أرشيف | 10:09 م

بعد الحرب ينبغي تشكيل لجنة تحقيق بمستوى اداء الاتصالات وجوال

31 يوليو

اتصالاتكتب هشام ساق الله – اعجبني راي الاخ الدكتور صبري ممدوح صيدم الخبير المتخصص بشان الاتصالات والمستشار الخاص لاخ الرئيس لشؤون الاتصالات فتح الاتصالات للمواطنين في قطاع غزة مجانا، وكذلك توفير الانترنت بشكل مجاني للجميع لنقل الجرائم التي تحدث هناك إلى العالم وانا اقول للاخ الدكتور صبري ينبغي ان يتم تشكيل لجنة وطنيه تقييم اداء وعمل مجموعة الاتصالات الفلسطينيه بكافة شركاتها على ادائها السيء وقت الحرب والتحقيق معها وفتح السوق الفلسطيني لشركات منافسه .

مالم يعرفه الاخ صبري صيدم ان شركة جوال ضربت منذ بداية الحرب وسقطت نظرا للعدوان الصهيوني واستهداف بعض المحطات وعدم وجود ديزل وبنزين لتشغيل ماتورات الكهرباء لابراج التقويه واكتشفنا من خلال الاتصالات التي تقوم بها المخابرات الصهيونيه ان هناك اختراق كبير وواضح لشبكة الاتصالات الفلسطينيه ويتم استخدام ارقام فلسطينيه في الاتصالات بالمواطنين الفلسطينين لتهديدهم بقصف بيوتهم .

نعم المخابرات الصهيونيه استطاعت خلال الحرب اختراق الشبكة الفلسطينيه للاتصالات الارضيه وشبكة جوال وقامت ببث تهديدها لاغلب المواطنين من خلال الهواتف الارضيه وهواتف الجوال بشكل سهل وكانت المكالمه تعطي اسرائيل لكل رقم غير مخزن لديك وتم تضليل المواطنين باستخدام ارقام هواتف جوال فلسطينيه .

شركة جوال الفلسطينيه تقوم بخصم واحتساب المكالمات التي لاتنجح او التي تنجح لثانيه وتسقط بعد ذلك ويضطر المواطن ان يتصل بالرقم الذي يريده 10 مرات حتى تنجح مكالمه واحده وبالنهايه تاتيك الفاتوره عالية الثمن ولايوجد كشف بالمكالمات حتى تستطيع ان تراجع وانا شخصيا ساطالب بكشف بالمكالمات الناجحه والفاشله وساطالب بكشف بكل مكالماتي .

نعم ارسلوا لزبائنهم من اصحاب الدفع المسبق 10 شواكل لكل رقم وارسلوا اليوم للبعض 5 شيكل مجانا وسحبوها بالمكالمات الفاشله واخذوا اكثر من هذا بمن استخدم شبكة جوال للانترنت فهي اغلى من الذهب الدقيقه الواحده بمبالغ خياليه والدكتور صبري بيطالب بفتح الانترنت جرب اخي الكريم وافتح جوالك على شبكة جوال وشاهد المبالغ الكبيره التي يتم خصمها بمجرد ان تفتح صفحه واحده .

نعم انقطعت من الانترنت طوال 4 ايام متواليه وتقطعت الخدمه طوال ايام الحرب بشكل كبير ودائما كان السبب شركة الاتصالات الفلسطينيه وخفت ان اشبك خدمة الانترنت الخاصه بشبكة جوال حتى لا نختلف من جديد واكوى بنار هذه الشركه المتغطرسه والغالية الثمن بهذا الموضوع وللاسف خدماتها عقيمه ولايوجد بدائل ودائما الدعم الفني مفقود وغير موجود لشركة الاتصالات وكذلك للشركات المزوده للانترنت .

وعرفت لاحقا ان سبب توقف الانترنت ليس من قبل شركات تزويد الانترنت كما تدعي شركة الاتصالات ولكن بسبب عدم صلاحيات البطاريات في الكباين الموجوده بالشوارع وحين قاموا بتغيير بعض هذه البطاريات في الكباين عاد الانترنت بدون أي مشكله القصه تقصير واضح منهم وبخل بدفع ماينبغي ان يتم دفعه .

كم اضاعوا على شعبنا الفلسطيني نشر فظائع الاحتلال خلال هذه الحرب وكم عطلوا على الصحافيين والمواطنين بشكل كبير وحدو من اتصالاتهم وتواصلهم مع اهلهم واسرتهم للاطمئنان عليهم وكم غابت عنهم المبادره بخدمة النازحين والمهجرين عن بيوتهم ومن تدمرت بيوتهم فلم يقدموا الا الشيء القليل لهم وبالنهايه لديهم اعلام ويقوموا بتكبير كل شيء حتى يبدو انهم يقدموا خدمات .

ينبغي ان يتم تشكيل لجنة وطنيه من متخصصين في مجال الاتصالات لتقييم اداء مجموعة الاتصالات بكل شركاتها وفتح السوق المحلي الفلسطيني امام شركات جديده في مجال الاتصالات والانترنت من اجل ان نضمن وجه فلسطيني وخدمه فلسطينيه وطنيه بعيد عن الصهاينه وبيع الخدمه بثوب ووجه فلسطيني .

ينبغي ان يتم التحقيق كثيرا في مجال اختراق الشبكه الفلسطينيه ومحاولة سد هذه الثغره القاتله التي اضرت كثيرا بكثير من المجاهدين والمناضلين وسهلت استهدافهم واستهداف بيوتهم وينبغي ان يتم التحقيق بهذا الامر امنيا من قبل الاجهزه الامنيه والتحقيق بدعم واداء مجموعة الاتصالات بكل شركاتها للوقوف على ادائها في وقت الحرب في قطاع غزه بشكل خاص وبالوطن بشكل عام .

انا اطالب شركة جوال بكشف حساب عن فاتورتي هذا الشهر بكل بنودها بالمكالمات التي فشلت والمكالمات الناجحه حتى اعرف ماسادفع وهذا حقي وحق كل مشتركي شركة جوال وخاصه اصحاب الفواتير الذين لم تقدم لهم شركة جوال أي شيء في وقت الحرب واتصالاتهم تضاعفت بشكل كبير للاطمئنان على اسرهم واصدقائهم وجيرانهم .

وكان قد دعا المتخصص بشؤون الاتصالات والمعلوماتية د. صبري صيدم، شركات الاتصالات الوطنية العاملة في فلسطين إلى فتح الاتصالات للمواطنين في قطاع غزة مجانا، وكذلك توفير الانترنت بشكل مجاني للجميع لنقل الجرائم التي تحدث هناك إلى العالم.

وقال صيدم في تصريح صحافي: ‘بصفتي متخصص بشؤون الاتصالات والمعلوماتية، أتوجه بنداء أدعو شركات الاتصالات الفلسطينية العاملة في قطاع غزة إلى فتح خطوط الاتصال مجانا لأهلنا من قطاع غزة إلى محافظات فلسطين والعالم، وذلك نتيجة الأوضاع القائمة في القطاع والعدوان الإسرائيلي المتواصل على شعبنا، وانقطاع التيار الكهربائي وعدم تمكن أجزاء كبيرة من القطاع من الوصول إلى المعلومات’.

كما دعا شركات الاتصالات الوطنية العاملة في فلسطين إلى توفير الانترنت مجانا، كل حسب إمكانياته وذلك تسهيلا على المواطنين والجهات المختصة، لإيصال رسائلها لفلسطين والعالم، وتعزيز تواصلها مع العالم الخارجي.

هناك اتفاق على تغييب حركة فتح وكتائبها المقاتله من الاعلام وحتى الصمود

31 يوليو

شعار حركة فتحكتب هشام ساق الله – هناك اتفاق من فصائل المقاومه التي تهيمن على الاعلام والحرب الدائره في قطاع غزه على تغييب حركة فتح ومشاركتها ودورها في المقاومه والصمود وكل شيء ليس فقط حركة حماس هي من تريد تغييب حركة فتح بل ايضا حركة الجهاد الاسلامي وكل فصائل المقاومه وكان حركة فتح غير موجوده وليس لها دور باي شيء حتى بالصمود والمرابطه وشد اذر المقاومه والمعاناه في في كل شيء .

تابعت الاعلام المحلي وخاصه الراديوهات خلال الايام الماضيه بشكل متفحص وتابعت مايقوله المذيعيين في هذه القنوات سواء محطات حركة حماس او الجهاد الاسلامي ولاحظت بشكل قاطع ان هناك اتفاق على تغييب دور حركة فتح وكتائبها المقاتله بكل اسماء كتائب شهداء الاقصى ودور فتح وابنائها وكوادرها ومناضليها في الصمود وشد اذر المقاومه ودعمها والمعاناه ضمن الشعب الفلسطيني .

هناك اتفاق على تغييب حركة فتح بقصد او بغير قصد المهم ان هناك اتفاق على استبعاد وتغييب اداء ودور كتائب شهداء الاقصى بكل مسمياتها ودورها في ضرب المستوطنات الصهيونيه والمشاركه في الحرب اضافه الى تغييب ذكر اسماء الشهداء المناضلين من ابناء الحركه الذين يسقطوا دفاعا عن قطاع غزه والنعي الذي يتم من كافة اجنحة كتائب شهداء الاقصى ومسمياتها .

كما ان هناك تغييب واضح لفعاليات حركة فتح واجتماعاتها ولقاءاتها ودور الكثير من الفعاليات التي تتم على الارض بالمساهمه بشد اذر وزيادة صمود ابناء شعبنا اضافه الى الفعاليات المختلفه التي يقوم بها ابناء الحركه وزياراتهم للمستشفيات وهناك تغييب واضح لفعاليات مختلفه مثل فعاليات المحافظين الخمسه في قطاع غزه .

لا نعم السبب بهذا التغييب رغم انه يفترض ان يتم تشجيع كتائب شهداء الاقصى بكافة اسمائها واعطائها مكانه في الاعلام لانها تعاني بشكل كبير من عدم توفير الغطاء التنظيمي بسبب تنكر قيادة الحركه المتمثل بالخليه الاولى اللجنه المركزيه لهذه الفعاليات والتبرء منها قبل الحرب وبعد الحرب وهذا يعطي هؤلاء المناضلين افضليه بان يتم تشجيعهم لانهم مع المقاومه والكفاح المسلح .

لكن للاسف هناك قرار لا اعلم من اين صدر في تغييب كتائب شهداء الاقصى بكافة تسمياتها وتغييب حركة فتح عن كل مايجري بل العكس فالاجهزه الامنيه بقطاع غزه تتعامل مع ابناء الحركه بريبه وتشكك وتفرض عليهم الاقامات الجبريه وتعرض العديد منهم للتهديد واطلقت النار على قدم الاخ المناضل سامي ابولاشين .

رغم ان هناك جهد رائع يتم من قبل الرئيس محمود عباس في تشكيل وفد من كل التنظيمات الفلسطينيه فتح وحماس والجهاد الاسلامي من اجل ان يتشكل فريق عمل يدعم المقاومه في مطالبها العادله ويشكل مظله يمكن ان تنهي حالة الحرب وتتوصل الى اتفاق يرفع الحصار عن قطاع غزه ويعيد اعمار قطاع غزه من جديد .

لقاءات هامه تتم في قطر ومصر وهناك مبعوثين عن الرئيس محمود عباس هما الاخ عزام الاحمد مفوض العلاقات الوطنيه ومسئول التفاوض مع حركة حماس والاخ ماجد فرج مدير المخابرات العامه بلقاءات مع الحكومه المصريه بكل مستوياتها القياديه ابتداء من الرئاسه والمخابرات المصريه لانهاء الحرب المستعره ضد قطاع غزه .

والجهود المبذوله من اجل ان يتم لاول مره منذ سنوات طويله الاتفاق على برنامج الحد الادنى والاتفاق على كل الخيارات وتجريم وادانة الكيان الصهيوني في المحافل الدوليه ومحاكمتها على جرائم الحرب التي يتم ارتكابها في قطاع غزه .

انا اقوله بكل شجاعه الهماله من اللجنه المركزيه لحركة فتح والهيئه القياديه العليا واعلامها التنظيمي الحركي الذي يغيب نفسه ويغيب عن كل الفعاليات والمبادرات الشخصيه لابناء حركة فتح ويغيب بشكل كبير عن مايجري بسبب ان هذه القياده حتى الان لم تمنح أي ميزانيه اسثنائيه او أي دور او أي شيء حتى تظهر بالفعاليات بشكل رسمي .

اثبتت هذه الحرب انه لايوجد اعلام لحركة فتح وحتى الان لم تستطع حركة فتح ان تشكل خلايا ازمه وان جهودها دائما تتم في صالح واتجاه السلطه وليس لها مواقف تنظيميه خاصه تراعي فيها خصوصية الحركه كاكبر فصيل على الساحه الفلسطينيه ينبغي ان يكون له دور وموقف متميز .

نعم ان من يقوم بفاعليات على الارض هم جماعة محمد دحلان المفصول من حركة فتح وهم يقوموا بهذه الفعاليات باسم حركة فتح بالدرجه الاولى ويقدموا كابونات لابناء الحركه والمشردين من بيوتهم ويقدموا كل مايستطيعوا فهم يستغلوا عطاء دولة الامارات العربيه وصبها اموال كثيره في قطاع غزه ويعملوا بشكل رائع على الارض ويقدموا الكثير .

اما من يتهموهم ابناء الحركه بالتجنح ويرفعوا التقارير الى رام الله باسماء المتجنحين ويتهموا الاحرين ويضعوا ايديهم بالماء البارد ولا يتحركوا ولانسمع صوتهم ولا دورهم ولا ادائهم لا هم ولا قياداتهم الموجوده في رام الله باي دور او أي فعاليه .

للاسف حتى هذه اللحظه لم تشكل حركة فتح خلية ازمه حقيقيه يجتمعوا كل يوم في مدينة غزه ولكن كل هالطلق مافي منه وراء غلام كما يقول المثل للاسف لايوجد امكانيات والجميع يتشرد من المسئوليه ولايستطيع من يسموا انفسهم بالشرعيه والقياده التنظيميه ان يجاروا مايقوم به دحلان رغم ان دحلان وجماعته يقدموا باسم حركة فتح .

الشهيد صلاح العامودي الصوام العابد الباحث عن الخير لازلت في قلوب كل من عرفك

31 يوليو

صلاح العامودي

كتب هشام ساق الله – أصعب أنواع الشهادة ان تموت مظلوم وتقتل في عتمة الليل ولا يعرف قاتلك والجميع يتنصل من هذا الدم ولا احد يعاقب على قتل الشيخ المجاهد صلاح العامودي ابوعائد هذا الرجل الصوام القوام الذي لطالما خرج من بيته في صلاة الفجر ليجوب كل المساجد المحيطة ببيته ويسير لها وهو دائم الصوم اثنين وخميس وثلاثة أيام من الشهر العربي التزاما بسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم .

في ذكرى استشهاد القائد الشهيد الصوام العابد الاخ صلاح العامودي الذي عاد الى الدنيا من جديد حين انجب نجله عائد طفل اسماه صلاح وسيعود مع كل ولد من ابنائه سينجب بعد سنوات وسيبقى صلاح الحفيد يذكرنا بهذا الرجل الرائع الذي لن ننساه .

ابوعائد كان يبحث عن الأرامل والحالات المرضية وخاصه حالت الزراعه للذين لم يرزقوا بالاولاد الذين ليس لها واسطة ويذهب حتى رفح سعيا لها لكي يقدم لهم المساعدة في العلاج والدواء والغذاء هذا الرجل الذي مارس الإسلام بفطرة المخلصين الذين تشبهوا بالصحابة والتابعين وتابعين التابعين رجل يسعى للخير ليس له أعداء ويحبه الجميع .

رحم الله الشهيد القائد صلاح العامودي هذا الرجل الذي لم يختلف عليه احد لأفي حركة فتح ولا في كل التنظيمات الفلسطينية الذي قتل وهو يقوم الليل في مسجد الرباط في حي الزيتون على طريق صلاح الدين في الثاني من اب/أغسطس 2007 حين أطلقت قوه من شرطة حماس الناس وهو يغادر المسجد بصحبة عدد من المجاهدين .

يومها سجي صلاح في مسجد الشيخ زايد ( الكتيبة سابقا ) وحضرت أنا وأعداد كبيره من كوادر فتح والمواطنين والسلفيين ألسنه وممثلي عن كل التنظيمات لإلقاء النظرة الاخيره عليه كان رحمه الله عليه مبتسما ويضحك ووجهه يشع نور وقفت وقرأت الفاتحة عليه وزرفت مني دمعه فقد كان رحمة الله عليه صديق وأخ ومن لم يبكي يومها ابوعائد .

الشهيد صلاح العمودي اعتقلته قوات الاحتلال مبكرا عدة مرات وقامت بنسف منزله المكون من طابقين في حينها في أعقاب اعتقال إخوته بتهمة مقاومة الاحتلال وعمل في مقر اللجنة الحركية العليا كمساعد ومرافق للأخ الشهيد صلاح القدوة ( نعمان القدوه ) ابو مشرف وبعدها كلف بمهام إيصال البريد الرسمي للمرجعية لكافة المؤسسات والوزارات وبعدها استلم الملف الاجتماعي بالحركة والتنسيق مع العلاج بالخارج ومكتب الرئيس .

ولدى صلاح سبعة من الأبناء من ثلاث زيجات هم عائد الذي احتفلنا بزواجه على ابنة عمه وعلي وعمر ومحمد وهما أخوه من أم واحده ويعيشون في كنف جدتهم الحاجة ام سليم واحمد 9 سنوات وإسماعيل 7 سنوات وعثمان 6سنوات ودخل الصف الاول وتخرج منه هذا العام ويعيشوا في كنف والدتهم هؤلاء الصغار الذين سيعتزون بيوم من الأيام ان والدهم هذا الرجل العظيم والذي ان شاء الله سيتشفع لهم جميعا ويدخلهم الجنة .

كم قرأ صلاح القران بصوته الندي الجميل وردد آياته في ساعة السحر قبل ان يتسحر ويصلي قيام الليل كم كان صوت دعائه الجميل الذي ترق له القلوب وتقشعر منه الأبدان وتزرف له الدموع خوفا من الله العلي القدير هذا الشاب الورع الذي لو تعرفت عليه فستشعر انك أمام رجل مختلف كثيرا عمن عرفتهم من قبل .

ابوعائد ذلك الفارس الذي ترجل وغادرنا مبكرا هذا الذي تركه أطفاله الصغار وغادر الى جنات الفردوس ان شاء الله فلا نزكي على الله احد ما يشفع له انه قتل مظلوما وستبقى سيارته التي تحتفظ بها عائلته في مكانها داخل البيت شاهدا على الجريمة التي ارتكبت بحقه فلم يغيروا فيها أي شي ولازالت الدماء بداخلها وكذلك الطلقات فالعائلة ترض تصليحها وتشغيلها واستخدامها حتى تظل شاهد على ما حدث .

كلما مررت بصورة لهذا الرجل أترحم عليه واقرأ له الفاتحة وأدعو كل من يقرا مقالي هذا إلى قراءة الفاتحة والترحم على أخونا المناضل ابوعائد رحمك الله يا صلاح مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا .

دمعه وقبله وفخر بهؤلاء الرجال الرجال فرسان الاعلام الذي ارتقوا الى العلى شهداء

31 يوليو

نقابة الصحافيين

كتب هشام ساق الله – اعتدت ان اكتب عن الزملاء الصحافيين الشهداء الذين يسقطوا ابطال في هذه الحرب المستعره ضد شعبنا ليجسدوا الشعار التاريخي لنقابة الصحافيين الفلسطينين واتحاد الكتاب بالدم نكتب لفلسطين هؤلاء الابطال فرسان الاعلام ليرتقوا الى العلى شهداء ابطال مثلهم مثل المقاومين فهم جزء من كتيبة شعبنا المنتصره انشاء الله على العدو الصهيوني وانا اتابع وسائل الاعلام دمعت دمعه واحده عليهم جميعا وشعرت بالفخر بهؤلاء الرجال الرجال واقول الى جنة الخلد يا ابطال الكتيبه الاعلاميه .

هؤلاء الابطال الذين يتم ضربهم وقمعهم من الاجهزه الامنيه في كل مكان سواء بغزه والضفه الغربيه وحين تبدا المعركه وتستعر وتشتد يكونوا في المقدمه ليرقبوا الحدث وينقلوه الى العالم كيف لا وهم جزء من الكتيبه المقاتله لشعبنا والمقاومه هؤلاء الابطال الذين يعمل معظمهم ليس من اجل المال بل من اجل ممارسة قناعاتهم وهم يتصدروا الموقف ليكونوا وسط الحدث لذلك دائما يسقطوا شهداء .

هؤلاء الفقراء ان بحثت عنهم جميعا فانك تعرف انهم ابطال يمارسوا قناعاتهم لذلك يتعرضوا للخطر والموت والاستشهاد من اجل ان يثبتوا انفسهم ويثبتوا عملهم ويكسبوا قوتهم وقوت عيالهم رغم ان معظمهم لايمتلكوا بطاقة نقابة الصحافيين الفلسطينين ويعملوا معظمهم بالقطعه وبالصوره مع وكالات عديده تريد ان تاخذ السبق الصحافي وتضع صورهم في مقدمة اخبارها .

اكثر من احزنني كثيرا استشهاد صديقي الصحافي الرياضي عاهد زقوت ابوعفيف هذا الرائع الذي اعرفه منذ اكثر من ربع قرن في نادي غزه الرياضي وبعدها دخل مجال الاعلام والصحافه وكان دائما قريبا الى قلبي وحبيبي وقد ادمى قلبي حين استشهد وعلمت بخبر استشهاده رحمه الله واسكنه فسيح جنانه ان شاء الله مع النببين والصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا .

وحزنت جدا حين علمت باستشهاد الصحافي والرياضي الكبير بهاء الغريب هذا الرجل المحترف في الشان الصهيوني ورئيس تحرير النشره العبريه في التلفزيون الفلسطيني والصحافي الرياضي والحكم الرياضي وتعازيي الحاره للاخ الكبير والصديق العزيز الاخ غازي الغريب بفقدانه لشقيقه ولكننا نحتسبه عند الله شهيدا .

تعازينا الى كتيبة التلفزيون الفلسطيني بفقدان اثنين من الكوادر الرياضيه في مؤسسة التلفزيون الاخوين الشهداء عاهد زقوت وبهاء الغريب الى هؤلاء الرائعين الذين يعملوا في ظروف صعبه جدا في ظل عدم وجود أي من الامكانيات الموجود لنظرائم في كل الوكالات والتفزيونات التي تعمل في قطاع غزه فيه هذه الحرب المستعره .

تحيه الى الصحافي الشهيد رامي ريان ابن الشبكة الفلسطينية هؤلاء الصحافيين الشبان الذين يعملوا بدون أي امكانيات وعلى التواكيل وعلى باب الله يبحثوا عن مستقبلهم ويخاطروا ويكونوا في عين الحدث يعرضوا انفسهم للخطر وهاهو اليوم يسقط واحد منهم شهيد وبطلا وهو يصور احداث مجزرة الشجاعيه تحيه له ولزملائه الابطال هؤلاء الصحافيين الفقراء الذين يبحثوا عن تحقيق قناعاتهم ويجسدوا انتمائهم الوطني في هذه المعركه البطوليه .

تعازينا للاخ الصحافي نصر ابو فول رئيس الشبكه الفلسطينيه للاعلام والى جميع افراد الشبكه زملاء الشهيد رامي والى كل الزملاء الصحافيين الذين دمعت اعينهم وهم يودعوا زملائهم الذين سقطوا على خطوط الحرب الاولى والذين جسدوا بدمائهم الطاهره بالدم نكتب لفلسطين .

تحيه الى روح اول شهيده صحافيه تسقط بهذه الحرب المستعره الزميله الصحافية نجلاء محمود الحاج فدماء هذه البطله يؤكد مشاركة المراه في المجال الصحافي الى جانب الرجل ويجسد بطولتها في هذه الحرب وان الكيان الصهيوني لايفرق بين رجل وامراه في حربه لابادة شعبنا الفلسطيني ويحق للمراه الفلسطينيه ان تفخر بهذه البطله وتكتب اسمها باحرف من ذهب فقد كتبت بدمها لفلسطين اسمى ايات البطوله والفخار .

وتحيه الى مؤسسة الرساله وتعازينا الحاره لهم بفقدانهم الزميل الشهيد البطل محمد ضاهر الذي استشهد متاهر بجراحه بعد ان قصف الكيان الصهيوني بيته في حي الشجاعيه وتحيه الى الشهيد البطل سامح العريان من قناة الاقصى الذي استشهد وهو يلتقط صور المخازي الصهيونيه لقتل الاطفال والنساء والرجال وهو يفضح الكيان الصهيوني .

وتحيه الى الشهيد البطل عزت ضهير مراسل شبكة الحرية الإعلامية في قطاع غزة هذا البطل الذي استشهد مع 6 من افراد عائلته وهو يعطي رساله اعلاميه لوكالته ويسخر ويستهزء من الموت ويضعه امام عينيه في رساله ستظل تسجل له بمداد من الذهب رحمه الله واسكنه فسيح جنانه .

وتحيه الى الشهيد المصور الصحافي خالد حمد الذي سقط استشهد اثناء ادائه مهام عمله في تصوير المجازر والجرائم الصهيونيه بعدسة كاميرته ليفضح هذا العدوان الغاشم تعازينا له ولكل زملائه وللاسرة الصحافيه ولكن عزائنا انه سقط شهيدا بطلا في هذه المعركه البطوليه

وكنت قد كتبت مقالين عن الشهداء حامد شهاب وعبد الرحمن ابوهين قبل ايام وقبل ان انقطع عن العالم بسبب انقطاع الانترنت لدي في البيت واقول للشهداء ستظلوا قناديل تضيئوا الطريق لكل الاسره الصحافيه والاعلاميه الى فرسان الصحافه في الخطوط المتقدمه مع الكيان الصهيوني وستظلوا ابطال نسجل اسمائهم بمداد من ذهب وستستمر المسيره الصحافيه بالدم نكتب لفلسطين حتى تحرير فلسطين كل فلسطين .

https://hskalla.wordpress.com/2014/07/20/تحيه-الى-فرسان-الاعلام-الفلسطيني-على-ا/
https://hskalla.wordpress.com/2014/07/09/الصحافيون-دائما-يكتبوا-بالدم-لفلسطين/

https://hskalla.wordpress.com/2014/07/23/تعازي-حاره-للزملاء-الصحافيين-بفقدان-ا/

وكلنا امرنا لله العلي القدير وكلنا خلف المقاومه ومطالبها العادله

31 يوليو

كتب هشام ساق الله – بعد اكثر من 24 يوم من الحرب الضروس المشنه على شعبنا من قبل قوات الاحتلال الصهيوني وارتكاب اكبر الجرائم بشاعه في تاريخ الانسانيه وفي القرن الواحد والعشرين امام شاشات التلفزيون واheshamلاطفال والنساء والرجال والشيوخ وهم يقطعوا الى اشلاء من الاسلحه الامريكيه الصنع والتي يتم تجربتها على ابناء شعبنا من خلال قوات الاحتلال الصهيوني امام صمت العالم العربي وبموافقتهم وبانتظار ان يتم الاجهاز على شعبنا الفلسطيني كله من اجل ان يريحهم من هذا الشعب المشاغب الخارج عن الارنبه والتدجين العربي .

نعم قالها قبل ايام رئيس دولة الكيان الصهيوني السابق شمعون بيرس في احد اللقاءات الصحافيه انهم اخذوا الضوء الاخضر من الدول العربيه للاجهاز على حركة حماس والشعب الفلسطيني ولم يتنفي او يتحدث احد من العرب ولازال الجميع يرقبوا مجريات المباراه من اجل الاعلان عن الاجهاز على شعبنا الفلسطيني كله والانتهاء من القضيه الفلسطينيه حتى يرتاحوا منا ويستطيعوا ان يواصلوا دعارتهم واسفافهم وفسقهم ومجونهم وصرفهم هذه الاموال على اشياء تافهه مثلهم .

نعم استطاعت المقاومه ان توقف عمل مطار بن غوريون الاحتلالي وتوقف الموسم السياحي الصيفي وان ترحل سكان محيط غلاف غزه وان تنزل سكان وسط فلسطين المحتله الى الملاجىء طوال الوقت احتماءا واختباءا من صواريخ المقاومه استطاعت المقاومه ان تفعل مالم تستطع ان تفعله الجيوش العربيه طوال الصراع مع الكيان الصهيوني .

نعم بعض الدول العربيه تضع امكانياتها ومطاراتها تحت تصرف الكيان الصهيوني لتعوضه عن مطار بن غوريون وحتى الان الانظمه العربيه لم تتداعى لعقد مؤتمر قمة عربي او اجتماع لوزراء الخارجيه العرب ينتظروا حتى الان ان يتم الاعلان عن انتهاء وابادة الشعب الفلسطيني كله .

نعم شعبنا صامد ولن يرفع الرايه ولن يستسلم ولن يموت ابدا وسيظل صامد وصابر ومحتسب حتى ينتصر على الكيان الصهيوني وتمر هذه الازمه الصعبه والتي لم يشهدها شعبنا كله طوال فترة الصراع والنضال الفلسطيني في الاراضي المحتله هذه الحرب الضروس التي تضرب الحجر والبشر والنبات والحيوان والطيور هذه الحرب الضروس التي يريد منها الكيان الصهيوني ان يبيد شعبنا الفلسطيني .

نعم التيار الكهربائي مقطوع ولن يعود قبل سنه حسب ما اعلن احد مسئولي سلطة الطاقه والخطوط مع الكيان الصهيوني مقطوعه نعم غزه تغص في ظلام منذ 5 ايام بشكل متواصل والحمد الله الماء ايضا مقطوعه فهي مرتبطه بالكهرباء وبتدمير ابار الماء في الاحياء الرئيسيه لمدينة غزه ولكن رغم ذلك شعبنا يعيش ويحاول ان يتجاوز المحنه ولا احد يتكلم الكل صابر محتسب مرابط .

نعم وخطوط الانترنت مقطوعه منذ ايام ايضا وهناك مشاكل بالاتصالات في الجوال وهناك مشاكل في كل شيء بالخبز والطحين وارتفاع اسعار الخضار واللحوم واشياء اخرى محتلفه اضافه الى صعوبة بالتحرك والتنقل والخطر الكبير الذي يداهم الجميع في بيوتهم وحتى الاماكن التي احتموا فيها في المدارس والكنائس والانديه والجمعيات ولدى الاصدقاء .

في غزه الموت يتساوي مع الحياه وامكانية ان يستشهد أي مواطن في قطاع غزه وارده وهو غير محمي بانتظار ان تسقط ورقته وياتي قدر الله ان يستشهد وحينها لن سيسقط برصاصه او بقذيفة مدفع او بصاروخ من طائره اف 16 او من طائره بدون طيار والموت واحد يحوم ويجوب القطاع كله يانتظار ان ياخذ امانته ويفوز الشهيد برضى ربه وبالجنه انشاء الله .

نعم وكلنا امرنا لله العلي القدير ونستودع اولادنا ونسائنا واحبائنا واهلنا وكل مانملك لله العلي القدير ونحتسب انفسنا شهداء عند الله ان شاء الله ولكن اهم شيء الا نعود الى ماكنا عليه قبل هذه الحرب نريد ان تحول هذه الحرب حياتنا الى الافضل ونحو الامن والامان والاستقرار بعيدا عن الحصار والقيود والخوف والموت نريد ان ننبعث بعد هذه الحرب لنحلق من جديد كالطائر الفينيقي القديم نسافر ونخرج ونحيي ونعيش اسوى بكل العالم .

اقول للمقاومه اذا لم تحققوا مطالب شعبنا فاذهبوا ولا نريد حروبا بعد هذا اليوم ولا نريد احد يتحدث عن أي مقاومه اذا لم تحققوا مطالب شعبنا بالانتصار على الكيان الصهيوني وبالحريه بالحركه ورفع الحصار ونعود لنبني بيوتنا من جديد بعزه وكرامه ونريد ان نعيش بوحدة وطنيه حقيقيه وان نستجمع قوانا لعدة سنوات حتى نستطيع مواصلة حياتنا ونستطيع مواصلة المعركه من جديد .

اقولها بصوت عالي اهم مانريده هو ان يشعر شعبنا بالحريه وانه جزء من هذا الوطن وانه شريك بالانتصار وانه كان جزء من الانتصار على الكيان الصهيوني واهم مانريده ان لانعود لمربع الاقتتال الداخلي والخلاف التنظيمي الداخلي وان يعيش الانسان في هذا الشعب بحريه وكرامه واحترام .

hesham