أرشيف | 5:30 م

ما اجمل مثل هذه الايام العام الماضي بانطلاقة حركة فتح بساحة السرايا

29 ديسمبر

نسوان فتحكتب هشام ساق الله – مررت اليوم بساحة السرايا وقمت بعمل لفه من حولها واستذكرت العام الماضي حين كنا نجلس ببيت عزاء المرحوم الدكتور ذهني الوحيدي نقيب الاطباء ووزير الصحه السابق وامين سر المكتب الحركي المركزي واحد كوادر وقيادات حركة فتح ونشاهد من الصبح حتى اخر الليل حركة المسيرات التي تذهب وتاتي الى المكان والمسيرات المحموله والسهرات الليليه الرائعه التي كانت هناك .

عاشت غزه في حينه اجمل لياليها وكانها تودع مثل هذه المهرجانات والمناسبات الوطنيه وكما وصفتها انا في حينه باحدى مقالاتي حين وافقت حماس على اقامة مهرجان الانطلاقه شبهتها بزجاجة السفن اب التي يتم خضها ثم فتحها فلا يبقى شيء بداخلها وحماس واللجنه المركزيه لحركة فتح نفسوا الشارع لمره واحده اقيمت فيها الانطلاقه ولن تقام بعد ذلك .

مررت من المكان وشاهدت الحديقه التي قامت حكومة غزه بعملها وهناك جزء من السرايا يتم التحضير له لساحة معارض دائمه سيتم تاجيرها بمناسبات مختلفه والاستفاده منها فقد تم تبليط المكان ووضع معرشات حديد سيتم تغطيتها بالقريب العاجل جهة سجن غزه المركزي سابقا .

المنتزه الذي تم عمله والحشيش الذي تم زراعته كان سببه ان لايتم السماح لحركة فتح باقامة مهرجان الانطلاقه هذا العام حتى وان كلف ماليا مايكلف فهذا المنتزه والحديقه اريد منها وضع الذرائع والاسباب التي تؤدي الى رفض اقامة مهرجان الانطلاقه مكانه .

مررت بالليل واذا المكان موحش فارغ لا احد يتواجد فيه وقلت لاحول ولا قوة الا بالله حركة فتح طلبت من حركة حماس ان تقيم مهرجان الانطلاقه فردت حماس بانها موافقه ولكن لايتم اقامته لا في السرايا بسبب المنتزه ولا بالكتيبه بسبب ان هناك اماكن امنيه والوضع لايسمح باقامة مهرجان كبير بهذا المكان وعادوا الى ماتم طرحه العام الماضي بان يتم اقامة المهرجان في محررة نتساريم باي مكان يريدوا حتى يغرق الجميع بالرمال وتنقطع السبل بين العائلات ولا حد يتعرف على الاخر .

هناك من يقول بان القياده السابقه هي من انجزت مهرجان الانطلاقه والقياده الحاليه لم تقم باي انجاز يذكر انا اقول انه لا هذه القياده ولا السابقه لهم أي دخل بخروج الجماهير من بيوتها حتى زاد عددها عن المليون تواجدوا جميعا واشتروا اعلام فلسطينيه ورايات وحطات فتح من حساباتهم الخاصه حبا في حركة فتح وانتماءا لها وتضامنا معها في عدم اقامة مهرجان الانطلاقه في الاعوام الماضيه .

خرجت الجماهير كلها حبا في ياسر عرفات وحركة فتح وتاريخها النضالي السابق ولشهدائها ومناضليها وتعبيرا عن رفض الواقع الموجود في غزه وارد كل واحد ان يوجه رسالته الخاصه بالمشاركه في حركة فتح .

نتائج هذه الانطلاقه الكبيره الرائعه التي حدثت العام الماضي عام مثقل بالديون لازالت الحركه تقوم بدفعه لمستحقيه وهناك اخرين لم يستطيعوا ان ياخذوا ديونهم وايضا انعدام الثقه في الموردين ومن قادموا خدمات بمقابل مثل شركات السيارات والباصات وكل من شارك بانجاح مهرجان الانطلاقه .

للاسف كل قطاع غزه وجماهير حركة فتح تعاقب على هذا المهرجان منذ نجاحه وبث وقائعه على كل تلفزيونات العالم فهناك من يحاول ان يقوم بتفريغ هذا الانجاز من مضمونه وتدميره لذلك يتم محاصرة حركة فتح في قطاع غزه وعدم السماح لها باي نشاط او فعاليات او مهرجان مثل العام الماضي .

انا سبق ان كتبت ان يتم الاعلان كما اعلنت حركة حماس عن الغاء مهرجانها هذا العام وان يتم تعويض ابناء الحركه ممن تضررت منازلهم من المنخفض الجوي السابق وتوزيع تكاليف المهرجان عليهم حتى يشعروا بتضامن الحركه معهم .

للاسف حتى الان اللجنه المركزيه لم ترد على طلب الهيئه القياديه موازنه للانطلاقه ولم يتم تشكيل أي لجنة لبحث هذا الامر وكان هذه القياده تراهن على اللحظه الاخيره بعدم موافقة حماس على هذا المهرجان وهنا يقولوا اجت منك ياجامع وكفى الله المؤمنين شر القتال .

الاجواء الحزينه التي تعيشها غزه قبل الانطلاقه بيومين تجعلنا نقول انه لا انطلاقه هذا العام حتى وان اكد أي من المسئولين اقامتها فجمال وروعة الانطلاقه بالايام التي تسبق هذه الانطلاقه ويتم التجهيز لها حتى وان اقيمت الانطلاقه بعد منتصف الشهر القادم ولكن قتلوا هذه الفرحه في قلوبنا بسبب سلبية قيادة حركة فتح المتمثله في اللجنه المركزيه وعدم شجاعة القياده الموجوده في قطاع غزه بالمبادره والاستعداد لكل الخيارات .

ويقال بان الليله اللجنه المركزيه ستبحث موضوع قطاع غزه في جلستها وهناك بنك اسماء يتم تتداوله من قبل اعضاء باللجنه المركزيه وكانها تريد ان تعك الاوراق من جديد وتغير القياده الموجوده او تضيف بعض الاضافات عليها المهم ان تجري حراك سلبي يعزز الترقيع التنظيمي وتقوي منطق المندوبين وتمارس الاستحمار التنظيمي وتعيد الحركه الى حالة الخلاف والاقصاء من جديد .

الإعلانات

اشهد بالله انهم فعلا هبل ولا يفهموا ولا يعقلوا ولا يميزوا وينافقوا

29 ديسمبر

حماس والاخوان المسلمينكتب هشام ساق الله – هؤلاء الذين يطالبوا حركة حماس بان تتبرا من حركة الاخوان المسلمين سواء من قيادات حركة فتح او من الفصائل الفلسطنييه المختلفه لم يقرا التاريخ ولم يعوا مافيه ويتعاملوا بهبل شديد جدا ولا يفهموا تكوين حركة حماس وامتداداتها وفكرها ومواقفها وما جاء في مبادئها وتكوينها الاول قبل انطلاقتها وبعدها .

قبل ان تصل حركة الاخوان الملسمين في مصر الى الحكم بعد ثورة الربيع العربيه في الخامس والعشرين من يناير وحركة حماس تقول انها ولدت من رحم الاخوان المسلمين وانها جزء من الحركه العالميه وتقول مايقولونه وتسير على نهجم ولم تخجل من هذا الانتماء في أي وقت من الاوقات او لحظه من اللحظات .

لن تتخلى حركة حماس عن علاقاتها وامتداداتها في داخل حركة الاخوان الملسمين حتى وان فعلوا مافعلوه وحتى لو اعلنوا عنها حركة ارهابيه وتم اخراجها عن القانون في كل دول العالم فحركة حماس مغموسه بحركة الاخوان المسلمين وجزء منها بل هي تجربتها الاولى ونموذج من نماذجها التي ولدت من رحم هذه التجربه تم اتباع ما قامت به والاخذ به وهي طبقت تجارب اخوانيه سابقه وافكار طرحت في الكتب قبل ان تستولي على الحكم في قطاع غزه وبعدها .

نسوا هؤلاء في انطلاقة حماس بعد الانقسام حين ردد احد قادة الاخوان في قطاع غزه قسم الاخوان الملسمين على شاشات التلفزه العربيه والعالميه وردد خلفه كل قادة حركة حماس وكل جماهيرها بساحة الكتيبة انذاك ولم تكن يومها حركة الاخوان الملسمين وسلت للسلطه في أي مكان .

هذه الاصوات التي انطلقت لتغرد من اجل التماهي مع المواقف المصريه الرسميه ومجاملتها للمخابرات المصريه التي تدير الملف الفلسطيني بكل شيء لم تعي ماتقول كيف يمكن اخراج حركة حماس عن القانون او جعلها حركة محظوره ممكن هذا يتم في الضفه الغربيه والمرسوم او القرار الذي يمكن ان يصدر بيدخلش سينما النصر على راي الغزازوه في قطاع غزه فهي الحركه التي تستولي على الحكم والارض والناس ولن يسري عليها أي قرار ولا قيمة لاي قرار ممكن ان يصدر بهذا الشان .

فعلا هبل من يتحدثوا عن هذا الامر وانا لاول مره اؤيد الناطق باسم حماس صلاح البردويل على مصطلحه وكلماته التي تهاجم الفصائل والشخصيات التي تنادي بهذا الامر لان العلاقه واضحه وظاهره وجاءت في نظامهم الاساسي وفي كل شيء يتحدثوا عنها .

الرتبه في داخل الاخوان المسلمين لمن هم بداخل حركة حماس اعلى من رتب حماس الداخليه ومن يحملوا هذه المسميات الاخوانيه متنفذين اكثر من غيرهم ويتسابق الجميع على التعامل معه حتى القياده السياسيه لحركة حماس وهذا امر معروف سواء داخل حماس ويعرفه المراقبين من الخارج .

لايمكنني ان اوافق على ان يتم التعامل مع حركة حماس على انها حركة ارهابيه مجرد انها جزء من حركة الاخوان المسلمين وتم حظرها في مصر او في غيرها من الدول حركة حماس جزء من النسيج المجتمعي الفلسطيني ومن المقاومه الفلسطينيه واذا تم اعتبارها ارهابيه من اجل هذا الامر فان هذا سيجعل شعبنا الفلسطيني كله ارهابيا بكل مكوناته فابن حماس اخي وابن عمي وابن خالي وابن خالتي وقريبي وهم موجودين في كل بيت وشارع وحاره وجزء اصيل من مكونات شعبنا الفلسطيني .

انا ادين ماقامت به حركة حماس من ممارسات حدثت في قطاع غزه اثناء الانقسام وقبله والذي ادى الى استشهاد عدد كبير من ابناء شعبنا وحركة فتح وتقطيع ارجلهم وايديهم وقلع عيونهم واصابة وجرح الالاف من ابناء شعبنا من اجل الاستيلاء على السلطه والحكم في قطاع غزه وايضا احملها مسئولية عدم تنفيذ اتفاقات الوفاق الوطني الفلسطيني وتعطيل حكومة الوفاق الوطني واشياء سياسيه مختلفه كثيره وادين قيامها بالاعتقالات السياسيه وتعذيب المناضلين واشياء كثيره تمارس كل يوم ولكن ان اقول انها حركة ارهابيه فهذا لن يكون ولن يحدث لان ادانة حماس بهذه الصفه ووصمها بهذه التهمه هو ادانه لنضال شعبنا الفلسطيني .

سخر النائب والقيادي في حركة حماس الدكتور صلاح البردويل من الدعوات التي أطلقتها بعض فصائل منظمة التحرير وحركة فتح لحماس بفك ارتباطها بجماعة الإخوان المسلمين واصفاً أصحاب الدعوة بـ”ببغاوات التسوية”.

وقال البردويل في تصريح له صباح الأحد، عبر صفحته على “فيس بوك”: “بحلول أول الشهر وانتظار الرشاوى الشهرية المقدمة من الرئيس عباس تهور بعض “المرتزقة” من ببغاوات التسوية وأصدروا تصريحات أو بيانات تطالب حماس بفك ارتباطها بالإخوان في مصر حفاظاً على رأسها من طوفان الانقلاب”.

وأضاف: “نسي هؤلاء “الهبل” أن حماس ليست مرتبطة بالإخوان في مصر و إنما هي حركة الإخوان بشحمها ولحمها ولكن في فلسطين فهي تتشرف بهذا الانتماء”، مبيناً أن الإخوان في كل مكان يتمنون الانتماء إلى تنظيم فلسطين، موجهاً سؤاله إلى من وجهوا الدعوة لحماس بقوله:” كيف الفكاك يا بقايا الشيوعية التابعة للصهيونية”. حسب وصف البردويل.

وكان عدد من قادة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية، دعوا أمس حركة حماس الى فك ارتباطها بجماعة الإخوان المسلمين وتنظميها الدولي، وإلى إعلان نفسها حركة وطنية فلسطينية أسوةً بفصائل العمل الوطني الفلسطيني الاخرى.

جاءت هذه الدعوات بعد قرار الحكومة المصرية اعتبار جماعة الاخوان، جماعة إرهابية ومحظورة، وأن كل من ينتمى لها او يقدم لها الدعم معرض للمساءلة والعقاب.

وحذر قادة الفصائل في أحاديث مع إذاعة ‘موطني’ اليوم السبت، من تبعات وتداعيات إصرار حماس الانتماء للجماعة على الشعب الفلسطيني وقضيته الوطنية، وعلى جماهير شعبنا في قطاع غزة بشكل خاص الذين يدفعون ثمناً لهذا الانتماء يوميا منذ انقلاب حماس في القطاع.

حركة المقاومة الإسلامية اختصار حماس هي حركة إسلامية وطنية تنادي بتحرير فلسطين من النهر إلي البحر، وجذورها إسلامية حيث يرتبط مؤسسوها فكرياً بجماعة الاخوان المسلمين. تهدف الحركة إلى استرداد أرض فلسطين التي تعتبرها الوطن التاريخي القومي للفلسطينيين بعاصمته القدس.

حائرون حائرون حائرون موظفين قطاع غزه

29 ديسمبر

lموظفينكتب هشام ساق الله – موظفون قطاع غزه باتوا حائرين مما يجري لهم فهم اصبحوا بين المطرقه والسنديان ولا احد ينظر اليهم والكل يخطط بالخفاء هناك في رام الله باستهدافهم واستهداف ارزاقهم وقوت عيالهم فبعد ان قالوا لهم اقعدوا بالبيت من اجل افشال حكومة حماس بعد استيلائها على قطاع غزه الان استيقظوا ليلحسوا قرارهم هذا ويتراجع عنه من اجل توفير اموال تدفع لهؤلاء الذين هم لازالوا على راس عملهم هكذا يفترض .

حاله من التخبط تسود هؤلاء الموظفين فجزء منهم عاد فعلا الى وظيفته وعلى راس عمله ومن تريدهم حماس عادوا ووافقت على عودتهم وهم نسبة كبيره في وزارتي الصحه والتعليم ويقوموا بدورهم على اكمل وجه وهناك موظفين يعملوا ولم ينقطعوا عن العمل في وزارة الشئون المدنيه وهيئة التامين والمعاشات ووزرات مختلفه مكلف فيها موظفين لمراجعة مواضيع وقضايا وهم على راس عملهم .

نسبة الموظفين الذين عادوا اعلى من الذين لم يعودوا وترفضهم حكومة غزه فلو عادوا فلا اماكن لهم في الهيكليات الموجوده حتى كراسي وطاولات واماكن ليشربوا شاي وقهوه فلا يوجد لهم مكان ولا احد يريدهم ان يعودوا .

هؤلاء الذين يطالبوا بعودة الموظفين الي اماكن عملهم في مبادره يعتبروها وطنيه لتعيد اللحمه لن يتم قبول اقتراحهم من المعنيين في الامر والذين يسيطروا على قطاع غزه وعودتهم يجب ان تكون باتفاق مع حكومة غزه ويتم احترام هذه العوده ويكون لهم دور ومكان في هذه الوزرات .

اما من يتخذ القرارات ويتراجع عنها ويلحسها من اجل توفير مبالغ ماليه واموال فقط دون ان يعطي لقراره السياسي بان يمتنع هؤلاء الموظفين عن العمل واستجابوا لقرارات الحكومه وبعضهم حورب واعتقل وعانى من قرار جلوسه في البيت واليوم يريدوا ان يعيدوهم الى اعمالهم دون موافقة حكومة غزه على هذه العوده فقط من اجل التراجع والتراجع والتراجع عن نهج وموقف سياسي اتخذ سواء كان خاطىء او صائب المهم انه اتخذ واستجاب هؤلاء الموظفين لهذا القرار وحموه وطبقوه ونفذوه .

حالة التخبط الحاصله تثبت عجز السلطه في رام الله وتظهر حاجة هؤلاء الموظفين الذين تم خصم نسبه من رواتبهم الذين هم بحاجه اليها في ظل غلاء المعيشه والتزامات ترتبت من قروض وتعليم ابنائهم بالجامعات هؤلاء يريدوا ان يعيدوا لاسترجاع هذه المبالغ التي خصمت منهم .

بقى ان نقول شيء واحد حتى الموظفين والمدراء الذين على راس عملهم ويمارسوا مهامهم تم خصم منهم علاوة الاشراف والمواصلات من قبل وزارة الماليه في رام الله فالكمبيوتر اهبل ومجنون ولايميز وليس لديه عقل يطبق القرارات ومنذ بداية الشهر وترفع تقارير ورسائل بالموظفين الذين يعملوا ولازالوا على راس عملهم ولكن هناك من يريد ان يخصم هذه الاموال فقط من اجل الخصم ومحاربة قطاع غزه .

وأكدت نقابة العاملين في الوظيفة العمومية بمحافظات غزة أن جميع الموظفين بحكم القانون والقرار السياسي رهن إشارة مسؤوليهم، وأنهم على رأس عملهم مالم تأتي لهم إشارات أخرى.

وشددت النقابة في بيان وصل وكالة “صفا” عقب اجتماع عقد بمقرها بحضور أعضاء مجلس الإدارة ورؤساء النقابات على التزامهم بقرار وزرائهم وقيادتهم السياسية، وأنهم جاهزون لأي تعليمات تصدر من القيادة السياسية أو مجلس الوزراء الفلسطيني بشأن عودتهم إلى العمل.

وأشارت إلى أن الاجتماع الموسع ناقش أوضاع الموظفين وحقوقهم الوظيفية، والمخاطر التي لحقت بالموظفين جراء تعنت وإهمال الحكومة الفلسطينية برام الله لحقوقهم الوظيفية.

وقالت إن “ما قامت به الحكومات المتعاقبة منذ أكتر من 7 سنوات لا تصنف سوي جرائم بحق الموظفين من قطع الرواتب بدون وجه حق، ونهاية بوقف المواصلات والعلاوات الإشراقية عن الموظفين”.

وحملت النقابة المسؤولية الكاملة في الصمت عن “جرائم الحكومة” بحق الموظفين إلى القيادة السياسية وأعضاء المجلس التشريعي بصفتها قادة الشعب الفلسطيني.

ولفتت إلى أن مجلس النقابة ورؤساء النقابات في اجتماع دائم لحين حل أزمة الموظفين، مطالبة الوزراء، وخاصة من هم من غزة بالإعلان عن موقفهم من “المجازر التي ترتكب بحق الموظفين”.

وأوضحت أنه تم الاتفاق على الخروج عن الصمت لجميع الموظفين للتعبير عن رفضهم لكل هذه الجرائم بحقهم، وسيتم الإعلان عن برنامج الفعاليات لاحقًا، وتكتيف الحملة الإعلامية حول القضايا المتعلقة بالموظفين.

عيلبون العملية الرسمية الأولى لحركة فتح

29 ديسمبر

الشهيد احمد موسىكتب هشام ساق الله – حين عجزت الدول العربيه جميعا على التصدي للمشروع الصهيوني بسرقة المياه العربيه وتحويلها الى النقب المحتل عبر نفق شرعت بإقامته معتمده على قوتها وعربدتها في المنطقه العربيه حينها قررت حركة فتح ان تنطلق بعمليه عسكريه كبيره تعلن بعدها انطلاقتها المسلحه انطلاقه الرصاصه الفلسطينية المقاتلة فخرج في جنح الليل احد عشر فارسا مقاتلا فتحاويا يحملون لغما صغير من مخلفات الحرب العالميه الثانيه ليثبتوا عجز القمه العربيه وماتمخض عنها .

وكان لهم ما ارادوا وفجروا العجز العربي وانطلقت العاصفه الجناح المسلح لحركة فتح لتدمر هذا الممر المائي الذي اسموه نفق عيلبون ولتعود المجموعه الى قاعدتها التي انطلقت منها في الاردن وليصاب القائد احمد موسى بجراح خطيره ظل يعاني منها حتى انتقل الى جوار ربه في يوم 7/1/1965 ولهذا تم اطلاق يوم الشهيد على هذا اليوم كونه الشهيد الأول للثوره المسلحة الحديثة .

وصدر البيان الاول ووزعه الشهيد القائد ياسر عرفات بوصفه المسؤول اللاعلامي للحركه معلنا ” اتكالا منا على الله ، وإيمانا منا بحق شعبنا في الكفاح لاسترداد وطنه المغتصب ، وإيمانا منا بواجب الجهاد المقدس .. وإيمانا منا بموقف العربي الثائر من المحيط إلى الخليج وإيمانا منا بمؤازرة أحرار وشرفاء العالم ..

لذلك فقد تحركت أجنحة من القوات الضاربة في ليلة الجمعة 31/12/1964 م وقامت بتنفيذ العمليات المطلوبة منها كاملة ضمن الأرض المحتلة .. وعادت جميعها إلى معسكراتها سالمة … وإننا لنحذر العدو من القيام بأية إجراءات ضد المدنيين الآمنين العرب أينما كانوا … لان قواتنا سترد على الاعتداءات ممثلة .. وسنعتبر هذه الإجراءات من جرائم الحرب .. كما وأننا نحذر جميع الدول من التدخل لصالح العدو بأي شكل كان .. لان قواتنا سترد على هذا العمل بتعريض مصالح الدول للدمار أينما كانت .. ومذيل بتوقيع صادر عن القيادة العامة لقوات العاصفة .

لتقوم الدنيا ولا تقعد وتعلن كل الأنظمة العربيه ومخابراتها مسؤوليتها عن العمليه ومسؤولية عناصرها ومواليها وليظهر فجر يوم جديد وتبدا حركة التحرير الوطني الفلسطيني ” فتح ” سلسله من العمليات المسلحه داخل الكيان الصهيوني وفي العمق لتضرب اهدافها وتعود العاصفه لتعلن عن تنفيذها لتلك العمليات حتى جن جنون الاحتلال وبدا يتخبط .

بدات معالم تلك الفكره الجميله وهذه الكوكبه الرائعه من مناضلي شعبنا تزداد دائرته والكل يتحدث عن العاصفه وحركة فتح ويسال كيف يمكن الانضمام الى صفوف هذه الفكره الطاهره الرائعه التي أعادت الدم الى عروق شعبنا وقضيته العادله بعد ان بدات تتحول الى قضية لللاجئين .

الشهيد احمد موسي كما تشير سيرته الذاتية هو من مواليد 1923 قرية ناصر الدين بمدينة طبريا وهاجر في العام 1948 الي الاردن بعد النكبة , الامر الذي ولد لديه شعورا كبيرا بضرورة الانتقام عسكريا وبالقوة فقط لان العصابات الصهيونية قتلت وهجرت عشرات الالاف بعدما دمرت منازلهم وقراهم , ومنذ تلك اللحظات الرهيبة امن بضرورة المقاومة المسلحة لتحرير الارض الفلسطينية , وعند بزوغ فجر الاول من يناير1965 اعلنت الثورة الفلسطينية بداية الكفاح المسلح .

وكان الشهيد الاول في الثورة الحديثة قد التحق بالفدائيين في عام 1956 وفي عام 1964 التحق بحركة فتح فكان الرجل السابع في جناحها العسكري ( العاصفة ) حسب ترتيب المؤسسين لها , ومنذ رحيله وحتي يومنا هذا لازال الشهداء يسقطون علي ارض فلسطين من اجل التحرير والحرية والاستقلال .

عيلبون وهي قرية عربية فلسطينية تقع في منطقة الجليل اقصى غرب بحيرة طبرية يسكنها كل من المسيحين والمسلمين ويبلغ عددهم 5000 نسمة وتبلغ مساحة اراضيها 4900 دونم.

تعتبر عيلبون قرية مسالمة, ذات ثقافة عالية بمجالات عديدة ومختلفة مميزة باهلها المنفتحين على العالم الخارجي بالرغم من الصعوبات التي واجهتها وتواجهها في المجال الاقتصادي والاجتماعي ومنطقة نفوذها على الارض التي اصبحت محدودة جدا.

احتلت بتاريخ 30/10/1948 حيث سجل التاريخ يوما مؤلما وقعت بة مجزرة عيلبون. قتل بها 14 شابا بدماء باردة, هجرسكانها مشيا على الاقدام مسافة تقارب 150 كم الى لبنان. وبعد مرور 50 يوما خارج الوطن بدأت مسيرة العودة الى القرية لبناء حياة جديدة تحت الاحتلال الاسرائيلي.

تقع قرية عيلبون في الجليل الأسفل الشرقي على تله صغيرة في القسم الشمالي الشرقي لسهل البطوف, ببعد 9 كم شمال مفرق جولاني (مسكنه) على شارع رقم 806.

وكان مؤتمر الاسكندريه عقد في 5 سبتمبر 1964، بقصر المنتزه بالإسكندرية، بحضور أربعة عشر قائدا عربيا. وصدر عن المؤتمر بيانا ختاميا تضمن مجموعة من القرارات أهمها:

خطة العمل العربي الجماعي في تحرير فلسطين عاجلا أو آجلا.

البدء بتنفيذ مشروعات استغلال مياه نهر الأردن، وحمايتها عسكريا.