31 عام على اغتيال الشهيد القائد منذر جودت ابوغزاله قائد البحريه الفلسطينيه

18 أكتوبر

كتب هشام ساق الله – كتبت فبل عدة أعوام بنفس هذه الايام عن وفاء جميل منطقة الشهيد القائد منذ ابوغزاله في حي الصبره باقليم شرق غزه ان تحتفل بهذه الذكرى الخالده على قلوب شعبنا الفلسطيني وهي اغتيال قائد البحريه الفلسطينيه ومؤسسها واحد ابطال المقاومه الفلسطينيه قبل 29 عام لازلت اذكر حين اغتياله وكنا بداية التحاقنا في صفوف حركة الشبيبه واقيم يومها بيت عزاء له في مدينة غزه ببيت العائله في شارع الثلاثيني وكانت امه رحمها الله على قيد الحياه .

اذكر ان وفد من الاخوات قيادة الشبيبه في الجامعه الاسلاميه زاروا والدته في حينه وقدموا لها واجب العزاء وكانوا معها طوال ايام العزاء ودائما كانوا يزورونها بالبيت فعائلة ابوغزاله عائله مناضله قدمت الشيهد مازن ابوغزاله اول استشهدي فجر نفسه بتفجير حزام ناسف فجره في احدى الدبابات الصهيونيه بعد معركه تشهد له نابلس كلها وقاوم حتى اخر طلق بداية الاحتلال الصهيوني لمدينة نابلس البطله .

اذكر وفاء القائد الرئيس الشهيد ياسر عرفات لهذا المناضل والشهيد القائد حين كنت عضو بلجنة اقليم شرق غزه وطلب منا من مكتب الرئيس ان نحضر لزيارة الرئيس والوفد القيادي لبيت الشهيد منذر ابوغزاله في حي الصبره ذهبت انا وعدد من الاخوه ليلة الزياره قبل العيد بيوم واحد وابلغناهم بموعدها وبنية الرئيس الشهيد القدوم لزيارة والدته رحمها الله وزيارة العائله .

واذكر حين شاهدت فيلم الطريق الى ايلات وبدات ابحث في كتب التاريخ مشاركة هذا الرجل المناضل الرائع في العمليه حيث لم يتم اعطائه حقه وايفائه قدره هو والبحريه الفلسطينيه من قبل كاتب السيناريو والقصه وكنت دائما اتمنى ان اكتب عن هذا الفارس الفتحاوي ويتم تخليد ذكراه هو والبحريه الفلسطينيه التي قامت بتسهيل الاف العلميات العسكريه ضد الكيان الصهيوني ودربت الاف الضفادع البشريه هؤلاء الابطال يتوجب ان يتم كتابة سيرتهم الذاتيه .

للاسف حركة فتح مقصره في كتابة التاريخ وكتابة سير هؤلاء القاده العظام الذين نعتز بهم كثيرا وببطولاتهم ولانجد معلومات كثيره عنهم ينبغي ان يتم تشجيع كتابة سير هؤلاء الابطال وتسجيل لقاءات مع قاده عايشوا هذا المناضل الكبير الذي استشهد بعملية اغتيال جبانه خطط لها الموساد الصهيوني لايقاف صوته وعمله ونضاله وعملياته الجريئه.

اخشى ما اخشاه ان بعض اعضاء اللجنه المركزيه الحاليين لايريدوا ان يقارنوا بينهم وبين هؤلاء الابطال الصناديد ويظهر عيبهم فهم يعيقوا كتابة التاريخ حتى لا يدفعوا اموال فقط وتبقى الاموال لمصاريفهم وسهراتهم وسفرهم فهناك الكثير من الكتاب والباحثين يمكنهم ان يكتبوا عن الجميع فاللواء عرابي كلوب كتب عدة كتب ولديه كتب كثيره بحاجه الى طباعه بانتظار التمويل ولكن تنقصه الامكانيات والامكانيات بيد اللجنه المركزيه الذين لايريدوا ان يكتب تاريخ احد سبقهم يريدوا ان يكتبوا التاريخ من حيث هم بداوا وماسبقهم لا يمثل حركة فتح ولاتاريخها .

تحيه الى منطقة الشهيد منذر ابوغزاله ان ارسلت لي تاريخ استشهاده وانا بحثت على الانترنت واستخرجت معلومات كثيره انشر بعضها حتى اسلط الاضواء على هذا البطل الكبير وان اكتب في مدونتي المتواضعه عن هذا الرجل المناضل البطل حتى نتذكره كل عام في ذكرى استشهاده ونتذكر تاريخه النضالي الناصع .

منذر جودت أبو غزالة (1944- 1986)، قائد البحرية الفلسطينية وعضو نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة والمجلس العسكري لمنظمة التحرير الفلسطينية.

اغتيل على يد عملاء الموساد في أثينا في 21 تشرين الأول 1986.
من هو منذر جودت أبو غزالة
– ولد الشهيد البطل في مدينة غزة عام 1944 وتلقى دراسته الثانوية في مدارسها.
– التحق بحركة “فتح” عام 1965م أثناء دراسته في كلية الصيدلة بالجزائر.
– تسلم قيادة منطقة نابلس في المناطق المحتلة بعد احتلالها عام 1967.
– قام وأشرف على تنفيذ عمليات بطولية عدة ضد قوات الاحتلال الصهيوني.
– خاض الشهيد البطل كافة معارك الدفاع عن الثورة وعن الشعبين الفلسطيني واللبناني.
– تسلم عدة مسؤوليات منها : قائد معسكر ميسلون عام 1968، وقائد معسكر طرطوس عام 1970، وقائد منطقة الشمال اللبناني عام 75 – 1976.
– متزوج وله ثلاثة أبناء.
– حصل الشهيد البطل على دورة قادة فدائيين في الاتحاد السوفيتي عام 1971م، وكان مسؤول الدورة.

اغتيال الشهيد منذر أبو غزالة

عند الساعة الثانية من فجر يوم الثلاثاء (21/10/1986) سمع دوي انفجار كبير في منطقة (تيازميرني) عند تقاطع شارعي (تراكيون) و(بلاستيراس) في العاصمة اليونانية. وعرف بعد دقائق أن الانفجار وقع في سيارة مستأجرة من نوع “أوبل كاديت”، ونتج عن الانفجار حفرة واسعة وعميقة في أرض الشارع وأثناء سيرها تطاير السقف ولم تتوقف إلا بعد اصطدامها بسيارة مرسيدس كانت متوقفة بجانب الطريق، ثم بعامود سور حديدي وبشجرة.

وفور توقفها وقع انفجار آخر في خزان الوقود، فاحترقت السيارة ومن كان بداخلها، وكانت النيران كثيفة إلى حد أن أحدا لم يجرؤ على الاقتراب منها حتى حضور رجال الإطفاء بعد عشر دقائق من الحادث. ولم يكن بإمكان رجال الإطفاء سحب الجثمان – الذي كان يصعب تمييزه إذا كان لرجل أو امرأة- من داخل السيارة، إلا بعد تقطيع أجزاء السيارة بواسطة منشار ورافعة.

الجثمان كان هيكلا من الفحم مقطع الأوصال لا يستدل على أنه لإنسان لولا وجود الرأس المحروق. لقد حاولت مصادر الشرطة اليونانية ربط الحادث بحادث كان قد سبقه بساعات قليلة، حيث انفجرت عبوة موقوتة في قسم للشرطة في منطقة (امبيلوكبي) في أثينا، وأعلنت المسؤولية عنها منظمة تسمى “النضال الثوري اليونانية – ايلا السرية”، وهذا ما ساعد على التشويش والإيحاء بأن السيارة التي انفجرت كانت تحمل عبوات متفجرة، لتوضع في دائرة حكومية أخرى، كما ساعد على الاعتقاد بأن الشخص الذي وجد محروقا في السيارة هو أحد عناصر المنظمات الإرهابية اليونانية. وتوهم رجال الأمن أنهم قد وضعوا يدهم على طرف الخيط الذي سيوصلهم للكشف عن إحدى هاتين المنظمتين.

وتقول بعض المصادر المطلعة في أثينا : إن هذا الوهم الذي أصاب رجال الأمن قد صرف الأنظار عن التركيز على المسار الحقيقي الذي كان يجب أن يبدأ التحقيق الفوري به.

وعلى مقربة من مكان الانفجار وجد أحد رجال الأمن رقم السيارة فتبين أنها كانت سيارة أجرة من نوع “سيلف درايفنغ”، وكان ذلك علامة أخرى للاستطلاع. ومع انه لم يعرف حتى الآن ما إذا كانت الشرطة قد استقصت فورا عن المكتب الذي استؤجرت منه السيارة، أم أنها أرجأت ذلك حتى الصباح، إلا انه جاء في الصحافة اليونانية في اليوم التالي أن السيارة قد استؤجرت يوم 17/ 10/86 من مكتب “فيزا” لتأجير السيارات، الذي هو مكتب تابع لشركة “أولمبيا برايز” لتأجير السيارات، والذي يقع في شارع “ذوزماني” رقم 20 في “غليفاذا” الضاحية الجنوبية لأثينا، وجاء أن مستأجر السيارة هو رجل أعمال لبناني مقيم في اليونان واسمه حسين ماروني.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: