ام زكي السكني وام يوسف يونس وكل المعتقلين السياسيين يطالبوا باطلاق سراح ابنائهم في العيد

2 أكتوبر

الاعتقال السياسيكتب هشام ساق الله – ام المناضل زكي السكني والدكتور العقيد يوسف يونس وامهات المعتقلين السياسيين من ابناء حركة فتح يطالبوا المتنفذين واصحاب القول والعقد في قطاع غزه ان يطلقوا سراح ابنائهم في عيد الاضحى المبارك لكي يتمكنوا من قضاء العيد مع زوجاتهم وابنائهم وامهاتهم واهلهم ويتمتعوا في هذا العيد معهم مثل كل شعبنا الفلسطيني .

ناشدتني والدة المعتقل السياسي زكي السكني المعتقل في سجون غزه منذ اكثر من سبع سنوات بتهمة انتمائه لحركة فتح وكتائب شهداء الاقصى ان يتم اطلاق سراح ابنها المعتقل كي يتمكن من قضاء العيد معها وزوجته والاسره في ظل ان العائله لديها معتقل داخل الكيان الصهيوني محكوم بالسجن الفعلي لمدة 27 عام حتى يكون العيد له خصوصيه خاصه للاسره بعد هذه الحرب الطاحنه والصعبه التي تعرض لها قطاع غزه وفي ظل ان هناك مصالحه ستتم بعد عيد الاضحى ويجب ان يشعر هؤلاء الشباب ببوادر هذه المصالحه المنتظره .

كما ناشدتني والده المعتقل السياسي المتهم بالاتصال في رام الله والمخابرات المصريه الدكتور العقيد يوسف يونس هذا الشاب الرائع المعتقل لدى الاجهزه الامنيه منذ سنه وتم اعادة اعتقاله بعد ان افرج عنه خلال الحرب ان يتم اطلاق سراحه والاكتفاء بفترة اعتقاله وان يعود ليقضي العيد مع امه وزوجته وابنائه والاسره .

كل امهات المعتقلين السياسيين ينتظروا بادره حسن نيه بان يتم اطلاق سراح ابنائهم في فترة عيد الاضحى المبارك حتى يقضوا فترة العيد بين اسرهم وهذا حق لهم بعد ان تم الاتفاق في جلسات الحوار في القاهره وان يتم اتخاذ خطوات متبادله بين حكومتي غزه والضفه بان يتم اطلاق سراح كل المعتقلين السياسيين المغلفه قضاياهم بقضايا مغلفه بقضايا جنائيه وهم بالاساس معتقلين على خلفية انتمائهم لحركتي فتح وحماس .

كنا سابقا نناشد اسماعيل هنيه بصفته رئيس حكومة غزه والان لا نعرف من نناشد ولكني اعود واناشد اسماعيل هنيه كونه نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس وهو الرجل المتنفذ في قطاع غزه كان ولازال ان يبادر باصدار تعليماته باطلاق سراح هؤلاء الشباب الرائعين المعتقلين وان يمضوا فترة العيد بين امهاتهم وابنائهم وزوجاتهم واخوانهم واسرهم .

اطالب كل المعنيين بالامر كل باسمه ولقبه ان يعمل على تحقيق هذا النداء الصادر من ام المناضل زكي السكني وام المناضل الدكتور يوسف يونس وكل امهات المعتقلين السياسيين وان يتحرك الجميع كل بموقعه بتحقيق هذه الامنيه والرغبه والرجاء الحار وان يبادروا بعمل خطوات حسن نيه بهذا الامر حتى يكون العيد جميل ورائع لهذه العائلات التي عانت كثيرا من الانقسام الفلسطيني الداخلي .

الاعتقال السياسي سواء في غزه او بالضفه الغربيه وصمة عار سيسجل في تاريخ شعبنا الفلسطيني يجب ان نطوي هذه الصفحات السوداء والى الابد فلا يجوز ان يعتقل مناضل سواء من حركة فتح او حركة حماس بسبب مواقفه التنظيميه وان يتم تحويل هذا الاعتقال السياسي وتغليفه بقضيه جنائيه يتم تطويع القانون من اجل تبرير عملية اعتقالهم وجعلها شرعيه .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: