أرشيف | 3:33 م

هل هناك امكانيه لعمليه عسكريه فلسطينيه في مخيم اليرموك

14 يناير

ابوعماركتب هشام ساق الله – زمان طرح اللواء منير مقدح امكانية قيام كتيبه فلسطينيه من الدخول الى سوريا والقيام بحماية اللاجئين الفلسطينيين الموجودين هناك وفي ظل الجوع والحصار والعربده من تنظيمات غير معروفه تقوم باخذ ابناء شعبنا في مخيم اليرموك كرهائن ويموتوا من الجوع لعدم توفر الطعام لهم ومنع كل المنظمات الدوليه من اغاثة هؤلاء الجوعى .

تخيل امكانية قيام قوه فلسطينيه تنظلق من أي مكان في هذه الارض يتم السماح لها بالدخول لتحرير مخيم اليرموك من هؤلاء الذين يستخدموا اللاجئين الفلسطينيين كرهائن ودروع بشريه لكي يحموا انفسهم ويتركوهم يتضرعوا موتا من الجوع هؤلاء يجب ان يتم قتلهم وابادتهم وعقابهم من قبل شعبنا الفلسطيني .

ساق الله على ايامك ايها الفارس الراقد هناك في رام الله على تخوم القدس ترقب مايجري وتتحسر وتقول لبيك لبيك لبيك يا يرموك تذكرت يوم حاصروا المخيمات في عام 1984 في طرابلس المنشقين عن حركة فتح ومؤيدي النظام السوري حينها قمت بالتسلل الى شمال لبنان وتواجدت الى جانب ابناء شعبك المحاصر وخضت معركة البطوله والحفاظ على الشرعيه .

كل الفصائل الفلسطينيه هي فصائل كرتونيه وكل مسمياتهم العسكريه هي فقط اوسمه وانماط فقد للزينه والاستعراض لم يفكر احد بتشكيل قوه او تحريض ابناء شعبنا خارج اليرموك على اقتحام المخيم وقتل هؤلاء المجرمين الذين يتركوا ابناء شعبنا الفقراء الغلابه يموتوا جوعا .

اين رجولة وبساله ابوجهاد احمد جبريل بطل خوض المعارك ضد ابناء شعبنا الفلسطيني طوال المراحل السابقه مما يجري اين النظام السوري واين كل الفصائل الكرتونيه التي تدعي التواجد والحضور فقط بالاسم بدون فعل وبدون ان يكون لها أي امتدادات وسمحت لهذه التنظيمات الغير معروفه باخذ ابناء شعبنا رهائن يموتوا بالجوع لحماية هؤلاء المجرمين الغير معروفين لشعبنا .

ان الاوان للتفكير بتشكيل مجموعه عسكريه تحرر المخيم تتحرك من أي مكان من العالم العربي طالما ان العالم العربي والجيوش العربيه تقف لترى شيوخنا ونسائنا واطفالنا يموتوا جوعا والطعام يتم يتم كبه على المزابل وشعبنا يحتاج الى كسرة خبز من اجل ان يعيش ويبقى صامد .

انا اقول ان الاوان للتحريض على تشكيل وحدات استشهاديه يمكن ان تنهي تواجد هؤلاء واحتجاز شعبنا داخل مخيم اليرموك كفى كفى كفى للجهود السلميه فلدينا ابطال يمكن ان يقتحموا هذا المخيم وينهوا هذا الجوع وهذه المهانه المستمره منذ اشهر .

افكار راودتني من الغضب يجب ان يتم التفكير فيها وتحويلها الى حقيقه يمكن القيام فيها فيمكن لالاف المتطوعين الفلسطينين ان يتطوعوا في هذه الحمله وهذا الجيش سياتوا من اوربا ومن كل البلدان العربيه ومن فلسطين ومن كل مكان ليحرروا ابناء شعبنا ويحموهم من الموت والجوع .

اين امراء السلفيه الجهادية في فلسطين من انقاذ شعبنا الفلسطيني في مخيم اليرموك

14 يناير

الجوعكتب هشام ساق الله – اين امراء وشيوخ السلفيه الجهاديه في فلسطين من توجيه نداء الى مايسمى بحركة داعش وجبهة النصره في مخيم اليرموك التي تمنع دخول الغذاء والشراب الي ابناء شعبنا الفلسطيني في مخيم اليرموك رغم كل التنسيق الذي يتم ورغم اتفاق كل الفصائل الفلسطينيه على ذلك .

مؤكد انهم باحدى الخلوات ولا يعرفوا مايجري في سوريا ولايوجد لديهم اتصال لا عبر الانترنت ولا عبر الجو ولا عبر البريد الزاجل وانهم لايهمهم ابناء شعبنهم الذين يموتوا كل يوم من الجوع وهذا الحصار وهذه المعاناه والمكابده وشاطرين بس يرسلوا مجاهدين للقتال هناك في سوريا .

هم مع جماعتهم ظالمين او مظلومين وعناصرهم التي تحاصر ابناء شعبنا الفلسطيني في مخيم اليرموك مؤكد على حق ويدعموا هذا الامر فالخلافه الاسلاميه تمر دائما عبر اجساد ابناء شعبنا الجياع والانتصار والنصره والوصول الى الدوله السوريه والعراقيه لاياتي الا عبر دماء شعبنا الفلسطيني وتهجير ابناء شعبنا كما فعلوا في فتح الاسلام حين هدموا مخيمي نهر البارد والبداوي قبل سنوات .

اين اسامه الظواهري واين كل قادة القاعده مما يجري من تجويع وموت ابناء شعبنا نعرف اننا شعب مرابط ومناضل وان الصبر هو مفتاح الفرج وان الجهاد يحتاج الى تضحيات ولكن ليس بهذا الامر لماذا لايخرج ويوجه نداء الى هذه الجماعات التي تمنع دخول الطعام والشراب الى ابناء شعبنا .

لدينا فصائل واشخاص موالين لكل الجماعات المتحاربه والمتقاتله في كل العالم لماذا لايصرخوا جميعا ويطالبوا برفع الحصار عن المحاصرين الذين يموتوا وياكلوا القطط والكلاب وياكلوا الشجر وكل شيء من الجوع معقول هم لايتابعوا مايجري ومعقول لايريدوا ان يحركوا ساكنا في انقاذ هؤلاء الجياع من التشتت والموت والحصار .

اين الدول التي تدعي انها اسلاميه وترتبط بعلاقات وتدعم هؤلاء المشايخ الذين لا اعتقد انهم يمتوا للاسلام بصله الا باللحى والشكل الخارجي والمسمى والمسلم اكول نكوح وهم بعيدن عن الاسلام السمح في حصارهم ومنعهم الاكل والشراب لهؤلاء الجياع في مخيم اليرموك .

وهكذا تعريف جبهة النصرة لأهل الشام في موسوعة ويكيبيديا هي منظمة تنتمي للفكر السلفي الجهادي ، وتم تشكيلها أواخر سنة 2011 خلال الأزمة السورية وسرعان ما نمت قدراتها لتصبح في غضون أشهر من أبرز قوى الثورة وأقساها على جيش نظام بشار الأسد لخبرة رجالها وتمرسهم على القتال. تبنت المنظمة عدة هجمات انتحارية في حلب ودمشق. لا يعرف بالضبط ما أصل هذه المنظمة غير أن تقارير استخبارية أمريكية ربطتها بتنظيم القاعدة في العراق دعت الجبهة في بيانها الأول الذي أصدرته في 24 يناير/كانون الثاني 2012 السوريين للجهاد وحمل السلاح في وجه النظام السوري.

الدولة الإسلامية في العراق والشام أو داعش تنظيم مسلح يُوصف بالإرهاب يتبنى الفكر السلفي الجهادي يهدف أعضاؤه إلى إعادة ما يسموه “الخلافة الإسلامية وتطبيق الشريعة”، يتخذ من العراق وسوريا مسرحا لعملياته. زعيم هذا التنظيم هو “أبو بكر البغدادي”

وكان قد أكد أحمد مجدلاني وزير العمل في حكومة رام الله وجود اتصالات مع جهات سورية وفلسطينية مسئولة، لإعادة إدخال مساعدات للاجئين الفلسطينيين في مخيم اليرموك.

وقال مجدلاني في تصريح لـ”الرسالة نت” صباح الثلاثاء إن اتصالات ولقاءات ستجري اليوم مع مسئولين سوريين وجهات فلسطينية متخصصة، لإدخال المساعدات والمواد التموينية للاجئين داخل مخيم.

وأوضح أن: “إدخال المساعدات للاجئين داخل المخيم أمر خطير جداً، ويحتاج لتنسيقات وترتيبات خاصة، لضمان لسكان المخيم الذين يعانون منذ شهور طويلة”.

واتهم وزير العمل في حكومة رام الله المسلحين من مجموعة “داعش” وجبهة النصرة” بتعطيل دخول شاحنة المساعدات بالأمس للمخيم، مطالبهم بعدم عرقلة إغاثة المخيم وإنقاذ أهله.

وتعرضت قافلة تحمل مساعدات أمس الاثنين، لإطلاق نار كثيف من الأسلحة الخفيفة والمتوسطة، أجبرها على التراجع والحيلولة دون تنفيذ مهمتها الإنسانية لإغاثة لأهل المخيم.

وتكونت القافلة من ست شاحنات تتسع لـ 1650 سلة غذائية تزن السلة الواحدة 30 كغم وتكفي العائلة المكونة من 5 أفراد لـ 21 يوم.

سيارة رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله توقف من قبل قوات الاحتلال والمستوطنين

14 يناير

رامي الحمد اللهكتب هشام ساق الله – لم اصدم واستغرب ان يعاني رئيس وزراء السلطه الفلسطينيه الدكتور رامي الحمد الله من ان يتم ايقاف سيارته وتفتيشها من قبل جنود الاحتلال الصهيوني وبرفقة المستوطنين فليس لنا سياده على ارضنا في ظل وجود الاحتلال الصهيوني وليس لنا سيطره على حدود ومعابر .

الكيان الصهيوني حين يوقف سيارة رئيس الحكومه الفلسطينيه يعرف السياره ويعرف السيارات المرافقه لها امنيا ويعرف ان صحاب السياره لديه بطاقة في أي بي من الدرجه الاولى ولكنهم يريدوا ان يوجهوا رسائل للحكومه وللسلطه ان امنكم يمر عبرنا واننا سنسيطر حاضرا ومستقبلا على كل شيء وانتم مشروع امني فقط لضمان امن دولة الكيان الصهيوني .

هذه الوقفه والرساله ممكن ان توجه ايضا الى الرئيس القائد محمود عباس رئيس السلطه الفلسطينيه ورئيس منظمة التحريرالفلسطينيه والى كل الشخصيات الفلسطينيه بغض النظر عن نوعيه الفي أي بي الذي بحوزتهم ويمكن ايضا اعتقال أي شخصيه بتهم مختلفه ولا احد كبير على الامن الصهوني .

الله يرحم روحك يا قائدنا ورئيسنا ياسر عرفات حين اغلق الكيان الصهيوني باحدى المرات طريق عودته الذي يخترق نتساريم باتجاه المنتدى وحينها اصر الرئيس على اقتحام الحاجز الصهوني وحمل بيده بندقية احد حراسه ونجح بالوصول الى المنتدى ونزل من سيارته امام عدسات التصوير وهو يحمل سلاحه وعلى كامل الجاهزيه لاطلاق النار باتجاه الجنود الصهاينه لو قاموا باي حركة .

انا اقول لؤلائك الذين يدعوا العالم العربي والاسلامي بزيارة الاراضي الفلسطينيه ويتحدثوا عن دوله فلسطينيه مستقله وزيارة القدس والصلاه بالمسجد الاقصى يجب ان يوضحوا لزائرينه الصوره الصحيحه حتى يعرفوا ماذا سيواجهوا في حال زيارتهم وكيف سيتعاملوا ان تم ايقاف سياراتهم وتفتيشهم وسؤالهم عن اوراقهم .

نعم انها ضربه توجه الى السياده الفلسطنييه والحكومه الفلسطينيه ويجب ان يتم استنكار هذا الموقف الخطير ويجب اخذ الحيطه والحذر من المرحله القادمه فقيادات الكيان الصهيوني بدات بالتحريض على السلطه الفلسطينيه بكل الاتجاهات وبدات ايضا بالتحريض الى امكانية تعرض الرئيس القائد محمود عباس الى ماتعرض اليه الشهيد القائد ياسر عرفات .

احذروا احذروا بطاقات الفي أي بي اصبحت لاتدخل سينما النصر في مدينة غزه المتوقفه عن العمل منذ سنوات طويله ولويس لها اهميه كبيره وحضن الشعب افضل وارحم وهم من يحمي قياداته .

افاد رئيس الوزراء د.رامي الحمد الله لـ معا ان جنود الاحتلال الاسرائيلي برفقة المستوطنين قاموا بايقاف سيارته على حاجز عسكري في ترمسيعا شمال رام الله، صباح اليوم الثلاثاء، وعرقلوا حركة السيارة الرسمية.

واضاف حمدالله لـ معا ان المستوطنين والجنود عرقلوا تنقل المركبة ويحاولون انزال الحرس الرسمي من السيارة ويمنعونهم من السير في طريقه، معربا على استغرابه حول وقوف الجنود برفقة المستوطنين لتنفيذ اعتداء بحق رئيس الوزراء الفلسطيني.

ويشار ان سيارة رئيس الوزراء ما زالت عالقة بين قبضتي المستوطنين والجنود.

من جهته أدان مدير مركز الإعلام الحكومي والمتحدث باسم الحكومة د. ايهاب بسيسو قيام مجموعة كبيرة من المستوطنين بحماية من جيش الاحتلال باحتجاز موكب رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله قرب قرية ترمسعيا في رام الله منذ صباح اليوم، واعتبر قيام المستوطنين وجيش الاحتلال باعتراض الموكب واحتجازه بمثابة ضوء اخضر لانتهاكات المستوطنين بحق ابناء الشعب الفلسطيني، والتي تتم بحماية من جيش الاحتلال.

وفي السياق نفسه، طالب بسيسو المجتمع الدولي بإلزام إسرائيل بوقف انتهاكاتها بحق الفلسطينيين وممتلكاتهم، ووقف دعمها ورعايتها لانتهاكات المستوطنين المتصاعدة.

47 عام على محاكمة المناضلة القائدة فاطمة برناوي امام المحاكم الصهيونيه

14 يناير

فاطمة برناوي1كتب هشام ساق الله – وانا اتحدث مع اختي المناضله اللواء فاطمة برناوي اول اسيره لحركة فتح في السجون الصهيونيه العام الماضي وكانت تستذكر الحكم عليها من قبل محكمه صهيونيه وتذكرت احداث المحكمه وكيف انها رفضت ان تقف للقضاه وكيف تم ضربها والاعتداء عليها من قبل الحراس والجنود المدججين بالسلاح والعصي وكانت حين اعتقلت اول اسيره لحركة فتح وضعت في حينه عبوه ناسفه في سينما صهيون في القدس الشرقيه المحتله وبدات محكمتها في مثل هذه الايام قبل 47 عام بالضبط واستمرت لمدة اسبوع متتاليه حكمت عليها المحكمه الصهيونيه العسكريه بالسجن الفعلي مؤبدين وعشر سنوات .

كانت في ذلك الوقت صبيه في مقتبل العمر ونفذت اول عمليه عسكريه تقوم بها مراه فلسطينيه بعد احتلال مدينة القدس بتعليمات من القائد الرئيس الشهيد ياسر عرفات والذي كان يقود المجموعات والخلايا العسكريه لحركة فتح باسم الدكتور ابومحمد والذي تسلل الى الاراضي المحتله وكون مجموعات ارتكازيه لحركة فتح داخل الوطن المحتل .

تقول الاخت المناضله فاطمة برناوي انها وضعت عبوه ناسفه داخل سينما صهيون في القدس وتفجرت العبوه وخرجت وعادت الى عملها في مدينة قلقيليه حيث كانت تعمل ممرضه في احدى عيادات وكالة الغوث للاجئين وتم اعتقاله في تاريخ 14/10/1967 بعد يومين من تنفيذ العمليه العسكريه .

وتم اعتقال في ذلك الوقت عدد من أعضاء المجموعه العسكريه والتي كان يقودها الدكتور نور وهو مسئول المجموعه من مدينة القدس وتم ايضا اعتقال المناضل شوقي شحرور واعتقال شقيقتها المرحومه انعام والتي توفيت قبل عدة سنوات واعتقال والدها ووالدتها وتم التنكيل فيهم وتعذيبهم تعذيبا شديدا تم اطلاق سراح والديها بعد اكثر من شهر بالتحقيق وتم الحكم على شقيقتها بالسجن لمدة عام .

المناضله فاطمة برناوي امضت فترة اعتقالها في سجن الرمله العسكري المخصص للنساء وكانت موجه عام المعتقل طوال فتره طويله وتم اطلاق سراحها بعد 10 سنوات وشهر بالكامل كبادرة حسن نيه بعد التوقيع على معاهدة كامب ديفيد بين الكيان الصهيوني والرئيس المصري انور السادات .

عادت المناضله بعد الافراج عنها الى لبنان وهناك عاودت نشاطها التنظيمي والعسكري وعادت للعمل في صفوف الثوره الفلسطينيه وقامت بادوار ومهام تنظيميه مختلفه كانت خلالها عضو بالمجلس الثوري لحركة فتح وعضو بالمجلس العسكري الاعلى للثوره الفلسطينيه والاتحاد العام للمراه الفلسطينيه وعضو بالمجلس الوطني الفلسطيني وشاركت بتاسيس الشرطة النسائيه الفلسطينيه بقرار من المجلس الثوري لحركة فتح وشاركت باخفاء احد الجنود الصهاينه الذي تم اسره من قبل ابناء حركة فتح وعالجته فتره طويله حتى تم شفائه .

والمناضله الاخت فاطمة برناوي متزوجه من الاسير المحرر المناضل المرحوم فوزي النمر الذي توفي العام الماضي رحمه الله مستشار الرئيس للتواصل الانساني مع اهلنا فلسطيني ال 48 الذي امضى في سجون الاحتلال 16 عاما في سجون الاحتلال الصهيوني تم الافراج عنه في صفقة تبادل الاسرى عام 1985 وتم ابعاده الى لبنان وتزوج الاخت المناضله فاطمه برناوي .

والمناضله فاطمة برناوي عضو بالمجلس الاستشاري لحركة فتح وتحضر اجتماعاته التنظيميه والدوريه وقد فازت في انتخابات هيئة المتقاعدين العسكريين وحصلت على اعلى الاصوات وهي مسئولة النشاط النسائي فيها .

فاطمة محمد برناوي وهي من أوائل الفلسطينيات اللواتي خضن العمل الفدائي المسلح منذ انطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة، التي فجرَّت شرارتها الأولى حركة “فتح” في الأول من كانون ثاني (يناير) عام 1965، مشيراً إلى أنها كذلك أول فتاة فلسطينية يتم اعتقالها من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، إذ أنها أول أسيرة تُسجل رسمياً في سجلات الحركة النسوية الأسيرة في تاريخ الثورة الفلسطينية المعاصرة.

وفاطمة برناوي من مواليد مدينة القدس عام 1939 وتنحدر من عائلة نيجيرية الاصل هاجر والدها الى فلسطين واستقر في مدينة القدس وعاشت في حاراتها وشوارعها ولازالت مدينة القدس تسكن فيها وتحن اليها دائما تفخر وانتمت لفلسطين الوطن والقضية قبل أن تنتمي لحركة “فتح” وللثورة المسلحة، وقبل أن تؤسر ويزج بها في غياهب السجون.

اعتقلت في تشرين الأول (أكتوبر) عام 1967 بعد وضعها قنبلة في سينما “صهيون” في مدينة القدس، وحكم عليها آنذاك بالسجن المؤبد (مدى الحياة)، لكنها لم تمضِ في الأسر سوى عشر سنوات ونيف، وأطلق سراحها في الحادي عشر من تشرين ثاني (نوفمبر) عام 1977 ، كإجراء وصفته إدارة السجون آنذاك بأنه بادرة “حسن نية ” تجاه مصر، قبيل زيارة الرئيس المصري الراحل أنور السادات للقدس كما اعتقلت اختها لمدة عام واحد وكذلك والدتها اعتقلت لمدة شهر معها .

وشقيقها محمد وهو الوحيد بين اربع بنات مقاتلا في صفوفها. واشارت فاطمة انها شاركت وشقيقها في مقاومة الاجتياح الاسرائيلي للبنان عام 1982 وفيما خرجت سالمة من الحرب فقد محمد ساقيه جراء قصف جوي وتوفى قبل عدة سنوات بمرض عضال رحمه الله واسكنه فسيح جنانه .

هبة حارة بني عامر يوم من أيام ألانتفاضه الأولى المجيدة

14 يناير

الانتفاضه الاولىكتب هشام ساق الله – يصادف غدا الخامس عشر من كانون ثاني يناير 1988 الذكرى الخامسه والعشرين لانتفاضه حارة بني عامر في حي الدرج بمدينة غزه فكان يوم مجيد من ايام ألانتفاضه الفلسطينية الأولى حيث خرج أهل الحاره جميعا للتصدي لقوات الاحتلال الصهيوني بعد صلاة الجمعه وخروج المصلين بمسيرات ومظاهرات حادة انتهت بحصار المسجد العمري الكبير ومنطقة بني عامر بحي الدرج من جميع الجهات .

المكان المسجد العمري الكبير وخطيب المسجد الشيخ المرحوم الأستاذ خميس مرتجى انهى خطبة الجمعه بعدها صلاة سريعة وخرج الشباب بمسيره ومظاهره حاشده ضد الاحتلال الصهيوني رشقوا من على سطح المسجد كل الدوريات المارة في شارع عمر المختار وسوق الخضار وكافة محاور المسجد وقوات كبيره من الجيش تحاصر المسجد العمري الكبير وتمنع خروج المصلين .

حاصرت قوات الاحتلال الصهيوني المداخل والمنافذ التي تؤدي الى المسجد العمري ومحاصرة حي بني عامر خلف مدرسة الزهراء الثانويه للبنات وبدء مواجهات حاده لرفع الحصار عن المصلين داخل المسجد العمري ونداء اطلقته انا عبر مكبرات الصوت من داخل مسجد المغربي يدعو الاهالي الى رفع الحصار عن المصلين بالمسجد العمري الكبير ويحرض على المواجهات مع قوات الاحتلال الصهيوني وخروج كل الاحياء بمواجهات مع الكيان الصهيوني وحرق الارض تحت اقدام المحتلين الصهاينه يومها اطلقوا القنابل الغاز المسيل للدموع في داخل المسجد .

قوات كبيره من الجيش تقتحم حارة بني عامر وتطلق قنابل مسيله للدموع ع من طائرات هليكوبتر على منازل الحاره في يوم لم تشهد الحاره مثيل له عبر تاريخها واقتحام كل بيوت المنطقه والاعتداء بالضرب على شبان الحي وإخراجهم ورفع الايدي بشكل هستيري واشتباكات بالايدي ونساء يندفعن لضرب جنود الاحتلال بالشباشب والاحذيه وتحرير الشبان الممعتقلين منهم

الجنرال الصهيوني اسحق مردخاي قائد المنطقه الجنوبيه لجيش الاحتلال انذاك بجيبه من نوع هامر امريكي رباعي الدفع لونه اصفر مائل الى لون الصحراء وعليه حبال على الصدامات يطارد المتظاهرين بنفسه ويطلق النار وسط شارع عمر المختار وامام مدرسة الزهراء الثانويه للبنات وسط هستيريا كبيره لعناصر ما يسمى بالجيش الصهيوني وشبان من فوق المدرسه يرشقونه بالحجاره ويعودون الى بني عامر فالمنطقه منطقتهم وهم من يعرف زواريبها وازقتها الضيقه .

واستشهد نتيجة استنشاقها الغاز المسيل للدموع الحاجة امنه درويش ام عطا البالغه من العمر 110 سنوات جدة الاصدقاء والاخوه ال العفيفي ” ابوالرائد وابونزار وابونضال وابوماهر وابو محمد وابوالعبد وابواحمد وابومحمود يومها توفيت الحاجه جاءت من مخيم الشاطيء ضيفه على ابنتها الحاجة المرحومه ام محمد العفيفي وقد شيعنا جثمانها الطاهر بعد عصر ذلك اليوم بمسيره حاشده بعد اداء صلاة الجنازه عليها من مسجد المغربي باتجاه مقبرة ام مروان ودفناها رغم وجود اعداد كبيره من قوات الجيش الصهيوني تحاصر كل مداخخل الحاره .

الاخ والصديق محمد العمصي ابوماجد تم اعتقاله بعد مداهمة بيتهم وفرن العمصي الشهير وتم اقتياده الى شارع الوحده وهناك تم وضعه في جيب عسكري صهيوني انهال عليه افراد الجيب الصهيوني بالضرب بالهراوات واعقاب البنادق بشكل انتقامي وتجولوا فيه باحد جيباتهم العسكريه وهو ينزف وتم اقتياده الى اكثر من معسكر اعتقال ورفض الجنود استلامه للدماء والحاله الصحيه التي كان عليها تم رميه بمنطقة السودانيه وتم اسعافه وتوصيله الى مستشفى الشفاء وبقي ابوماجد بجراحه ووضعه الصحي السيء اكثر من 45 يوما بشكل متواصله ليفتتح سياسة تكسير العظام الذي انتهجها المجحوم المجرم اسحق رابين وزير الدفاع الصهيوني انذاك .

ويومها استشهدت الحاجه امنه درويش 110 سنوات وهي في بيت ابنتها الحاجه المرحومه ام محمد العفيفي رحمهما الله في حي بني عامر نتيجة استنشاقها كميه كبيره من الغاز وكانت ضيفه جاءت لزيارة ابنتها ام الاخوه ابوالرائد وابونضال وابونزار وابوماهر وابونزار وابومحمد عبد القادر وابوالعبد يوسف وابواحمد خالد وابومحمود عبد الله وهم جميعا اصدقائي بحي الدرج وقد صلينا علي جثمانها الطاهر في مسجد الحي مسجد المغربي وخرجنا جميعا لدفنها بمقبرة ام مروان بعد صلاة العصر الى مثواها الاخير .

ويومها أيضا كان يوم خطبة اخونا وصديقنا احسان محمد عرفه احد شباب الحاره وقد احتار الجميع بما يمكن ان يحدث ويومها ذهب هو ووالده العم ابوسفيان الذي توفي قبل ايام رحمه الله واسكنه فسيح جنانه وعدد قليل من افراد العائله التزاما بالموعد مع انسبائهم ال ضبان والاتفاق على مواعيد جديده بعد انتهاء الوضع الذي جرى بالمنطقه وقد تزوج ابناء احسان من بنين وبنات والايام تجري بسرعه وحين نتذكرها كانها حدث امس .

حقا كان هذا اليوم يوم من ايام بني عامر المجيده في مواجهة ومقارعة قوات الاحتلال الصهيوني ودائما نذكر هذا اليوم في الخامس عشر من يناير كانون الثاني عام 1988 ونتذكر ماجرى فيه ونتمنى ان تعود وحدة كل احيائنا الداخليه كما كانت في الانتفاضه الاولى فهي افضل المراحل التي عاشها شعبنا متحابا متاخيا مع بعضه البعض .