة الحجم.

3- ثلاث بصلات حجم كبير أو أربعة.

4- حمص حب ينقع قبل بليلة ويسلق غداً نص سلقة حسب الرغبة.

5- فلفل أخضر أو شطة .

6- ملعقتين كبار عين جرادة ناشفة.

7- فصوص ثوم حسب الرغبة.

8- طحينة حمرا.

9- كوب سماق حب.

10-عدد 2 ملعقة كبيرة طحين

11- ملح وزيت.

نبدأ بالطريقة:

– أولا بنجيب السلق و بنضممه ضمم صغيرة و بنقطع العروق و بنخرطه ناعم .

– و هادا السلق لما يتقطع و يخلص

– نصيحة مهمة: علشان نغسل السلق منيح بننقعهم بجاط فيه ماء لمدة عشر دقايق رح نلاحظ أنه الرمل ترسب في القاع و بعدين بنغسله كمان مرة و بنصفيه من الماء.

– تفرم البصلة فرما متوسطا، ثم يقلب البصل بالزيت على نار متوسطة حتى يصبح لون البصلة ذهبيا وتذبل.

– بعد ان تذبل البصلة نضع اللحم المقطع قطعًا صغيرة والمسلوق مسبقا فوق البصل بدون(شوربة اللحم)، ونحرك قليلا…بعدها نضيف اليهم الحمص المسلوق.

– نضع السلق فوق اللحمة و الحمص و البصل و رح نلاحظ أنه السلق كثير نافش بس مع التقليب على النار رح يكش ويبين قليل..بنضل نقلبة و بنسكر الطنجرة.

– ينقى السماق في حلة ويضاف إليه الملح ولتر ماء، ويوضع على نار حتى يغلي جيداً ونتركه حتى يبرد ونعصره حتى ينزل عصارته و حموضته منه.

– بعد ذلك يجب أن يصفّى السماق في المنخل الناعم في إناء ونأخذ ماء السماق (ونرمي الحب)بعد ما كنا عصرناه حتى نأخذ الحموضة من حبوبه.

– ثم ندق الجرادة مع الملح والفلفل والثوم.

– بعد ما ندقهم منيح نضعهم فوق السلق والحمص بعد ما يكونوا استوا على النار ونقلبهم جيداً.

– بعدين بنضيف الطحينة الحمرا على خلاصة عصير السماق بالاضافة للدقيق.(ممكن بالبداية نضيف الدقيق لعصير السماق فقط والطحينة الحمرا بالنهاية منصير منسكبها فوق الطنجرة تدريجياً)

-منضل نضيف طحينة حمرا حتى يصيروا متل المستحلب جميل اللون.

-بعدين منضيف الخليط على السلق و اللحمة و الدقة اللي على النار ومنحركهم بشكل جيد.

-و بعدين بنعقدها على النار لما تغلي منيح .

– أخيراً بنسكبها بصحون.

أكثر ن ظلم بالانقسام الداخلي هم أبناء حركة فتح

14 يونيو

كتب هشام ساق الله – لعل اكثر من ظلم بالانقسام الداخلي هم أبناء حركة فتح بشكل خاص اضافه الى أبناء شعبنا كلهم فقد موس بحقهم كل ابنواع البغي والعدوان والحصار والظلم والاعتقال والقمع بشكل كبير طوال فترة الانقسام اضافه الى ممارسة كل أنواع ا لقمع الوظيفي بحقهم بعد ان التزموا بالشرعيه وبالقيادة الفلسطينية تم ممارسة كل أنواع القبرة والخصومات ابتداء من خصم المواصلات وخصم كل البدلات ثم خصم 30 بالمائة من الراتب ثم تحويل عشرات الاف الموظفين الى التقاعد المبكر والتقاعد المالي والإداري وتخفيض الراتب الى 50 بالمائة وسط صمت اللجنه المركزيه التي لاحول لها ولا قوه .

في حين حركة حماس طوال فترات الانقسام اول ماتطرحه هو حقوق الموظفين الذين تم تعيينه بعد الانقلاب والذين وصلوا الى اعلى الدرجات الوظيفيه وضمان حقوق العسكريين وبقاء كل من عينتهم في مواقعهم وفي كل مره تفشل المصالحه جراء تمسك حماس ونضالها لصالحة أبنائه ومناصريها الذين تم تعيينهم في حين يرفضوا هؤلاء عودة الموظفين الشرعيين الى أماكن عملهم والمخطط اصبح واضح ان يتم استبعاد أبناء حركة فتح والمشروع الوطني ويتم استبدالهم بجماعة حركة حماس .

نعم مارست حركة حماس وأجهزتها الأمنية خلال فترات الانقسام حاله من القمع واعتبار ان حركة فتح هي تنظيم ممنوع ومشبوه واختلف الامر وتذبذب وخلال فترة الانقسام تم اعتقال العديد من أبناء حركة فتح لانهم فتحاويون وكانت التهمه دائما الاتصال برام الله رغم ان الكثير من السياسيين يمارسوا هذا الاتصال من مختلف المستويات اعتقلوا هؤلاء الشباب سنوات واشهر وايام في سجون حماس بدون ان يتم مكافئة احد منهم من قبل الأجهزة الأمنية بل تم إحالة معظمهم الى التقاعد المبكر وتم استدعاء العديد من المناضلين من أبناء حركة فتح خلال السنوات والتحقيق معهم .

اما باقي شعبنا الفلسطيني فقط تضرروا كثيرا من الانقسام كثير من التجار أعلنوا افلاسهم وكثير منهم اعتقلوا بحجة عدم الإيفاء بالالتزامات ماليه أوضاع صعبه يعانونها جراء الانقسام اضافه الى ازواجية الضرائب وزيادة المصاريف وسببه حالة الانقسام الداخلي وقلة ساعات وصل الكهرباء جراء هذا الانقسام وصلت درجة السوء الى 4 ساعات وصل و16 قطع لم تعد الثلاجات ثلاجات تحولت الى نمليات في ظل الانقسام.

المرضى يموتوا جراء عدم تحويلهم الى الخارج ونتيجة نقص الادويه وجراء اغلاق المعابر ومنع قوات الاحتلال الصهيوني للمرضى بالسفر ومنع الاف من المرضى بالسفر بحجة المنع الأمني اضافه الى وجود مئات الاف العاطلين عن العمل وخاصه فئة العمال والخريجين أوضاع مذريه وصعبه يعاني منها كل أبناء شعبنا يمكن ان تحل لو جرت مصالحة واتفقت كل الأطراف على خدمة أبناء شعبنا.

مواقف مخزيه للجنه المركزيه لحركة فتح وصمت مطبق سواء اللجنه الحاليه او التي انصرفت جميعا ليس لهم أي موقف لاستعادة غزه وكانوا طوال الوقت يضغطوا على أبناء حركة فتح موظفين وكوادر وغيرها من القطاعات المؤيده للحركة ومواقف سلبيه أيضا للهيئة القياديه العليا لحركة فتح ومواقف متزبزبه للاقاليم قطاع غزه لا دور لهم من كل مايجري حالة غضب تعيشها حركة فتح وقواعدها التنظيمية الذين لايستحقوا كل هذه الإجراءات رغم انهم لازالوا متمسكين بالشرعيه الفلسطينيه .

جماهير حركة فتح وابنائها الميامين اثبتوا انهم مع الشرعيه ومتمسكون فيها خلال سنوات الانقسام لم يحيدوا ابدا عن مواقفهم حتى حين وجهت القياده المركزيه لحركة فتح الضربه لهم تلو الضربه خرجوا بمسيره بذكرى استشهاد القائد ياسر عرفات وخرجوا في ذكرى انطلاقة الحركه رقم 48 وخرجوا في ذكرى استشهاد القائد ياسر عرفات وخرجوا في كل مناسبه وطنيه وشعبيه واحتفلوا بتمنى انتهاء الانقسام وشاركوا في مسيرات العودة الاف الجرحى منهم وكذلك الشهداء.

الكثير من أبناء الحركه الذين في الهرميه التنظيميه سواء أعضاء لجان أقاليم او مناطق او شعب لم يتم تفريغهم او صرف أي رواتب لهم طوال فترة الانقسام الداخلي ولا يتم صرف حتى كرت جوال لهم للأسف حركة فتح قصرت بحق أبنائها في كل الاتجاهات هؤلاء من يتحملوا المسئوليه والتعب الميداني للأسف لا احد يسال عنهم اضافه الى ضعف موازنات الحركة في قطاع غزه وعدم وجود موازنات تشغيليه لا احد يطالب بمقرات الحركه المختطفه والمسيطر عليها من قبل حركة حماس

الانقسام يدخل عامه الثاني عشر ولازالت المصالحة تراوح مكانها والانقسام سيد الموقف

14 يونيو

كتب هشام ساق الله –دحلنا عامنا الثاني عشر من الانقسام البغيض ولازلنا نرجو تحقيق المصالحه الفلسطينية الداخليه على الرغم من تشكيل حكومة الوفاق الوطني الفلسطيني ولكن الوضع بقي على ماهو عليه نسير في حقل من الالغام باحثين عن بصيص امل بتحقيق هذه المصالحه على الارض وانهاء كل اثار الماضي وتحقيق المصالحه المجتمعيه ولازالت الجماهير الفلسطينيه في قطاع غزه لاتثق بكل مايتم الحديث به عن المصالحه صدق صديقي الاستاذ عدنان النجار الذي قالها ببداية الانقسام انتظروا 10 سنوات وبعدها سنرى الحلول وهانحن ندخل عامنا العاشر .

 

حتى الان لم يتحقق من المصالحه سوى تشكيل حكومة الوفاق الوطني وهي فعليا وعلى الارض لاتسيطر على شيء رغم انه تم تسليم مقر الحكومه وبعض الوزارات ولكن حتى الان كل شيء بقي على ماهو عليه ولم يتغير أي شيء ولعل المشكله التي حدثت بداية الشهر اثناء تلقي الموظفين لرواتبهم ومنعهم منها وطرح قضيه متفق عليها في اتفاق القاهره ان يتم غربله الموظفين العسكريين والمدنيين من خلال لجنة تقيم قبل اجراء الانتخابات ويتم اعطاءها مهله ثلاث شهور .

 

كنا نتوقع ان يتم الافراج عن المعتقلين السياسيين الذين عانوا كثيرا من ويلات الانقسام الداخلي في غزه والضفه الغربيه وان يكون هذا القرار اول القرارات التي تتخذها حكومة رامي الحمد الله ولكن لم يتم العمل باي صوره من الصور لاغلاق هذا الملف الذي تحدثوا عنه في القاهره قبل ثلاث انه اصبح ورائهم وكان يفترض ان تم تبيض السجون من كل المعتقلين السياسيين المغلفه قضاياهم بقضايا جنائيه وامنيه ويتم التحفظ عليهم حتى الان بانتظار ان يتم تبادل للاسرى بين غزه والضفه الغربيه .

 

كنا نعتقد ان تشكيل حكومة الوفاق الوطني ستؤدي الى دمج الموظفين وهيكلتهم في وزاراتهم ويعمل الجميع من اجل خدمة ومساعدة المواطنين على تجاوز سنوات سيئه مرت على ابناء شعبنا كنا ننتظر ان تفتح المعابر ويرفع الحصار ويتم اعادة بناء البيوت التي هدمها العدوان الصهيوني واعادة الاعمار وكنا نتوقع ان يتم الوقوف الى جانب عائلات الشهداء الذين فقدوا اعزائهم في هذه الحرب الصهيونيه ولكن حتى الان اسر الشهداء لم يتلقوا مخصصات لابنائهم من حكومة الوفاق الوطني .

 

كنا نتوقع ان يتم تسليم الجمعيات الاهليه التي سيطرت عليها حركة حماس ومقراتها وان يتم اخلاء مقر حركة فتح المركزي الذي تم تحويله الى مركز شرطه وسجن والى اخلاء مقر منظمة التحرير الفلسطينيه الذي تم تحويله الى مقر لوزارة العدل والى اخلاء اماكن كثيره تم الاستيلاء عليها وتسليمها لاداراتها واصحابها ولكن حتى الان لايتم الحديث عن هذا الامر .

 

عوائل شهداء الانقسام وجرحاها هم اكثر المتضررين مما جرى بالانقسام حتى الان لم يتم تعويض أي منهم باي شيء وهم متروكين من أي مساعده او أي شيء سوى مايتقاضوه من مخصصات لابنائهم الشهداء وبعض الجرحى حتى الان لم يتقاضوا أي شيء بسبب عدم اعتمادهم وكثير منهم يعانوا من الحصول على تحويلات واطراف طبيه واجهزه مساعده واشياء كثيره يحتاجونها .

 

حركة فتح ليس لديها أي شيء تجاه أي شيء والامور داحله معها على التواكيل والبركه وليس لديها أي برنامج بانتظار ان يتم فتح هذا الملف وتوفير الاموال اللازمه من اجل ان يتم تعويض اهالي الشهداء والجرحى والمتضررين من احداث الانقسام والعمل على حل هذا الموضوع مجتمعيا .

 

لا نعلم متى سيتم البدء بتحقيق المصالحه على الارض بشكل عملي وانهاء كل اثارها على الشارع الفلسطيني ضمن مخطط وطني موحد يشارك فيه كل الشعب الفلسطيني بكل فصائله الوطنيه ومؤسسات المجتمع المدني وكل العائلات والعشائر نساء ورجال واطفال حتى ننهي هذه الصفحه السوداء في تاريخ شعبنا الفلسطيني .

 

الظلم الذي حدث خلال السنوات الماضيه على ابناء حركة فتح في قطاع غزه من اعتقالات قامت بها الاجهزه الامنيه اضافه الى قمع الحريات واستدعاء كوادر حركة فتح من ساعات الصباح حتى نهاية الدوام الحكومي وممارسات صعبه ارتكبت بداية هذا الانقسام ومستمره حتى الان رغم تشكيل حكومة الوفاق الوطني ولعل اخره اعتقال المناضل عرفات ابوشباب احد قيادات صقور فتح والذي غادر القطاع وعاد اليه وتم اعتقاله على معبر رفح واعتقال اخرين والاستدعاء يتم كل يوم .

 

ستظل هذه الذكرى الاليمه احد النقاط السوداء في تاريخ شعبنا الفلسطيني حيث استشهد في هذا اليوم البغيض مئات الشهداء وجرح الاف المواطنين جراء انقلاب حماس على السلطه وسيطرتها على كل قطاع غزه وتشكيلها حكومه واجهزه ووزرات مقابله للموجود واعتقال الاف الكوادر من حركة فتح واستدعاء الاف منهم الى المقرات الامنيه وممارسة ممارسات قمعيه بحقهم خلال هذه السنوات وكبح للحريات واغلاق مؤسسات ومصادرة ممتلكاتها والسيطره على مؤسسات وجمعيات اهليه واغلاق 32 مؤسسه اعلاميه وصادرة محتوياتها .

 

الاعتذار الذي قدمه رئيس حكومة الوفاق الوطني سابقا  اسماعيل هنيه بعد ان ادت حكومة الوفاق الوطني الفلسطيني اليمين الدستوري امام الرئيس محمود عباس اذانا منها ببدء تطبيق المصالحه واجراء الانتخابات لكل من تم الاساءه اليه او ظلمه لايكفي يجب ان يتم عمل الكثير من مبادرات حسن النيه من اجل جسر هذه الهوه الكبيره التي احدثها الانقسام الفلسطيني الداخلي بالعائلات الفلسطينيه وبالمجتمع وبالمؤسسات وباشياء كثيره وعمل مبادرات مجتمعيه كثيره من اجل ان يصبح هذا الاعتذار شيء يمكن ان يستوعبه من تضرر باحداث الانقسام ووجهت اليه اهانه او تجاوز بحقوقه الانسانيه .

 

اكتب هذا المقال وكنت اتمنى ان اكتب اشياء اكثر واوضح اشياء اكثر ولكن لازلت اشعر باني اضع على راسي وقلمي وكتاباتي الرقيب الذي يسيطر علي لاني لا اعتقد ان المصالحه تمت وان تشكيل الحكومه لايعني تحقيق المصالحه والاجهزه الامنيه التي تسدعي وتعتقل لازالت كما هي ولن يستطيع رئيس الوزراء في حكومة التوافق ووزير الداخليه ان يمنع اعتقال احد في قطاع غزه وليس لديه صلاحيات على أي شيء .

 

المقال قديم نشرته الأعوام الماضيه يصلح للنشر أيضا هذا العام

خازوق الانقسام الداخلي اندق ولن يخلع

14 يونيو

كتب هشام ساق الله – اكاد اجزم بان هناك اتفاق سري بين حركتي فتح وحماس على ماجرى بالانقسام بالانقلاب الذي حدث قبل احد عشر عاما من اجل تهميش قطاع غزه وفصله عن الوطن والقضيه اللهم تقبل شهدائنا الذين سقطوا بهذا الانقسام واشفي جرحانا وتقبل عمل واجر الذين عانوا من هذا الانقسام البغيض من اعتقال واستدعاء وتضررت مصالحهم خلال هذه السنوات .

قد يقول قائل بان هذا الكلام غير واقعي ولكنه منطقي فهناك اتفاق حدث من تحت الطاوله لا اعرف من قام بتوقيعه والاتفاق عليه بين حركتي فتح وحماس وهناك اتفاق جرى مع الكيان الصهيوني بعد نسحابه من غزه على تسلم حماس المسئوليه عن قطاع غزه وبقاء حركة فتح في قطاع غزه ضعيفه واستباب الامور من اجل تخفيض سقف شعبنا الفلسطيني والانفصال بقطاع غزه عن الوطن وتهميشه وحصاره ومعاناته الكبيره .

حسب نظرية المؤامره هذا الامر وارد وممكن وحسب مايجري على الارض فقد تم تهميش قطاع غزه خلال السنوات التسعه وحصاره من قبل الكيان الصهيوني وتعرض خلالها قطاع غزه الى معاناه كبيره وثلاث حروب مع الكيان الصهيوني انتصرنا فيها على الكيان الصهيوني ومن حلاوة تلك الانتصارات اصبح معنا سكري وعانينا معاناه كبيره ولازلنا نقول فسخنا اليهود والصهياينه ونحن نعاني وشعبنا كله دروع بشريه لما يجري وكلنا مع المقاومه والمقاومه احلى ناس واجد شباب ومزيد من الرباط والنصر والصمود .

الله لايرد كل شعبنا ليس لهم راي ولا موقف ولا أي شيء تم من خلال هذا الاتفاق الذي نشك انه موجود تهميش عشرات الاف الموظفين العسكريين والمدنيين وتم تشغيل اخرين من اتباع وانصار حركة حماس وتبادل الوظيفه والرزقه على راي اهل غزه خلال السنوات الماضيه والشعب صامد ويعاني من كل انواع الحصار والركود وصامد والله يكون بعونك ياشعبي شدي حيلك يابلد .

حتى الان ضحايا هذا الانقسام الداخلي ينتظروا ان تتم المصالحه المجتمعيه حتى يتم تعويض من فقدوا ابنائهم وممتلكاتهم وجرحوا بهذه الفتنه الداخليه وهناك معتقلين واسرى لدى كل طرف من هذه الاطراف ينتظروا ان يتم الافراج عنهم وانهاء ملف الاعتقال السيسي البغيض في مصالحه مجتمعيه مكتمله ولكن اين يمكن تحقيقها انضم اليهم على الخازوق ضحايا اعادة الاعمار وارجاع بيوتهم بعد ان كانوا ملاكين لبيوتهم اصبحوا مستاجرين ينتظروا ان تمن عليهم الوكاله او اليواندي بي بدفع ايجار البيت المهم ان المقاومه منتصره مش مهم كل الشعب والاهم ان تبقى القيادات على راس مناصبها ويستمر الانقسام ويستمر الحلب لابناء شعبنا .

لايمكن تحقيق المصالحه الفلسطينيه ويبقى الوضع على ماهو عليه وهناك اتفاق وقتما يتفقوا يقولوا ان هناك مصالحه وحين يخوضوا في النقاش حول المواضيع ويغادروا قطاع غزه هدول بيبطلوا وهدول بيبطلوا ويعود التراشق هذا الوضع مكيف عليه الكيان الصهيوني ومكيف عليه كمان قيادات حركة حماس يعدوا ويحضروا المقاومه ويقوا ضرباتها ويجمعوا اموال ايضا للقيادات وبيزيدوا عدد نسوانهم وكمان بيعرضوا خصرهم وبيسمنوا كثير واصبحوا يفهموا بالروائح وانواع البدل ولدى كل واحد منهم سيارات حديثه وجيبات وكذلك لدى نسوانهم واصبحوا يمارسوا الفساد كما مارسه من قبلهم .

اما حركة فتح فهي من تراجع لتراجع وكل فتره يتم تكليف قياده جديده وشابكين الحركه مع بعضها البعض ومايجري اخف مصاريف واقل فقد تم توقيف المصاريف الجاريه في الاجهزه الامنيه والاقتصار فقط على الرواتب وكذلك ووقف العلاوات والترقيات ولا يوجد تطوير لقطاع غزه وهناك انتقال للقرار السياسي واصبح اهالي القطاع مواطنين درجه ثانيه او ثالثه وممكن اصبحوا فلاشا وشبكوا فتح مع بعضها دحلان والشرعيه واصبحنا فرق متخاصمه والله يستر من الي جاي .

وحركة فتح بعد تسعة سنوات من عمر الانقسام ليس لها وجهة نظر واصبح الموظفين الذين التزموا بالشرعيه موظفين مستنكفين تم رفع كل انواع العلاوات عنهم ومصيرهم مهدد ويلوح لهم التقاعد المبكر للعسكريين والمدنيين ولا احد يسال عنهم وتم تكهينهم ببيوتهم الموت والجلطات والامراض بدات تغزوهم وشدي حيلك يابلد وهناك مواقف متباينه بالمواقف بين اعضاء اللجنه المركزيه بعضهم مع واخرين ضد ولا احد يعرف مواقفهم ابدا .

اما الكيان الصهيوني مكيف على الي بيصير ويتلاعب بنا يفتح خط مع حركة حماس ويغازلهم بانه يريد هدنه طويلة الامد مقابل استمرار الوضع على ماهو عليه ورفع الحصار وفاتح طاقة نور للمفاوضات مع السلطه وحين يتفق مع الجهتين يعمل على توحيدنا وانهاء الانقسام .

باختصار الي راحت عليهم الناس الي تضررت بالانقسام الداخلي وكذلك بالحروب المختلفه والتجار والشعب هم الذين تضرورا اما القيادات وضعهم فوق ريح اصبح معظمهم اغنياء ولديهم اموال وعقارات ومشاريع ومصالح كثيره .

نعم ربما ما كتبته حاله من الهستيريا اعاني منها نتيجة الاحباط الذي اعيشه انا وغيري من ابناء شعبنا فقدنا الثقه بكل القيادات فتح وحماس واصبحنا ننظر الى نظرية المؤامره ونحلل وفقها واصبحنا مقتنعين ان من يستفيد مما يجري هو فقط الكيان الصهيوني والقيادات المعنيه باستمرار الانقسام .

المعلم واحد بين كل الاطراف وهم من يقرروا بتحقيق المصالحه الفلسطينيه الداخليه وحين ياتي الاوان والموعد تحل كل المشاكل وينتهي كل الانقسام ويبدا اطرافه بتفكيك الموضوع بعد مرور سنوات وسنوات عليه وبيكون الامر يمكن اسهل بالنسبه الهم .

رحم الله شهداء الانقسام الداخلي وشدي حيلك يابلد من شيخك حتى البلد بانتظار النصر القادم حتى نشعر بحلاوه الخازوق اكثر وتزداد معاناة ابناء شعبنا اكثر واكثر .

المقال قديم لكنه يصلح للقراءه والنشر فالاوضاع لم تتغير فقط اضيف علينا مصطلح التمكين واشياء أخرى والمصالح لم تحدث وعدنا الى المربع الأول للانقسام

نحن لا نستحق تضامن العالم معنا قبل ان نتضامن مع بعضنا البعض في ذكرى الانقسام الداخلي

14 يونيو

كتب هشام ساق الله – امس وقف الى جانب شعبنا 128 دوله وهو عدد كبير جدا من دول العالم الحرة المؤيدة لنضال شعبنا الفلسطيني في انتصار للدم الفلسطيني الغزاوي الذي دائما ينقذ قيادتنا وهي تستغله بشكل ممتاز وبدونه لا يحدث هناك أي انتصارات سياسيه لشعبنا الفلسطيني وبدون هذا الجزء النابض من شعبنا لا تنتصر قضيتنا نحن لا نستحق تأييد هذا الكم الدولي لقضيتنا اذا بقينا منقسمين داخليا ولايوجد وحدة حال بيننا وكل طرف يبحث عن تحقيق مصالحه والشعب الغلبان يموت ويحاصر ويظلم ويعاني من هذا الانقسام الذي يدخل عامه ال 12 على التوالي .

صفحة سوداء في تاريخ شعبنا قتل فيها الشباب وقطعت ارجل الشباب وانتهكت كل معاني الإنسانية ومورس إرهاب لم يمارسه الاحتلال الصهيوني من قبل وقسمت عوائل شعبنا وخدشت أشياء كثيره بهذا الانقسام الذي طال معالم الحياه في قطاع غزه وامتدت الى خارج الوطن أيام سوداء الله لايعيدها ولكن كيف لنا ان نخرج من هذا الانقسام بالوحده الوطنيه وبانهاء هذا الانقسام الأسود وطي صفحة الماضي المؤلمة وبالمصالحة المجتمعية والوطنية .

كل مره تصل فيها اللقمة الى التم نعود الى المربع الأول فالشيطان يكمن في التفاصيل وتفاصيل التفاصيل وكل مره شعبنا يفجع من العودة الى مربع التراشق الكلامي والإعلامي اضافه الى ممارسات بحق كل طرف من الأطراف ودائما من يدفع الثمن هم شعبنا في قطاع غزه هؤلاء الصابرين الذين يتم استغلالهم من اطراف الخلاف حتى يستفيد المتنفذين وأصحاب الكروش من هذا الانقسام وتزدد أموالهم ونسائهم .

ذكرى سيئة جدا تحل علينا وسط نصر دولي تحقق بالجمعية العمومية للأمم المتحدة بتصويت 128 دوله الى جانب حق شعبنا في طلب الحماية الدولية ووقف العدوان الصهيوني ووقف القتل للأطفال والنساء والرجال والشبان ووقف ملحمة التعدي على شعبنا كل صباح ومساء وحق شعبنا بالعودة وتقرير مصيره وحقنا بإقامة دوله فلسطينية مستقله وعاصمتها القدس وسط مؤامرات عربيه ودوليه بطرح مشاريع تصفيه للقضية الفلسطينية مثل مشروع صفقة القرن وغيرها من المشاريع المشبوهة.

أقول لحركتي حماس والسلطة الفلسطينية بان استمرار هذا الخلاف والخصام والشقاق الداخلي يخسرنا كثيرا ويعيق حصولنا على الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف ويزيد من طغيان الكيان الصهيوني الذي يستمتع بهذا الخلاف ويبني كل يوم مستوطنة جديده في الضفة والقدس ويحطم احلامنا بدوله فلسطينية متواصلة الأطراف جغرافية واشياء كثيره أوقفوا هذا الخصام وتصالحوا بعيدا عن كل المطالب المتبادلة يكفينا انقسام ويكفينا خصام.

لدينا في قطاع غزه القدرة على العطاء والتضحية وبذل الغالي والنفيس والتضحية بشبابنا ورجالنا وشيوخنا ولكن لا يحق لاحد ان يحاصرنا ويتخذ إجراءات ضد قطاع غزه نحن شداء مع وقف التنفيذ نريد ان نستشهد وهناك وحدة حال فلسطينية يكفينا مزايدات على بعضنا البعض ويكفينا تعاملات تنظيميه مقيته بحثا عن مصالح حزبيه ضيقه .