أرشيف | 10:22 م

ألف سلامه للأخت المناضلة الكبيرة وجدان محمد بخيت مبروك ام احمد

15 أبريل

كتب هشام ساق الله – اجرت قبل أيام الأخت المناضلة الكبيرة وجدان محمد بخيت مبروك ام احمد عملية جراحيه قسطره في القلب اجراها لها النطاس البارع حسن الزمار في مستشفى جولس في مدينة غزه والحمد الله تحدثت معها واطمأننت على صحتها فهي اخت مناضلة وصديقه للعائلة وجاره لنا في حي الزيتون هي وأهلها منذ سنوات طويله الحمد الله على سلامة الأخت ام احمد وانشاء الله تعود لنشاطها وحياتها بأسرع وقت .

الأخت المناضلة ام احمد من كوادر وقيادات حركة فتح منذ سنوات طويله وربطتها علاقه وثيقه بالأخ الشهيد الرئيس ياسر عرفات أبو عمار وكان دائما في الاجتماعات والمناسبات يطلبها كي تزغرت الزغروته الفلسطينية التراثيه الشهيرة اضافه الى اعتزاه بها انها من جيل حمل السلاح الفلسطيني وشارك طوال حياته بمسيرة الثورة الفلسطينية .

الأخت وجدان مبروك ولدت في مدينة غزه لعائله غزيه عام 1944 تلقت تعليمها في مدارس حي الزيتون بالمدينة وحصلت على الثانوية العامة في مدرسة الزهراء الثانوية للبنات وشاركت في دورة عسكريه عن طريق منظمة التحرير الفلسطينية في الإسكندرية عام 1964 عادت وعملت في وزارة التربيه والتعليم أيام الإدارة المصرية وتم تعينها مدرسه للفتوه في مدرسة الزهراء الثانويه حيث قامت بتدريس الطالبات تفكيك السلاح واطلاق النار حتى تم احتلال قطاع غزه من قبل الكيان الصهيوني.

التحقت ام احمد في جامعة بيروت العربية في كلية الآداب قسم تاريخ وحصلت على البكالوريوس عام 1970 وعملت في دولة الكويت في مدارس منظمة التحرير الفلسطينية عملت في مدرسة حوالي الابتدائية والتحقت بالاتحاد العام للمراه الفلسطينيه وتولت تدريب الفتوه والاشبال وإقامة معسكرات للثورة الفلسطينية وحركة فتح وقامت بتأسيس الاتحاد العام للمرآه في دولة الامارات العربيه وعملت كمدرسه في مدارسها واقامت دورات تدريبيه وتولت مسئولية الفتوه والاشبال بساحة دول الخليج العربي.

في إجازة الصيف كانت الأخت ام احمد تعمل بمعسكرات الاشبال في الجزائر مع الأخ اللواء الشهيد زياد الأطرش وعملت أيضا في عدن مع الشهيد اللواء أبو العبد خطاب وعملت في صنعاء أيضا مع الشهيد اللواء احمد مفرج ابوحميد .

الأخت ام احمد لديها تاريخ وسجل في العمل المجتمعي التابع لمنظمة التحرير فهي اضافه لعملها عضو بالاتحاد العام للمرآه الفلسطينية عضو بصندوق التكافل الاجتماعي ومسؤولة الفتوه والاشبال في دول الخليج العربي بعد حرب الخليج غادرت الى اليمن هي واسرتها وعملت مشرفه للطالبات في بيت الطالبات التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية وبقيت حتى عادت الى ارض الوطن عام 1994 هي واسرتها.

الأخت ام احمد متزوجه من المرحوم سعيد محمود مبروك ابواحمد ولديها ثلاث أبناء وابنه أبنائها االمهندس حمد واسامه يعمل بحرس الرئيس وعبد المعطي يحضر لشهادة الدكتوراه في القانون بمصر وهبه تعمل بالشرطة الفلسطينية .

الأخت ام احمد من اسره مناضلة فشقيقها المناضل نبيل مبروك رئيس الاتحاد الفلسطيني للألعاب القوى واحد كوادر حركة فتح شارك بكل مراحل الثورة الفلسطينية

هي الان عضو بالمجلس الإداري للاتحاد العام للمراه الفلسطينيه وكانت فور عودتها الى الوطن مسئولة فرع الاتحاد العام بشرق مدينة غزه فهي ابنة حي الزيتون .

الف سلامه للأخت المناضلة ام احمد راجيا من الله العلي القدير ان يمنحها الصحة والعافية وان تعود الى نشاطها المجتمعي والاجتماعي .

القائد الأسير مروان البرغوثي يوجه رساله لشعبنا الفلسطيني عشية بدء الاضراب المفتوح عن الطعام

15 أبريل

كتب هشام ساق الله – وجهة القائد الأسير الأخ مروان البرغوثي عضو اللجنه المركزيه لحركة فتح والنائب في المجلس التشريعي وامل حركة فتح المناضل رسالة الى أبناء شعبنا في ذكرى اعتقاله ال 15 ودخوله عام جديد في داخل الاسر وهو معزول وبمناسبة بدء الاضراب المفتوح عن الطعام كما خاطب الامتين العربيه والاسلاميه حصلنا على نسخه منها نقوم بنشرها .

بمناسبة الذكرى 15 لاعتقاله وعشية اضراب الاسرى عن الطعام
نداء القائد مروان البرغوثي الى الشعب الفلسطيني
يا أبناء شعبنا العظيم في كل مكان،،
يا أبناء أمتنا العربية والإسلامية
والأحرار والأصدقاء في العالم،،
أخاطبكم اليوم من زنزانتي الصغيرة ومن العزل الإنفرادي ومن وسط آلاف الأسرى وباسمهم، ومن بين آلاف الأسرى الذين قرروا خوض معركة الحرية والكرامة، ومعركة الشرف والبطولة،معركةالإضراب المفتوح عن الطعام، وذلك دفاعاً عن حق الأسير في الحرية والكرامة.
وهذه المعركة التي تتزامن مع يوم الأسير الفلسطيني، وقد تعرض ما يقارب مليون فلسطيني للإعتقال والتعذيب والإهانة والإذلال ولكل أشكال التعذيب الجسدي والنفسي والحط من الكرامة الإنسانية وظروف قاهرة ومريرة في باستيلات الإستعمار الصهيوني الغاشم.
خاض الأسرى عشرات الاحتجاجات والإضرابات عن الطعام وسقط خلال نصف قرن تحت التعذيب في الزنازين وفي السجون وبسبب القتل العمد والاهمال الطبي المتعمد ما يزيد عن 200 أسير شهيد.
وتلقي إسرائيل سنوياً بآلاف الأسرى في غياهب السجون ومعسكرات الإعتقال وتقوم بنقلهم خارج الأرض الفلسطينية المحتلة عام 1967 في انتهاك صارخ للمعاهدات والمواثيق الدولية، وتقوم بمحاكمتهم من قبل محاكم تفتقد تماما للشرعية ويتوجب مقاطعتها وهي اداة من ادوات الاحتلال، وقد شارك وما زال جهاز القضاء الإسرائيلي في جرائم الاحتلال من إعتقال واحكام جائرة وتعذيب وتنكيل، وقد شهدت السنوات الأخيرة زيادة غير مسبوقة في حجم الإعتقالات وتعرض الاسرى للتعذيب والحط من الكرامة الإنسانية وانتهاك حقوقهم وحقوق ذويهم. كما عمدت حكومة إسرائيل على مصادرة مكتسبات الأسرى التي حققوها على مدار نصف قرن من التضحيات والنضال.
إننا إذ نخوض هذه المعركة، معركة الحرية والكرامة، كجزء لا يتجزأ من كفاح شعبنا، في شهر نيسان، شهر مجزرة دير ياسين، وعبد القادر الحسيني، والشهداء القادة وشهر أبو جهاد، وشهر يوم الأسير، وعشية الذكرى التاسعة والستين للنكبة، وفي العام المئوي لوعد بلفور الاستعماري، وعشية ذكرى مرور نصف قرن على الإحتلال عام 1967 وبإعتبار هذه المعركة جزء لا يتجزأ من كفاح شعبنا لإنهاء نظام الأبارتهايد والاحتلال والإستيطان، ومن أجل إنجاز الحرية والعودة والإستقلال والكرامة، فإننا نتطلع إلى شعبنا العظيم في كل أماكن تواجده لإطلاق أوسع حركة شعبية وطنية وسياسية لمساندة الأسرى في معركتهم العادلة، وندعو أبناء شعبنا لأوسع مشاركة في المظاهرات والمسيرات والإعتصامات والإضرابات العامة وندعو الأخ الرئيس أبو مازن والقيادة الفلسطينية والفصائل الى القيام بمسؤولياتهم، والتحرك على كافة المستويات لتحرير الأسرى ومساندتهم في معركتهم، كما ندعو كافة المؤسسات الرسمية وغير الرسمية لمساندة الحراك الشعبي تضامنا مع الاسرى.
ويأتي الاضراب للتصدي لسياسات الاحتلال الغاشمة المستمرة والمتصاعدة من اعتقال تعسفي وطويل المدى واختطاف وتعذيب وتنكيل واجراءات تعسفية وعقابية ضد الاسرى ومعاناتهم من الاهمال الطبي وانتهاك حقوقهم وحقوق ذويهم بالزيارة والتواصل الانساني. وإننا إذ نؤكد بقرارنا على خوض هذه المعركة مهما كانت التضحيات والعذابات والآلام، فإننا على ثقة ان أسرى فلسطين الذين يتشرفون بالإنتماء لهذا الشعب وقادرون على الصمود والثبات والإنتصار وإنجاز حقوقهم التي تكفلها المواثيق الدولية والقانون والاتفاقيات،
يا أهلنا،،،
يا شعبنا في الوطن والمخيمات والشتات والمنافي وبلاد الإغتراب،،
يا أبناء الأمة العربية والإسلامية
أيها الأحرار والأصدقاء في العالم
إننا ونحن نخوض معركة الحرية والكرامة نتوجه بالنداء إلى قيادتي فتح وحماس وقادة فصائل العمل الوطني والإسلامي إلى إطلاق حوار وطني صريح وعميق من أجل مراجعة شاملة للمرحلة السابقة، ولتأسيس وثيقة العهد والشراكة المستندة لكافة الإتفاقيات والوثائق الموقعة، وفي مقدمتها وثيقة الأسرى للوفاق الوطني، وذلك تحضيراً لعقد مؤتمر وطني للحوار الشامل بمشاركة كافة القوى والهيئات والشخصيات، لتشكيل حكومة وحدة وطنية، وتحديد موعد نهائي لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية ولعضوية المجلس الوطني.
يا شعبنا العظيم،،،
يا شعب الثورات والإنتفاضات…
يا شعب الصمود الأسطوري في وجه الغزو الصهيوني الإستعماري،،
إن رهاننا الوحيد هو عليكم وعلى دعمكم ووقفتكم ومساندتكم لهذا الإضراب، الذي يأتي في وقت يتوجب فيه أن يستعد شعبنا لإطلاق أكبر حركة عصيان وطني ومدني شامل في مواجهة نظام الأبارتهايد في فلسطين والإستعمار والإحتلال.
وإننا على ثقة ان وفاء الأسرى لبلادهم وشعبهم ووطنهم سيقابل بالوفاء، وان هذه المعركة هي جزء لا يتجزأ من معركة شعبنا من أجل الحرية والعودة والإستقلال والكرامة.
ولنا لقاء قريب.
المجد للشهداء
الشفاء للجرحى
والحرية للأسرى
عاش الشعب الفلسطيني العظيم
أخوكم
مروان البرغوثي (أبو القسام)
سجن هداريم
زنزانة رقم (28)

كل عام وأبناء شعبنا المسيحيين بخير وبيمن وبركه بمناسبة عيد الفصح المجيد

15 أبريل

كتب هشام ساق الله – يحتفل أبناء شعبنا الفلسطيني من ابناء الطائفة المسيحية الشرقيه يوم الاحد بعيد ألقيامه او ما يسمى عيد الفصح بعد صيام يستمر 40 يوم عن أكل البروتينات وكل الارواح وياتي هذا العيد ليفطر هؤلاء الصائمين بأكل كل ما كانوا ممنوعين عنه خلال فترة الصيام وقبلها بيوم يتم الاحتفال سبت النور أو السبت المقدس ويعرف أيضًا بسبت الفرح وأحيانا وهو اليوم الذي يأتي بعد الجمعة العظيمة وقبل أحد القيامة أو عيد الفصح.

ما أجمل تلك الأيام الرائعه التي عاش فيها شعبنا ولا يزال التسامح الإسلامي المسيحي وحق الجيرة والعلاقات الاخويه التي تجمع هؤلاء الجيران لا تشعر في شهر رمضان يصوم اغلب مسيحي غزه ويحترمون رمضان فلا تجد احد منهم يفطر او يجاهر بافطاره احتراما لجيرانه واصدقائه المسلمين وهم ينتظرون رمضان للتمتع بالحمص والقطايف وغيرها من الوجبات الرمضانيه .

وكذلك يتم تبادل الزيارات والتهاني في عيد الميلاد المجيد وكذلك في عيد الفصح ويتم توزيع البيض الملون الجميل على الأطفال وهناك صحن البرباره التي يتم صنعها من القمح ووضع الحلوى عليها يتم ارسال الصحون من منطقه لمنطقه ويطلبها المسلمين في عيد برباره .

وعن تلوين البيض فانه كان يتم تلوين البيض بالبصل لاعطائه لون اصفر وكذلك بالبقدونس ليتم اعطائه لون على خضار وهناك اللون الاحمر حيث اخبرني صديقي بانه كان يتم قص قطعه من الطرابيش القديمه ويتم غليها مع البيض لتعطي اللون الاحمر الجميل والان اصبح البيض يتم الصاق صور جميله ورائعه عليه .

ويتم عمل الكعك في هذا العيد اما ان يتم بالبيوت كعك بعجوه او جوز او يتم التوصيه عليه لدى بائعي الكعك ويتم تقديمه للزوار والمهنئين بالعيد وارساله الى الجيران بصحون كعادة اهل البلد القديمه التهادي بصحون الاكل والحلوى .

يتم اقامة الاحتفال الديني بالكنيسه ليلة العيد وتتم الصلاه وتجتمع الاسره على طاولة الغداء غالبا ليتم تقديم التهاني لبعضهم البعض ويتناولوا طعام الغداء معا ويتم اكل كل ماكان ممنوع خلال الاربعين يوم التي صاموها .

وبالغالب كنا نعرف عيد الفصح لانه في اليوم التالي كان يصادف مع اول اثنين بعده عيد شم النسيم الذي كانت تحتفل فيه قطاع غزه زمن الاداره المصريه وتم الغائها مع بداية السلطه الفلسطينيه لكونه عيد فرعوني .

وكان المسلمين ايضا يقومون بتلوين البيض وياكلون الفسيخ مثل ابناء الطائفه المسيحيه وكان يطلق على هذا عيد باب الداروم ويتم خروج العده والطبل والاحتفال بهذه المناسبات التي هي في الغالب مناسبات تقليديه غير مرتبطه بالدين الاسلامي ولكنها عادات توارثها اهالي غزه من الاداره المصريه وانتهت الان .

كل عام وابناء شعبنا من المسيحيين الكرام بالصحه والعافيه وقد زادت اواصر الوحده الوطنيه وكنا كما كنا دوما ابناء شعب واحد على قاعدة لكم دينكم ولي دين متحابين متجاورين يجمعنا الوطن ومعاناة الاحتلال الصهيوني والحصار .

عيد القيامة أو أحد القيامة ويسمى أيضا يوم القيامة. ويعتبر عيد القيامة (أو أحد القيامة كما يطلق عليه) أهم الاعياد الدينية في المسيحية وغالبًا ما يكون بين أوائل شهر أبريل إلى أوائل شهر مايو من كل عام، وفيه يحتفل المسيحيين بقيامة السيد المسيح من بين الاموات بعد موته على الصليب، ويسبق الاحتفال بعيد القيامة أسبوع الآلام (وهو أسبوع تغمره الصلوات والعبادات الخاصة.

المكتوب مقروء من عنوانه ادعو اللجنة المركزية لحركة فتح لإلغاء زيارتها لغزه

15 أبريل

كتب هشام ساق الله – العنوان مقروء من عنوانه والحمله التي قادتها حركة حماس ضد الأخ الرئيس محمود عباس القائد العام ورئيس السلطه الفلسطينيه والضربه الاستباقيه ضربني وبكى تتطلب الغاء زيارة وفد اللجنه المركزيه لقطاع غزه والغائها والعوده الى الوسطاء في المصالحه الجانب المصري او القطري او أي جهه توقف هذه الحمله التي بدات وسيعاني منها أبناء شعبنا على الأقل شهر حتى يتم التوصل الى اتفاق جديد حول الكهرباء بعد انتهاء المنحه القطريه

نعم المطاهرات والمسيرات وخطباء المساجد قاموا بالهجوم الكبير والمباشر وقاموا بافشال زيارة اللجنه المركزيه التي كانت تنوي زيارة القطاع والحديث مع حركة حماس بشكل ينهي الانقسام الى الابد ووضع خطط لاستلام قطاع غزه وتوحيد العمل فيه من خلال حكومه فلسطينيه واحده ووقف عمل اللجنه الاداريه التي شكلتها حركة حماس للعمل بشكل منفصل عن حكومة الوفاق الوطني التي تم التوصل لها في مخيم الشاطئ .

أقول للاخوه أعضاء اللجنه المركزيه احترموا أنفسكم والغوا زيارتكم رفيعة المستوى والمختلفه عن كل مره فقد جاء الجواب من حركة حماس قبل ان تصلوا الى غزه لماذا تاتوا فقد سمعتم الجواب ويكفي مزايده على بعضنا البعض على حساب معاناة المواطن الغزاوي واستغلال المواقف من اجل كسب نقطه هنا او هناك .

والجدير ذكره ان اجتماع اللجنه المركزيه الأخير قرر تشكيل لجنة من أعضاء اللجنه المركزيه بقيادة الأخ ابوجهاد العالول نائب القائد العام وعضوية كل من حسين الشيخ وعزام الأحمد وروحي فتوح واحمد حلس وجمال محيسن حال دون قدومها الأعياد لدى الكيان الصهيوني وكانت تنوي الحضور بعد انتهاء تلك الأعياد .

مطالب الحركه الاسيره الفلسطينيه الدائمه

15 أبريل

كتب هشام ساق الله – تستعد الحركه الاسيره الفلسطينيه بمناسبة الذكرى السنويه ليوم الأسير الفلسطيني بخوض اضراب شامل عن الطعام في معركه مصيريه مع مصلحة السجون الصهيونيه بقيادة الأسير القائد مروان البرغوثي عضو المجلس التشريعي واللجنه المركزيه لحركة فتح انضم اليه كل التنظيمات الفلسطينيه المطلوب جبهه فلسطينيه واحده خلف هذا الاضراب البطولي والرجولي الذي لن يتوقف الا بتحقيق مطالب الحركه الاسيره التي رصدناها خلال السنوات الماضيه واشملناها بهذا المقال نشرناه بمناسبة كل يوم اسير فلسطيني .

قمت سابقا انا وغيري من الهمتمين بتلخيص مطالب الحركه الاسيره في كل سجون الاحتلال الصهيوني بهذه البنود وكما تم نشرها سابقا وكنت دائما اقوم بنشرها بمناسبة يوم الاسير للتذكير في هذه المطالب العادله والانسانيه التي يطالب بها الاسرى في سجون الاحتلال ربما تم انجاز جزء منها او بعضها وطرات مطالب اخرى لكن هذه هي المطالب بمجملها .

قد يقلل احد القراء هذه المطالب او بعضها او بند منها ولكن هذه كانت ولازالت وستظل بنود للحياه في داخل السجن ولان الاسرى الابطال اردوا التمرد والثوره ضد المحتل الصهاينه لذا ناقشوا بالقضايا الصغيره جدا والقضايا الكبيره فالحياه داخل الاسر صعبه جدا ومن لم يتم اعتقاله يتخيل انه يعيش في غرفه محكمة الاغلاق ليوم واحد سيستوعب هذه المطالب العادله.

المطلب الاول : الزيارات

إزالة الزجاج. وإعادة الشبك، كما كان في السابق.

زيادة وقت الزيارات إلى ساعة.

إدخال الأطفال كسابق عهدها.

ألسماح لجميع الأهالي وذوي الأسرى بزيارتهم، كما كان في السابق.

مضاعفة زيارة الأشقاء كما في الماضي.

منح الأسرى زيارة بدون شبك (أي زيارة خاصة). كما في السابق.

السماح للأقارب من ألدرجة الثانية والثالثة بالزيارة. كما في السابق.

إحتجاز الاسرى في مناطق قريبة من سكناهم.

تجميع الأسرى الأقارب من الدرجة الأولى في سجن واحد. كما كان في السابق.

السماح بإدخال الأغراض والملابس كما في السابق.

السماح بالتصوير مع الاهل والاولاد.

السماح لأسرى الدوريات – ألعرب – بالزيارة كل 6 شهور ولمدة أربع ساعات.

إدخال الصور دون تحديد العدد. كما في السابق.

إدخال الجلابية والكوفية والطاقية والساعات والحرامات.

إعادة زيارة الأهل يوم الجمعة. كما في السابق.

إدخال الاهل لحظة وصولهم السجن وعدم تأخيرهم سواء في السجن او على الحواجز.

إخراج الكانتينا للاهل دون تحديد الكمية. كما في السابق.

إخراج المشروبات بأنواعها كافة وعدم تحديد ألـ سبرايت فقط. كما في السابق.

السماح بالخروج للزيارة بملابس عادية غير مقيدة بلون وشكل. كما في السابق.

إخراج الاشغال اليدوية المختلفة كما كان في السابق.

السماح بإدخال جميع أنواع الدخان والكاسيتات وأشرطة الفيديو والأتاري عبر الزيارة.

المطلب الثاني : الإتصالات الهاتفية

تركيب هواتف في الاقسام والساحات والغرف او السماح باقتناء الاجهزة ألنقالة لكل غرفة أو أسير.

السماح بالإتصال بالمؤسسات والمحامون من قبل ممثل المعتقل وكذلك مع وزارة شؤون ألاسرى.

إزالة أجهزة التشويش لما تسببه من أمراض سرطانية.

المطلب الثالث : الغذاء

تحديد لائحة تضم الكميات التي يحق لكل سجين تلقيها من كافة الاصناف وتسلم لممثلي المعتقلات.

تغيير سلة القوائم الغذائية الحالية ووقف الخصم من الكميات.

السماح لنا بشراء الخضروات والفواكه واللحوم من كافة الانواع وكذلك الاسماك بشكل دوري وشهري. كما في السابق.

السماح للاسرى في كل السجون بتصنيع طعامهم وفقا لثقافتهم الغذائية وعاداتهم الدينية. كما في السابق.

إعادة المطابخ التي تم سحبها من ألاسرى ومن السجون السياسية.

استبدال مواد الطبخ بمواد حديثة.

فتح مخبز والعمل فيه من قبل الاسرى الامنيين والسماح بإدخال خبز على الزيارة.

المطلب الرابع : العلاج الطبي

تطوير العيادات الطبية في السجون لإستقبال الحالات الطارئة خاصة في نفحة ووجود طبيب مناوب طيلة الاسبوع.

السماح بتواجد عامل أسير في العيادة.

مباشرة إجراء العمليات الجراحية المقرّرة للاسرى.

السماح بإدخال أطباء خاصين وتسهيل الإجراءات لإدخالهم.

توسيع قائمة الاطباء المسموح لهم بدخول السجون لتشمل كافة التخصصات.

السماح بزراعة الأسنان على حساب الاسير وعبر طبيبه الخاص.

زراعة الاعضاء للأسرى الذين ينتظرون منذ سنوات مثل مرضى الكلى والقرنية والاطراف الصناعية.

السماح بشراء الفرشات والمخدات والاحذية الطبية وبعض الادوية عبر الكانتينا.

حل مشكلات المستشفى في الرملة

الفحص الشامل لكل اسير في السنة مرة على الاقل.

زيارة طبيب العيون بشكل دوري وثابت لكل سجن وفحص نظر لكل أسير كل 6 اشهر وتغيير النظارات حسب الحاجة وتركيب العدسات اللاصقة وحل مشكلة القرنيات وأمراض النظر.

السماح بإقتناء جهاز لفحص الضغط والسكري لمن يحتاج.

المطلب الخامس : العدد

وقف سياسة العدد وإعادة المعزولين الى السجون ورفض تجاوزات مديرية السجون على هذا الصعيد وإنهاء هذه التجاوزات بتاتا.

المطلب السادس : العقوبات الغرامية

2وقف العقوبات الجماعية.

3وقف العقوبات المالية.

وقف مصادرة الاغراض والإمتناع عن معاقبة الاسرى بعقوبة حرمانه من الزيارة.

إعادة الاموال المصادرة وإستخدامها في تطوير المجالين الصحي والتعليمي للاسرى.

تعويض الاسرى عن أي غرض تم اتلافه بشكل مقصود.

7تحديد الحد الاقصى لعقاب الزنزانة بأسبوع على ان تتوفر شروط الحياة الكريمة والانسانية من حيث : *دورة مياه * مغسلة وصانبور مياه *خروج للفورة ساعتين *السماح بوجود مروحة *السماح بإدخال كتب ومسجل وكانتينا *عدم تقيّد الاسير داخل الزنزانة *عدم تقيّد الاسير عند مقابلة الادارة بأي حال من الاحوال حتى لو كان في محاكمة.

المطلب السابع : التعليم في الجامعات

السماح للاسرى بالتعليم في الجامعات العربية والاجنبية.

وقف عقوبة حرمان الاسير من مواصلة تعليمه.

السماح بإدخال الصحف والمجلات دون تأخير.

السماح بشراء قواميس الكترونية غير قاموس الهدى.

5السماح بإستخدام الكمبيوتر للأسرى. ووضع كمبيوتر في كل غرفة.

إيجاد غرف وقاعات تعليم ودراسة خاصة بالطالب وإعادة فتح المكتبات.

السماح بالقرطاسية كافة.

السماح بتصوير الابحاث ومستلزمات الدراسة بماكنات تصوير.

المطلب الثامن : الكانتينا

السماح بشراء المواد من مصادر عربية

إلغاء ضريبة الـ17%.

توحيد اسعار الكانتينا لكل السجون

رفع القيود عن نوعية المشتريات في الكانتينا وعدم تحديد الانواع.

تشكيل لجنة تحقيق لفحص التالي : *قانونية ضريبة الـ %17على بضاعة الكانتينا *فحص إستفادة الاسرى من أربح الكانتينا.

المطلب التاسع : الحركة داخل القسم والفورة

إعادة ساعات الفورة الى سابق عهدها. الى 4 ساعات يومياً.

إعادة زيارات الغرف والاقسام طيلة اليوم.

إبقاء أبواب الغرف مفتوحة.

إعادة إشارات الفورة ” أي حرية الخروج الىالفورة للمرضى وكبار السن ولمن هم فوق الـعشر سنوات وذوي الحاجات الخاصة “.

السماح لطلاب الجامعات باختيار ساعات الفورة الملائمة لهم.

السماح لممثلي المعتقل ولجنة الاسرى زيارة الاقسام والفورات لمتابعة قضايا ومشاكل الاسرى دون الخضوع لمزاجية الضابط وكذلك وجود ممثل المعتقل في الزيارات. كما كان في السابق.

فتح باب الفورة كل نصف ساعة للعودة الى الغرف او النزول اليها.

حريةالتنقل داخل القسم الواحد دون تحديد ساعات محددة ومدة زمنية. كما كان في السابق.

تركيب حنفية مياه في القسم.

عودة التنظيف الاسبوعي.

إعادة أنبوب المياه إلى الساحة كما كان في السابق.

جعل الفورة من الساعة الثالثة الى الخامسة ومن الخامسة الى السابعة.

إبقاء العمال في الفورة حتى الساعة الثامنة.

عدم نقل الاسير من السجن المتواجد فيه قبل مرور سنتان مالم يقدم طلب.

إلغاء الحالات الدوارة على السجون. (أي حالة نقل أسرى معينين بشكل مستمر لضمان عدم إستقرار حياتهم).

السماح بتنقل خطباء الجمعة بين الاقسام.

السماح باقامة الندوات والمسابقات في الفورة كما كان في السابق.

حريةالتنقل من غرفة الى غرفة دون تقييد.

السماح بممارسة رياضة الكراتيه خلال ساعات الرياضة.

المطلب العاشر : الادوات والاجهزة الخاصة والعامة

السماح بشراء الاجهزة الخاصة التالية لكل أسير من الكانتينا :*لمبة للقراءة *قاموس إلكتروني غير الهدى *ماكنية حلاقة كهربائية *مروحة.

تركيب شافطات في الغرف والاقسام ومكيّف هواء.

تركيب مكيف هواء في غرف الزيارة والانتظار.

4توفير ترمس “سخان” للشاي.

توفير طنجرة كهربائية لكل غرفة.

توفر ثلاجة صغيرة في كل غرفة.

ماكنية تصوير صغيرة في كل قسم.

8تركيب أريل (أنتين) للراديو.

السماح بجاكيت الفرو.

السماح بإمتلاك حزام وسط “كشاط”.

السماح بحبال الرياضة.

السماح بإمتلاك كاميرات في كل قسم والتصوير الجماعي.

السماح بسكين فواكه في كل غرفة.

المطلب الحادي عشر : التفتيشات والفحص الامني

وقف التفيش اليدوي للاسرى والاهل والإكتفاء بالآلي.

وقف تفتيش الاطفال حتى سن 14 عام.

وقف التفتيش العاري للاسرى.

وقف التفتيش الليلي وممارسات “وحدة متسادا” وحلها وإنهاء خدماتها فوراً.

عدم تقيّد الاسرى عند التفتيش.

عدم إتلاف أو مصادرة الاغراض الشخصية عند التفتيش.

وقف التفتيش أثناءالخروج الى الفورة والصلاة والرياضة.

إجراءالتفيش الامني مرةواحدة في اليوم وعدم إخراج الاسرى أثنائه.

حصر وقت التفيش وقت الفورة فقط.

تحديد مدة التفتيش العام مرة واحدة كل 6 شهور.

المطلب الثاني عشر : مرافق العمل :

زيادة عدد العمال في المردوان (ممر السجن) ومناطق العمل الاخرى.

إعادة المطابخ والمغسلة والمخيطة الى العمال الامنيين والسماح لهم بالعمل فيها.

إبقاء عاملين من المردوان لغاية الساعة العاشرة والنصف مساء وتحديد وقت الفورات الى الساعة السابعة مساء.

إعادة عامل الساحة وإضافة مخزن للعمل والمخزن العام.

السماح بوجود عامل في العيادة.

إعادة فورات العمال.

زيادة أجورالعمال.

إضافة عامل مكتبة آخر.

السماح بعامل لتصليح الأدوات الكهربائية في كل قسم كما في السابق.

تسليم أدوات حلاقة بالكامل من الادارة وتبديلها كل 6 شور.

المطلب الثالث عشر : العدد

إعفاء الاسرى في الاسرّة العليا من النزول في العدد الصباحي والإكتفاء بقيامهم من السرير فقط.

الإكتفاء باخراج اليدين لمن يتواجد في الحمام او المرحاض مع مراعاة عدم الدخول في أوقات العدد الا عند الضرورة أو تجاوز الغرفة والعودة اليها مرة اخرى.

المطلب الرابع عشر : البوسطات والمعبار ” غرف الانتظار “

السماح بحمل الكانتينا من قبل المسافر إلى المحاكم.

النزول الى البوسطا مباشرة وعدم الانتظار في غرف الانتظار.

تغيير كراسي البوسطة بالإسفنج.

4تبديل القيود بسلاسل لا تسبب عاهات في اليدين.

السماح لممثل المعتقل بإستقبال المعتقلين الجدد من البوسطة.

6تحسين وضع المعبار في كل من عسقلان والرملة والسبع.

7رفع اللون الاسود عن شباك البوسطة.

المطلب الخامس عشر : مطالب عامة

إعادة المعلبات والكاسات وكل ماتم سحبه من سجني عسقلان ونفحة بعد الاحداث.

السماح بالعمل اليدوي وشراء كل لوازمهما من الكانتينا أو الزيارات.

إزالة الاسبست ومعالجة التهوئة في الغرف والاقسام.

إعادة ما سحب من “الاسفكاة” (ما تقدمه الادارة على نفقتها الخاصة من مواد تنظيف ومعجون للاسنان وفرشاة).

توفير لوائح قوانين مديرية السجون في كل قسم باللغة العربية.

زيادة قنوات التلفاز.

إعادة الألواح الخشبية للأبراش (الاسرّة) وتغيير الابراش كل سنة وطلاء الغرف وتركيب مساند للابراش.

عدم تواجد الشرطة في أقسام البنات والاكتفاء بالشرطيات.

تحسين وضع وشروط حياة الاسرى الاشبال.

وقف سياسة النقل الاجباري من السجن.

إزالة برش من كل غرفة.

تطبيق إتفاقية جنيف ولائحة حقوق الانسان بإعتبارنا أسرى حرب.

إعادة إستخدام الباصات في البوسطة.

السماح بالزيارات في المناسبات الدينية.

مضاعفة الزيارة في الاعياد.

السماح بإخراج المواد المكتوبة الخاصة بالاسير على الزيارات من شعر وروايات وكتب ومذكرات.

تحديد المؤبد والتعامل بنظام “الشليش” (أي تخفيض ثلثي المدة).

عدم التدخل في خطب الجمعة وعدم معاقبة الخطيب على أية كلمة يقولها.

السماح بإدخال الغلاف السميك للكتاب وعدم خلعه.

الفصل بين الدورة والحمام في الغرفة.

تركيب أطراف صناعية للاسرى المعاقين حركياً

16 عام على اعتقال الاخ المناضل مروان البرغوثي ابوالقسام

15 أبريل

كتب هشام ساق الله – 16 عام مضت على اعتقالك اخي المناضل الكبير مروان البرغوثي في سجون الاحتلال وعسى ان تكرهوا شيئا وهو خير لكم فالاعتقال خيرا من ان ترى الاوضاع التي تعيشها حركة فتح وترى هذا المستوى المتدني من اعضاء اللجنة المركزية والمسميات القيادية الموجودة والتي تقود حركة فتح الى نهاية الحركه وانقسامها وتفتتها .

بعد أيام سيقود الأخ القائد ابوالقسام الحركه الاسيره الفلسطينيه باضراب مفتوح عن الطعام وسيخوض اكبر ملحمه في تاريخ الحركه الاسيره من اجل انهاء كل الإجراءات والمخططات التي تقودها مصلحة السجون الصهيونيه وانهاء معاناة الاسرى المرضى والمعزولين والأطفال وتحقيق مطالب انسانيه وحياتيه لالاف الاسرى .

الأخ ابوالقسام هذا الفارس الكبير الذي حصل على اعلى الأصوات باللجنه المركزيه هذا الرجل الذي يشكل اختلاف مع أعضاء اللجنه المركزيه الموجودين لم يحصل كما تمنينا على موقع نائب القائد العام لقصر في نظرة أعضاءها ولاشتراطات صهيونيه وامريكيه لاتريد لهذا الفارس المشاركه بالقرارات الفلسطيينه المصيريه وخاصه في حركة فتح .

اخي القائد مروان وجودك في المعتقل خير ان ترى كيف يتهم قادتنا بعضهم البعض ويحاولوا ان يفشلوا بعضهم البعض وخيرا ان لا ترى الفساد المستشري في صفوف السلطه الفلسطينيه وحركة فتح اصبح مشرعنا وهناك من يشرعنه لانه واقع به وجودك بالمعتقل خيرا ان ترى حالة حركتنا حركة فتح التي تعاني من كل شيء .

اخي القائد مروان في سجنك اصبحت رمزا لكل ابناء شعبنا الفلسطيني ننظر ان تتحرر انت وكل الاسرى في سجون الاحتلال وهذا لن يتم الا بالعوده الى تبني الكفاح المسلح وممارسته وخطف الجنود الصهاينه وسارهم حتى يتم مبادلتك واخوتك في سجون الاحتلال بهؤلاء الصهاينه لن تحررك اتفاقات السلام كلها فلن تتحرر الا رغم انف الصهاينه بصفقة تبادل اسرى .

تاتي الذكرى الخامسة عشر لاعتقال الاخ والمناضل الكبير النائب مروان البرغوثي عضو اللجنه المركزيه لحركة فتح وعيون ابناء الفتح تنظر اليه داخل سجنه بان يكون عنده الحل لازمة الحركه والجمود التي تعيشه منذ انتخاب اللجنه المركزيه لحركة فتح خلال انعقاد المؤتمر السادس للحركه .

الازمه الكبيره التي تعاني منها حركة فتح تجعلنا ننظر الى مروان كاحد عناوين حل تلك الازمه وهو بداخل سجنه لانه حر يحلق اكثر من غيره المكبلين بقيود السياسه والاتفاقات وكذلك المصالح فلديك الكثير يا ابوالقسام لتعطيه من داخل سجنك لحركتك التى لطالما ضحيت من اجلها بسعادتك ومستقبلك وكنت الابن البار لها .

استغرب كثيرا ان لا يتم تسليط الاضواء على مروان بشكل دائم وخاصه من قبل القياده السياسيه لشعبنا الفلسطيني فمروان ينبغي ان يكون حاضرا في كل مناسبه وموقف وموقع وينبغي تشغيله ومنحه مهام تنظيميه حتى وهو في داخل اسره فهذا الرجل يمتلك قدرات كبيره تتجاوز قدرات اخرين يتم تلكيفهم بمهام .

مروان وهو بداخل سجنه ورغم عزله وكل ماتقوم به سلطات الاحتلال لابعاده عن دائرة الحدث لديه قدرات ساحره وكبيره يمكن الاستفاده منها ويمكن تشغيله طوال فترة وجوده في داخل زنزانته الصغيره فهو يمتلك قدرات كبيره على التنظير والكتابه والتاطير وكذلك وضع الحلول لكل القضايا والتنظيميه ويمتلك اكثر من غيره قدره على وضع اللوائح والنظم والبرامج التي يمكن ان تؤدي الى انطلاقه جديده في حياة الحركه التنظيميه .

لم يتم تكليف مروان باي مهام تنظيميه من قبل اللجنه المركزيه وهو فاز بعضوية هذه اللجنه فقط دون ان يتم تكليفه بمهام والناظر الى الحركات الثوريه العالميه يجد ان قاده كبار في العالم كانوا يقودون ثوراتهم وشعوبهم وهم داخل الاسر فنيلسون مانديلا اقرب هؤلاء القاده حتى خرج الى الحريه واصبح رئيسا لجنوب افريقيا باول انتخابات جرت وكذلك تجربة الجيش الارلندي السري وكيف وصل عدد من هؤلاء القاده لى البرلمان وهم داخل السجن .

لدى مروان الكثير الذي يمكن ان يضيفه الى الحركه ان تم الاتصال به والطلب منه ان يعمل الكثير لهذه الحركه العملاقه وينبغي تصعيد الحمله الاعلاميه لاطلاق سراحه و كل النواب المعتقلين اعضاء المجلس التشريعي وان تقود هذه الحمله الدبلوماسيه الفلسطينيه في كل انحاء العالم وامام كل البرلمانات الدوليه فاعتقال مروان وغيره من النواب نقطه سواداء في كل الاتفاقات السياسيه الموقعه مع الكيان الصهيوني وفشل ان يظل هو ونواب المجلس التشريعي في داخل سجون الاحتلال الصهيوني .

مروان كم نحبك ونفتقدك ونحن الى ايام الشبيبه حين كنت قائد ونموذج ومثل حي لكل ابناء جيلك من ابناء الفتح منذ مطلع الثمانينات حتى اصبحت نائبا في المجلس التشريعي ومن ثم قائدا للانتفاضه الثانيه واحد رموز المقاومه الفلسطينيه اخي مروان يحبك كل ابناء الفتح التواقين الى مجدها والذين ينتظرون انطلاقتها الجديده نحو تحرير فلسطين كل فلسطين .

دمت دوما أخي ابو القسام فارس الفتح الذي يشكل نموذج ومثلا حيا لاستمرار جذوة الانتفاضه والنضال حتى تحرير فلسطين لست انا من يحبك وينتظرك ولكن كل ابناء الفتح الميامين الصادقين الذين عرفوك شبلا في سجون الاحتلال حتى اصبحت في اعلى القمم التنظيميه واقولها انك لك المجد والمستقبل .

ولد القائد الاسير مروان البرغوثي، عضو اللجنة المركزية و أمين سر حركة فتح في فلسطين، عام 1959 في قرية كوبر غرب مدينة رام الله وبعتبر البرغوثي مهندس الانتفاضة وعقلها المدبر ورمزاً للوحدة الوطنية ومقاومة الاحتلال.

واعتقل عند بلوغه 15 عاما وحصل على الثانوية العامة داخل السجن. وما أن انقضت سنوات السجن الطويلة الأولى بين عام 1978 وحتى أفرج عنه في مطلع العام 1983 حتى انتقل إلى جامعة يبرزيت ليحتل رئاسة مجلس الطلبة فيها لثلاث دورات متعاقبة ويعمل أيضا على تأسيس منظمة الشبيبة الفتحاوية في الأراضي الفلسطينية.

تعرض البرغوثي للاعتقال والمطاردة طوال سنواته الجامعية حيث اعتقل عام 1984 لعدة أسابيع وأعيد اعتقاله في أيار 1985 لأكثر من 50 يوما ، ثم فرضت عليه الإقامة الجبرية في نفس العام ثم اعتقل إداريا في آب 1985، وكان السجين الأول في الاعتقالات الإدارية.

في عام 1986 تم إطلاق سراحه وأصبح مطاردا من قوات الاحتلال إلى أن تم اعتقاله وإبعاده خارج الوطن بقرار من وزير الحرب الإسرائيلي آنذاك اسحق رابين .

وعمل بعد إبعاده مباشرة إلى جانب الشهيد القائد أبو جهاد واستمر البرغوثي في موقعه في المنفى عضوا في اللجنة العليا للانتفاضة في م.ت.ف التي تشكلت من ممثلي الفصائل خارج الأراضي الفلسطينية، وعمل في اللجنة القيادية لفتح (القطاع الغربي) وعمل مباشرة مع القيادة الموحدة للانتفاضة.

في المؤتمر العام الخامس لحركة فتح (1989) انتخب عضوا في المجلس الثوري للحركة وكان اصغر اعضاء المجلس الثوري سنا والوحيد من كادر الاراضي المحتله العضو المنتخب في هذا المجلس .

في نيسان/أبريل عام 1994 عاد البرغوثي على رأس أول مجموعة من المبعدين إلى الأراضي المحتلة، وبعد ذلك تم انتخاب البرغوثي بالإجماع نائبا للحسيني وأمين سر الحركة في الضفة الغربية.

في عام 1996وفي إطار الانتخابات العامة الرئاسية والتشريعية انتخب عضوا في المجلس التشريعي نائبا عن دائرة رام الله، البرغوثي، الذي يحمل درجة البكالوريوس في التاريخ والعلوم السياسية ودرجة الماجستير في العلاقات الدولية عمل حتى تاريخ اعتقاله محاضرا في جامعة القدس في أبو ديس،

متزوج من السيدة والمحامية فدوى البرغوثي .عضو المجلس الثوري لحركة فتح.

وللبرغوثي أربعة أولاد أكبرهم القسام (الذي اعتقل أواخر العام 2003 لتسعة وثلاثين شهرا) وربى وشرف وعرب.

تعرض ‘أبو القسام’ إلى أكثر من محاولة اغتيال على أيدي القوات الإسرائيلية ونجا منها، وعند اختطافه في 15/4/2002 قال شارون رئيس الوزراء الإسرائيلي آنذاك ‘أنه يأسف لإلقاء القبض على البرغوثي حيا وكان يفضل إن يكون رمادا في جره’.

في 20/5/2004 عقدت المحكمة المركزية في تل أبيب جلستها لإدانة القائد المناضل مروان ألبرغوثي، حيث كان القرار بإدانته بخمسة تهم بالمسؤولية العامة لكونه أمين سر حركة فتح، وبكونه مؤسس وقائد كتائب شهداء الأقصى التابعة لفتح. وقد طالب الادعاء العام بإنزال أقصى العقوبة بحق البرغوثي وطالب بإصدار حكم بسجنه ستة وعشرون مؤبدا.

عُقدت الجلسة الأخيرة لمحاكمة القائد المناضل مروان البرغوثي في السادس من حزيران 2004، في المحكمة المركزية بتل أبيب وأصدرت الحكم عليه بالسجن خمسة مؤبدات وأربعين عاما،

البرغوثي، خلال سنوات الاعتقال ، لعب دورا بارزا في نجاح ‘اتفاق القاهرة’.

وفي المؤتمر السادس لحركة فتح عام 2009 انتخب البرغوثي عضوا في اللجنة المركزية للحركة كما انتخب زوجته المحامية فدوى البرغوثي عضوا في المجلس الثوري للحركة.

وترأس القائد المناضل مروان البرغوثي القائمة الموحدة لحركة فتح في الانتخابات التشريعية الفلسطينية الثانية، في التاسع من أيار 2006 وقع البرغوثي نيابة عن حركة فتح ‘وثيقة الوفاق الوطني’ الصادرة عن القادة الأسرى لمختلف الفصائل الفلسطينية في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وقد تبنت منظمة التحرير الفلسطينية هذه الوثيقة باعتبارها أساسا لمؤتمر الوفاق الوطني، وقد قادت هذه الوثيقة إلى اتفاق مكة بين حركتي فتح وحماس وتشكيل أول حكومة وحدة وطنية في تاريخ السلطة الفلسطينية في شباط 2007.

في العام 2010 حصل القائد البرغوثي على شهادة الدكتوراه في العلوم السياسية من معهدالبحوث والدراسات التابع لجامعة الدول العربية

صدر للبرغوثي مجموعة من الكتب خلال سنوات الأسر وهي كتاب ‘الوعد’ وكتاب ‘الوحدة الوطنية قانون الإنتصار’ وكتاب’ مقاومة الإعتقال’ ( نص مشترك كتبه البرغوثي وعبد الناصر عيسى رئيس الهيئة العليا لأسرى حماس في سجون الإحتلال ، وعاهد أبو غلمة رئيس الهيئة القيادية لأسرى الجبهة الشعبية في سجون الإحتلال وعضو اللجنة المركزية للجبهة ، كذلك صدر للبرغوثي كتاب ‘الف يوم في زنزانة العزل الإنفرادي’ (يسرد فيه سيرة التعذيب والتحقيق والعزل خلال الف يوم من العزل والتحقيق الذي تعرض لها بعد إعتقاله في الخامس عشر من نيسان 2002. وكان قد صدر له قبل اختطافه ‘رسالة الماجستير’ عن العلاقات الفلسطينية –الفرنسية