أرشيف | 6:28 م

احكي على مصر والاردن والصين والولايات المتحده الامريكيه وغيرها من دول العالم ببلاش

26 يناير

اتصالاتكتب هشام ساق الله – شركة الاتصالات الفلسطينيه لديها الان حمله للاتصال بمصر والاردن بما يعادل 19 اغوره عن كل دقيقه من هاتف البيت من اجل احيان ميت لا احد يتعامل معه كالسابق فقط من اجل اشتراك الانترنت يتم اقتناء الخط الارضي وكل واحد لديه جوال خاص ويمكنه ان يتصل بمن يريد بدون أي مشاكل .

ليش ادفع 18 او19 اغوره عشان اتصل بالاردن او مصر فيمكنني ان اتكلم بواسطة الاجوال وبوجود شبكة انترنت باي مكان بالعالم بالاردن ومصر والولايات المتحده الامريكيه والصين وكل دول العالم ولا ادفع أي شيكل واحد فقد باستخدام الجوالات الجديده .

ويمكنك ايضا ان تتكلم عن طريق الجوال او الكمبيوتر من خلال برنامج السكاي بي باي شخص تريده وفي أي مكان يتواجد صوت وصوره اليوم كنت اتكلم مع صديق لي بالمملكه العربيه السعوديه تكلمنا اكثر من نصف ساعه وكان يسوق سيارته وانا استغربت وسالته عن الانترنت الذي معه فقال لي ان هناك جهاز تاخذه معك طوال الوقت ويف ويمكنك من خلاله الاتصال بشبكة الانترنت وباسعار زهيده جدا فقط تشتري الجهاز .

تكنولوجيا المعلومات وصرعتها وصلت الى الصغير والكبير والمتعلم وغير المتعلم وبايدي الشباب الان جوالات بامكانها الاتصال باي مكان عن طريق برامج مختلفه منها التانجو صوت وصوره ومنها الفايبر وبرامج كثيره جدا فقط حين تقوم بتعريف جوالك على احد البرنامج يعطيك كل اصدقائك الذين لديهم هذا البرنامج وبسهوله جدا .

اصبح ثمن هذه الاجهزه الان في متناول الجميع وبالامكان شراء جوال بشريحتين وهذا يمكنك ان تحمل جوال واحد بدل من جوالين وهذا ييسر الامر على المشترك واين ماتذهب يمكنك ان تعرف شبكة الانترنت ويمكنك القيام بالاتصال مع كل من تريدهم في أي مكان .

قبل ايام اتصلت عليه موظفه من شركة جوال تروج لموقع على الانترنت الاشتراك الاسبوعي ب 3 شيكل فقط وقلت لها انتم تحاولوا التحايل على المواطن والزبون بقصة ال 3 شيكل كل اسبوع فانا مشترك بشركة للاخبار العاجله ب12 شيكل كل شهر انتم فقط قمتم بتقسيم الدفع الى 4 مرات كل شهر فقط .

وقلت لها انا اريد ان اعطيكي اسم موقع يمكنك ان تقومي بانزال البرنامج وتختاري على الاقل 5 مواقع اخباريه ترسل لك كل يوم اخبار عاجله على مدار اليوم الكامل فمتوسط مايرسلوا لك اكثر من 400 رساله يوميا تجلعك تمل من كثر الرسائل .

انا ادعو زبائن الاتصالات الفلسطينيه الى استخدام الجوالات الحديثه والاتصال عبرها دوليا وعدم الانجرار وراء خدع وتوريط شركة الاتصالات الفلسطينيه التي ستسرقك بالدقائق وبالنهايه تاتيك الفاتوره مضخمه وبسعر عالي جدا .

الإعلانات

مومس الكيان الصهيوني تسفي لفني تهدد الرئيس محمودعباس وسط صمت فلسطيني واضح

26 يناير

800px-Tzipi_Livni_-_WEF_Annual_Meeting_Davos_2008كتب هشام ساق الله – هذه العاهره تقوم باطلاق التهديدات العلنيه للرئيس القائد محمود عباس وتهدده بدفع الثمن غاليا على وسائل الاعلام وبكل وقاحه وتبجح بدون ان يرد عليها احد من هؤلاء الخائفين من قيادات السلطه الفلسطينيه وحركة فتح حفاظا على مصالحهم وعدم تضررهم من جراء الرد عليها .

رئيسة طاقم المفاوضات الصهيونيه العاهره والمومس تسفي لفني وهي تقود التفاوض مع الجانب الفلسطيني لا تخجل من توجيه التهديد المباشر للرئيس محمود عباس بدفع الثمن وهي تجلس مع نظرائها الفلسطينيين هكذا فهي تريد ان تخرب المفاوضات وتحدث ازمه تضغط فيها على الرئيس محمود عباس من اجل تقديم تنازلات او الانسحاب من المفاوضات للعوده الى المربع الاول .

هذه العاهره الوقحه التي اعتادت على الخيانه والقتل لم يرد عليها احد من اصحاب الالسه الطويله من الذين يردوا على الحامي والبارد ولكن حين نحتاجهم لكي يقولوا كلمه حق دفاعا عن الرئيس محمود عباس والذي يتعرض الى تهديد مباشر وقوي من ساقطه ولا احد ينبري بالدفاع عنه او فضح اقولها وتفسيره واعطائها مدلولاتها .

انظروا الى الخبر الذي تم نقله بكافة وسائل الاعلام ومايحتويه من تهديد خطير ووقح وواضح ومباشر وعلني وبدون أي وازع خجل او دبلوماسيه او أي شيء سوى الوقاحه والتهجم والضغط بفرض المنطق الصهيوني المتعالي والعنصري وممارسة القوه والغطرسه على قيادات شعبنا حتى الذين يفاوضوهم ويجلسوا معهم ليل مساء .

وكانت قد هددت وزير القضاء الاحتلالية المكلّفة بملف المفاوضات تسيبي ليفني رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بدفع ثمن باهظ حال تمسك بمواقفه.

وقالت ليفني “انه يعرض مواقف لا يمكن قبولها من قبلنا او من قبل العالم” وذلك حسب ما ذكرت في مقابلة لها مع “القناة الثانية” في التلفزيون الاسرائيلي.

واضافت ليفني “ان ابو مازن يرفض الاعتراف بيهودية الدولة العبرية، وفي حال تمسكه بموقفه هذا فسوف يدفع ثمناً باهظاً”.

لكن ليفني ما زالت تأمل بـ”إمكانية التوصل الى اتفاق خلال الاشهر الثلاثة المتبقية من الاشهر التسعة والتي تم تحديدها سلفاً لاستكمال المفاوضات بين الطرفين”.

وين الصقور والفساسي وين اصحاب الصواريخ في السب الداخلي على حماس وغيرها وتاجيج الانقسام في الرد على هذه العاهره ليفني وشرح ابعاد هذا التهديد والحديث عن مدلولاته وتخريب مايجري من مفاوضات اما انعكاس لازمه داخليه بسبب انها طرطوره في هذه المفاوضات مع وجود المحامي الموغ الرجل القوي بهذه المفاوضات ورجل بنيامين نتنياهو او انها تريد تخريب المفاوضات من اجل تاجيل صفقة تبادل الاسرى الرابعه او انها تريد تمديد المفاوضات بدون ان يتم تقدم تنازلات للفلسطينين على هذا الامر او ان هناك مفاوضات سريه تحدث وهي تريد لفت الانظار الى قناتها التفاوضيه هناك تحليلات كثيره يمكن ان نقولها بهذا الامر .

اذا تعرض الرئيس الفلسطيني محمود عباس الى أي تهديد وتم المس بحياته كما حدث مع الرئيس الشهيد محمود عباس فلن يجد الكيان الصهيوني أي فلسطيني يمكن التحدث معه حول وقف الحرب والهدنه ووقف الدماء التي ستسيل في كل مكان وحينها لن يكون هناك لا سلام ولا سلطه فلسطينيه وسينقلب العالم كله ولن تكون هناك اسرائيل .

مرحب بالعائدين الى السجن الكبير قطاع غزه

26 يناير

الحريه للاسرىكتب هشام ساق الله – يفترض ان يتم وضع يافطه في المعبر الفلسطيني لكل العائدين الى الوطن وان يتم منح كل واحد منهم جدول انقطاع التيار الكهربائي في بيته وقائمه بالاشياء الغير موجوده في قطاع غزه وتعلميات من الصبر والرباط التي يعيشها قطاع غزه وشروط وقوانين السجن الكبير في قطاع غزه .

هذه اليافطه التي يفترض ان توضع في معبر رفح او في معبر بيت حانون للعائدين الذين يعرفوا انهم جاءوا الى السجن طوعا وحبا وعن قناعه من اجل ان يستقروا فيه او يزوروا اقاربهم واهلهم او ياخذوا جرعة رباط والم وحزن حتى لاينسوا فلسطينيتهم .

نحن المسجونين الذين لانغادر من هذا السجن الكبير اعتدنا على ظروف اعتقالنا وسجننا وتعودنا على الحياه في داخل السجن الكبير وانا شخصيا لا اريد ان اذهب خارج هذا السجن الكبير الا اذا قدر الله لي ان اقوم بزيارة بيته العتيق وزيارة الرسول صلوات الله وسلامه عليه بالحج او بالعمره .

هؤلاء القادمين الى سجن قطاع غزه الكبير يأتوا ولديهم الامل بان تكون تحسنت ظروف المساجين اليوميه في قطاع غزه ودائما يصدموا ببرنامج الكهرباء الكئيب الذي يعشه اهالي قطاع غزه وبالاسعار العاليه التي ترتفع كل يوم وبقائمه من الاشياء الغير موجوده بالاسواق والتي تبداء بالديزل والبنزين واشياء اخرى .

ما ان يعود هؤلاء الزوار الى السجن الكبير حتى يبدوا بمحاولة الخروج منه بالتسجيل وبانتظار ان يفتح باب السجن حتى يعودوا الى اماكنهم وكل واحد منهم يتحدث في نفسه كان الله في عونكم اهلنا في قطاع غزه كيف تصبروا على هذا الوضع السيء وهذه الحياه الكئيبه التي لايوجد فيها ادنى دراجات الانسانيه وحقوقها .

وقال لي سجين يغادر ويعود الى السجن ان الهواء بالمناطق المقاربه لبوابات السجن جميله ولها نكهه خاصه وما ان تخرج من هذا السجن على أي من بواباته حتى تشتاق للعوده اليه وتتمنى ان تعود باقرب وقت فقد اعتدنا على الحياه بهذا السجن وهو اجمل من أي مكان اخر مهما كان فهو موطننا ومكان ميلادنا واهلنا واصدقائنا واحبائنا .

لايختلف سجن قطاع غزه عن نظرائه من سجون العالم سوى ان المعتقلين والمساجين فيه يناموا ويعيشوا في بيوتهم وعلى حسابهم الشخصي ويمكنهم ان يتنقلوا في كل الاماكن التي يريدوها في محيط السجن الكبير ولايوجد لهذا السجن سوى بوابتين اولها على الحدود المصريه وتفتح بشروط خاصه وتحتاج الى تنسيق او اقامة في دول عربيه او تذكرة سفر لكي تمر او انك تشارف على الموت وتحاول ان تنقذ حياتك بتحويله للعلاج وتعود طواعيه الى السجن لعدم وجود مكان اخر ممكن ان تذهب اليه .

والبوابه الثانيه مع الكيان الصهيوني لايدخلها الا رجال الاعمال والتجار ورجال السياسه والموتى ايضا المحولين لتلقى العلاج ومحاولة انقاذهم في مستشفيات الكيان الصهيوني او مستشفيات الضفه الغربيه ولمن يريدوا ايضا ان يمارسوا الرفاهيه بالشراء والتمتع بمكانتهم كتجار او كسياسيين مرضي عليهم من السلطه في رام الله او من الكيان الصهيوني .

باقي المسجانين من رجال ونساء واطفال وشيوخ ومناضلين ومقاومين وباقي الشعب يعيشوا في هذا السجن الكبير ويمارس بحقهم ايضا القمع والظلم واحيانا العزل والدخول الى الزنازين وايضا هناك في داخل هذا السجن حكومه مسجونه وكذلك شرطه واجهزه امنيه مسجونين اضافه الى تنظيمات فلسطينيه مكبله ومقيده حريتها وتمارس رياضة الكلام والحكي والفتونه.

ينبغي العمل على تسجيل هذا السجن في موسوعة غينس للارقام الدوليه على انه اكبر سجن في العالم كله من حين عدد المعتقلين من كل الفئات على وعسى يمكن ان يتحرر سكان هذا السجن الكبير داخليا وخارجيا ويستطيعوا ان يسافورا وتركوا حدود هذا السجن من اجل العوده مره اخرى الى هذا السجن الجميل .

فعاليات التضامن مع جوعى مخيم اليرموك خفت بسبب انعقاد مؤتمر جنيف 2

26 يناير

شهداء مخيم اليرموككتب هشام ساق الله – كان يفترض ان يتم تصعيد فعاليات التضامن مع جوعى مخيم اليرموك في سوريا اثناء انعقاد مؤتمر جنيف 2 الدولي والذي غاب عنه الصوت الانساني وسط تاييد دولي لما يحدث في سوريا من قتل وتهجير وتشتيت شعبنا الفلسطيني في نكبه اصعب من كل النكبات الماضيه التي مرت فيها قضيتنا الفلسطينيه العادله .

للاسف صمت وسكوت منظمة التحرير الفلسطينيه عن التصعيد الاعلامي والتصعيد الدبلوماسي والتحرك تجاه فضح مايجري في سوريا وخاصه مايحدث مع جوعى مخيم اليرموك الذين يموتوا كل يوم والاعلام فقط يظهر عدد الموتى الذين يسقطوا برصاص او جوعا ونحن نعيش في القرن الواحد والعشرين الذي ينضح بالطعام والاكل في الزبالات وهناك من يحتاجها لكي يعيش لا لكي يسمن ويمارس البزخ والترف .

دخول دفعتين من المواد الغذائبه الى اليرموك لايعني ان المشكله تم حلها وانتهائها ووقف التضامن مع اهالي المخيم الجياع ووقف التحرك السياسي والدبلوماسي المشكله لازالت قائمه وموجوده ويجب ان يتم اعادة كل المهجرين والنازحين الذين تركوا المخيم الى بيوتهم من جديد على طريق العوده الى الوطن .

هذا العالم المجرم الذي لايمارس انسانيته على شعبنا الفلسطيني ودائما يربط المواضيع في حماية امن الكيان الصهيوني ولايقول الحقيقه ولايمارس الضغط من اجل اغائه الاف الفلسطينيين الجوعى وللاسف شعبنا الفلسطيني في كل مكان مستعد للتبرع والدفع بدون الحاجه الى مليارات العالم العربي او العالم كله المهم ان يتم انقاذ ابناء شعبنا من الموت جوعا وهي عار في جبين الانسانيه جمعاء .

كل ما يحدث من اجل ايجاد نظام في سوريا يحمي امن الكيان الصهيوني من أي خطر قادم كل الجهات المتصارعه تبحث عن امن الكيان الصهيوني على حساب الدم الفلسطيني المسلم الذي يعاني من جراء احترابهم واقتتالهم وحوارهم اليوم في مؤتمر جنيف الثاني .

عاد احمد مجدلاني المكلف بالنيابه عن الملف السوري بعد ان ادخلت دفعتين من المواد الغذائيه وكان الامر انتهى وتم حله نقول بانه لابد ان يتواجد شخصيه وقائد فلسطيني على مدار الساعه في سوريا يقوم بمتابعة مايجري ويقوم بقيادة الجهود لانقاذ ابناء شعبنا الجوعى الذين يموتوا كل يوم ويبقى هناك لتسليط الاضواء على هذه القضيه العاجله لا ان يذهب ويعود .

لا اهميه لاي شخص واي مهمه مهما كان الشخص الذي يتبوأ تلك المهمه والمكانه عن انقاذ حياة الجوعى ولا اهميه لاي شيء اهم من الانسان الفلسطيني فيجب على السلطه الفلسطينيه ومنظمة التحرير الفلسطينيه ان تقود العمليه ميدانيا وان يبقى المجدلاني وغيره في مكانه وان لايعود الى الوطن حتى ينتهى الامر وتعزيز هؤلاء القيادات بقيادات اخرى تقوم بتسليط الاضواء على هذه القضيه العادله .

ليذهب كل يوم عضو باللجنه التنفيذيه الى سوريا ويذهب معه وزير من حكومتها الى دمشق ليتم تجنيد كل العالم من اجل وقف هذا الوجع الفلسطيني اليومي الذي يؤرق ملايين الفلسطينيين داخل الوطن وخارجه ليقوموا بواجبهم ودورهم ويعملوا على فضح مايجري هناك وانقاذ هؤلاء الجوعى .

ليقولوا من يحاصر ابناء شعبنا بالاسم ويتحدثوا عن تلك التنظيمات التي تدعي الاسلام والانحياز الى الفكر السلفي البريء منها ومن ممارساتها ليقولوا الحق لشعبنا فقد تعبنا من التستر على من يجرم بحق شعبنا كفى دبلوماسيه كذابه .

وكان قد استشهد 3 فلسطينيين، أمس السبت، جراء استمرار الحصار الخانق على مخيم اليرموك للاجئين جنوب دمشق، لما يزيد عن 196 يوما.

وأفادت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا، باستشهاد كل من هنية أبو الرز، وموسى مرعي، وعمر شفيق، نتيجة الجفاف ونقص الرعاية الطبية والغذائية جراء الحصار المتواصل على مخيم اليرموك، ما يرفع عدد الشهداء الذين قضوا جوعا إلى 66.

وأشارت المجموعة إلى وقوع عدة إصابات في قصف عنيف تعرض له مخيم درعا للاجئين، فيما شهدت المخيمات الأخرى حالة من الهدوء النسبي.