أرشيف | 11:52 م

رحم الله المناضل الفتحاوي المبعد صافي عيسى صافي جبريل ابن قرية تقوع

21 سبتمبر

صافي صافيكتب هشام ساق الله – اليوم فاضت روح المرحوم المناضل الفتحاوي صافي عيسى صافي جبريل ابن قرية تقوع قضاء بيت لحم الى بارئها بعد معاناه وتشرد ونضال في صفوف الثوره الفلسطينيه في مدينة غزه الساعه السابعه صباحا في جمعية الوفاء الخيريه لرعاية المسنين والعجزه في مدينة الزهراء وصلى عليه المصلين في مدينة الزهراء بمسجد حطين ودفن في مقبرة الزوايده رحمه الله واسكنه فسيح جنانه مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا وانا لله وانا اليه راجعون .

وقف ابناء حركة فتح وقفة رجل واحد ليقوموا بالواجب الى جانب اخوهم المناضل صافي واعدوا كل الترتيبات كان اهله موجودين معه ووقف المبعدين والاسرى المحررين ومبعدين كنيسة المهد وابناء حركة فتح في اقليم وسط قطاع غزه والمتقاعدين العسكرين من قيادات الاجهزه الامنيه في قطاع غزه واموا بيت العزاء وكان الاخ المناضل ابراهيم ابوالنجا امين سر الهيئه القياديه العليا وعضو المجلس الثوري على راس المعزين الذين تلقوا العزاء في المرحوم المناضل صافي .

اتصلت بالاخ الاسير المحرر المناضل الكبير اللواء هلال جرادات هذا الرجل الذي تبني قضية هذا المناضل منذ تحرره من سجون الاحتلال وتعرفه عليه وطرح قضيته العادله امام المستويات التنظيميه المختلفة اضافه الى انه كان يعوده بانتظام واستمرار ودائما كان يصطحبه بسيارته الى مدينة غزه ولم يقصر معه هو ومجموعه من ابناء حركة فتح .

المناضل صافي عيسى صافي مواليد قرية تقوع قضاء بيت لحم عام 1941 التحق بالجيش الاردني وخدم فيه مدة 6 سنوات والتحق سرا بصفوف حركة فتح عام 1966وشارك في احداث جرش وعجلون في الاردن وترك الجيش الاردني والتحق في صفوف حركة فتح مع كوكبه من ابناء الحركه الذي غادروا الجيش الاردني الى سوريا ومن ثم الى لبنان وكان ضمن صفوف حركة فتح .

كان ضمن القاطع الاوسط في لبنان وشارك في معارك الثوره الفلسطينيه جميعا خلال هذه الفتره تواجد الثوره في لبنان في الدامون والنبطيه وشارك في المعارك ضد القوات المسيحيه وشارك في الدفاع عن الثوره الفلسطينيه بعد الانشقاق وكان ضمن القوات التي قاتلت في طرابلس في مخيمات نهر البارد والبداوي وغادر الى العراق حيث استقر في معسكرات الحركه هناك .

بقي في بغداد حتى الغزو الامريكي الصهيوني عام 2003 واحتلال بغداد عاصمة الرشيد فغادر باتجاه الاردن ومن ثم الى الحدود السوريه العراقيه في مخيم التنف ومكث هناك قرابة 5 سنوات حتى تدخلت دولة البرازيل وتبنت تهجير مجموعه من العائلات الفلسطينيه المتواجده في هذا المخيم ومكث في البرازيل عدة سنوات حتى تم اقناعه بمغادر البرازيل باتجاه مصر على طريق العوده الى قريته ومحافظة بيت لحم عن طريق الوصول الى غزه اولا .

وصل الى غزه ولم يستطع ان يستعيد راتبه ولم يستطع ان يغادر قطاع غزه باتجاه محافظة بيت لحم رغم كل المحاولات التي قام بها ابناء حركة فتح والاتصال بقيادات في السلطه الفلسطينيه بعمل تصريح له كي يعود الى اهله واقاربه والى مايمتلكه هذا الرجل من اراضي هناك .

حاول هذا الرجل المناضل ان يستعيد راتبه ومخصصاته من حركة فتح وان يستعيد قيوده في صفوف الحركه وتم الاتصال مرات عديده في اللواء محمد يوسف مدير الادارة والتنظيم الذي وعد بحل القضيه ولكن حتى وفاة الرجل لم يقم احد بخدمته باستعادة راتبه او على الاقل مبلغ مالي يستطيع العيش منه .

سكن هذا الرجل في جمعية الوفاء الخيريه لرعاية المسنين والعجزه بمدينة الزهراء منذ قدومه الى قطاع غزه وفروا لهم المبيت والاكل والشرب وكل مايحتاجه وفي اخر ثلاثة شهور اصيب بمرض السرطان وتلقى علاج لهذا المرض .

كانت امنية هذا الرجل المناضل ان يعود الى محافظة بيت لحم والى قريته الذي ولد فيها والى اهله واقاربه ويستطيع ان يحصل على مخصصاته من حركة فتح ويستعيد رتبته العسكريه والتنظيميه ولكن للاسف توفي في مدينة غزه عسى ان يجعل ربنا من معاناته والمه وتشتته ونضاله في ميزان حسناته .

رحم الله الاخ المناضل صافي عيسى صافي جبريل هذا الرجل المناضل المحب الذي يتحدث بحب ووفاء لحركة فتح وتاريخها النضالي رغم انه ظلم من القائمين على هذه الحركه وتوفي وهو يحلم بالعوده الى بيت لحم التي عشقها واحبها وعاد من البرازيل على امل ان يعود اليها رغم الظروف الماليه الصعبه والفقر والتواجد بمؤسسه للمسنين كان يعاني على امل ان يعود مره اخرى ولكن للاسف قصر مسئولي السلطه والارتباط وحركة فتح في هذا الرجل المناضل توفي ولم يتزوج ولم ينجب اطفال وكانت عائلته في السنوات الاخيره ابناء مدينة الزهراء وحركة فتح واصدقائه الذين كانوا يترددوا عليه كل يوم حتى لايشعر بالغربه .

وقال فهمي كنعان الناطق باسم المبعدين لمراسل “معا” :”كانت هناك العديد من المطالبات بعودته الى بيت لحم عن معبر بيت حانون ولكن لم يهتم احد”، مناشدا الرئيس عباس بالتدخل لعودة المبعدين الى ذويهم، مشيرا الى المعاناة التي يعانيها المبعدون نتيجة حرمانهم من رؤية والديهم واخوانهم.

الكهرباء في قطاع غزه 8 – 2 – 1 والله اعلم قديش بدها تصفي

21 سبتمبر

دعاء الكهرباءكتب هشام ساق الله – الاعلان واضح ان الكهرباء عادت الى نظام ال 8 ساعات في قطاع غزه وهذا غير صحيح فاثناء وجود التيار يتم قطعه بشكل فجائي حسب جدول معد على الاقل ساعتين ويتم استباق الموعد بقطعها قبل موعدها ب نصف ساعه وايضا يتم تاخيرها نصف ساعه او اكثر .

باختصار الكهرباء في قطاع غزه مابين 4- 5 ساعات في كل دوره واحيانا اكثر هذه طريقه ابداعيه جديده بالسرقه عيني عينك والخداع الذي تنتهجه سلطة الطاقه التابعه لحركة حماس ولا احد يحتج ولا احد يسال فالكهرباء حسبم ماهو معلن هي 8 ساعات للدوره الواحده والقطع الذي يحدث غير محسوب بالنظام .

الي بيكيدك انه فاتورة الكهرباء تاتي مثلما هي معتاد عليه واحيانا اكثر من الشهر الذي سبقه وحين تراجع شركة الكهرباء يقولوا لك بانك تستخدم الكهرباء في الوقت الذي تاتيك لذلك الاستهلاك عالي وحين تطلب التدقيق بعداد الكهرباء تدفع الرسوم وبالاخر الحق بيجي عليك انت بتطلع غلطان .

اين يذهب السولار الذي يدخل من كرم ابوسالم فكير من الخبراء يقولوا لو تحسب مايقولونه في سلطة الطاقه عن كمية الكهرباء المتوفره بتكفي اكثر من 8 ساعات ولكن هناك كهرباء تذهب بدون ان يعرف اين تذهب غير محسوبه بكل الحسابات ولعل ماقامت قناة الجزيره بعرضه على شاشتها قبل اسبوع تتحدث عن انفاق يوجد بداخلها كهرباء نعم هناك مستهلك اخر تحت الارض لا احد يحسب حسابه .

الطريقه الجديده التي تستخدمها سلطة الطاقه هي طريقه ابداعيه بالخداع تسحبا لعدم الغضب والنقمه الشعبيه فلا احد يعرف متى يتم قطع الساعتين في منتصف الدوره والساعه التي يتم سرقتها قبل وبعد الدوره لا احد يسال عنها باختصار علينا ان نخرس ونسكت .لو توفرت كل كميات الكهرباء لدى سلطة الطاقه سيتم قطع الكهرباء كنوع من التنكيد على ابناء شعبنا حتى يظل المواطن يشعر انه فعلا في قطاع غزه بالحصار وبالرباط والنضال .

قالت سلطة الطاقة والموارد الطبيعية في غزة، إن إرباك وصل الكهرباء لـ 8 ساعات الذي تشهده بعض المناطق، سببه تأثير استمرار أزمة كهرباء محافظة رفح بسبب تعطل الخطوط المصرية، بالرغم من محاولة إصلاحها لأكثر من مرة.

وأوضح مدير وحدة المعلومات في سلطة الطاقة أحمد أبو العمرين في ، الاثنين، أنه لا يوجد أي مشاكل في موضوع إدخال الوقود اللازم لمحطة كهرباء غزة حاليًا، وكل ما في الأمر تأثير تعطل خطوط مصر.

وأكد أن الجانب المصري أعاد إصلاح الخطوط أكثر من مرة إلا أنها عادت وتعطلت مجددًا، مشيرًا إلى أن الجانب المصري بلّغ بأن أسباب التعطل المستمر فني.

وفي السياق، نوه أبو العمرين إلى أن هناك وعودا من سلطات الاحتلال بفتح معبر كرم أبو سالم يوم عيد الأضحى المبارك الذي يوافق الخميس، بالإضافة إلى الجمعة، لإدخال كميات الوقود اللازمة للمحطة.

وأضاف “الاحتلال سيغلق المعابر الثلاثاء والأربعاء، ولكن إذا نفذ وعوده وتم فتح المعبر خلال هذين اليومين، فإن الأمور بشأن توصيل الكهرباء ستبقى مستقرة .