أرشيف | 9:18 م

شركة جوال تبيع ارقام زبائنها للشركات المعلنه بدون رغبة اصحابها

27 يناير

كتب هشام ساق الله – اليوم اتصل بي احد الاصدقاء وقال لي بان شركة جوال باعت رقمي الى المعلنين لديها وكل يوم ياتيني رسائل من شركات مختلفه وانا مابديش هذه الرسائل تاتيني ايش العمل اكتب يارجل في الموضوع هذا وقلهم يبطلوا يبعتولي رسائل ايش دخلني انا بالخرفالا لجوالن والمزايكوا وباعلانات تجاريه .

صديقي العزيز ضعيف على استخدام الجوال وكل رساله تاتيه تزعجه فهو لايستطيع قراءة المكتوب ويضطر دائما الى استدعاء احد افراد اسرته من اجل قراءة هذه الرسائل على جواله نظرا لصعوبة الرؤيه لديه ويقول انه في الاونه الاخيره تصله رسائل مختلفه اكثر من رسائل كل يوم .

قال لي وهو يصرخ ايش دخلني انا بالخرفان والمزايكو والعروض التجاريه من اعطاهم رقمي ومن يسمح لهم بانتهاك خصوصيتي في رسائل تصلني وانا لا اريدها بدى صديقي منزعجا كثيرا وشاهدته مساءا بنفس اليوم واراني تلك الرسائل التي وصلته .

شركة جوال تقوم ببيع ارقام زبائنها للشركات التجاريه وتقوم باختيار عينات عشوائيه وتقوم بارسال الرسائل نيابه عن تلك الشركات حسب حزم الرسائل التي يشتريها التاجر او الشركه وتقوم شركة جوال بارسالها نيابه عنه وهو يقوم بدفع الاموال لشركة جوال .

وشركة لاتهتم بازعاج زبائنها او فرض وصول رسائل تاتيهم من جهات لايعرفونها زبائنهم من اجل فقط ان تبيع حزم من الرسائل لهذه الشركات المختلفه وطبعا الكل يجب عليه ان يرضى بان تصله تلك الرسائل بانتظام .

انا قبل شهر وصلتني على جوالي دعايه عن ان كل ثلاثه من لحم البقر الطازج اصبحت اليوم ب 100 شيكل وفيها العنوان رغم اني سجلت لدى شركة جوال بعدم ارسال أي من الدعايات التجاريه الى جوالي وتم تسجيل هذا الطلب رسميا لديهم ودائما تصلني رسائل من جهات لا اعرفها وفي كل مره اعرف انهم باعوني للشركات المعلنه من الاف اخرين .

صديقي وكل من تحدث امامهم حين التقينا يتساءل من يحمي المواطن من تلك الرسائل المزعجه اين جمعيات حماية المستهلك والمواطن اين السلطه الفلسطينيه بوزارتي الاتصالات مما يجري هل يمكن ان اذهب الى الاجهزه الامنيه واقوم بتقديم شكوى بهذا الامر اكيد سيضحكوا علي حين اذهب ولا احد سيعيرني انتباهه تجاه هذا الخرق الواضح لحريتي وعدم رغبتي باستقبال رسائل على جوالي .

اين مؤسسات حقوق الانسان الفلسطينيه التي يمكن ان تقف وتتصدى لشركة جوال ولتجاوزتها في حماية حقوق المواطن والحفاظ على سرية رقم جواله الشخصي ومنع أي رسائل تصله دون رغبته اين من يمكن ان ينصف المواطن امام جبروت وتجاوزات هذه الشرقه المستقويه والمستغله انه لايوجد لها منافس في قطاع غزه .

من المسئول عن عودة الفتحاويين الى قطاع غزه

27 يناير

الحطه الفلسطينيهكتب هشام ساق الله – كما خرج الكثير من ابناء حركة فتح الى الخارج اثناء احداث الانقسام هاهم يعودوا وحركة فتح في قطاع غزه اخر من يعلم بعودتهم من يعد الكشوفات لعودة هؤلاء الذين خرجوا من قطاع غزه لا احد يعلم اليوم اعلن رئيس حكومة غزه اسماعيل هنيه عن عودة 120 فتحاوي الى قطاع غزه بالقريب العاجل .

عاد بالسابق مجموعات عديده من هؤلاء الشباب الذين غادروا قطاع غزه في الفترات السابقه بتنسيق شخصي مع اشخاص او اقرباء لهم من ابناء حركة حماس على اساس عائلي وبلدي ولم يكن بمعلوم التنظيم عن عودتهم أي معلومات ودخلوا قطاع غزه وتم استدعاءهم للمقابله امام الاجهزه الامنيه وهاهم يعودوا الى حياتهم بيننا .

وتم قطع رواتب اعداد كبيره من قبل وزارة الماليه في رام الله ومن قبل الاجهزه الامنيه ادى الى عودة الكثير منهم لترتيب اوضاعهم الداخليه ودائما مايتم استخدام هذا الاسلوب في عودة الكثير من ابناء حركة فتح وتم اعتقال البعض واستدعاء اخرين من قبل الاجهزه الامنيه في حكومة غزه.

واليوم يعلن رئيس حكومة غزه ونائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنيه عن عودة 120 فتحاوي والرجل مطلع ويعرف التفاصيل ويعلن عن اشياء تم اخذ قرار فيها وحركة فتح والهيئه القياديه بقطاع غزه لا يعرفوا الاسماء ومن وضع القوائم والمعايير التي تتم لعودة هؤلاء .

اليوم ابلغني الاصدقاء في جمهورية مصر العربيه بان هناك 11 كادرا من الكوادر في الاجهزه الامنيه تم وقف رواتبهم وهم مسجلين في الدراسات العليا وفي اخر دراستهم ويتم الطلب منهم العوده الى قطاع غزه باسرع وقت ممكن هؤلاء دفعوا دم قلوبهم من اجل التسجيل واكمال دراستهم العليا وقطعوا شوط طويل في هذه الدراسه واليوم يتم الطلب منهم العوده الى قطاع غزه .

هناك تنسيق خفي ومن تحت الطاوله يتم بين اجهزة الامن في غزه والضفه الغربيه ويتم تسليم قوائم اسماء وتدارس هذه الاسماء من اجل عودتهم ويتم قطع رواتبهم لاجبارهم على العوده او ان هناك جهات تقوم بارسال قوائم بدون معرفة اصحابها والاتفاق عليها من اجل عودتهم الى قطاع غزه .

القوائم التي ستعود هي موجوده على الساحه المصريه وهناك قوائم ترفع من جهات عديده ويتم الاتفاق على ترحيلهم من هناك الى قطاع غزه ويتم الامر عبر السماح لهم بالعوده الى قطاع غزه من منطق العفو وعودة كل الذين غادروا قطاع غزه .

الاليه التي يتم اختيار الاسماء العائده غير معروفه وينبغي التدقيق فيها وعدم استخدام وسيلة قطع الراتب كوسيله لفرض تلك الاسماء واجبارهم على العوده الى قطاع غزه .

ينبغي للهيئه القياديه العليا لحركة فتح ان تسال وتدقق في تلك الاسماء وتعرف كل شيء في هذا الموضوع حتى لايكونوا طراطير في مواقعهم واحتساب الامر كانه مبادره من قبل حكومة غزه وحركة حماس وتحسب على حركة فتح فهناك المئات غادروا من قطاع غزه بدون تعليمات وبدون ان يكون عليهم أي شيء وتم احتسابهم لدواعي مختلفه بانهم خرجوا قصرا وكانوا يحصلوا على كل المساعدات وانواع الدعم .

نعم لعودة كل الذين خرجوا قصرا من قطاع غزه ضمن معايير ومعرفة قيادة الحركه وهي من تقوم باجراء التنسيق لهم بالعوده وضمان امنهم وعدم اعتقالهم واستدعاءهم وعدم استخدام الراتب كوسيله لعودة هؤلاء الغائبين عن ارض الوطن ونتمنى الا تفاجئنا حماس بعودة ابنائنا من الخارج كما حدث اليوم وان يكون الاعلان متزامن ولدى قيادة الحركه قوائم باسماء هؤلاء العائدين .

للاسف دائما قيادة حركة فتح اخر من يعلم في اشياء كثيره ولا احد يطالب بمعرفه مايجري ولا احد ينسق معهم فهم للاسف فقط اسماء ومسميات وعناوين بدون مضمون وواجهات لقياده لاتمارس دورها .

انا لا اثق بتصريحات المفاوضين الفلسطينيين كلها ردود افعال عما يتم تسريبه

27 يناير

ممنوع الكذبكتب هشام ساق الله – انا شخصيا ومعي الكثير من ابناء شعبنا حتى من ابناء حركة فتح لايثقوا بما يقوله المفاوض الفلسطيني حول المفاوضات مع الكيان الصهيوني لاقتناعي بان مايقال على وسائل الاعلام ليس مايقال في اروقة المفاوضات ودائما نصدم بما يتم من عرض نقاط وتفاصيل تفضحها الصحافه الصهيوني من تسريبه هنا وتسريبه هناك .

انا اعتبر ان كل مايقال في وسائل الاعلام من قبل المفاوضين الفلسطينيين مع الكياشن الصهيوني سواء الحاليين او السابقين انما يقال فقط للاستهلاك المحلي وللرد دائما على ماتسربه الصحافه الصهيوني وانه لايتم قول الحقيقه للششعب الفلسطيني .

مش مهم يعرف الشعب الفلسطيني مايجري في الاروقه من مفاوضات ومقايضات وتبادل وبيع وشراء واشياء كثيره اضافه الى العلاقات الشخصيه والانسانيه فلا رقيب ولا احد يحاسب على مايجري من كلام على الاقل من الجانب الفلسطيني فهناك ثقه عمياء بالمفاوض الفلسطيني على عكس الكيان الصهيوني .

مفاوضو الكيان الصهيوني ملزمين بكتابة كل حرف وكلمه ويمكن تسجيلها بالصوت والصوره وهناك رقابه سياسيه وامنيه على مايجري حتى لايختلط العام مع الخاص حتى كبيرة المفاوضين المومس تسفي لفني عليها مندوب قانوني وشخصي لرئيس الوزراء هو من يحسم ويقرر وله الكلمه الاولى بعد ان يشاور مسؤوله ومشغله .

لعل وديعة رئيس الوزراء الصهيوني المجحوم اسحق رابين للرئيس السوري حافظ الاسد والتي كتبت على ورقه وتم الحديث على انها اتفاق تم ارسالها الى جهاز الشباك الامن الداخلي ومراجعة محاضر الجلسه وتم التاكد من انها ورقه رسميه ويمكن الاعتماد والبناء عليها .

تصريحات المفاوضين الفلسطينيين الحاليين والسابقين جميعا كانت دوما متناقضه وجاءت فقط كرد على مايسربه الاعلام الصهيوني ولم تكن بيوم من الايام تلك التصريحات موجهه للشارع الفلسطيني لاعطاءه معلومات حول مايجري من مفاوضات وتفاصيل واشياء ويتم التعامل معه على انه غير مهم ان يعرف تلك التفاصيل المهم ان يتم الاتفاق ويتم اعلانه بدون مراجعه او تقويم .

لعلكم جميعا لاحظتم استقالة طاقم المفاوضات والحديث عن وقف المفاوضات خلال الفتره الماضيه والحديث عن تمديد المفاوضات اكثر من تسعة شهور والنفي والتاكيد لهذه الاستقاله ولاحظتم ايضا التناقض بين تصريحات عضو الوفد المفاوض محمد اشتيه والذي اصر على تقديم استقالته ولم يعد ضمن الطاقم المفاوض وتصريحات رئيس الطاقم المفاوض صائب عريقات .

الكل يدلي بدلوه ويحلل ويخرج لوسائل الاعلام من اجل التصريح لوسائل الاعلام والاستعراض بانه يعرف التفاصيل والتفاصيل الممله في المفاوضات والكل فيهم يتمنى ان يكون ضمن الوفد المفاوض ويجلس مع الاصدقاء الصهاينه ويشارك في النقاش الفلسفي والجلسات المفروضه علينا .

وبالنهاية نكتشف ان الاتفاق الذي حدث كان ناتج عن قناة سريه كانت مفتوحه هنا وهناك وتم تمرير الاتفاق الذي حدث فيها الى الوفد المفاوض ليتم اقراره واعتبار ماجرى من حوار حرام على انه شرعي وضمن الاتفاقات الناتجه عن اللقاءات المنتظمه والتي تكاد تكون يوميه في اماكن عامه وخاصه ومطاعم وفنادق .

ترى هل الامن الفلسطيني مطلع على سير مايحدث من تفاصيل ومعلومات وهل هناك محاضر رسميه للمفاوضات يتم اطلاع المعنيين على الامر بكل مايجري من احاديث وهل دائما نعلن لجمهورنا الفلسطيني معلومات حول مايجري وفقط من اجل الرد على تسريبات تتم هنا وهناك في الاعلام الصهيوني هل سيكون في يوم من الايام للشعب الفلسطيني راي بما يجري ويعرض عليه استفتاء ليقول كلمته الاولى والاخيره فيما يجري او اننا مضطرين دائما لقبول مايرميه لنا الكيان الصهيوني من فتات ونرضى انه زمن الهوان والضعف .

فلسطين تجمعنا

27 يناير

فلسطين تجمعنا

شركة جوال تسرق نقاط زبائنها بإلغائها نهاية الشهر الجاري

27 يناير

لا لجوالكتب هشام ساق الله – وصلتني رساله من شركة جوال تقول عزيز المشترك بقي لديك 6 ايام للاستفاده من نقاطك ! بدلها بعرض مميز قبل نهاية الشهر الحالي حتى لاتفقد صلاحيتها لمعرفة تفاصيل العرض اتصل على الرقم المجاني وانا اتسائل كيف تفقد النقاط صلاحيتها نهاية الشهر هل هي طبخه او اكله حتى تصبح اكس بايرد وفاقدة الصلاحيات .

شركة جوال تدفع زبائنها لكي يلتحقوا باي عرض من عروضها وتهددهم صراحه بفقدان نقاطهم وعروضها كلها عروض غير مغريه وتسرق النقاط باثمان بخسه ماذا يعني ان تاخذ 150 رساله وحزمة انترنت و50 دقيقه اتصال على جوال مقابل 5000 نقطه وماذا يعني ان تبدل نقاطك بجهاز كهربائي خرب قديم .

هذه النقاط لها ثمن مالي وحق لكل مواطن وزبون لشركة جوال وهي لاتفقد صلاحياتها مهما مر الزمان وتتكون وتتجمع حتى يستغلها صاحبها ويمكنه استخدامها بيوم من الايام بشيء يريده هو ويستفيد منها وشركة جوال لاتستطيع ان تغلي هذه النقاط ابدا .

يجب ان يتم التصدي لهذه الشركه المستقويه من قبل الحكومه الفلسطينيه واجهزة الرقابه الماليه والاداريه فيها لان هه النقاط لها ثمن مالي ولايستطع احد ان يلغيها وبالغاء اعداد هائله وكبيره من قبل جوال لمواطنين لم يستغلوا نقاطهم هذا يعني ان شركة جوال سرقت هذه النقاط عينك عينك امام اعين الحكومه والرقابه ولم يحاسبها احد .

تكرت سوق النقاط الذي تم افتتاحه قبل سنتين حين اعلنت جوال عن مجموعه من الجوائز المغريه ورحلات الى الخارج واجهزه كهربائيه واشياء ثمينه اصبح هناك سوق للنقاط كانوا يبيعوا ويشتروا فيها ولها سعر في السوق السوداء .

شركة جوال هذه الشركه المستقويه المسنوده بالفاسدين والمفسدين ومراكز القوى في النظام السياسي الفلسطيني ترشيهم وتتبرع لهم ولمؤسساتهم الخاصه وتفعل ماتريد وهي مدعومه من قبل الكيان الصهيوني وشركات الاتصالات فيه ولديها شراكه معهم تفعل ماتريد بالشعب الفلسطيني .

كذبه اسمها الرقابه الحكوميه والاهليه على شركة جوال فهي اكبر من كل هؤلاء جميعا تفعل ماتريد بالشعب الفلسطيني فهي ملكت رقاب العباد بموجب اتفاق ورخصه دفعتها لمره واحده ولا احد يستطيع ان يوقفها او يراجعها او ينتصر للمواطنين الغلابه والفقراء اصحاب النقاط والذين لايعرفوا قيمة نقاطهم واحقيتهم بها طوال استمرار استخدام شبكة جوال .

انا شخصيا لدي اكثر من 10 الاف نقطه ولا اريد تلك النقاط ولا اريد تحويلها واتمنى ان يكون هناك اشخاص مثلي ونتجمع ونقوم برفع قضية امام المحاكم الفلسطينيه النزيهه ضد هذه الشركه وان يتبنى الامر احد مراكز حقوق الانسان الشريفه في الضفه او قطاع غزه التي يمكن ان تنتصر لحقوق الانسان ولحق المواطن بامتلاك نقاطه وتغييرها بالشيء الذي يريده وان يوقف غطرسة واستخفاف شركة جوال بعقول المواطنين .

سوريا سترد بالمكان والزمان الذي تحدده على الكيان الصهيوني

27 يناير

طائرات امريكيه مغيرهكتب هشام ساق الله – سوريا سترد بالمكان والزمان الذي تحدده اسطوانه مشروخه دائما يرددها النظام السوري منذ احتلال الكيان الصهيوني للجولان وباقي فلسطيبن وتزايد فيها على الامه العربيه ودائما الكيان الصهيوني يقوم بانتهاك وضرب مواقع واهداف سوريا ودائما النظام ينفي وقوع هذه العمليات وبالاخر يعترف ويقول مايقول ولا يرد ولا يضرب ولا يفعل شيء .

هناك حقيقه ثابته في اذهان كل من يعرف النظام السوري بانه تم تصميمه منذ البدايات ليكون حارس للكيان الصهيوني واسلحته التي يمتلكها من منصات صواريخ واسلحه هي موجهه للشعب السوري وللاستعراض فقط لاغير وفي اللحظه التي يتم العثور على مجموعه تقوم بنفس دور النظام السوري في الحكم سيتم الضغط واسقاط هذا النظام وانتهائه .

سوريا لم ترد على خرق طلعات الطائرات الصهيونيه وضرب المفاعل النووي السري وضرب قوافل اسلحه ومخازن على الاراضي السوريه ودائما تقول انها من يحدد الزمان والمكان ولحظة الرد على تجاوز وتطاول الكيان الصهيوني ولا يحدث أي شيء ولازالتالحدود مع الكيان الصهيوني والاسلحه المنصوبه شكلا هناك موجوده ولم يتم خرق الهدنه منذ عام 1973 مع الكيان الصهيوني .

بالامس قامت الطائرات الصهيونيه حسب مانشره الاعلام الصهيونيه والصحافه اللبنانيه بضرب منصات صواريخ سوريا لاسلحة مهمه في مدينة اللاذقيه ومحيطها ولم يعترف بهذا الحدث النظام السوري المشغول بالحرب الداخليه وبمحاصرة المخيمات الفلسطينيه وتجويعها هو وعملائه من الفلسطينيين .

ونشرت المواقع العبرية اليوم الاثنين ما نسبته لمواقع لبنانية تابعة للقوات اللبنانية التي يترأسها سمير جعجع وكذلك مواقع لقوى 14 اذار، بأن الطيران الاسرائيلي قصف مخزن صواريخ سورية في مدينة اللاذقية الليلة الماضية.

وبحسب هذه المصادر اللبنانية فقد وقع انفجار كبير هز مدينة اللاذقية ومحيطها الليلة الماضية، مؤكدين أنه نجم عن قصف الطيران الاسرائيلي لمخزن سوري لصواريخ “S-300” الروسية الصنع، والتي وصلت سوريا مؤخرا بالرغم مما صدر سابقا عن روسيا عدم تسليم سوريا هذه المنظومة من الصواريخ .

وتطرقت المواقع العبرية لما صدر أمس عن المواقع اللبنانية وكذلك عن الجيش اللبناني عن تحليق مكثف للطيران الاسرائيلي في سماء لبنان، حيث حلقت طائرات حربية اسرائيلية في منطقة البقاع ومدينة بعلبك وجبل الهرمل، كذلك وسع الطيران الاسرائيلي نشاطه وحلق في سماء العاصمة اللبنانية بيروت.

من جهتها نفت وسائل الاعلام السورية الرسمية حدوث هذا الانفجا ، في حين لم يصدر عن الجانب الاسرائيلي الرسمي أي تعليق كما جرت العادة في كل عمليات القصف التي جرت في سوريا خلال السنوات الأخيرة، بالرغم من نشر وسائل اعلام غربية بأن اسرائيل هي التي قصفت في سوريا.

واكتفت المواقع العبرية بنقل الرواية في تفجير اللاذقية ليلة أمس وفقا للمصادر اللبنانية .