أرشيف | 11:39 م

مبروك الماجستير للصديق الصحافي الخلوق الرائع هشام سمير زقوت وانشاء الله عقبال الدكتوراه

2 يناير

15781074_10155596343880744_5244354190009021384_nكتب هشام ساق الله – منحت الجامعة الإسلامية بغزه شهادة الماجستير في الصحافة للأخ الصديق الصحافي الباحث هشام سمير محمد زقوت وذلك عن رسالة الماجستير الموسومة بعنوان ” استخدام الصحفيين الفلسطينيين لتطبيقات التواصل الاجتماعي من خلال الهواتف الذكية” تكونت لجنة المناقشة والحكم من عضوية الاساتذة الدكتور أحمد الترك مشرفاً ورئيساً، والدكتور أمين وافي مناقشاً داخليا، والدكتور ماجد تربان مناقشاً خارجياً وحضر المناقشة حشد كبير من الصحافيين والباحثين طلاب الماجستير اضافه الى عائلة واقارب الباحث صفق الجمع في اعقاب قراءة قرار اللجنة وتعالت الزغاريت .

أتقدم بالتهاني الحارة من الأخ والصديق الصحافي الخلوق هشام سمير محمد زقوت لحصوله على شهادة الماجستير وأتمنى له الحصول على الدكتوراه بأقرب وقت والتوفيق بحياته الخاصة والتقدم والنجاح بعمله مع قناة الجزيرة فالصديق هشام تعرفت عليه منذ سنوات فهو مثال للأخ الصحافي الرائع المحب لأصدقائه وزملائه وانسان رائع بالتعامل معه الف مبروك اخي الحبيب هشام مزيدا من النجاح والتقدم.

أبرز نتائج الدراسة:

1. إن 98.9% من المبحوثين يستخدمون تطبيقات التواصل الاجتماعي من خلال الهواتف الذكية بينما شكلت نسبة ضئيلة 1.1% لا يستخدمون تطبيقات التواصل الاجتماعي من خلال الهواتف الذكية.
2. إن تطبيق الفيس بوك هو الأكثر شيوعاُ في تطبيقات التواصل الاجتماعي، يليه تطبيق الواتس أب، بينما حصل تطبيق اليوتيوب على المرتبة الثالثة، يليه في المرتبة الرابعة إنستغرام، وحصل على المرتبة الخامسة تويتر.
3. إن استخدام تطبيقات التواصل الاجتماعي من خلال الهواتف الذكية يزداد في المرتبة الأولى في أوقات الأحداث والأزمات.
4. إن أبرز دافع لاستخدام تطبيقات التواصل الاجتماعي على الهواتف الذكية كان تلقي الأخبار.
5. إن أبرز الإيجابيات لتطبيقات التواصل الاجتماعي على الهواتف الذكية، في المرتبة الأولى سرعة تلقي الأخبار، يليها في المرتبة الثانية سهولة الحصول على المعلومات، ثم في المرتبة الثالثة نوعت من المصادر الصحفية، وقد جاءت في المرتبة الرابعة وسيلة لتبادل المعلومات والخبرات، وجاء في المرتبة الخامسة سهولة وسرعة التواصل مع المصادر المختلفة.
6. إن أبرز المشاكل والمعوقات خلال استخدام تطبيقات التواصل الاجتماعي على الهواتف الذكية كانت في المرتبة الأولى انتشار أخبار غير دقيقة، تليها في المرتبة الثانية سرعة نفاد بطارية الهاتف الذكي، ثم في المرتبة الثالثة تراجع السبق الصحفي نتيجة سرعة انتشار المعلومات وتعدد مصادرها.
7. أثر استخدام تطبيقات التواصل الاجتماعي على متابعة المبحوثين واستخدامهم للوسائل الإعلامية الأخرى.
8. إن أبرز المقترحات لتطوير استخدام الصحفيين لتطبيقات التواصل الاجتماعي على الهواتف الذكية كانت في المرتبة الأولى الصدق والدقة في المعلومات التي نطرحها، يليها في المرتبة الثانية زيادة الدورات التدريبية والتعليمية ثم في المرتبة الثالثة وجود ضوابط وتشريعات.
9. توجد علاقة ارتباطية ذات دلالة إحصائية بين مدة استخدام الصحفيين الفلسطينيين لتطبيقات التواصل الاجتماعي على الهواتف الذكية، ومعدل حصولهم على الأخبار.

توصيات الدراسة:

من خلال استعراض الباحث لأهم النتائج التي توصلت إليها الدراسة الميدانية، يمكن الخروج بعدد من التوصيات، التي من شأنها العمل على تطوير دور تطبيقات التواصل الاجتماعي على الهواتف الذكية، وهذه التوصيات هي:
1. العمل على توطيد علاقة الصحفيين الفلسطينيين بجمهور تطبيقات التواصل الاجتماعي على الهواتف الذكية، مما يزيد من مصادر الصحفي ويعطيه الفرصة للتأكد من الأخبار والمعلومات.
2. تعزيز استخدام تطبيقات التواصل الاجتماعي من خلال الهواتف الذكية في العمل الإعلامي لما تمتاز به من خصائص ومميزات تتناسب معه طبيعة العمل الصحفي.
3. عمل دورات تدريبية للصحفيين الفلسطينيين للتدريب على الاستخدام الأمثل لتطبيقات التواصل الاجتماعي على الهواتف الذكية، بالإضافة إلى طرق التحقق من المحتوى.
4. العمل على توثيق حسابات الصحفيين الفلسطينيين لتميزها، ومنحها مزيداً من الثقة من قبل الجمهور.
5. التزام الصحفيين الفلسطينيين بالدقة والموضوعية في نقل الأخبار، على تطبيقات التواصل الاجتماعي خاصة في أوقات الأزمات، لرفع مستوى ثقة الجمهور.
6. العمل على تصحيح المعلومات غير الدقيقة التي تنشر من خلال تطبيقات التواصل الاجتماعي على الهواتف الذكية.
7. أخذ الاحتياطات اللازمة لمنع نفاذ بطارية الهواتف الذكية، خاصة في ظل وجود الكثير من الحلول التقنية لهذه المشكلة.

مقترحات الدراسة:

1. إجراء أبحاث ودراسات خاصة حول استخدامات الصحفيين الفلسطينيين لتطبيقات الهواتف الذكية، والطرق المثلى للاستفادة منها.
2. العمل على إضافة مساق في الإعلام الجديد واستخدام الهواتف الذكية في العمل الصحفي في كليات الإعلام وأقسام الصحافة في الجامعات الفلسطينية.
3. الاستفادة من تجارب المؤسسات الصحفية العربية والأجنبية في استخدام تطبيقات التواصل الاجتماعي من خلال الهواتف الذكية في العمل الصحفي، وإيفاد عدد من الصحفيين لزيارة بعض المؤسسات الصحفية لتعزيز خبرتهم وصقل مهاراتهم في استخدام تطبيقات التواصل الاجتماعي من خلال الهواتف الذكية.
4. تدشين مجموعات عبر تطبيقات التواصل الاجتماعي على الهواتف الذكية خاصة برصد التقنيات الحديثة ذات العلاقة بالعمل الصحفي لإرشاد الصحفيين إليها ومساعدتهم في الوصول إليها، وشرح سبل استخدامها والاستفادة منها في العمل الصحفي.
5. استثمار غزارة المعلومات المتداولة عبر تطبيقات التواصل الاجتماعي على الهواتف الذكية، وتنوع المصادر وسهولة التواصل معها في معالجة القضايا بعمق أكبر، وطرح قضايا مجتمعية ومعالجتها.
6. متابعة التطبيقات ومواكبة التقنيات الحديثة التي تعمل على حماية خصوصية المستخدمين خلال استخدامهم للهواتف الذكية وتطبيقات التواصل الاجتماعي.
7. إنشاء أقسام متخصصة بالإعلام الجديد في المؤسسات الصحفية من أجل زيادة المحتوى الموثوق والرسمي على تطبيقات التواصل الاجتماعي.

والصحافي زقوت يعمل حالياً في قناة الجزيرة الفضائية كمنتج أخبار، وعمل سابقاً كمنتج للأخبار في وكالة رامتان الفلسطينية للأنباء ووكالة الأنباء العربية (ANA)، كما عمل كمنتج أخبار في غزة لكل من التلفزيون المصري وقناة النيل للأخبار.
وتلقي الباحث عدة دورات في مصر والولايات المتحدة وبريطانيا، وشارك في تدريب عشرات الصحفيين والنشطاء الفلسطينيين على استخدام الهواتف الذكية في التغطيات الصحفية.

15726462_10155596367950744_3382819204194198859_n 15726663_10155596342700744_846456305970119355_n 15741195_10155596345480744_4322655424769537766_n 15741311_10155596373110744_1446132230224403633_n 15747635_10155596373185744_1965758478697561446_n 15747673_10155596305625744_3647725618294119334_n 15780729_10155596372050744_9039401609412186616_n 15781001_10155596368010744_2802122849679171510_n 15781074_10155596343880744_5244354190009021384_n 15785514_10153964393796012_1107847286_o 15822613_10155596346725744_1794863694250905493_n 15822704_10155596343020744_6166918108673451350_n 15823118_10155596307135744_895551638813761555_n 15826043_10155596347000744_752699192376069803_n 15826273_10155596371920744_7524281731179723941_n

4 ساعات كهرباء لا تكفي لقضاء الحاجات الأساسية ونطالب بتعديل جدول توزيع الكهرباء حتى نستفيد منها

2 يناير

الكهرباءكتب هشام ساق الله – ماذا استفيد من الكهرباء حين تأتيني من الساعة الواحدة والنصف صباحا حتى الساعة السادسة صباحا وماذا استفيد منها حين تأتي من الساعة السادسة صباحا حتى الساعة العاشرة تلك الساعات الأربعة في احسن الأحوال لا تكفي لاستمرار الحياه ولا لمتطلباتها الأساسية ماذا افعل بها في تلك الساعات ونطالب بتعديل الجدول بحيث يتم توزيع الكهرباء في ساعات النهار والليل بشكل عادل .

ان ازمة الكهرباء طويلة لن يتم حلها لا بعام 2017 ولا ببعد عدة سنوات فهي جزء من المناكفة السياسية التي أحدثها الانقسام الداخلي وهناك استفادة منها ويتم تحويل معاناتنا الى أموال كثيره لايتم ترحيلها الى موازنات السلطة وحل المشكلة وهناك لامبالاة بالطرف الاخر فالقضية تهم قطاع غزه المسقط من حساباتهم.

الغاب الذي نعيشه في قطاع غزه لا ينظر اليه أحد وهناك دراسة للحلول التي لن تتحقق ورفع الضريبة عن الأشياء البديلة ليس حل ونريد حلول عمليه واستثمار بهذا المجال من قبل رجال الاعمال لماذا لا يتم توفير ماتورات خاصه بالشوارع يتم ربط البيوت بها ويدفع المواطن ما عليه من تكاليف حتى يستطيع العيش والصمود نريد حلول عمليه من يدفع ماعليه من التزامات يتساوى مع من لا يدفع وجباية أموال الكهرباء والديون المستحقة يتم تحويلها الى حسابات ليس لها علاقه بحل ازمة الكهرباء.

نريد تحقيق المصالحة الداخلية لأنها اثبتت بان القائمين على الوضع المتمثلة بحكومة وكلاء الوزارات من حركة حماس لا تستطيع تلبية رغبات واحتياجات المواطن الفلسطيني عليهم الرحيل وتسليم الامر لحكومة وحده وطنيه وتحقيق المصالحة نعم شعبنا تعب من هذه الفرقة وتحميل كل طرف من الأطراف المسئولية عما يجري نريد باختصار ان تزيد ساعات الكهرباء ويتم حل الازمه لا نريد أي شيء سوى ان يتم توفير القليل القليل من احتياجاتنا.

الساعات الأربعة التي تصلنا فيها الكهرباء بمواعيد مختلفة قد لاتصل المحل والمصنع والشركة خلال فترات النها وساعة عمل هذه الشركة او المحل ويضطر أحيانا الى تشغيل الماتور الخاص به وهذا يزيد تكلفة الإنتاج وكذلك تأخير العمل ينبغي ان يتم توزيع ساعات الكهرباء بالنهار بشكل عادل ومختلف عما يجري في قطاع غزه حتى نجتاز فترة الذروه في الشتاء القارص.

نريد ان نعيش مثل باقي العالم أصبحت حياتنا شحن بشحن للأدوات الكهربائية للجوال واللاب توب وبطارية البيت أصبحنا نستيقظ نصف الليل من اجل فقط شحن اشيائنا الإلكترونية لا نستفيد من الكهرباء الا فقط بالشحن لم نعد نفعل اكثر من عملية الشحن والشحن اصبح لا يكفي فالأربع ساعات لم تعد تشحن بطارية البيت مثلا حتى يمكن ان نستفيد منها ماذا نفعل لمن نشتكي ولم نقول شكوانا ان ما يجري هو قتل للإنسان الفلسطيني ولطموحه ولأشياء كثيره.

أربع اعوام مضت على قتل اللواء الشهيد عارف خطاب أبو العبد غدرا

2 يناير
?????????????????????????????????????????????????????????

كتب هشام ساق الله – اتصلت اليوم صباحا بالأخ المناضل خالد عارف خطاب الابن الوحيد للشهيد القائد اللواء الركن عارف خطاب أبو العبد لكي اساله عما جرى بمحكمة قتلة والده حيث أبلغني بان المحكمة حكمت على القتله بالسجن المؤبد وغيرت التهمه من قتل مع الإصرار والترصد الى قتل واستأنف الحكم نجله وهو يتابع الموضوع مع النائب العام مطالبا بالحكم على القتلة بالإعدام..

أربع اعوام مضت على قتل اللواء الركن الشهيد عارف خطاب أبو العبد وتم اكتشاف جريمة قتله بعد اشهر من استشهاده وتم القاء القبض على الجناة وتوجيه لوائح اتهام بحقهم على خلفية سرقة ارض يمتلكها تم تزوير بعيها وكذلك شقه اخرى وطالبت هيئة المتقاعدين العسكريين بأكثر من بيان صدر باسمهم الحكم على قتلة الشهيد أبو العبد خطاب بالإعدام حتى يكونوا عبره لمن اعتبر وخاصه وان احدهم خان العيش والملح وخان الأمانة حيث كان يعمل معه منذ سنوات.

رايته اخر مره ببيت عزاء أخي وصديقي الدكتور ذهني الوحيدي رحمهما الله وسلمت عليه هو وعدد كبير من المتقاعدين العسكريين حضروا الى بيت العزاء للمشاركة كعادتهم الدائمة وكان يبدو عليه انه شاب يعتد بجسمه ويعيش حاله من الشباب الدائم ويمشي خطوات عسكريه كيف لا وهو خريج الكلية الحربية في جمهورية مصر العربية .

كان دائما الى جانب الشهيد الرئيس ياسر عرفات أبو عمار ويقال عنه انه افضل من يستخدم السلاح في شعبنا الفلسطيني على الاطلاق وهو من اشهر مدربي القتال في الثورة الفلسطينية منذ انطلاقتها استعانت به كل حركات التحرر بالعالم وقام بتدريبها والمشاركة بتخريج افواج كثيره باستخدام السلاح حول العالم ومياسمي بالتطعيم اطلاق النار بشكل فني على ارجل واجساد المقاتلين مع حساب سرعة حركة هؤلاء العسكريين المندفعين.

يقال انه كان يستطيع ان يطلق النار حول الرجل وهو واقف ويقوم برسم معالمه الخارجية دون ان يصيبه بأذى وكان يكتب اسم حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح من سلاحه الكلاشنكوف بدون ان ينظر الى الامام وكان يدبك الدبكة الشعبية وصوته جميل يغني اغاني وطنيه رائعه وكان دائما يشارك الرئيس الشهيد ياسر عرفات بالدبكة الشعبية .

ولد أبو العبد خطاب عام 1939 في قرية في قرية الزتون في قضاء صفد وشهد مذبحة القرية حين احتلت قوات الاحتلال الصهيوني قريته وكان في ذلك الوقت طفل عمره 8 سنوات هاجرت عائلته الى لبنان بالبداية واستقرت في مخيم اليرموك بدمشق.

تلقى تعليمه الابتدائي متنقلا في عدة اماكن ونجح بالثانويه العامه في سوريا واثناء دولة الوحده بين مصر وسوريا تم قبوله في الكليه الحربيه في مصر عام 1961 وتخرج منها ضابط انضم للقوات السوريه المسلحه وبعد ان نهيار دولة الوحده بين سوريا ومصر شكل هو ومجموعه من الضباط حركةالضباط الاحرار لاعادة الوحده من جديد وحاولوا ا لانقلاب على نظام الحكم ولم ينجح انقلابهم وطورد واستطاع الوصول الى مصر وتم منحه حق اللجوء السياسي فيها .

التحق في صفوف حركة فتح منذ انطلاقتها على يد الشهيد القائد هايل عبد الحميد مسئول الساحة المصرية في ذلك الوقت وكان أحد قيادات التنظيم العسكري فيها وبعد احتلال الكيان الصهيوني لكل فلسطين توجه الى الاردن وهناك قاد معسكرات التدريب والاعداد للمجموعات العسكرية التي تقوم بالتسلل عبر الحدود وتشن عملياتها العسكرية داخل الوطن المحتل.

غادر الى لبنان وشارك ايضا بالتدريب داخل معسكرات الثورة وتدريب حركات التحرر في العالم شارك في كل معارك الثورة وبكل مكان وكان ضابطا شجاعا مقداما في الصفوف الاولى من قوات الثورة.

انتقل الى الشمال اللبناني لينضم الى قوات الثورة الفلسطينية في طرابلس ويشارك في معارك الدفاع عن المخيمات هناك ضد الحملة التي قادها النظام السوري ضد شعبنا الفلسطيني هناك وبعدها غادر ليتولى مسئولية قوات الثورة الفلسطينية في اليمن الجنوبي” عدن” .

عاد الى قطاع غزه ضمن طلائع القوات العائدة الى اول الوطن وعمل مع الرئيس الشهيد ياسر عرفات وكان دائما يحيط به ومعه في كل مكان وتم احالته الى التقاعد عام 2008 وشارك في تأسيس الهيئة الوطنية للمتقاعدين العسكريين وتم انتخابه عضو بالهيئة الإدارية فيها وتم اختياره كعضو بالمجلس الاستشاري الفلسطيني حضر اخر جلساته الاسبوع الماضي.

أبو العبد خطاب لدية ابن اسمه خالد يعمل في حرس الرئيس وظل حتى اخر يوم بحياته يمارس رياضة المشي ورفع الاثقال والرياضة بشكل دائم ومستمر.

رحم الله اللواء عارف خطاب أبو العبد واسكنه فسيح جنانه مع النبيين والصالحين والصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا وتعازينا لكل اصدقائه واحبائه ومن عرفه ومن تدرب علي يديه.

أربع اعوام مضت على رحيل الاستاذ فايز ابورحمه رجل القانون والوطن

2 يناير

%d9%81%d8%a7%d9%8a%d8%b2-%d8%a7%d8%a8%d9%88%d8%b1%d8%ad%d9%85%d9%87كتب هشام ساق الله – اربع اعوام مضت على رحيل علم من اعلام القانون واحد رجالات مدينة غزه الاستاذ المحامي فايز أبو رحمه فقد عمل رحمه الله في مجالات مختلفة فهو المحامي ووكيل النيابه ورجل المواقف الوطنيه وعضو المجلس الوطني وممثل فلسطين في الاشتراكية الدولية ونقيب المحامين في قطاع غزه عدة دورات ومستشار الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات للشئون القانونية والنائب العام الفلسطيني واحد رجالات الوطن الاوفياء بعد صراع مع المرض.

هذا الرجل المناضل صاحب المواقف الوطنية المشهود له بها طوال حياته ومحامي الفقراء الذي دافع عن الاسرى في سجون الاحتلال بدون ان يتقاضى أي اجر منهم وعلم في مكتبه كل رجالات القانون في قطاع غزه وهو من اوائل من افتتح مكتب للمحامين يدافع فيه عن المواطنين امام المحاكم الفلسطينية او المصرية او الصهيونية العسكرية زمن الاحتلال .

فايز أبو رحمة ولد في مدينة غزه في 23/12/1929 وتلقى تعليمه الاساسي في مدارسها وانهى الثانوية العام في مدينة القدس او ما كان يعرف باسم ماترك فلسطين ثم التحق في جامعة الملك فؤاد الاول ( جامعة القاهرة الان ) من كلية الحقوق فيها وعاد الى مدينة غزه عام 1952 ليعمل محاميا فيها.

تم تعينه وكيل للنيابة العامة عام 1954 ولكنه سرعان ما قدم استقالته من منصبه احتجاجا على قضية جائره بحق المواطنين حول الجمارك والضرائب وعاد ليعمل محاميا يترافع عن المواطنين امام المحاكم في مدينة غزه وافتتح مكتب للمحاماة فيها حتى قامت قوات الاحتلال الصهيوني باحتلال كل قطاع غزه .

تخصص بالدفاع عن قضية الاسرى المعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني وكان محامي كل الفقراء والقادة التنظيميين الكبار وكان دائما يترافع بدون مقابل وعلم في مكتبه جيل كامل من المحامين الفلسطينيين فمكتبه العامر كان دائما هو الملاذ لهم في ظل عدم وجود مكاتب للمحامين غيره.

اسس نقابة المحامين الفلسطينيين في قطاع غزه بداية الاحتلال وتم انتخابه نقيبا للمحامين لعدة دورات وكان دائما يترشح عن القائمة الوطنية التي تضمن فصائل منظمة التحرير وكان احد يعتبر احد رجالات العمل الوطني في قطاع غزه تم اعتقاله واستدعائه للتحقيق مرات عديده وله وقفات وصولات امام القضاة العسكريين الصهاينة تحولت مرافعاته دائما الى اثبات حق المناضل الفلسطيني بالنضال بكل الوسائل ضد قوى الاحتلال الصهيوني.

الاستاذ فايز أبو رحمه عضو باللجنة الوطنية العليا التي كانت تشرف على العمل الوطني ممثلا عن قطاع غزه فترة السبعينات وصعود نجم رؤساء البلديات الابطال في الضفة الغربية وعضو بكل مؤسسات العمل الاهلي وشارك بتأسيس مؤسسات المجتمع المدني من مراكز حقوق انسان ومؤسسات خدماتيه وهو عضو قديم في الجمعية العمومية لنادي غزه الرياضي.

عضو في المجلس الوطني الفلسطيني منذ تأسيسه وحتى انعقاد دورة المجلس الوطني الفلسطيني في مدينة غزه فهو احد رجالات القانون فيها وكان دائما يلتقي قيادة منظمة التحرير ويشارك بحضور كل المجالس الوطنية الهامه فقد ربطته علاقة قرابه بالشهيد القائد خليل الوزير وصداقه متينه جدا كان دائم التواصل معه يقدم الخدمات والمساعدات لأبناء شعبنا الفلسطينية.

برز اسمه بداية الثمانينات حين تم تعينه هو وزميله الصحافي حنا سنيوره صاحب امتياز جريدة الفجر المقدسية ممثلين في الاشتراكية الدولية وكانوا يدعو كممثلين عن الشعب الفلسطيني وشارك في عرض القضية الفلسطينية في تلك المؤتمرات الدوليه وشارك في دخول منظمة التحرير الفلسطينية كعضو فيها كبداية لاعتراف دولي كممثل شرعي ووحيد للشعب الفلسطيني وافشل المحاولات الخبيثة لتجاوز ممثلي الشعب الفلسطيني في حضور مثل هذه المؤتمرات الدولية .

ومع دخول السلطة الفلسطينية عينه الرئيس الشهيد ياسر عرفات كمستشار قانوني له وللسلطة الفلسطينية تقديرا منه لعلمه وخبرته ومكانته الوطنية الكبيرة وبعدها عينه كنائب عام للسلطة الفلسطينية واستمر بمهامه وموقعه 10 شهور واستقال من موقعه في قصه وطنيه مشهود له فيها انه اطلق سراح عدد كبير من معتقلي حركة حماس تنفيذا لقرار المحكمة العليا الفلسطينية في غزه وهو مالم يعجب كثيرون في قيادة السلطة الفلسطينية .

رحم الله الاستاذ أبو سامي فايز أبو رحمه هذا الرجل المناضل واحد اعلام القانون والدفاع عن المظلومين وتعازينا للاهل والاصدقاء عائلة أبو رحمه الكرام بوفاة فقدهم الغالي واسكنه الله الفردوس الاعلى مع الانبياء والصالحين والصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا .