عامان على استشهاد الضابط الفلسطيني عماد فياض في العريش وعلى يد تنظيم الدوله الاسلاميه داعش

28 نوفمبر

?????????????????????????????????????????????????????????

كتب هشام ساق الله – عامان مضيا بنفس هذا اليوم تمنيا ان يكون الشهيد عماد فياض الضابط الفلسطيني الذي غادر قطاع غزه الى العريس ايام الانقسام الفلسطيني ان يكون الاخير في موجة الشهداء الذين يعودوا لاسباب مختلفه الى اسرهم وتشتت عائلات في ظل مصالحه مجتمعيه وقد جرت ايامها محاولات لادخال عدد من هؤلاء الاخوه والشباب الى غزه بموافقة المستويات المختلفه لحركة حماس وتمنينا ان يكون الشهيد عماد اخر هؤلاء الشهداء وفي ذكرى رحيل الشهيد عماد داعش الارهابيه تقوم بذبح فلسطيني في العريش .

قبل عام أكدت مصادر امنية مصريه بالعريش أن مواطناً فلسطينياً مقيم بمدينة العريش في مصر يعمل حلاقا قتل رميا بالرصاص مساء الجمعة، اثناء تواجده امام محل يمتلكه بالعريش بحي الفواخرية.

وأوضحت المصادر أن مسلحين يعتقد انتماؤهم لتنظيم “داعش” كانوا يستقلون سيارة اطلقوا عليه الرصاص امام المحل الذي يمتلكه واردوه قتيلا.

وأفادت التحريات الامنية الاولية أن سبب الحادث يرجع الى “تعاون القتيل مع اجهزة الامن” المصريه وتم التحفظ على جثمانه بمستشفى العريش العام تحت تصرف النيابة العامة المصرية.

رحم الله الشهيد عماد فياض هذا الشاب الرائع الذي قضى على يد الجماعات الارهابيه التكفيريه وهو يخدم ابناء شعبنا وادعو كل قراء صفحتي الى قراءة الفاتحه على روحه الطاهره والترحم عليه والترحم على شهداء ابناء شعبنا الذين يسقطوا كل يوم والله يجيرنا من القادم .

اعيد نشر مقالي الذي نشرته العام الماضي مره اخرى في ذكرى مرور عام على رحيل الضابط الفلسطيني عماد فياض .

متى سيتوقف نزيف فقدان الشباب الذين غادروا قطاع غزه اثناء احداث الانقسام ومتى سيعودوا الى قطاع غزه جميعا وتنتهي معاناتهم في الشتات والمعاناه هم واسرهم ويغلق هذا الملف بان يقدم من هو متهم باي قضيه للمحاكمه في وطنه او ان يتم انهاء هذا الملف بالاعفاء عنهم وانهاء تشردهم في خارج الوطن .

كلنا يتمنى ان يكون الشهيد المناضل عماد فياض اخر هؤلاء الشهداء الذين غادروا قطاع غزه اثناء الانقسام هو وزوجته واطفاله الاربعه وعانوا الامرين في الدخول الى المدارس والعيش بعيدا عن الوطن ودفع اجارات للبيوت ومصاريف كثيره تخلى عنهم قادتهم ومسئولينهم ولا احد يقدم لهؤلاء أي شيء سواء في السلطة الوطنيه التي اوقفت عنهم البدلات كلها وكذلك ايجار البيوت الذي دفعته بداية الانقسام وقطع بعض رواتب هؤلاء من قبل السلطه نتيجة تقارير كيديه او انهم منتمين للمفصول من حركة فتح محمد دحلان .

حركة فتح وقيادتها الذين يفاوضوا حركة حماس بهذا الملف لم يفتحوا هذا الملف ولم يخوضوا بتفاصيله رغم الماسي الكثيره الذي مر فيها الكثير من هؤلاء الضحايا ولعل ابرزهم قضية ال بكر وهجرتهم الى البحر وفقدان وعدم معرفة مصير اكثر من 30 كادر هم وزوجاتهم واطفالهم خرجوا الى اوربا والبحر من اجل التخلص من وضعهم السيء الذي يعيشوه في الخارج بعيدا عن اسرهم وهربا من الانقسام الداخلي .

الاجتماعات الامنيه التي تم عقدها مع حركة حماس لم يتطرق لهذا الملف احد من الذين تحدثوا مع حركة حماس والسبب ان معظم هؤلاء هم من جماعة محمد دحلان والله لايردهم كما يقول المثل ولا احد يتعامل معهم على انهم مواطنين فلسطينين كانوا مكلفين بمهام حين كان دحلان في السلطه والمسئوليه التنظيميه والتكليف ولا اهميه للمواطن الفلسطيني لدى سلطته وهناك قضايا وقصص اهم منهم .

لا احد يبحث قضايا ومواضيع قطاع غزه والسبب ان تشكيلة الوفد الفاوض لحركة حماس هم من خارج قطاع غزه والذين يحفظوا الملفات ويعرفوا مشاكل الشباب سواء الموجودين في مصر او اوربا او الدول العربيه ومشاكل الشباب المعتقلين لدى اجهزة امن حكومة حماس فلا احد يعرف مشاكلهم وقضاياهم ولا احد يتحدث عنهم ويطالب بالافراج عنهم .

اتمنى انا ومعي كل ابناء حركة فتح والحركه الوطنيه الفلسطينيه واهالي هؤلاء الشباب المبعدين قصرا الى خارج الوطن ان يتم بحث ملفاتهم وانهاء معاناتهم هم واسرهم وابنائهم وان يكون الشهيد البطل عماد فياض اخر هؤلاء الشباب الذين يعودوا الى الوطن جثث مسجين وان يحظى هؤلاء بالعنايه الكامله من السلطه الفلسطينيه والاجهزه الامنيه وان يتم تدخل اهل الخير من القيادات الوطنيه والاسرى والمناضلين لحل قضايا هؤلاء الشباب وتقديم المتورطين الى المحاكم العادله وتوفير اجواء ايجابيه لعودة هؤلاء من كل الاماكن الذين غادروا قطاع غزه من اجل الانقسام .

واتمنى من هؤلاء الذين ينعوا الابطال والماضلين الذين يموتوا ان يقدموا لهم من مالهم الخاص الكثر الكثير الذي لايقل ان يقدموا المساعدات لهؤلاء المشردين واسرهم كمساعده شخصيه او مساعده صداقه او أي من المساعده وان يتم ترتيب الامن والسلامه لهؤلاء وان يتم التعامل معهم بشكل افضل ورعياتهم هم واسرهم وخاصه المقطوعه رواتبهم والذين وقفوا برجوله معهم حين كانوا بيوم من الايام يشكلوا الشرعيه والتكليف التنظيمي .

هناك كثير من هؤلاء الشباب يعانوا الفقر والعوز وكثير من عائلات هؤلاء يساعدوهم من اجل ان يعيشوا بكرامه في الدول التي هاجروا لها ولا احد يسال عنهم او يساعدهم او يقدم لهم أي مساعده وهناك من تم قطع رواتبهم ولا احد يسال عنهم او يساعدهم وقد كتبت اكثر من مره عن معانات بعضهم ومطالبتهم بعودة رواتبهم دون ان يسمع احد لمطالبهم .

كنا زمان نناسد السيد اسماعيل هنيه رئيس حكومة غزه ونائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس بالقيام انذاك بلفتات ومبادرات في المناسبات الدينيه والوطنيه ويقوم بالافراج عن معتقلين سياسيين او عودة هؤلاء الشباب من الخارج واشياء كثيره وكان يقوم بهذه المبادرات ولايقصر ولكن اليوم من نناشد بعد تشكيل حكومة الوفاق الوطني المخصيه والتي لا حول لها ولا قوه ولاصحيات لوزرائها سوى الشحته باسم الشعب الفلسطيني والتصريح لوسائل الاعلام لقد كرهناهم وكرهنا تصريحاتهم واصبحنا نتمنى عودة حكومة حماس بدل هذه الحاله التي نعيشها .

متى سيتم احترام الانسان الفلسطيني اينما يكون ويحل ومتى سيتم التعامل معه من قبل السلطه الفلسطينيه باحترام وتقدير ومعالجة مشاكل المهجرين والنازحين الذين غادروا الوطن ومتى ستصحوا حركة فتح وتطرح ملف هؤلاء المناضلين الذين غادروا قطاع غزه بقوه والحديث عنهم اسم اسم مع حركة حماس .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: