عامان على رحيل الشهيد الثالث الصحافي عبد الرحمن ابوهين واعزاء صحافيين اخرين

22 يوليو

??????????????????????????????????????????????????????????

كتب هشام ساق الله – عامان على رحيل الصحافي الشهيد عبد الرحمن ابوهين وهو ثالث الصحافيين الشهداء في العدوان الصهيوين على قطاع غزه والذي استمر 51 يوم وفقدت الاسره الصحافيه 17 شهيد فيها كنا نتلقى كل يوم اخبار وعلى هامشها فقدان عبد الرحمن ابوهين لا نستطيع الا ان نقوم بواجبنا بتقديم التعازي لهم والوقوف الى جانبهم وشد ازرهم بهذه الاحداث وتوجيه التحيه والاكبار والتقدير لهؤلاء الابطال الذين يعملوا في ظروف استثنائيه صعبه على الخط الاول مع العدو الصهيوني بعد ان فقدنا اثنين من الشهداء الصحافيين واستهدفت مكاتب الجزيره ومركز الدوحه لحرية الاعلام في برج الجلاء .

تعازينا للصحافي ياسر ابوهين الذي فقد والده هذا العجوز الصابر المحتسب الشهيد حسن أبو هين 70 عاماً الذي سبق ان فقد اعزائه وابنائه في اجتياح قام فيه العدو الصهيوني بداية انتفاضة الاقصى وتم اعتقال ابنائه ايضا في هذه العمليه وهاهو اليوم هذا الرجل المرابط المحتسب المناضل يسقط شهيد ومعه اثنين من احفاده هما عبد الرحمن زياد أبو هين (26 عامًا) وأسامة صقر أبو هين (34عامًا).

والجدير ذكره ان الشهيد عبد الرحمن زياد ابوهين يعمل صحافي في قناة الكتاب الفضائيه المستقله والتي تبث من قطاع غزه وبهذا ينضم شهيد ثالث للاسره الصحافيه الفلسطينيه في هذه الاحداث بعد ان سقط الشهداء المصور الصحفي خالد حمد والصحافي حامد شهاب .

تعازينا ايضا لقناة الكتاب المستقله ونوجه لها تحيه على الدور الرائع الذي تقوم به من بث مباشر وعلى مدار الساعه للحرب وكذلك التحيه موصوله للتلفزيون الفلسطيني الرسمي وتلفزيون الاقصى ولكل المحطات الفلسطينيه التي تقوم بتغطية الحرب والعدوان على شعبنا الفلسطيني .

وقبل عامين فقد الصحافي العزيز صلاح ابوصلاح ابن شقيقه احمد عبد الله ابوصلاح شهيدا اثناء قصفه من قبل المدفعيه الصهيونيه على حدود فلسطين التاريخيه وقد كتبت له على صفحتي على الفيس بوك تعزيه بهذه المناسبه فكنت اسال عنه كوني اعرف انه يعيش على الحدود وبمنطقه خطره جدا وقال لي بانه الان انتهى من تشيع جثمان ابن شقيقه الشهيد واليوم سالت عنه قال لي انه خرج من البيت هو واسرته باتجاه مدينة خانيونس وانه في ضيافة نائب نقيب الصحافيين الدكتور تحسين الاسطل .

وقبل عامين كتبنا تعزيه للاخ والصديق العزيز احمد فياض مراسل الجزيرة نت هذا الشاب الخلوق المناضل والمثقف والخبير بالشان الصهيوني فقد امس شقيقه محمد بعد ان قصفه العدو الصهيوني بصاروخ من طائره غازيه معتديه على شعبنا ونتمنى له الصبر والسلوان فلم نتمكن من التواصل معه لتقديم واجب العزاء له في هذه الظروف الصعبه .

نعم في غزه تتساوى فرص الحياه والاستشهاد والكل معرض للاستشهاد وان يكون في مكان الشهداء بكل لحظه وبكل ساعه فكل قطاع غزه يتعرض الى هجمه صهيونيه والقذائف الصهيونيه الحاقده لاتميز ولاتفرق وتستهدف كل ابناء شعبناء ولكننا نقول ان هناك مناطق خطره اكثر مثل شرق خانيونس والشجاعيه وشمال قطاع غزه حمى الله شعبنا من هؤلاء المعتدين الحاقدين .

دائما نوجه التحيه الى فرسان الصحافه والاعلام هؤلاء الابطال على الخطوط الاولى مع العدو الصهيوني هم واسرهم معرضين للخطر والموت والاستشهاد ويتم استهدافهم بشكل مقصود وضمن الارهاب المنظم الذي يقوم العدو في حربه ضد ابناء شعبنا .

حين تقوم الطائرات الصهيونيه امس باستهداف مكتب قناة الجزيره الفضائيه والمتواجد في برج الجلاء والذي يتواجد فيه مكتب الاسشيتوبرس وكذلك مركز الدوحه لحرية الاعلام والجميع يعمل وعلى راس عمله في هذه الاحداث الصعبه نقول ان الهدف هو اسكات الصوت الفلسطيني الذي يفضح جرائم العدوان الصهيوني .

تحيه الى كل هؤلاء الابطال وتحيه الى كل الزملاء الصحافيين وكل من يعمل معهم من مساعدين ومتطوعين وسائقين وكل الفئات والانواع فهم جميعا هم من الاسره الصحافييه وينبغي ان يتم تقديم التحيه والمساعده والاحترام والتقدير لهم في هذه الظروف الصعبه فالجندي ليس وحده من يصنع النصر بل يشارك في النصر كل من يساعد هذا الجندي على الصمود والانتصار فالكل يساهم بدائرة النصر .

المقال كتبته العام قبل عامين يوم الثالث والعشرين من تموز يوليو اثناء اندلاع الحرب الصهيونيه المستعره على ابناء

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: