لمصلحة من خلط الاوراق في حركة فتح بقطاع غزه

23 مايو

دحلان وشعثكتب هشام ساق الله – التراشق الاعلامي الموجود في قطاع غزه الجاري بين اطراف ايتام نبيل شعث وجماعة المفصول من حركة فتح محمد دحلان لمصلحة من يجري هذه الاساءات المستمره والمتواصله وهذا الكلام الغير محترم الذي يكتب على صفحات التواصل الاجتماعي وهذه الاساءات الشخصيه للمناضلين وكذلك للشهداء بدون حواجز او أي نوع من الوازع الضميري المهم ان يكتب هؤلاء على صفحاتهم ويهاجموا بعضهم العبض بشكل غير محترم .

هناك من يريد ان يدمر مابقى من حركة فتح ويسيء الى مسيرة حركة فتح بشهدائها ومناضلينها وكانه لا يوجد بحركة فتح سوى ايتام نبيل شعث ومن معهم بكل مستوياتهم او جماعة المفصول من حركة فتح التابعين لمحمد دحلان للاسف التراشق يتم بين اشخاص غير مناضلين باغلب الاحيان لا يوجد لهم تاريخ نضالي او تراث بداخل حركة فتح سوى التحزم بالشرعيات الكذابه والانتماء الى اسماء فهؤلاء بعيدين كل البعد عن حركة فتح .

للاسف قيادة الحركه المتمثله باللجنه المركزيه يريدوا تدمير القاعده التنظيميه لحركة فتح وانهائها واضعافها بشكل كبير من خلال عدم تدخلهم لاسكات الجميع ووقف هذا التراشق وهذه المراهقه التنظيميه بالسباب واللعان وكان حركة فتح تتمثل بهلاء الذين يسبوا ويعلنوا ويتطاولوا ويكتبوا على صفحاتهم على الفيس بوك .

قلناها زمان يريدوا تدمير حركة فتح في قطاع غزه حتى يخلوا المكان لغير المناضلين ويصلوا الى المواقع المتقدمه في حركة فتح من خلال تقارير كيديه ومن خلال ولاءات لاشخاص باختصار هناك جماعة ارزقيه من الجماعتين مستفيدين من اموال تضخ على قطاع غزه من اشخاص يبنوا لهم قواعد في قطاع غزه معتمده على غير مناضلين يتم صرف اموال طائله من اجل تعزيز التجنح للشرعيه في حين الجماعه الاخرى يتم صب اموال طائله من دولة الامارات العربيه ومن جماعة دحلان حتى يكون له تواجد وهو يعمل مستشار لدى دولة الامارات من اجل حماية امواله ومدخراته التي تقدر بالملايين .

الادوات من كلا الاطراف مستفيدين فهم اصبحوا في غفله من التاريخ اصبحوا قيادات ومسئولين بدون ان يكون لهم تاريخ نضالي ومن له تاريخ نضالي منهم يناضل من اجل الموقع والاستفاده ويزاحم المناضلين الابطال الذين امضوا سنوات طويله في سجون الاحتلال الصهيوني اضافه الى انهم عملوا في القواعد التنظيميه وكانوا جنود اوفياء لحركة فتح زمن الاحتلال الصهيوني وليس زمن المغانم .

انا اطالب الاخوه في الهيئه القياديه الختياريه منهم الي بيمونوا على كل ابناء الحركه امثال الاخوه ابراهيم ابوالنجا ابووائل وهشام عبد الرازق وعبد الله ابوسمهدانه وكذلك الدكتور زياد شعث والدكتور فيصل ابوشهلا ان ياخدوا وجوه على الجميع ويوقفوا حركة التراشق الاعلامي المسيئ لحركة فتح وتاريخا وشهدائها ويوقفوا هذه الاساءات المستمره والدائمه لحركة فتح .

هنيا لحركة حماس هذا التدمير الداخلي الجاري في صفوف حركة فتح فهي لاتحتاج الى اختراق الحركه او المصالحه معها فهم يدمروا ماتبقى من الحركه وحركة حماس مكيفه يحققوا مالم تستطع سنوات الانقسام ان تحققه وتدمر حركة فتح نعم لا خلاف مع حركة حماس هناك خلاف فتحاوي فتحاوي بداخل الحركه لتدميرها ويجب ان تجري مصالحه فتحاويه فتحاويه كي نستطيع الوصول الى اتفاق مع حركة حماس .

من الاخر هناك من يريد شبكنا ببعض في حركة فتح في قطاع غزه حتى لايصعد أي احد منا ويفعلوا بالحركه مايريدوا ضمن نهج موجه لاسقاط قطاع غزه من معادلة الوطن وشبك بعضنا البعض في خلاف داخلي يتطور الى مواجهات حتى يقال ان الانفلات الامني مصدره حركة فتح لايستحقوا لا سلطه ولا غيرها وحين ينعقد المؤتمر السابع يجري ماجرى في المؤتمر السادس يتم انتخاب من يريدوا ويشتبك اطراف الخلاف الفتحاوي مع بعضهم البعض ويتم تعيين اشخاص بالنهايه ليس لهم تاريخ نضالي وكذلك ياتمروا باوامر المتنفذين لايمثلوا الكفاح المسلح والنضال والخط الثوري الحقيقي لحركة فتح .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: