أرشيف | 1:50 م

استشهاد الفتى محمد حسين أبو خضير يدعونا للمطالب بعمليات استشهاديه ضد المستوطنين

2 يوليو

الفتى محمد حسين أبو خضيركتب هشام ساق الله – استغرب كثيرا من ردة الفعل الرسميه للسلطه الفلسطينه حول العمليه الاجراميه التي قام بها عناصر من المستوطين ضد الفتى محمد حسين أبو خضير حيث تم اختطافه وحرقه بجريمه بشعه وعمل اجرامي وهناك من يطالب بوقف التنسيق الامني واخرين يتحدثوا عن حماية شعبنا الرد الطبيعي على هذه الجريمه ان تقوم عمليات تفجيريه بعمق الكيان الصهيوني ويتم فيها قتل المزيد من الصهاينه هذا الرد الامثل على مايجري .

حين تم اختطاف ثلاثه مستوطنين في الخليل قبل اسبوعين قامت قوات الاحتلال الصهيوني باجراء عمليات اعتقالات طالت 600 فلسطين من قيادات شعبنا الفلسطيني وداهمت عشرات الاف المنازل وقتلت كل من واجهها وسط تعاطف وتفهم العالم كله وقيل عن هؤلاء الصهاينه الثلاثه انهم فتيه وقام الاعلام الصهيوني بتوجيه حمله عالميه لجذب التعاطف مع عائلات هؤلاء لدرجة انه تم ارسال اسرهم الى جنيف .

انا اقول ان المقاومه الفلسطينيه ينبغي ان ترد في داخل العمق الصهيوني وتقوم بتفجير الحافلات وتضرب صواريخ المقاومه قلب الكيان الصهيوني لكي ترعب الاطفال والنساء والشيوخ ليعرف الكيان الصهيوني ويعرف هؤلاء الجبناء ان الدم الفلسطيني غالي علينا وان أي فعل يقوموا فيه سيواجه برد فعل غاضب وعنيف ومتوازن ومقابل .

انا اتحدث عن اماني اتمناها انا وكل شعبنا الفلسطيني واتمنى ان ارى الجمهور الصهيوني يبكي ويتالم ويولول ردا على استشهاد هذا الفتى محمد حسين أبو خضير الذي قتل بطريقه بشعه واتمنى ان يشن الاعلام الفلسطيني حمله على وسائل الاعلام مثلما قام به الكيان الصهيوني حين اختفى الصهاينه الثلاثه .

التنسيق الامني مقدس هل يمكن ان يقول هذا الكلام بنيامين نتنياهو نعم سيقوله حين تتفجر حافلات داخل القدس وحين يشعر الكيان الصهيوني بالتهديد في كل مكان ويشعروا بحالة هستيرا والقتل يزداد ساعتها يشددوا الاجراءات ويضبطوا المستوطنين ويعرفوا ان كل فعل يقابله ردة فعل مقابله .

انا اقول انه للاسف لايوجد فصائل مقاومه فالكل منهم يبحث عن الامتيازات والمواقع والمناصب واصبحت لاتهمه جرائم الكيان الصهيوني وعقابها والتخطيط لعمليات داخل عمق الكيان الصهيوني حتى يشعر الصهاينه بحالة الخوف والرعب التي عاشوها قبل 14 عام حين اندلعت انتفاضة الاقصى .

قتل مستوطنون متطرفون، فجر اليوم الأربعاء، الفتى محمد حسين أبو خضير (17 عاما)، من حي شعفاط وسط القدس المحتلة بدم بارد بعد اختطافه على يد مستوطنيْن ترجلا من سيارتهما.

وأوضح مراسلنا أن والدي الفتى تعرفا على جثته التي وجدت في غابة قريبة من قرية دير ياسين غربي المدينة، وقد بدت عليها آثار عنف.

وقال شهود عيان أن كاميرات المراقبة في المنطقة أشارت الى ترجّل اثنين من المستوطنين الثلاثة الذين كانوا يستقلون سيارة من نوع هونداي’ واختطفا الطفل أبو خضير حينما كان يقف أمام منزله بحي شعفاط وأدخلاه عنوة الى السيارة التي لاذت بالفرار من المنطقة.

يذكر أن مستوطنا آخر حاول أمس اختطاف الطفل موسى رامي زلوم، (8 سنوات)، اثناء سيره برفقة والدته في حي بيت حنينا شمال القدس المحتلة، الا ان تجمهر السكان حال دون ذلك.

وتسود في هذه الأثناء حالة من التوتر الشديد في حي شعفاط، ويتجمع الأهالي على الشارع الرئيسي، وسط انتشار عسكري وشرطي كبير.

من منكم اصيب بنوبة هستيرا وتمنى ان يهاجر ويرحل من غزه

2 يوليو

شد الشعركتب هشام ساق الله – اليوم اصابتني نوبة هستيرا غير عاديه نتيجة الضيق والغضب وقمت بتحطيم جهاز الانفيرتر الشاحن للبطاريات لانه في كل مره اقوم باطفاءه احتاج الى ساعه لكي اقوم بتشغيله منذ فتره طويله وانا صابر عليه ولكن اليوم اصابتني حاله من الغضب والهستيريا قمت بتحطيمه بشكل كامل والسبب قطع التيار الكهربائي وكنت بدي افتح الكمبيوتر .

قد يقول احدكم احنا مالنا ومال عصبية ابوشفيق ولكن هذا الشعور الذي اعيشه وعشته ونعيشه كلنا في غزه نتيجة الاوضاع المحيطه تجعل كل واحد منا مجنون تصيبه حالات من الغضب والهستريا لعدم قدرته على تجاوز الاوضاع الذي يعيشها ونتيجة حالة الغضب الذي يعيشها وحالة الضيق الصعبه المعاشه .

لا احد يستطيع الاجابه على اسئله كثيره نعيشها لماذا يستمر قطع التيار الكهربائي ولماذا لايوجد حلول وقد اشترى كل واحد منا اكثر ماتور واشترى بطاريات وكل الوسائل لتعويض هذا القطع المتكرر والسبب في هذا القطع الانقسام الفلسطيني الداخلي والخلافات بين حكومتي غزه والضفه والبحث عن الكراسي والمواقع والنفوذ والسيطره على كراسي وهميه الاحتلال والكيان الصهيوني يطوقها .

حين يصل الانسان الى حالة الغضب يتمنى ان يرحل من هذه البقه الكئيبه والتي تختلف عن كل مكان في العالم ويتمنى ان يغير جو والمكان الذي يعيش فيه اسوه بكل العالم ولكن المعبر مغلق ولا احد يستطيع السفر لذلك يضطر الى تحطيم وتكسير اشياء مختلفه من اجل ان يفرغ حالة الكبت الذي يعيشها والغضب والاحتقان حتى لاينفجر هو .

الله اكبر ندفع اكثر من 600 شيكل فقط بند كهرباء لشركة الكهرباء وللماتور البرج في العماره غير تصليح الشاحن والبطاريات واشياء كثيره وحين يحتاج الواحد من ان يستخدم الكمبيوتر والانترنت فانه لايستيطع والسبب ان هناك خراب هذا ماحصل مع وهذا ماجعلني اليوم اخرج عن طوري واحطم هذا الجهاز الذي يفشلني كل يوم من ان امارس ما اريد .

اعرف ان هذا جنون واني ساضطر الى شراء جهاز جديد وادفع مبلغ اخر ولكن هذا ماحدث كم تمنيت اليوم ان اسافر من غزه واهاجر وان لا اعود اليها ابدا ولا انظر الى الخلف ولكن لا استطيع هذا قدرنا وهذه غزه الساحره العجيبه الغريب والتي لديها سحرها الخاص المكبل والمقيد والذي لايستطيع احد ان يتحرر منها او يغادرها .

بعد ان تحطم الشاحن وتوقف عن العمل للابد ارتحت وشعرتي اني انجزت انجاز كبير وفشيت غلي وحالة الاحتقان الذي اعيشه وسابقى لفتره لا استطيع ان ادخل على الانترنت في ظل انقطاع التيار الكهربائي ولا استطيع ان افعل أي شيء حتى اقوم بشراء جهاز جديد .

حين سالت صديق الطبيب عن هذا الذي يحدث فقال لي ان وضع غزه ام العجائب يمكن ان تصيبك وتصيب كل انسان فيها بحالة الغضب والهستيريا من قلة مافي اليد والحيله والشعور بالاحباط الشديد من الاوضاع المعيشيه .

الباشا ابن الباشا

2 يوليو

ممنوع الكذبكتب هشام ساق الله – اولاد القاده الكبار في السلطه الفلسطينيه اصبحوا ينادوا الباشا ابن الباشا وهؤلاء لهم خصوصيه خاصه جدا فيتم تعينهم في الوظائف التي تدر اموالا كثيره واكثر من العادي فهم دائما موظفين في وزارة الخارجيه وعلى السلك الدبلوماسي لان رواتبهم اضعاف راتب الموظف العادي او على سلك النيابه والقضاء فبدل طبيعة العمل تكون ضعف الراتب العادي لاعلى موظف واذا تم تعينه في وظيفه فيتم تعينه بشكل استثنائي كمدير دائره حتى يستطيع ان يعمل ويكفيه راتبه .

هذه الوظائف تحتاج الى واسطه قويه وتدخل كبير لذلك اولاد الباشوات الجدد من قادة السلطه لايعملوا في أي وظيفه عاديه فقبل ان يتم تعينه بهذه الوظيفه التي تحتاج الى درجه عاليه من الكفاءه ومرتبها عالي جدا ويتم السؤال عن الراتب والبدلات واصدقاء البابا في الوزراه حتى يضمنوا عدم ظهور هبله في الوزاره وضمان ان يكون الى جانب الصف الاول بالوزاره كالوزير ووكيل الوزاره .

ولكن اغلبهم يتم تشغيله في السلك الدبلوماسي كقناصل في الخارج ويتم منحهم بدلات وعلاوات ودائما يكونوا على الحجر عند الصندوق القومي التابع لمنظمة التحرير الفلسطينيه حتى ياخذوا كل حقوقهم ويتم ترقيتهم بسرعة الصاروخ حتى يصبحوا مستقبلا سفراء يتم ابتعاثهم باسم الشعب الفلسطيني الى دول مختلفه فهم بشوات اولاد بشوات دونان يكون للكثير منهم أي معلومه عن القضيه الفلسطينيه الصحيح انهم يتعلموا هناك ويستفيدوا من تجربة الموجودين قبلهم بالسفاره لانهم صلاة النبي نبهين وشاطرين .

ويتم تشغيل البعض منهم وكلاء نيابه وقضاه فراتبها عالي جدا وتحتاج واسطه كبيره اضافه الى قرار من المستوى السياسي الاعلى وهذا الامر سهل لمن يبحث عن مصلحة ابناءه بغض النظر عن كفاءتهم المهم ان يتم تشغيلهم براتب عالي جدا يجعلهم يعيشوا في هذه الظروف الصعبه .

وبعض اولاد الباشوات ممن لهم علاقات مع مؤسسات المجتمع المدني والانجي اوز يتم تعيينه بالمؤسسات الاجنبيه بالدولار الامريكي واليورو الاوربي نظرا لتميزهم الكبير والشديد مش مهم يمتلكوا الشهادات المهم انهم اولاد الباشوات الكبار ويتم من خلالهم حل مشاكل كثيره وتذليل كل العقبات في تلك المؤسسات بواسطة البابا او الماما .

وهناك من يتم تشغيلهم على بند مستشارين عند صديق او صديقة البابا الباشا ويتم صرف رواتبهم بالدولار الامريكي فبعض هؤلاء لديهم جنسيات اجنبيه متعدده يمكنهم ان يبرزوا جوازات سفرهم وبالنهايه يتم اعطاءهم رواتبهم من عطايا تلك الدول المانحه ولتذليل قضايا ومواضيع يقوم بتسهيلها البابا الباشا .

وبعض هؤلاء يعملوا بالشركات الفلسطينيه الكبرى والتي تمنح موظفيها رواتب عاليه مثل شركة جوال والاتصالات وكذلك البنوك بكل مسمياتها وخاصه للبنات او الشباب الحلوين الي زي اللوز الي بوز الواحد منهم اشقر وبيبيض الوجه امام الاجانب ويجلب سمعه للمؤسسه الاقتصاديه ان ابن الباشا يعمل لدينا ونتشرف بزيارة يقوم بها الوالد الى الابن لكي يتم ترقيته كل عام .

لايوجد بطاله لاولاد هؤلاء الكبار ابدا فزوجاتهم وابنائهم وبناتهم وحتى خدمهم وطباخينهم وخرافهم ودجاجهم كلهم يعملوا ويتقاضوا رواتب من السلطه او من طرف من اطراف السلطه وبالاخر بيشكوا ويبكوا وقاطعين ايديهم وشاحتين عليهم وكلهم عليهم قروض من البنك واستحقاقات للفيزا كارت بعد ان قضوا ايام العطل بالتسوق في عمان والدول الاروربيه في الخارج .

ماشاء الله اولادهم لايلبسوا الا الماركات العالميه ونساءهم على الفرازات مابيلبسوا الا الجميل والغالي والذهب والجواهر وصلاة النبي على بناتهم مابيتجوزا الا ابناء المليونيريه والاغنياء وكله بالاخر تسهيل مهمات ومابيركبوا الا اغلى السيارات الحديثه لهم ولزوجاتهم وابنائهم وكلابهم وخرافهم وقططهم .

كان الله في عونكم يا ابناء القيادات في قطاع غزه فبعد ثماني سنوات من الانقسام تجد انه في كل بيت على الاقل 4 عاطلين عن العمل من خريجين الجامعات بعضهم يحمل الماجستير والدكتوراه و لا فرص عمل في الشركات ولا الوزارات وابناء قطاع غزه الاكفاء مسقطين من العمل بالسفارات والسلك الدبلوماسي فقط ابناء الباشوات الجدد هم من يحق لهم ان يكونوا بغض النظر عن شهاداتهم الجامعيه وقدراتهم وكفاءاتهم حتى وان كانوا هبل .

مقال قديم

اين قيادة حركة فتح من جيش الخريجي بمختلف الشهادات الاكاديميه

2 يوليو

بطالة الخريجيينكتب هشام ساق الله –كل يوم تقوم الجامعات في قطاع غزه وخارجها بتخريج جيش منهم ولكن لا احد في حركة فتح يفكر او فكر في الاستفاده من هؤلاء الاكفاء الي بيرفعوا الراس وبيبيضوا الوجه ويمتلكوا قدرات عاليه منذ اكثر من سبع سنوات ولم يتم توظيف احد منهم في السلطه الفلسطينيه ولانتماء هؤلاء السياسي الفتحاوي لايتم توظيفهم ايضا في حكومة غزه .

اين قيادة التنظيم ممثله باللجنه المركزيه والهيئه القياديه لحركة فتح التي لازالت تراوح مكانها وتعيش عقدة الفشل المتكرر لذلك مات فيهم الابداع والاقدام والقدره على اتخاذ القرارات المناسبه والابداع وعرض مشاكل ابناء الحركه في كل الاتجاهات على القياده الفلسطينيه في رام الله .

لو نظر حوله احد من قيادات حركة فتح في قطاع غزه ودق أي بيت من بيوت ابناء الحركه وسال عن عدد الخريجين خلال سنوات الانقسام وعدد العاطلين عن العمل منهم لوجد انه يتحدث عن اثنين او ثلاثه وفي بعض البيوت اربعه وخمسه ولا احد منهم يعمل والتهمه انه من ابناء حركة فتح ولا شيء اخر .

لا احد يبحث او يذكر هؤلاء الخريجين و كفاءات كوادر الحركه وخبراتهم ويعمل على استغلال خبراتهم في تطوير اداء الحركه ورفدها بهذه الخبرات الشبابيه والاكاديميه فلاسف لا احد يبحث عن احد وهؤلاء يذوبوا كالشمع لا احد يسال عنهم او حتى يقدم لهم مساعده ولو لمره واحده في العام . .

دائما ارى شباب خريجين جامعات وحاصلين على شهادات عليا بانتظار ان يتم الاخذ بيدهم ومنحهم فرصه للابداع والعمل او التطوع او المشاركه بنشاطات الحركه ورفدها بالخبرات الجديده واعطائها افكار شبابيه يمكن ان تستفيد منها الحركه في برامجها وهؤلاء كثر عرضوا انفسهم على كل الاقاليم والمكاتب الحركيه وبعثوا اقتراحاتهم وارائهم الى كل من يمكن يبعثوا اليه ولكن بدون أي نتائج او اجابه على رسائلهم .

هؤلاء الشباب يشاركون في كل الفعاليات المجتمعيه وزاروا كل المؤسسات وعرضوا افكارهم ولكن بسبب انتمائهم التنظيمي الواضح لحركة فتح تخاف اغلب تلك المؤسسات من الاستعانه بهم واعطائهم الفرصه فاغلب المؤسسات الموجوده في قطاع غزه لايوجد منها مؤسسه تتبع حركة فتح بسبب اغلاق مؤسسات المجتمع المدني التابعه للحركه ابان احداث الانقسام الفلسطيني الداخلي .

عدد من هؤلاء المتميزين والخريجين يتم استقطابهم ان وافقوا على ترك انتمائهم التنظيمي والسياسي وتعاطوا مع من يوفر لهم الفرصه وبدئوا يتماهوا معهم سياسيا وفكريا فياخذوا فرصتهم ويبدا بالعمل مع هذه المؤسسات بشكل طبيعي ولكن طوال الوقت يظل هؤلاء الشاب يتمنون ان يعملوا مع من يتوافقون معه سياسيا .

تحدثت مع شاب حاصل على درجة الماجستير بالاقتصاد وهو كاتب صحافي ايضا ولديه مجموعه كبيره من الأفكار الشبابية وتحدثنا مطولا على الانترنت وفي لقاء جمعني به وشعرت بحسرة هؤلاء الشباب وعدم التعاطي معهم من قبل القيادة التنظيمية على الرغم انهم متواجدين بكل النشاطات والفعاليات فهذه القيادات التنظيميه مشغوله بقضايهم الشخصيه .

لايوجد فهم وفكر لدى القيادات التنظيميه لكيفية الاستفاده من هؤلاء الخريجين والاكاديميين والشباب ولايوجد مفوضيه لهم في اللجنه المركزيه او حتى مفوضيه للشباب او للخريجين او للاكاديميين او حتى في التشكيلات التنظيميه مثل الهيئه القياديه العليا او حتى بالاقاليم .

كيف يمكن ان يتم الاستعانه بخريج جامعي حاصل على الماجستير من قيادي لايحمل الا الثانويه العامه او اقل منها اكيد انه لن يقربه خوفا ان ياخذ مستقبلا موقعه او ان هذا الشاب قد يحتاج الى موازنه حتى يطبق افكاره ومن اين ناتي بهذه الموازنه له في ظل الازمات الماليه المتعاقبه .

اكثر من يعاني ولديهم غصه في حلوقهم هؤلاء الذين يتخرجون من كليات الصحافه والاعلام ويتم الاستعانه بالاميين في العمل الصحافي والاعلامي ولايتم التعاطي مع خبرات هؤلاء الشباب ويمكن ان يتم استخدام خبرات هؤلاء الخريجين في تطوير كل المواقع الاعلاميه وادخال عنصر الشباب فيها ولكن المواقع الاعلاميه الفتحاويه يريد اصحابها فقط الاستفاده من مشاريعهم الشخصيه .

حركة فتح هذه الحركه العملاقه التي يفترض ان تكرم وتقرب وتدفع كل عناصرها وكوادرها والاستفاده منهم في أي طريقه او اسلوب وان تبحث عن هؤلاء الخريجين ويتم عمل أي شيء لهم اكيد انهم سيعطوها دفعات قويه نحو الامام ويضيفوا اضافات نوعيه لها .

يمكن استغلال هؤلاء الشاب في طرق مختلفه جربوا التعاطي معهم افرزوا لهم شخصيه تتفهم العلم والمتعلمين حتى يجدوا سويا طريقه لدمجهم في التنظيم ويمكن الاستفادة منهم بشكل كبير في تطوير مدارك وأفاق الحركة الفكريه .

هؤلاء يمكن مستقبلا ان يتم دفعهم باي مجال ويمكنهم العمل كثيرا وبظروف صعبه وغير عاديه فهم جاهزين بانتمائهم ورغبتهم ومحبتهم لحركة فتح فقط يحتاجوا لمن يستعين بهم ويعطيهم جزء من الامكانيات التي يمكن ان يعطيهم الاخرين اضعاف مضاعفه ماتعطيهم حركة فتح .

هؤلاء لايحتاجوا الى كثير من الامكانيات فقط يحتاجوا الى من يلتقطهم ويعطيهم دفعات الى الامام لكي يبدعوا ويتميزوا ويعطوك نتائج على السريع ومباشره حين تحتاج الى هؤلاء في المرحله القادمه وخاصه ونحن مقبلين على الانتخابات التشريعيه او الرئاسيه .

المقال مكتوب العام الماضي ولكنه يصلح لهذا العام في ظل البطاله الكبيره وعدم اهتمام حركة فتح بكل مستوياتها بالخريجين ولا العاطلين عن العمل

الشهيد جهاد العمارين يطالبكم بتوحيد كتائب شهداء الاقصى في ذكرى رحيله

2 يوليو

العمارين جهادكتب هشام ساق الله – المطلعون على وضع كتائب شهداء الاقصى والمسميات التي تتبعها في كل حاله من الحالات الموجوده يبكوا دما على هذه الفرقه وهذه الِشرذمه لابناء حركة فتح الميامين وفي ذكرى القائد الشهيد المؤسس لكتائب شهداء الاقصى وفي حضرة الدماء الذكية نستصرخكم بان توحدوا هذه المسميات وتنهوا خلافاتكم الشخصيه لتكون عند مستوى هؤلاء الشهداء التي تسموا حالاتكم بها .

المحللون لواقع هؤلاء المسميات يشعروا بان هناك دكاكين وميني ماركيتات وسوبرماركتات وهايبر ومول وهي مسميات محلات باحجام مختلفه وهي حال وواقع كتائب شهداء الاقصى فالذي يحمل روحه على كفه لايحتاج الى مسميات فرعيه لكي يناضل ويقاتل ضد الكيان الصهيوني كما فعل شهيدنا المؤسس والقائد الكبير جهاد العمارين حين اسس شهداء الاقصى واعتقل من قبل سلطتنا الفلسطينيه وعانى ماعانى من اجل ان تبقى البندقيه الفتحاويه مشرعه وسط جو من التنسيق الامني ووقف للكفاح المسلح بشكل رسمي في ظل اتفاقيه تقيد هذا العمل البطولي والنضالي .

لانكم ارتضيتم ان تكون مختلفين عن كل ابناء حركة فتح وتسلكوا طريق الشهداء والقاده الاوائل وتبقوا البندقيه الفتحاويه مشرعه ضد الكيان الصهيوني وتحملوا ارواحكم على أكفكم لذلك انتم ملزمون على ترك كل الخلافات والمعاناه والحفر بالصخر لبقاء حركة فتح حركة مقاتله كما تاسست وتكونوا ملتزمين في خطها الاول .

فجهاد العمارين هذا الاسير والمناضل والبطل اراد من تشكيل كتائب شهداء الاقصى ان تشرع كل البنادق الى صدر الكيان الصهيوني وايلامه وايقاع الخسائر والعوده الى اصول العاصفه وحركة فتح لا ان يزرع بذور الخلاف والشقاق الشخصي وتشكيل مسميات مختلفه تتبع الاسم الذي اراده لكي يخلف العاصفه ويكون امتداد لها في داخل الوطن المحتل.

في ذكراه العطره ندعو كل ابناء حالات كتائب شهداء الاقصى ان يتوحدوا وان يجمعهم كل الوطن تحت قياده واحده وان يعيشوا ويتقمصوا تجربة هذا القائد الخالد وان يكون همهم ا لاول والوحيد هو ضرب الكيان الصهيوني في عمقه وايلامه واعادة العاصفه الجناح العسكري لحركة فتح لكي تعود من جديد وتتوهج وتوحد حركة فتح كلها خلف اسم واحد هو كتائب شهداء الاقصى بدون مسميات اخرى حتى وان كانوا هؤلاء الابطال الذين سقطوا في بطولات نوعيه .

مضى على رحيلك أخي الشهيد ابورمزي اثنا عشر عاما كيف مضت لا احد يعرف ولكن ذكراك وصورتك وتاريخك لازال ماثلا أمام كل من احبك ولازال هناك من يذكرك ويذكر ابن أختك وائل النمره مساعدك الذي رحل معك في نفس اليوم في الرابع من تموز عام 2002 قبل المغرب بدقائق فاضت روحكما إلى الباري بعد رحله طويلة من النضال والاعتقال والإبعاد والتشتت والنضال داخل الوطن بعد العودة .

جهاد العمارين اصطحبه الرئيس الشهيد قبل أيام من انعقاد المجلس الوطني الفلسطيني في غزه هو وممدوح نوفل احد القيادات العسكرية للجبهة الديمقراطيه سابقا وحزب فدا حاليا وآخرين لا اذكرهما داخل سيارته ووصلوا الى قطاع غزه في خطوه ارد الشهيد ابوعمار ان يسمح لكل ممنوع من قبل العدو الصهيوني بالعودة الى داخل الوطن وقد أغلقت قوات الاحتلال المعبر بصوره نهائيه وطالبت بضرورة اخراج الاربعه الذين عادوا ومغادرتهم للوطن ومن ثم العوده الى غزه وقد طورد جهاد 24 ساعة حتى التزم بقرار القائد الأعلى وعاد إلى المعبر ليدخل بشكل رسمي لحضور جلسات المجلس الوطني في غزه .

جهاد العمارين التحق في صفوف الشرطة الفلسطينية ولكنه سرعان ما اختلف مع قيادتها بسبب تحضير جهاد للانتفاضة الفلسطينية التي اطلق عليها بالثانية وشراء معدات وأسلحه وتدريب مقاتلين جدد على خوض النضال مستقبلا مع العدو الصهيوني حيث طالب قادة الكيان باعتقال العمارين ووقف مساعيه للتسلح وعمل مجموعات وبالتنسيق الأمني اعتقلته اجهزة الأمن الفلسطينية عدة مرات وقد تم تسريحه من الشرطة ونقله على المقر العام للأمن الوطني ومن ثم اعتقله جهاز الاستخبارات العسكرية بتهمة مقاومة الاحتلال وعاد وتدخل الرئيس وأطلق سراحه من جديد .

لن انسى يوم كتبت نداء الأخت ام رمزي في صحيفة حماس الرسالة آنذاك تطالب إخوة ورفاق ابورمز بالاسر بالتدخل لإطلاق سراحه من سجون السلطة الفلسطينية ومطالبه الرئيس الشهيد ياسر عرفات بالتدخل وإنقاذ حياة المناضل جهاد العمارين وسرعان ما تدخل الشهيد ابوعمار وأطلق سراحه مطلقا يديه قبل أشهر من بدء ألانتفاضه الفلسطينية خاصه بعد عودته من مفاوضات فاشلة في كامب ديفيد وبدء التحضير لجولة من المقاومه مع الكيان الصهيوني .

ابورمزي الذي راي ألصوره مبكرا فور عودته من جديد الى الوطن وشاهد ان السلام لن يستمر طويلا ورأى رحى المعركة ببصره الثاقب وتحدى الجميع واخذ تعليماته من القائد العام لقوات العاصفة الشهيد ابوعمار وبدا بالاستعداد والتحضير في ظل ملاحقة أجهزة الأمن الفلسطينية التي لاترى ابعد من قدميها وأجهزة كيان العدو الصهيوني التي استشعرت الخطر في خطوات الشهيد العمارين .

الشهيد جهاد العمارين أسس كتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري لحركة فتح فقد كان ابعد بوجهة نظره من قيادة حركة فتح في ذلك الوقت حيث كان الجميع يتخوف من إعادة الكفاح المسلح من جديد وتأثيره على السلطة وعملية السلام ولكن ابورمزي ادرك بعقلية الثائر المقاتل ان الأمر لا يتعارض ابدا يد تزرع ويد أخرى تقطف ثمار الكفاح المسلح هكذا امن وهكذا عاش حتى أخر يوم استطاعت قوات الاحتلال الوصول له فقد اختلفت الاراء بهذا إما انه تم زراعة عبوات له في داخل سيارته هو وابن أخته الشهيد وائل النمره من مرتبات الامن الوقائي والفتحاوي من منطقة الدرج او ان طائرة استطلاع صهيوني قد أصابته بصاروخ مباشره بالقرب من مسستفى الشفاء بمدينة غزه والطريقتين فرح بهما العدو الصهيوني بالتخلص من مناضل أضجع نومهم منذ عام 1970.

الشهيد القائد جهاد (اسماعيل ) عاشور العمارين ، مواليد: غزة 1955متزوج و أب لأربع بنات وصبيين الاسم الحركي: أبو كفاح التحق بصفوف حركة فتح في العام 1970 و اعتقل لمدة 13 عاما متواصلة في 8-11-1973 بتهمة الانتماء إلى قوات التحرير الشعبية والمشاركة في تنفيذ عمليات عسكرية ضد العدو الصهيوني وقتل عملاء وحكم أمام محكمة عسكرية صهيونية مدى الحياة في داخل السجون التزم مع الجماعة الإسلامية.

و خرج مع المحررين في21-5-1985 وأبعد إلى عمان، في عمّان تعرف على الشهيد أبو حسن قاسم والشهيد حمدي وشارك معهم في قيادة العمل العسكري في الداخل من خلال اسم سرايا الجهاد. و عاد إلى الداخل بعد 1994 مع العائدين باتفاقيات أوسلو وحصل على رتبة عقيد قبل أن يترك عمله مع انطلاق انتفاضة الأقصى و يتزعم كتائب شهداء الأقصى، و أول من شكل مجموعة من السلطة لتنفيذ عمليات ضد العدو الصهيوني و أول من نفذ عمليات إطلاق نار ضد الجيش الصهيوني في القطاع و أول من اعتقل عند السلطة بتهمة إطلاق نار على قوات الاحتلال الصهيوني.و أسس الشهيد مع اندلاع الانتفاضة إطار عسكري من مجموعة من المخلصين من كافة الأطراف وعمل باسم كتائب العودة والجيش الشعبي وألوية صلاح الدين .

العدو الصهيوني يعتبره من أخطر العناصر التي تنفذ عمليات ضد الجيش الصهيوني. وتعتبره كتائب شهداء الأقصى أحد أبرز قيادتها وقد تمتع الشهيد بعلاقات واسعة ومحبوب من كافة أبناء الفصائل . كتائب شهداء الأقصى توعدت بالانتقام لقائدها في غزة الذي اغتيل هو وابن شقيقته بتاريخ 4/7/2002 كفاح ، إصرار ، مجد ، فلسطين ، بيسان رمزي ، ومحمد مصعب ……. قد يبدو للوهلة الأولى أن هذه الكلمات هي مجموعة مفردات وردت في بيان للمقاومة الفلسطينية كونها في مجملها تتمركز حول مفهوم الثورة والمقاومة ، لكن قد لا نفاجئ حينما نعرف أن هذه الأسماء هي لأطفال هم أبناء أحد رجالات وصانعي هذه المقاومة، بل ومن مؤسسيها إنه الشهيد القائد جهاد العمارين قائد ومؤسس كتائب شهداء الأقصى في قطاع غزة والذي اغتالته قوات الاحتلال الصهيوني في مدينة غزة مساء الخميس 4-7-2002 .

رحم الله الشيخ المفتي الحاج أمين الحسيني في ذكرى وفاته

2 يوليو

الحاج امين الحسينيكتب هشام ساق الله – رحم الله المناضل الكبير الحاج امين الحسيني هذا القائد الفلسطيني الكبير الذي ان جاءت سيرته تغيظ هؤلاء الصهياينه وتدخل في قلوبهم الحقد الاعمى عليه ويهاجموه ويتهموه باتهامات باطله لانه رجل دين ووطني لم يهادن وبقي حتى اخر يوم في حياته يناضل ضد الاحتلال ويدعو لتحرير فلسطيني والذي قاده مسيرة شعبنا الفلسطينيه في احلك الظروف التاريخيه الصعبه وناضل متنقلا من بلد لبلد يدافع عن القضيه الفلسطينيه وعدالتها .

كنت قد قمت بنشر تلك المعلومات عن هذا الرجل في نشرتي نشرة الراصد الالكترونيه اليوميه واعيد نشرها في ذكرى وفاة هذا الرجل العظيم الذي لازال حاضرا وكل فتره يشن عليه الكيان الصهيوني هجمات بوسائل الاعلام يتهمونه اتهامات باطله .

اقولها ينبغي على السلطه الفلسطينيه وكذلك وسائل الاعلام الفلسطيني ان تذكر هذا الرجل لتغيظهم اكثر واكثر فهو صاحب تاريخ عريق وتجربه نضاليه طويله بقي يحذر وينذر الامه العربيه والاسلاميه بخطر قادم حتى سيطر هذا الخطر ولم يسمعوا لتذيراته ونداءاته المتكرره .

رحم الله هذا الشيخ المجاهد والمناضل واسكنه فسيح جنانه مع النبيين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا .

في 4 تموزيوليو 1974 توفي الحاج أمين الحسيني مفتي فلسطين ورئيس الهيئة العربية العليا وولد بالقدس وتلقى دروسه الأولية فيها ثم التحق بالأزهر في مصر والكلية العسكرية في اسطنبول وانضم سراً إلى الثورة العربية. بعد الاحتلال الانكليزي للقدس عين مرافقاً خاصاً للحاكم البريطاني العام في فلسطين لكنه استقال احتجاجاً على سياسة الحكومة البريطانية تجاه فلسطين والعرب، وانشأ النادي العربي وهو أول منظمة سياسة فلسطينية، كان له الدور الكبير في إنشاء لجمعيات الإسلامية المسيحية وقيادة مظاهرات عام 1918، 1919، وعقد المؤتمر العربي الفلسطيني الأول.

اعتقل الانكليز الحاج أمين مرتين، الأولى لقيادته مظاهرات في الخليل، تطالب بالاستقلال وترفض تصريح بلفور، والثانية لدوره في ثورة1920 في موسم النبي موسى في القدس، واستطاع الهرب إلى دمشق في العهد ألفيصلي.

عاد إلى فلسطين عام 1921 بعد قيام الإدارة المدنية وصدور عفو عنه، وانتخب مفتياً للقدس بعد وفاة شقيقه كامل الحسيني. وكان من أهم أعماله في تلك الفترة الدعوة إلى عقد أول مؤتمر إسلامي عالمي في القدس، والدعوة إلى تأسيس جامعة الأقصى التي حالت بريطانيا دون تأسيسها والعمل على محاربة بيع الأراضي وإقامة منظمات سرية تدرب الشباب عسكرياً.

تولى رئاسة اللجنة العربية العليا بعد ثورة القسام والإضراب الكبير عام 1936 واستجابة لنداء الملوك والأمراء العرب بتاريخ 13أكتوبر/تشرين أول 1936 في إنهاء الثورة ووقف الإضراب، رفض قرار لجنة بيل لتقسيم فلسطين عام1937.

وعندما تجددت الثورة بعد اغتيال حاكم الجليل البريطاني اندروس بسبب استخفافه بالعرب والتنكيل بهم حلت بريطانيا اللجنة العربية العليا واللجان القومية وحاولت القبض على المفتي لكنه نجح في الفرار إلى لبنان.

اشترك المفتي في حركة رشيد عالي الكيلاني1941 في العراق ضد البريطانيين، وبعد فشل الحركة لجأ إلى طهران سراً ثم إلى ألمانيا وايطاليا حيث انشأ مركز الحركة العربية في برلين.
وبعد هزيمة ألمانيا وايطاليا في الحرب العالمية الثانية اعتقلت فرنسا المفتي إلا انه استطاع الإفلات من الاعتقال واللجوء إلى مصر، حيث ترأس هناك الهيئة العربية العليا التي تأسست بقرار من جامعة الدول العربية في 11-6-1946، فأعاد تنظيم الحركة الوطنية وقوات الجهاد المقدس ومنظمة الشباب ورفض قرار التقسيم رقم181 الصادر في 29-11-1947.

وعندما قامت حرب فلسطين عام 1948 أنشأ بيت المال العربي الذي زود المقاتلين بالمال والسلاح. وبعد النكبة وافق على تأليف حكومة عموم فلسطين حيث ترأس مؤتمر غزة في 1-12-1948، الذي أعلن الاستقلال والعمل على تحرير القسم المحتل من فلسطين، لكن السلطات المصرية ألقت القبض عليه ونقلته إلى القاهرة ووضعته تحت الرقابة كما نقلت حكومة عموم فلسطين إلى القاهرة وجمدت نشاطها.

وبعد قيام ثورة عام 1952 في مصر تعاون مع الضباط الأحرار بقيادة الزعيم جمال عبد الناصر، وأثمر هذا التعاون عن تشكيل وحدات فدائية وانشأ جيشاً فلسطينياً في غزة وشارك في مؤتمر باندوفغ عام1955 على رأس وفد فلسطيني بصفة مراقب.

انتقل إلى بيروت ونقل مقر الهيئة العربية العليا إلى هناك وظل يناضل حتى وفاته في 4-7-1974.

هدمت الجرافات الإسرائيلية بيت ومقر أمين الحسيني المسمى فندق شبرد بحي الشيخ جراح في وسط مدينة القدس صباح يوم الأحد الموافق 9 يناير 2011 وكان البيت قد تحول إلى فندق بداية السبعينيات. وحسب الإعلانات الرسمية الإسرائيلية فإنه من المقرر أن تقام عشرون وحدة استيطانية لإسكان عائلات يهودية مكان الفندق، كمرحلة أولى من مخطط لبناء ثمانين وحدة استيطانية في المنطقة وقد أثار الهدم إدانات دولية وعربية وفلسطينية.

فوصفت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون الحادث “بالتطور المزعج” و”المقوض لجهود السلام” كما أدان الهدم أطراف عديدة منها الاتحاد الأوروبي ومنظمة المؤتمر الإسلامي والحكومة الأردنية وحركة حماس من ناحيتها أدانت الرئاسة الفلسطينية العملية واعتبرتها إجراء سياسي لعزل القدس وتغيير الوقائع فيها فيما وصف نجل المفتي وزير القدس في الحكومه الفلسطينيه عدنان الحسيني العملية الإسرائيلية “بالبربرية” و”استهدافا للذاكرة وقيمة المقاومة التي كان يحملها شخص الحاج أمين الحسيني