أرشيف | 4:51 م

ابناء فتح في قطاع غزه فقط من يتابعوا تصريحات قيادتهم ومهتمين بها الشعب بيقولوا عنا هبل

24 يناير

الهبلكتب هشام ساق الله – المهتمون في اخبار حركة وانعقاد المؤتمر السابع لحركة فتح وباقي القضايا التنظيميه المختلفه وموضوع محمد دحلان والمصالحه الداخليه ووحدة الحركه واشياء كثيره يتناولها قادة حركة فتح من اعضاء لجنة مركزيه واعضاء في المجلس الثوري للحركه وهم قله قليله وبقاي الشعب لايهتم بما يجري وبيقولوا عنا انه احنا هبل نعم هذه حقيقه لمن يستعرضوا ويعتبروا انفسهم انهم حرروا فلسطين .

كوادر وقيادات بحركة فتح بعيدين عن الوضع التنظيمي ومستفيدين طوال مراحل نضالهم بيتمسخرواعلى كل شيء بينكتب وبيستهزوا اضافه الى انهم يقوموا بالتعليق المحبط واخرين من ابناء شعبنا بيقولوا هبل ابناء حركة فتح انهم بيتابعوا هيك مواضيع وهيك قضايا والشعب اصبح يهتم باخبار المعيشه وفتحالمعبر واخبار الكهرباء .

الصحيح نحن ابناء حركة فتح الذين نتابع المواضيع والتصريحات ونقرا كل ماينشر عن حركتنا بتنا نحبط مما يجري باختصار قيادتنا على ايش بتقاتلوا وعلى ايش قاعدين بيثيروا القاعده التنظيميه وكان وضعنا التنظيمي بهذه القوه وحققوا هؤلاء انجازات كبيره تستحق الاستماع والدخول باتاون النقاش المشتعل .

للاسف نحن نعيش حقبه سوداء بتاريخ الحركه من تراجع الى تراجع ومن فشل الى فشل ومضى 51 عام على انطلاقة حركة فتح ولم يتم حتىالان تحرير فلسطين وكان يوم انطلاقتها قيادتها متوسط اعمارهم 35 عام واليوم متوسط اعمار قيادة حركة فتح فوق ال 70 وهناك تغييب لكل الشباب بشكل واضح الا من حصل على دورة نفاق وارنبه ومدجن لايقول لا وينافق القيادات الشباب الذين يشعروا بشبابهم وفحولتهم بالحبوب بالوانها المختلفه .

قال لي احد الاخوه على ايش مهتمين بهيك مواضيع واخبار وماحد حاسس فيكم في قطاع غزه لقد خصموا منكم كل العلاوات الماليه وسخطوا رواتبكم وكل شهر بيخصموا يوم عمل عنك لدعم صندوق كذا وكذا وانتوا في قطاع غزه لاتحصلوا على الرتب والبدلات المختلفه والاف العاطلين العمل وهناك من يتاجر على حسابكم باسم فتح والثوره والنضال وانتم من يعاني ولازال يتحدث عن حركة فتح .

واضاف صديقي هم بيهمهم يسافروا على كل دول العالم فلديهم تذاكر السفر والفنادق وانواعا لاكل بالعالم واخرين بيستغلوا سفرهم وبيجددوا شبابهم وكل هذا الامر ممول من موازنه السلطه ولا احد يقدم ولا يؤخر بالعكس الي بيدفع بالاخر انا وانت مصاريف هؤلاء .

الصحيح احبطني صديقي ووجدت انوا في من حكيوا والصحيح احنا كوادر وشباب قطاع غزه حاملين السلم بالعرض هؤلاء القيادات بيستمتعوا باسمنا وعلى حسابنا ومحمد دحلان وجماعته بيتمتعوا بالبيزنس الاماراتيه وباموال الدعم هم وكل الارزقيه الي بيشتغلوا معهم والقصه كلها هبل كوادر وابناء حركة فتح في قطاع غزه الي حاملين السلم بالعرض وعاملين وطنيين وثوريين اكثر من غيره هذا الزمن مش زمنا .