أرشيف | 7:50 م

انا مع الاسير المحرر الدكتور اسامه وافي في اضرابه المفتوح عن الطعام في الجزائر

19 يناير

اسامه وافيكتب هشام ساق الله – اتصل بي الاخ المناضل والاسير المحرر الفتحاوي الدكتور اسامه خليل وافي من الجزائر وكانت المره الاولى التي اتحدث معه فقد سمعت عنه كثيرا من اصدقاء مشتركين وروى لي احد اصقائي الاعزاء سجايا الرجل ومواقفه وثقافته العاليه حين عاشوا معا في سجن نفحه الصحراوي قبل ان يتم تحريره واطلاق سراحه كاحد ابطال الدوريات العرب الى قطاع غزه بدايات السلطه الفلسطينيه .

روى لي اشكاليته مع السفير الفلسطيني في الجزائر ووزارة الخارجيه الفلسطينيه في رام الله برئاسة الدكتور رياض المالكي ورسائله المتكرره والعديده التي تم ارسالها من اجل ان ينال حقوقه المشروعه ولماذا يخوض الاضراب عن الطعام من اجل ان ينال حقه كمناضل واسير محرر وخريج اكاديمي حيث انه يحمل الدكتوراه في القانون الدولي ويعيش ويتواجد على ارض الجزائر بلد المليون ونصف شهيد .

هذا المناضل ابن المناضل والمؤسس في حركة فتح والذي غادرنا الى جنات الخلد قبل شهر والذي نعاه الرئيس محمود عباس وكل قيادات اللجنه المركزيه والمجلس الثوري وقيادات الحركه بمختلف اماكن تواجده وكتب عنه كل الكتاب والسياسيين وتحدثوا عن بطولته وتضحياته .

ابنه الاخ المناضل والاسير المحرر اسامه لايقل عنه فقد تربى في بيت فتحاوي وشرب النضال عن طريق حليب امه وحين كبر وشب حمل بنقديته والغامه وتسلل الى ارض الوطن لكي ينفذ عمليه استشهاديه وويناضل ضد الاحتلال الصهيوني حكمته المحاكم الصهيونيه بالسجن المؤبد وامضى في سجون الاحتلال 10 سنوات على الاقل مارس قناعاته وقناعات والده وماتعلمه من حركة فتح .

لم يكن يعرف اسامه الاسير والمناضل ان هذا الزمن هو زمن ليس زمن المناضلين الشرفاء والذين قدموا ودفعوا ضريبة الوطن من اول حياتهم حتى الان وانه لايوجد مكان لهؤلاء الابطال والمناضلين في وزارة الخارجيه الفلسطينيه المؤمنه بالسلام ولا شيء غير السلام والتي تفتح ايدها على مصراعيها لابناء القاده الكبار وزوجاتهم وابناء البشوات الجدد الذين يرتعوا من بقرة السلام الحلوبه ونسوا من جلب هذه البقره لهم من الابطال المناضلين .

ممنوع ومحرم على الفدائيين الذي دفعوا ضريبة الدم والوطن ان يكونوا دبلوماسيين في هيكلية وزارة الخارجيه لان هناك تشيك امني للمخابرات الصهيونيه والامريكيه والاوربيه ونحن ملتزمين بمعاير السلام العالمي لذلك لامجال لوجود مقاتلين حملوا السلاح في هيكلية وزارة الخارجيه الفلسطينيه .

الرئيس الشهيد ياسر عرفات هذا الرجل الرائع والقائد المتميز وقع للمناضل اسامه قرار بان يكون سكرتير سفاره اول وهناك من اقنعه بان حياته بخطر وعليه ان يذهب خارج الوطن وكانه مرر عليه ابعاد مقنع وان ينتقل للحياه بالجزائر وانه على كادر السفاره ولم يتم تطبيق القرار على الرجل وان يحصل على الترقيات وتم استبعاده من هيكلية السفاره الاخيره ويطالبوه بالعوده الى قطاع غزه او رام الله .

هذا الرجل المتهم من قبل الكيان الصهيوني والمهدده حياته والمتواجد على ارض الجزائر والذي دفع الثمن وتخرج وحصل على شهادة الدكتوراه بالقانون صاحب التاريخ النضالي الطويل منذ والده اول سفير فلسطيني على ارض الجزائر يتم معاقبته واغلاق كل السبل عليه حتى يموت من اضرابه عن الطعام بدون ان يتصل عليه احد او يتحدث عنه احد او يسال عنه احد .

الرجل بدا بالاضراب عن الطعام والماء ويشاركه في اضرابه ويتضامن معه المناضل والشهيد الحي القائد حسين فياض ويسانده ايضا مجموعه كبيره من المناضلين المتواجدين على ارض الجزائر الشقيق بلد المليون ونصف شهيد ويعرف قصته اعضاء باللجنه المركزيه والمجلس الثوري واعضاء بالمجلس التشريعي وكل قيادة وزارة الخارجيه ابتداء من الدكتور رياض المالكي حتى اصغر موظف مسئول عن ملف شمال افريقيا بوزارة الخارجيه .

كل اصدقاء ورفاق واخوان المناضل المرحوم خليل وافي يعرفوا بالموضوع في الضفه الغربيه وقطاع غزه ولم يتحرك احد انا اعرف انهم جميعا مخصيين ولكني اريد منهم ان يرفعوا صوتهم حتى لايتندموا غدا حين يستشهد هذا الرجل في سبيل تحقيق مطالبه العادله والذي اصر في حديثه معي على الاستمرار قدما بان يناضل من اجله ومن اجل كل الاسرى والمناضلين بضمان حقهم في كل الاماكن في السلطه الفلسطينيه .

الاسرى المحررين ووزارتي الاسرى والمحررين في الضفه وقطاع غزه وجمعيات الاسرى وكل الاسرى الاكاديميين والجامعيين لهم الحق بكل المواقع الوظيفيه في وزارة الخارجيه فهم اجدر من ان يمثل شعبنا الفلسطيني ويجب ان يكونوا في هذه المواقع بكل مسمياتها لا ان يتم وضعهم على هامش الحدث من اجل ان يتم توفير فرص عمل لابناء اعضاء اللجنه المركزيه والقيادات العليا المتنفذه النقيه امنيا لدى الكيان الصهيوني وكذلك السائقين والسيدات الجميلات الفاتنات واصحاب الواسطه وابناء القيادات الكبرى الذين يتم مجاملتهم وابائهم بضمان فرص عمل عاليه الاجر وكذلك العائلات المقطوع وصفها والذي يتم تفريغ كل افراد العائله الزوج والزوجه والابن والابنه جميعا على كادر وزارة الخارجيه الفلسطينيه .

ارسل لي اخي المناضل اسامه رساله على حسابي على الفي سبوك اقوم بنشرها كما جاءت واعلن اني مع اسامه متضامن واتمنى له ان يحقق مطالبه المشروعه والعادله وان يقف الى جانبه كل الشرفاء والمناضلين وان يتم اثارة قضيته في وسائل الاعلام وان يتحدث كل من يعرفه ويعرف والده الى الرئيس القائد محمود عباس وكل المسئولين باسرع وقت حتى لانتندم غدا حين يسقط هذا المناضل من اجل تحقيق مطالبه العادله .

إيمــــانا مني بالله الاعز الاجل ..
اليوم الواحــــــــــــــ..21..ــــد و العشرين من اضرابي المتواصل عن الطعام ..
دفاعا عن حقوقي القانونيه لدي وزارة الشؤون الخارجية التي علي راسها المناضل الشهم فخر الامة و فاتح الاندلس د.رياض المالكي .. للاسف كان يناضل .. رمي اعداءه بحجر .. فاصابت اعيننا .. كنت لأسال.. اهذا لان به حول .. ام نحن الاسري و المحررين كنا هدفا مباحا له .اراده بهذا الحجر .. اظنكم معاليكم من اهلنا و قادتنا .. فهل تكون ..؟
و دفاعا عن حقوق اخواني الاسري و المحررين المهمشين جميعهم في كل مؤسسات الدولة و في كل اماكن تواجدهم .. آن الاوان ليفهم الجميع اننا ابناء هذا الوطن .. لن نتخلي عن واجبنا اتجاه شعبنا و لن يُقصينا احد عن دورنا الوطني و النضالي اتجاه بناء الدولة و عاصمتها القدس الشريف .. لن يستطيع احد اقصاءنا او تهميشنا او تحويلنا الي شريحة شؤون اجتماعيه .. لم و لن نكون نعاجا تجلس في بيوتها .. حملنا امانة شعبنا و احلامة و الامه امانة في اعناقنا و سنواصل حتي النصر كشركاء في هذا الوطن و شركاء في المسير .. للاسف لم يكن يجب ان نكون شركاء .. كان يجب ان نكون اصحاب حق اصيل في هذا الوطن و تحريره و بناءه .. و لكن نتفهم بمرارة ان للطرف الاخر تداخلاته في شاننا حتي في التقرير من يعمل و من لا يعمل .. و المعيار ان نستسلم لارادة شعبنا و تطلعاته .. لا تداخلات تمنعنا و تقصي احلامنا في التحرير و الحريه و الانعتاق ..
ان كان الطرف الاخر يري فينا تهديدا و يرانا ارهابيين فاننا نري فيه محتلا غاصبا قاتل الاطفال جمع نفسه من شتات احلام بائسة عنصرية ليقتلع شعبا من ارضه و تاريخه و حضارته و احلامه الصغيره .. رسالته عنصرية بغيضه و تزوير للتاريخ .. يحاول ان يزرع نفسه كخلايا سرطان في جسدنا و جسد الامه .. ليتمدد و يتوسع من خلال مستوطناته و مصادراته للارض . غير مؤمن لا بسلام و لا تعايش تحمي عربداته بعض طائرات او اسلحة متطوره .. في مواجهة حقنا في الوجود و الدولة و عاصمتها القدس الشريف .. و اننا علي حق و ارادتنا لا و لن تلين في استرداد ارضنا و هويتنا و تاريخنا و جغرافيتنا طال الزمن ام قصر..
بايمان و ثقة بالله اقول كلمتي التي تسكن صدوركم اخواني و اخواتي و رفاقي و رفيقاتي .. جمعتنا البندقيه و العهد و القسم و جمعنا قيد الجلاد .. و جمعتنا كلمة حق و العهد و القسم ان نواصل المسيرة دفاعا عن انفسنا عن اهلينا عن ارضنا و عن مقدساتنا .. ليس لنا الا خيار واحد .. اما النصر و اما الشهادة ..
و مساء هذا اليوم ادخل في المرحلة الثانيه من الاضراب و هي الامتناع عن السوائل .. عسي مالم احققه و انا حي .. يحققه دمي تحملونه امانة و سلاحا تشرعونه في وجه الظلم الوجه الاخر للاحتلال فكلاهم القاتل بدم بارد .. اهلي احبتي في كل مكان .. غزه المحتله الصامده .. الضفة الحبيبه و حدقات العيون … الــ 48 ربوع فلسطين الخضراء .. الشتات الفلسطيني علي امتداد الجغرافيا و الزمن .. و تاجنا و عهدنا الذي يلتف جميعنا حوله ايقونة وجودنا و مغزي ميلادنا و هوية استشهادنا القدس القدس القدس .
اهلي و احبتي في كل مكان ايها الفلسطيني
يا نبض القلب .. و فارس الحلم .. الاسير و الجريح و الشريد و الشهيد .
هذا عهد …. هــــــذا قســــم ..
هذا ندائي . استودعه الله الواحد الاحد نعم المولي و نعم النصير ..
عاشت الثورة عاشت الدوله .. و انها لثورة حتي الوحدة و النصر
دمتم يا شعبي كراما …. شعب الجبارين .
الأسير المحرر و المستشار لدي سفارة فلسطين الجزائر
رئيس هيئه اسري الدوريات و العرب
امين سر اتحاد الحقوفيين و المحامين الفلسطينيين . فرع الجزائر
……… ـ م. أسامة وافي …ــ ابوالهيثم ــ…….
الجزائر في الأحــــــــد الموافق 19 / يناير / 2014……
الساعـــــــــــــــــــــــــــــــــه 9:50:00 صبــــاحا
https://www.facebook.com/hokokalasraa?ref=stream