لاتصدقوا دعايات انصاف موظفين الشرعيه بقطاع غزه بارجاع الخصوم والترقيات حتى تصبح حقيقه

6 أغسطس

علاوة-العسكريينكتب هشام ساق الله – تداول عدد كبير من الاخوه ومواقع الانترنت دعايات عن انصاف موظفين قطاع غزه من المدنيين والعسكريين وممن وقفوا الى جانب الشرعيه بداية الانقسام الداخلي والتزموا بقراراتها وتم خصم بدلاتهم سواء المدنيين والعسكريين واوقفت ترقياتهم وكل شيء يخصهم واصبح المسئولين عنهم في الضفه الغربيه لا يردوا على تلفوناتهم وجولاتهم .

لاتصدقوا مايقال حتى تروا هذه البدلات والعلاوات والخصومات عادت الى رواتبكم قبل الانتخابات المحليه لاتصدقوا كل مايقال فقطاع غزه وضع كله في خانة انتهاك الحقوق الاساسيه ووضع الجميع فيها بالمخزن وهناك قرار عالي المستوى من الاخ الرئيس محمود عباس شخصيا بتجميد كل شيء يخص قطاع غزه وكل مايقال هو دعاية انتخابيه ليس الا ..

رغم الظلم الذي تعرضنا له في قطاع غزه سنقف الى جانب قائمة حركة فتح التي تخرج منا ونختار كادرها لن ترشينا الاموال كلها والمواقف فحين وقفنا الى جانب الشرعيه والى جانب الاخ الرئيس لم نكن بيوم من الايام ننظر الى الاموال والبدلات فالقضيه بالنسبه لنا قضيه مبدائيه .

نعم المقال الذي كتبته عن ذكرى خصم علاوة الاشراف بحق العسكريين منتسبي الاجهزه الامنيه لاقى قراءه عاليه جدا وكثيرا ممن قراوه حسبوا قيمة المبلغ المخصول لهم واخرين احتسبوا كم ضاع عليهم لعدم تنفيذ الترقيات اسوه بالاخوه والزملاء في الضفه الغربيه وكثير من الموظفين المدنيين احتسبوا كم ضاع عليهم من عدم الترقيات وكذلك خصوم علاوة الاشراف وغيرها التي خصمت عليهم .

وقوفنا خلف قائمة حركة فتح وخلف الشرعيه موقف راسخ ومبدائي لاياتي بردة افعال عن اموال وتصرفات بعض القاده الصغار الذين تامروا ضد قطاع غزه وتامروا عليها سواء على مستوى الحكومه التي قادها بالسابق سلام فياض او على مستوى بعض اعضاء اللجنه المركزيه الذين قادوا التامر على قطاع غزه وصمتوا وتستروا ولم يبدوا باي موقف لانصاف كادر قطاع غزه .

لاتصدقوا الدعايات حتى تروا النتائج بحساباتكم في البنوك لاتصدقوا مايكتب ويقال فهي دعايات كاذبه فالقرار الماخوذ ضد كل قطاع غزه لايزال موجود وساري صحيح انه قرار غير مكتوب ولكنه قرار شفوي الجميع يلتزم به في المؤسسه المدنيه والعسكريه انظروا الى الظلم الذي يتعرض له اهالي الشهداء وخاصه شهداء حرب 2014 الذين لم يتقاضوا مخصصات ابنائهم الشهداء انظروا الى الظلم الذي يتعرض له الجرحى انظروا الى الظلم الذي يتعرض له اهالي شهداء الانقسام الداخلي وجرحاه انضروا الى الظلم الذي تعرض له قطاع غزه من حصار داخلي بحجة معاقبة حماس ونحن ابناء الشعب الفلسطيني اول من يعاني من هذا الحصار انظروا الى التخبط الذي تعاني منه اللجنه المركزيه بعدم وجود موقف لها في قطاع غزه ان مايجري عار على قيادتنا ولكننا مع الشرعيه ومع الاخ الرئيس وسنصوت الى قائمة الحركه التي تخرج بموافقة ابناء شعبنا وكوادرنا بعيدا عن الفساد الممنهج الذي يشجعه بعض القيادات وانزال قيادات بالبرشوت من فوق .

نعم لافرق بين ابناء حركة فتح ولانتعامل بمنطق ان هذا متجنح وهذا يتبع الشرعيه الكذابه الذين يبثوا السموم والكراهيه نحن ابناء حركة فتح جميعا ابناء للحركه دفعنا براس المال دفعنا اعمارنا واعطينا الشعب والحركه سنين اعمارنا لا مجال هذه المره للهزيمه ولا مجال لان تتعثر الحركه هذه التجربه الاخيره يجب ان نتوحد جميعا ونتفق كلنا بدون انحياز لاحد من هؤلاء البعيدين عن قطاع غزه ولا يروا مانعانيه .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: