#هدفنا_الاول_اعادة_الاعتبار_و_كرامة_فتح

26 أغسطس

14037332_10208775413955264_647824694_oكتب هشام ساق الله – اعلم اننا لن نستطيع ان نقدم ماهو جديد لخدمة المواطن الفلسطيني لو فازت حركة فتح في الانتخابات المحليه فقد فعلت حركة حماس كل الافاعيل التي تحول دون نجاح أي كتلة انتخابيه غير حماس ممكن ان تفوز بالانتخابات غيرت هيكليات البلديات خلال العشر سنوات الانقسام الماضيه اضافه الى انها تتولى المسئوليه عن كل شيء في قطاع غزه وموضوع البلديات هو موضوع ينبغي الاتفاق ضمن مواضيع ادارة الانقسام ولن يجري أي تغيير بواقعنا الا بانتخاء الانقسام الداخلي .

اليوم اثناء حضوري عزاء والدة الاخ المناضل نهاد مغاري التقيت مع احد كوادر وقيادات حركة فتح القدامى قال لي يجب ان نعيد الاعتبار وكرامة حركة فتح يا ابوشفيق هذا مانريده من الانتخابات المحليه الحاليه ان تفوز حركة فتح حتى نشعر بردة اعتبارنا امام الجماهير بعد 10 سنوات من تجرع الهزيمه السياسيه ويجب ان نعمل مع الجماهير الفلسطينيه لمعاقبة المرحله الماضيه السيئه التي عشناها بعد الانقسام وسيطرة اللون السياسي الواحد .

نعم قلت لصديقي والقائد الفتحاوي هذا مانريده يجب ان نرد اعتبارنا وكرامتنا فاكثر من كوي وعانى من الهزيمه والانقسام الداخلي هم ابناء حركة فتح في قطاع غزه نحن من هزمنا ونحن من عانينا من تغول الاجهزه الامنيه واستفراد حماس ونحن من عانينا من سوء الخدمات اضافه الى الحصار والحرمان والمعاناه واعتبارنا مواطنين من الدرجه الثانيه لدى حركة حماس ومواطنين من الدرجه الثالثه لدى السلطه في الضفه الغربيه .

اثبتت المرحله الماضيه بالتعامل مع حركة حماس انه لا هناك شرفاء ولا محترمين ولا مناضلين لدى حركة حماس كلنا خصم سياسي وتنظيمي وكلنا متهمين امنيا طالما لم يحدث العكس نعم عانينا منهم كثيرا خلال العشر سنوات كم نحن بحاجه الى اعادة الاعتبار الى حركة فتح المناضله حركة الشرفاء اعادة الاعتبار لابناء الحركه الحقيقيين الذين لايحملوا مراتب تنظيميه ولا صفات ولكنهم يحبوا ويعشقوا حركة فتح .

نحن نشعر بالماساه والضغط والمعاناه والظلم في قطاع غزه اكثر من غيرنا في الضفه الغربيه نحن من عانينا كل انواع العذاب والمعاناه والحصار للاسف ابناء حركة فتح من عانوا الامرين من حماس اما اخوتنا باللجنه المركزيه فمواقفهم حسب المصلحه والقبل واللقاءات الملتهبه والصور والمؤتمرات الصحافيه بعقد المصالحات كلها كذب كما كنت اكتب بمقالاتي وبالنهايه تعود زي العماص على ابناء حركة فتح في قطاع غزه .

للاسف هناك هو بين الجماهير الفتحاويه وقيادتهم بالمواقف تجاه حماس لذلك نحن نفهم معنى ان نفوز بالانتخابات ليس فقط فوز سياسي وتنظيمي وانما رد كرامه واعتبار لكل ابناء حركة فتح الذين سيفرحوا اكثر من كل القيادات وسيشعروا فيه اكثر من هؤلاء الذين يمتهنوا المهمه والدور وهناك قيادات مش فارقه معهم فازت فتح او لم تفز وهناك من يحاول ان يخفف من وطئة الحدث ويقول انها انتخابات محليه فقط نقول لهم جميعا اننا نريد رد اعتبار كل ابناء حركة فتح وكرامة الحركه بعد الهزيمه التي تعرضنا لها قبل 10 سنوات .

لذلك هدفنا الاول والاساسي بهذه الانتخابات هو #هدفنا_الاول_اعادة_الاعتبار_و_كرامة_فتح #هدفنا_الاول_اعادة_الاعتبار_و_كرامة_فتح #هدفنا_الاول_اعادة_الاعتبار_و_كرامة_فتح #هدفنا_الاول_اعادة_الاعتبار_و_كرامة_فتح #هدفنا_الاول_اعادة_الاعتبار_و_كرامة_فتح #هدفنا_الاول_اعادة_الاعتبار_و_كرامة_فتح

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: