أرشيف | 1:10 م

شركة جوال تغزوا على رواتب الموظفين الغلابه بدون رقابة او اشراف من سلطة النقد

5 أغسطس

كتب هشام ساق الله – غزت شركة جوال على راتب الموظف الغلبان محمد بدوي من سكان حي الزيتون وهو من مرتبات جهاز المخابرات العامة والذي يتقاضى راتب 1270 شيكل فقط لا غير وقاموا بخصم مبلغ 700 شيكل من راتبه لحساب فاتورة مستحقه عليه أي انهم خصموا أكثر من نصف ما يحصل عليه هذا الشاب المتزوج والذي لديه طفلان اضافه الى زوجته.

الموظف المخصوم أكثر من نصف راتبه راجع اليوم السبت قيل له ان دائرة كبار الزبائن مش شغاله اليوم لدى المدير عطله راجع يوم الاحد وعاد الى بيته وهو يسب ويلعن اليوم الذي التزم فيه بالتسديد الالي لفواتير جوال علما بان الخصم تكرر الأشهر الماضية على خدمة الانترنت الذي لا يستخدمها وسبق ان اوقفها وهو لا يعرف القراءة حتى يقرا الانترنت.

ان ما يجري من خصومات من قبل البنوك تجاوز كبير ليس موضوع محمد بدوي فحسب بل يتم خصم قيمة القروض بشكل كامل علما بان الموظف في قطاع غزه يتلقى 70 بالمائة من الراتب فقط لأغير ويجب ان يتم مراعاة هذا الامر والخصم بنسبة ما يتقاضاه الموظف ويتم جدولة الامر مستقبلا.

رواتب الموظفين مستباحه لكل من دب وهب واولها شركة جوال مصاصة الدماء والأموال تقوم بالتعامل بهذه القباحة وهذه الهمجية دون ان تراعي ان راتب هذا الموظف قليل.

محمد قرر ان يلغي خدمة التسديد الالي وقرر عدم ان يتحول الى الشركة الوطنية فور افتتاح مقراتها ووقف التعامل مع شركة جوال سيئة للصيت والسمعة ورمي الشريحة بوجوههم.

أطالب الأخ الوزير عزام الشوا رئيس سلطة النقد بإصدار تعليمات واضحه بعد خصم مثل هذه المبالغ والتي تصل اكثر من نصف راتب الموظف الغلبان وان يتم متابعة هذا الامر مع البنوك ووقف توغل شركة جوال الجماعة الحرامية.

Advertisements