مطلوب 5 نساء لعضوية اللجنه المركزيه لحركة فتح

2 نوفمبر

%d8%af%d9%84%d8%a7%d9%84كتب هشام ساق الله – بناء على قرارات المؤتمرات المتعاقبه لحركة فتح بان تمثيل المراه الفتحاوي هو ربع عدد اعضاء كافة المؤتمرات التنظيميه وبالتالي مطلوب 5 نساء لعضوية اللجنه المركزيه كحد ادنى باماكن مضمونه لتمثيل المراه الفتحاويه المناضله المراه زوجة الشهيد والاسير وام الشهيد والاسير والجريح والمناضله في خنادق الحركه والمناضله بالجانب السياسي والاجتماعي والتنظيمي .

نعم حق المراه الفتحاويه ان تحصل على 5 مقاعد باللجنه المركزيه وهو حق طبيعي وشرعي يجب ان تمثل فيه بداخل اللجنه المركزيه المكونه من 23 عضو من اعضاء اللجنه المركزيه وليس عضوه واحده فقط هي الدكتوره امال حمد عضو اللجنه المركزيه لحركة فتح او العضوه السابقه باللجنه المركزيه الاخت انتصار الوزير ام جهاد في المؤتمر الخامس يجب ان نرى 5 نساء على الاقل باماكن مضمونه .

ان ماجرى بالمؤتمر السادس كان مؤامره من المؤامرات التي لعبت على النساء بداخل الحركه حيث لم يتم ضمان اماكن مضمونه لكادرات الحركه النسائيه وتم الاكتفاء بتمثيل واحده باللجنه المركزيه لحركة فتح وجاء التمثيل خجول يجب ان يتم توسيع دورها ومكانتها وتفعيل دورها بحيث تصل الى كل المواقع القياديه .

ان من اهم اسباب وجود نساء باللجنه المركزيه انهم يدخلوا المحبه والوئام والسلام بداخل اللجنه المركزيه ويفعلوا دور المراه الفتحاويه فالمراه الفلسطينيه حجمها اكثر من نصف المجتمع الفلسطيني وهناك تخاذل وفشل بالوصول الى المراه الفلسطينيه في الانتخابات وظهر الامر جليا في انتخابات المجلس التشريعي الاخير وكيف استطاعت حماس ان تنجح بالوصول الى قاعدة النساء العريضه والتصويت لها .

النساء ال 5 الاعضاء بالمؤتمر السابع نريده شابات في مقتبل العمر من اصول نضاليه من الاسيرات والمناضلات وياريت يتم انتخابهم من عضوات لجان الاقاليم على امتداد الوطن في داخله وخارجه وان يتراجعن النساء الكبيرات في حركة فتح ويتركوا الفرصه للمناضلات الشابات للوصول الى عضوية اللجنه المركزيه ولو جرى هذا الامر وتم تطبيقه سنشاهد تغيير واضح في الحركه نحو الافضل .

ادعو عضوات المرتمر السابع الى اعلاء اصواتهم والمطالبه بحقهم ورفض التنافس الحر مع الرجال في الحركه بدون ان يكون لهم اماكن مضمونه وعددها واضح وهو 5 اعضاء امثالا لمؤتمرات فتح السابقه والتي طالبت بتكريس وجود المراه بالاماكن القياديه بالحركه وبمقدمتها اللجنه المركزيه وهذا اقل حقوق المراه الفتحاويه والفلسطيينه بالحصول على حجمها الحقيقي في تعداد السكان وهي اكثر من نصف المجتمع الفلسطيني .

يا اخوات الشهيده البطله دلال اخرجن عن صمتكم وطالبن بحقوقكن وعلى الرجال من ابناء الحركه المطالبه بحقوق اخواتهن باماكن مضمونه بالحركه وحسب حجمهم الطبيعي والتمثيل والذي لايقل عن 5 مقاعد من اعضاء اللجنه المركزيه لحركة فتح يا اخوات دلال المغربي ان الاوان ان تكونوا مؤثرين بحركة فتح لخلق نوةع من التوازن وعودة الحركه الى اصولها الاولى الى تاريخها المناضل الي بيبيض الوجه من المرحله السيئه التي نعيشها من تطبيع والتستر على الفساد .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: