سمعا وطاعة اخي الرئيس محمود عباس … الا القدس

25 يوليو

كتب هشام ساق الله- نفدي القدس بكل مانملك من مال ولو قليل وبابنائنا واجسادنا فالقدس غاليه وايش يعني 1 بالمائه من الراتب المخصوم المدحور نقول لك اخي الرئيس محمود عباس سمعا وطاعه عتنفيذ مرسوم فخامة الرئيس باقتطاع أجرة يوم عمل واحد من رواتب موظفي الدولة ومنظمة التحرير الفلسطينية المدنيين والعسكريين كافة، واقتطاع ما نسبته (1%) من الراتب التقاعدي لموظفي الدولة ومنظمة التحرير الفلسطينية المتقاعدين المدنيين والعسكريين كافة لمرة واحدة، وذلك عن شهر تموز من عام 2017م تخصص لغايات دعم صمود المواطنين في مدينة القدس.

نعم الموظف الفقير يدفع كل ما يمتلك من اجل القدس ومخيم عين الحلوه ومخيم اليرموك وشعبنا بلبنان وبناء مستشفيات واشياء كثيره نتمنى المشاركة بها على قلوبنا زي العسل ولكن حين شن الاحتلال الصهيوني عام 2014 على قطاع غزه وقبلها الحرب الأولى والثانية لم يتم خصم أي مبلغ لصالح الموظفين الغلابه والفقراء ولم يتم مشاركة جميع موظفين الدولة بدعمنا.

المبادرات لا تطال قطاع غزه ومؤسساته التي هي بحاجه ماسه لمستشفى للسرطان وتطوير البنيه التحتيه للمستشفيات ومساوات الأطباء مع زملائهم في الضفة الذين يتقاضوا ضعف راتب الطبيب في غزه والبدلات تصرف للكثير من المهن التي على راس عملهم ويتم استثناء قطاع غزه انه الظلم بعينه .

نعم هناك تمييز عنصري واضح تجاه قطاع غزه وتجاه قضاياه وهذا التمييز الواضح الذي يشعر به كل أبناء قطاع غزه بحجة الانقسام وحجة حماس ودحلان لا احد ينظر الى اوضاعنا الصعبه اداروا الانقسام الداخلي طوال 11 سنه واليوم يتذكروا انفسهم بضرورة الضغط على حماس كي تسلم السلطة وتلغي اللجنة الإدارية الموازيه لحكومة الدكتور رامي الحمد والله والتي تقود عمل الوزارات والهيئات في قطاع غزه رغم انها موجوده بمسميات مختلفة طوال 11 عام مضى .

نعم الموظف الغلبان في قطاع غزه مش ملاحق خصومات بدات بخصم علاوة الاشراف والمواصلات وعلاوة القياده للعسكريين ومن ثم خصم 30 بالمائه من الرواتب وسبقها بالبدايه خصم الكهرباء 170 شيكل عن كل موظف ونلاحق بالخصم بكل المناسبات وحين نتعرض للموت والدمار لا احد يسال عنا او يتضامن معنا في قطاع غزه .

التمييز العنصري الوضاح الذي يمارس بحق أبناء قطاع غزه دون غيرهم وخاصه بعد التقاعد المبكر الذي سيطال اعداد كبيره من الموظفين العسكريين ومن ثم المدنيين ويستهدف أبناء حركة فتح والحركة الوطنية الفلسطينية الذين التزموا بالشرعية تجعلهم يقفوا حائرين امام مايحدث لا احد يفهم مايجري من إجراءات للأسف حماس تزداد شعبيه وقوه وصمود ونحن نزداد فرقه وتمزق وتفسخ.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: