أرشيف | 10:30 م

رجال غزه لم يعودوا كالرجال

9 ديسمبر

وجعلنا الليل سباتا وجعلنا النهار معاشاكتب هشام ساق الله – يشكو كثير من الرجال من مشاكل نفسيه وجنسيه تجعلهم لايقوموا بدورهم مثل كل البشر فهناك مشاكل تطورت واصبحت حالات مرضيه اضطر الكثير منهم الى استخدام ادويه مساعده تساعدهم على التغلب على الحالات التي تنتابهم وهي نتيجة القلق الشديد والحاله النفسيه السيئه التي يعيشوها في ظل خوفهم من القادم وعدم توفر امكانيات الحياه مثل كل العالم .

كثير من الرجال يراجعوا عيادات الاطباء ويشكوا حالهم وظروفهم ومشاكلهم التي طرأت مؤخرا عليهم واصبحت حالات مرضيه لا يستطيعوا القيام بواجبهم في حياتهم الخاصه كالمعتاد ويشكو هؤلاء ظروف طارئه نفسيه طرأت تجعلهم يعزفوا عن القيام بواجبهم ودورهم واستمتاعهم بالحياه وبزوجاتهم كالمعتاد .

المكوث بداخل البيت لساعات طويله وعدم الذهاب للعمل بسبب المكوث في البيت بقرار من السلطه او عدم وجود عمل منتظم للرجل او البطاله واشياء اخرى تؤدي الى ضعف الحاله الجنسيه لدى الرجل بسبب عدم استقرارهم المادي وهذا يؤدي الى قلق وعدم استقرار عاطفي ويؤدي استمرار هذا الامر الى عقده ومشكله عضويه .

كثير من الشباب يفشلوا في ممارسة الزواج والحب ويتاخروا في الانجاب وهؤلاء حين يتم فحصهم من الاطباء المختصين يكتشفوا ان هناك مشاكل نفسيه تطورت لتصبح مشاكل عضويه تمنع هؤلاء الشباب عن القيام بدورهم وواجبهم تجاه زوجاتهم الا باستعمال الادويه الطبيه المساعده واتباع نظام علاجي خاص يؤدي الى عودتهم الى حياتهم الطبيعيه .

انقطاع التيار الكهربائي وعدم توفر الحمام وعدم الاستقرار المالي وحالة التوتر السياسي والاجتماعي والترقب ومتابعة الاحداث الجاريه في المنطقه ومتابعة التلفزيون ونشرات الاخبار واشياء كثيره يواجهه الشباب تحول دون وجود مزاج ورغبه في ممارسة مايمارسه الناس والقيام بالدور المنوط به وهذا كله نتيجة حاله يعيشها معظم الشباب الفلسطيني .

وكثر من الشباب يلجئوا لاستخدام هذا العقار المخدر الذي يسمى الاترمان ادمانهم عليه وزيادة الكميات التي يستخدموها تؤدي الى حاله معقده من العزوف على ممارسة الزواج والحب وتؤدي الى حاله تحتاج الى علاج طبي من هذا الادمان والعلاج النفسي للعوده من جديد لممارسة حياته من جديد بشكل طبيعي .

الاكيد ان الظروف التي يعشها الشباب في قطاع غزه مختلفه كثيرا عما يعيشه كل العالم وقلة العمل والبطاله العاليه اضافه الى وجود عدد كبير من الموظفين الذين لايذهبوا الى اعمالهم وتواجدهم الدائم في البيت ادى الى تعقيد الامر وعدم القدره على القيام بالواجب تجاه الزوجات بالشكل المطلوب وتحول هذا الفتور الى حاله مرضيه يتوجب علاجها باسرع وقت حتى لا تصبح حاله مرضيه .

كثيرا من الشباب تحدثوا اماني عن وجود ماده قام برشها الجيش الصهيوني في هواء قطاع غزه تؤدي الى مثل هذه الحاله وتمنع الشباب من القيام بواجبهم وحياتهم وممارسة الحب بالشكل المطلوب وكالمعتاد من اجل وقف الخصوبه وهي ربما اقوال تبرر الحاله التي وصلوا اليها في كثير من الاحيان .

انا اقول ان هناك حاله مرضيه كبيره يعاني منها الشباب نتيجة الضغط الشديد والظروف الغير الطبيعيه تحول دون قيام الجميع بممارسة ماكانوا يمارسونه من قبل وان هذه الحاله تحولت من حالة نفسيه الى حاله مرضيه تحتاج الى علاج نفسي وجسدي من اجل الخروج منها .

كما ان الظروف والحصار واغلاق المعابر وانقطاع التيار الكهربائي لساعات طويله ومشكلة البطاله وعدم التوجه الى الاعمال بشكل يومي والركود في الحاله الاقتصاديه والمشاكل الماليه التي يعاني منها الموظفين وتاخر الرواتب والضغط اليومي في كل شيء كل هذه تحول من ان يكون الرجل طبيعي في كل شيء فما بالك في ممارسته الحب مع اهل بيته .

اتمنى ان اكون مخطىء فيما كتبت واتمنى ان يكون مادار بيني وبين مجموعه من الشباب حول هذا الامر لايمكن ان يتم تعميمه على كل المجتمع الغزاوي واتمنى ان تكون الاوضاع على خير مايرام واتمنى السلامه للجميع .

إلى اللذين يتحدثوا عن موظفين غزه ويقاتلوا من اجل خصم علاوة الاشراف والمواصلات عنهم اتمنى ان يقوموا بدراسة اوضاع هؤلاء الموظفين الجالسين في بيوتهم بقرار من حكومة سلام فياض وان يعيشوا نفس الظروف التي يعيشها هؤلاء الموظفين في قطاع غزه حتى يقدروا الحاله التي يعيشها هؤلاء الموظفين ومعظم الشباب في قطاع غزه في ظل اغلاق المعابر وعدم الذهاب الى اعمالهم فهناك من يموت ببطىء بدون ان يقدر حالته احد فقط يقوموا بحساب الامور من ناحيه ماليه وينسوا ان هناك ماكينات بشريه متوقفه بدات تخرب ودب المرض والمشاكل النفسيه في داخلهم وازدات الجلطات والامراض فيهم فبداوا يسقطوا الواحد تلو الاخر وهناك من يتحدث عن شفافيه كذابه وينسوا الانسان الذي هو اهم مانملك .

اتمنى ان يتم القيام بعمل دراسة بهذا الشان ومتابعة هذا الوضع الذي هو بحاجه الى دراسه علميه من اجل حله والتغلب عليه والمساعده بعودة الاف الشباب الى وضعهم الطبيعي بعلاج نفسي وجسدي وتوفير حياه كريمه وهدوء اجتماعي واستقرار امني ونفسي لابناء الشعب الفلسطيني كي يعيشوا مثل باقي البشر .

تحذير الى الفقراء من المنخفض القطبي القادم الى قطاع غزه

9 ديسمبر

?????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????كتب هشام ساق الله – اكثر من يتضرر بالمنخفضات الجويه القطبيه والسايبيريه والروسيه وكل المسميات هم الفقراء الذين بيوتهم غير مجهزه لاستقبال هذه الرياح العاتيه سواء كانت مغطاه بالزينكو او بالاسباست او لايوجد لديهم شبابيك محكمة الاغلاق او الذين يسكنوا في المناطق المنخفضه والتي ستندفع اليها الماء وتدخل بيوتهم .

يا الله احمي هؤلاء الفقراء من هذه العاصفه الصعبه التي ستاتي على بلاد الشام وخاصه قطاع غزه ونجيهم هم واسرهم منها بسلام ويسر لهم من يقف الى جانبهم ويساعدهم على تجاوزها بتوفير مستلزمات بسيطه لهم كالمشاطيح الخشب او النايلون حتى يغلقوا كل الفتحات التي قد تدخل الهواء البارد والمطر الشديد الى داخل بيوتهم .

جميل ان اعلن الدفاع المدني عن جاهزيته لاستقبال العاصفه بكل ما اوتي من قوه ولكن الاجمل ان يتم الذهاب الى هذه البيوت الفقيره التي تغرق كل عام ويتم تحصينها قبل العواصف حتى لانندم كثيرا ونفقد احد هؤلاء الاطفال والرجال والنساء ونحميهم من عواقب كل مايجري.

مشاهد اعتدنا على رؤيتها ومشاهدتها خاصه بمخيمات اللاجئين على امتداد قطاع غزه او بالمناطق الفقيره والبدويه حيث الخيام والبيوت الغير مجهزه لاستقبال عواصف الشتاء العاتيه وخاصه وان كانت قطبيه او في منطقة واد غزه حين ينزل الواد بعد ان يشبع الصهاينه من حجز الماء لتتحول الى دمار على شعبنا ومصائب .

والاسوء في هذا المنخفض عدم وجود تيار كهربائي متوفر طوال الوقت لدى هؤلاء المواطنين كي يواجهوا البرد بالتدفئه ويستطيعوا التحرك في بيتهم وهي مضاءة فالتيار الكهربائي ياتي 6 ساعات وينقطع 12 ساعه ومافي ياما ارحميني عندهم والقادم اصعب ربما ياتي التيار حسب تحذيرات سلطة الطاقه فقط 4 ساعات بالمنخفض الجوي الحاد القادم .

احفظوا الاطفال الصغار ودفوهم جيدا واحفظوا الختياريه وكبار السن وحاولوا عدم خروجهم خارج البيوت او انارة طريقهم الى الحمامات لقضاء حوائجم فكم من حاله تنكسر في هذه الظروف الصعبه وكم من حريق يمكن ان يحدث من الشمع او من نار الحطب للتدفئه يجب ان ياخذ الجميع حذره من هذا القادم حتى نخرج جميعا منه بسلام .

اتمنى ان تمر هذه العاصفه بسلام هي والعاصفه التي ستاتي بعدها فحسب الاحوال الجويه المنخفضات ستتابع حتى 20 كانون ديسمبر واحد تلو الاخر وكلهم اصعب من بعض لذلك نتمنى الحذر والسلامه للجميع .

أفادت دائرة الأرصاد الجوية الفلسطينية اليوم الإثنين، بأن البلاد ستتأثر بمنخفض جوي عميق مصاحب لكتلة هوائية باردة من أصل قطبي.

وقال مدير عام الأرصاد الجويـة يوسـف أبو أسعـد في بيان صحفي، إن الأمطار الغزيرة ستهطل اعتباراً من مساء غد الثلاثاء وتستمر الأربعاء والخميس والجمعة والسبت، وتكون الأمطار مصحوبة بالعواصف الرعدية وتساقط البرد بين الحين والآخر، وتكون سرعة الرياح عالية تصل الهبات القوية إلى حوالي 70 كيلومتر في الساعة.

وأضاف: في ساعات مساء وليلة الخميس، تبدأ الثلوج بالتساقط على المرتفعات الجبلية التي يزيد ارتفاعها عن 800 متر عن مستوى سطح البحر، ومن المتوقع أيضاً أن تكون أكثر سمكاً في مدينة الخليل وبلدتي حلحول وبيت أمر، ومرتفعات مدينتي بيت لحم ورام الله والجبال المحيطة بهما، بالإضافة إلى المرتفعات الجبلية في مدينة نابلس.

وحفاظاً على الأرواح والممتلكات، حذرت دائرة الأرصاد الجوية من خطر تدني الرؤية الأفقية، وسرعة الرياح الشديدة، ومن خطر تشكل السيول والفيضانات في الأودية والمناطق المنخفضة، وكذلك من خطر التزحلق على الطرق نتيجة تساقط البرد والثلوج.

حل الدولتين غزه والضفه الغربيه اصبح حقيقه في المخطط الامريكي الصهيوني

9 ديسمبر

995821_10151532744079285_648788975_nكتب هشام ساق الله – باعلان الرئيس الامريكي باراك اوباما ان الخطوط العريضة لاتفاقية سلام محتملة واضحة وترك الباب مفتوحا امام التوصل لاتفاقية تستبعد قطاع غزة اصبح حل الدولتين في غزه والضفه الغربيه حقيقه وهناك من بدا بخطوات الفصل من اجل تجسيده على الارض .

تصريحات الرئيس الامريكي باراك اوباما امام مؤتمر صهيوني بشان قطاع غزه ليس عبثيا ولم يكن مصادفه ويتم العمل من اجل تحقيقه منذ زمن طويل فالانقسام الفلسطيني وبقاءه هذه الفتره يكاد يكون جزء من هذه المؤامره وادارة ملفات الانقسام وفك الارتباط خطوات تتم من اجل ترجمة هذا الامر وجعله حقيقه على الارض .

حل الدولتين الفلسطينيتين اصبح حقيقه دولة غزه ودولة فلسطين في الضفه الغربيه والمصالحه لن تتم الا وفق هذا الحل وحوار الاحمد ومشعل في قطر العظمى هو فقط لنقل اخر المستجدات والاتفاق على لقاءات حب جديده بينهما في مصر خلال الايام القادمه .

استهداف قطاع غزه وقطع العلاقه معه من السلطه الفلسطينيه في رام الله واستمرار قضية الكهرباء وقطع العلاوات الاشرافيه والمواصلات واعتبار الموظفين الجالسين في بيوتهم يقوموا بتقاضي رواتب بدو وجه حق رغم ان هناك قرار سياسي كبير اتخذ من حكومة سلام فياض ومن مؤسسة الرئاسه بالتوقف عن العمل وترك اماكن العمل في خطوه كانت لافشال حكومة غزه بالقيام بمهماتها والان لحسوا تلك القرارات واصبح وجود الموظفين واوضاعهم خاطىء .

تعميق حالة الانفصال بين دولتي الوطن والحديث عن الشفافيه والازمه الماليه وعبىء قطاع غزه اصبح ظاهره على الانترنت والفيس بوك وكذلك في الشارع الفلسطيني في الضفه الغربيه وهناك من اصبح يتبنى طرح الدولتين في غزه والضفه بشكل عنصر واقليمي واضح فالجميع لايرد قطاع غزه بكل مافيها .

الخطوات القادمه سيعيدوا مؤامرة سلام فياض التي تجميدها بالتقاعد المبكر لاكثر من 27 الف موظف من المدنيين والعسكريين خطوه اولى نحو الفصل الكامل وقطع كل التعاملات مع بقاء هؤلاء الموظفين مرتبطين بمساعادات اجتماعيه تقدم لهم نظير خدماتهم للوطن والتخفيف على موازنة الضفه الغربيه مع وجود بند في المساعدات الدوليه يساعد على تطبيق خطة اوباما بالفصل وانهاء الارتباط مع قطاع غزه .

المؤكد ان التيار المتاسرل والمتصهين في داخل السلطه الفلسطينيه وهو المسيطر والذي يعرف الاسرار والخطط ويقوم بترجمتها فلسطينيا في داخل مؤسسات السلطه هو من يقود مايجري من هجمات واستهداف ضد قطاع غزه ومحاصرتها ازمة الكهرباء واداخلنا في ازمه تلو الازمه من اجل ان تصعيب الحياه على قطاع غزه .

الخطوات المتدحرجه لتثبيت مخطط الرئيس الامريكي اوباما المتفق فيه مع رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو والذي له ايدي واذرع داخل السلطه الفلسطنييه من التيار المتصهين المعادي لشعبنا والذين هم في مواقع متقدمه بالسطله ينفذوا تطبيق هذا المخطط ليحرموا شعبنا من تحقيق احلامه الوطنيه واقامة دوله فلسطينيه على تراتبه الوطني و تسهيل تحقيق الحلم الصهيوني .

وقال الرئيس الامريكي باراك اوباما اليوم ان المفاوضات الفلسطينية-الاسرائيلية الجارية حاليا وصلت الى مرحلة بحث القضايا الجوهرية وهي الخاصة بالاراضي والامن واللاجئين والقدس مشيدا بشجاعة الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو على جهودهما التي ادت الى اجراء حوارات جادة على مدى الاشهر الاخيرة.

وقال اوباما “اعتقد ان من الممكن خلال الاشهر العديدة المقبلة التوصل لاطار عمل لا يعالج كل تفصيلة ولكن يجعلنا نصل لنقطة يدرك فيها الجميع ان التحرك للامام افضل من الرجوع للخلف.”

واوضح كل من اوباما وكيري في تصريحاتهما انه اذا تم التوصل لاتفاقية اطار العام المقبل فانه سيظل هناك عمل كثير يتعين القيام به.

وقال اوباما ان الخطوط العريضة لاتفاقية سلام محتملة واضحة وترك الباب مفتوحا امام التوصل لاتفاقية تستبعد قطاع غزة.

وقال اوباما “اذا كان هناك نموذج يتطلع اليه الشبان الفلسطينيون في غزة ويرون ان الفلسطينيين في الضفة الغربية يستطيعون الحياة بكرامة..فان هذا شيء يريده شبان غزة.”

واضاف اوباما خلال حضوره مؤتمر العلاقات الامريكية الاسرائيلية الذي ينظمه معهد ” بروكينجز” ان الولايات المتحدة تستطيع ان تلعب دورا فعالا لتسهيل المفاوضات بين الجانبين ولتقريب وجهات النظر بين الجانبين مؤكدا ان المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية قد وصلت الى مرحلة يمكن ان تؤدي الى التوصل الى “حل الدولتين” حيث يمكن ان يعيش الفلسطينيون والاسرائيليون جنبا الى جنب في سلام وامن غير ان ذلك يتطلب اتخاذ قرارات صعبة على حد قوله.

واشار اوباما الى اختياره الى الجنرال جون الين والذي تراس سابقا التحالف العسكري في افغانستان للتوصل الى بعض الافكار الخاصة باقامة دولتين تحافظ على ما وصفة بجوهر امن اسرائيل واضاف انه سيتم طرح تلك الافكار على الفلسطينيين واسرائيل وانتظار موافقتهم عليها قائلا ان على الرئيس عباس تفهم ان الفلسطينيين لن يحصلوا على كل مايريدونه بين عشية وضحاها على حد قوله .

العاشر من كانون اول ديسمبر ذكرى اليوم العالمي لحقوق الانسان

9 ديسمبر

اعلان حقوق الانسانكتب هشام ساق الله – أردت ان اذكر قراء مدونتي مشاغبات هشام ساق الله بهذا اليوم وانشر الاعلان العالمي لحقوق الانسان ومبادئه الساميه التي تنظبق على جميع شعوب الارض ولكننا حرمنا منها نحن ابناء الشعب الفلسطيني والسبب ان الدوله التي تحتلنا هي دوله فوق القانون ومحميه بموجب عهد استعماري وصمت عربي واسلامي ودولي .

الديباجة

لمّا كان الاعتراف بالكرامة المتأصلة في جميع أعضاء الأسرة البشرية وبحقوقهم المتساوية الثابتة هو أساس الحرية والعدل والسلام في العالم.

ولما كان تناسي حقوق الإنسان وازدراؤها قد أفضيا إلى أعمال همجية آذت الضمير الإنساني. وكان غاية ما يرنو إليه عامة البشر انبثاق عالم يتمتع فيه الفرد بحرية القول والعقيدة ويتحرر من الفزع والفاقة.

ولما كان من الضروري أن يتولى القانون حماية حقوق الإنسان لكيلا يضطر المرء آخر الأمر إلى التمرد على الاستبداد والظلم.

ولما كانت شعوب الأمم المتحدة قد أكدت في الميثاق من جديد إيمانها بحقوق الإنسان الأساسية وبكرامة الفرد وقدره وبما للرجال والنساء من حقوق متساوية وحزمت أمرها على أن تدفع بالرقي الاجتماعي قدمًا وأن ترفع مستوى الحياة في جو من الحرية أفسح.

ولما كانت الدول الأعضاء قد تعهدت بالتعاون مع الأمم المتحدة على ضمان إطراد مراعاة حقوق الإنسان والحريات الأساسية واحترامها.

ولما كان للإدراك العام لهذه الحقوق والحريات الأهمية الكبرى للوفاء التام بهذا التعهد.

فإن الجمعية العامة

تنادي بهذا الإعلان العالمي لحقوق الإنسان

على أنه المستوى المشترك الذي ينبغي أن تستهدفه كافة الشعوب والأمم حتى يسعى كل فرد وهيئة في المجتمع، واضعين على الدوام هذا الإعلان نصب أعينهم، إلى توطيد احترام هذه الحقوق والحريات عن طريق التعليم والتربية واتخاذ إجراءات مطردة، قومية وعالمية، لضمان الإعتراف بها ومراعاتها بصورة عالمية فعالة بين الدول الأعضاء ذاتها وشعوب البقاع الخاضعة لسلطانها.

المادة 1
يولد جميع الناس أحرارًا متساوين في الكرامة والحقوق. وقد وهبوا عقلاً وضميرًا وعليهم أن يعامل بعضهم بعضًا بروح الإخاء.

المادة 2
لكل إنسان حق التمتع بكافة الحقوق والحريات الواردة في هذا الإعلان، دون أي تمييز، كالتمييز بسبب العنصر أو اللون أو الجنس أو اللغة أو الدين أو الرأي السياسي أو أي رأي آخر، أو الأصل الوطني أو الإجتماعي أو الثروة أو الميلاد أو أي وضع آخر، دون أية تفرقة بين الرجال والنساء.

وفضلاً عما تقدم فلن يكون هناك أي تمييز أساسه الوضع السياسي أو القانوني أو الدولي لبلد أو البقعة التي ينتمي إليها الفرد سواء كان هذا البلد أو تلك البقعة مستقلاً أو تحت الوصاية أو غير متمتع بالحكم الذاتي أو كانت سيادته خاضعة لأي قيد من القيود.

المادة 3
لكل فرد الحق في الحياة والحرية وسلامة شخصه.

المادة 4
لا يجوز إسترقاق أو إستعباد أي شخص. ويحظر الإسترقاق وتجارة الرقيق بكافة أوضاعهما.

المادة 5
لا يعرض أي إنسان للتعذيب ولا للعقوبات أو المعاملات القاسية أو الوحشية أو الحاطة بالكرامة.

المادة 6
لكل إنسان أينما وجد الحق في أن يعترف بشخصيته القانونية.

المادة 7
كل الناس سواسية أمام القانون ولهم الحق في التمتع بحماية متكافئة عنه دون أية تفرقة، كما أن لهم جميعاً الحق في حماية متساوية ضد أي تمييز يُخل بهذا الإعلان وضد أي تحريض على تمييز كهذا.

المادة 8
لكل شخص الحق في أن يلجأ إلى المحاكم الوطنية لإنصافه عن أعمال فيها اعتداء على الحقوق الأساسية التي يمنحها له القانون.

المادة 9
لا يجوز القبض على أي إنسان أو حجزه أو نفيه تعسفاً.

المادة 10
لكل إنسان الحق، على قدم المساواة التامة مع الآخرين، في أن تنظر قضيته أمام محكمة مستقلة نزيهة نظراً عادلاً علنياً للفصل في حقوقه والتزاماته وأية تهمة جنائية توجه له.

المادة 11
كل شخص متهم بجريمة يعتبر بريئاً إلى أن تثبت إدانته قانوناً بمحاكمة علنية تؤمن له فيها الضمانات الضرورية للدفاع عنه.

لا يدان أي شخص من جراء أداء عمل أو الإمتناع عن أداء عمل إلاّ إذا كان ذلك يعتبر جرماً وفقاً للقانون الوطني أو الدولي وقت الارتكاب. كذلك لا توقع عليه عقوبة أشد من تلك التي كان يجوز توقيعها وقت ارتكاب الجريمة.

المادة 12
لا يعرض أحد لتدخل تعسفي في حياته الخاصة أو أسرته أو مسكنه أو مراسلاته أو لحملات على شرفه وسمعته. ولكل شخص الحق في حماية القانون من مثل هذا التدخل أو تلك الحملات.

المادة 13
لكل فرد حرية النقل واختيار محل إقامته داخل حدود كل دولة.

يحق لكل فرد أن يغادر أية بلاد بما في ذلك بلده كما يحق له العودة إليه.

المادة 14
لكل فرد الحق أن يلجأ إلى بلاد أخرى أو يحاول الالتجاء إليها هربا من الاضطهاد.

لا ينتفع بهذا الحق من قدم للمحاكمة في جرائم غير سياسية أو لأعمال تناقض أغراض الأمم المتحدة ومبادئها.

المادة 15
لكل فرد حق التمتع بجنسية ما.

لا يجوز حرمان شخص من جنسيته تعسفا أو إنكار حقه في تغييرها.

المادة 16
للرجل والمرأة متا بلغا سن الزواج حق التزوج وتأسيس أسرة دون أي قيد بسبب الجنس أو الدين. ولهما حقوق متساوية عند الزواج وأثناء قيامه وعند انحلاله.

لا يبرم عقد الزواج إلا برضى الطرفين الراغبين في الزواج رضى كاملا لا إكراه فيه.

الأسرة هي الوحدة الطبيعية الأساسية للمجتمع ولها حق التمتع بحماية المجتمع والدولة.

المادة 17
لكل شخص حق التملك بمفرده أو بالاشتراك مع غيره.

لا يجوز تجريد أحد من ملكه تعسفا.

المادة 18
لكل شخص الحق في حرية التفكير والضمير والدين. ويشمل هذا الحق حرية تغيير ديانته أو عقيدته، وحرية الإعراب عنهما بالتعليم والممارسة وإقامة الشعائر ومراعاتها سواء أكان ذلك سرا أم مع الجماعة.

المادة 19
لكل شخص الحق في حرية الرأي والتعبير. ويشمل هذا الحق حرية اعتناق الآراء دون أي تدخل، واستقاء الأنباء والأفكار وتلقيها وإذاعتها بأية وسيلة كانت دون تقيد بالحدود الجغرافية.

المادة 20
لكل شخص الحق في حرية الاشتراك في الجمعيات والجماعات السلمية.

لا يجوز إرغام أحد على الانضمام إلى جمعية ما.

المادة 21
لكل فرد الحق في الاشتراك في إدارة الشؤون العامة لبلاده ما مباشرة وإما بواسطة ممثلين يختارون اختيارا حرا.

لكل شخص نفس الحق الذي لغيره في تقلد الوظائف العامة في البلاد.

إن إرادة الشعب هي مصدر سلطة الحكومة، ويعبر عن هذه الإرادة بانتخابات نزيهة دورية تجري على أساس الاقتراع السري وعلى قدم المساواة بين الجميع أو حسب أي إجراء مماثل يضمن حرية التصويت.

المادة 22
لكل شخص بصفته عضوا في المجتمع الحق في الضمانة الاجتماعية وفي أن تحقق بوساطة المجهود القومي والتعاون الدولي وبما يتفق ونظم كل دولة ومواردها الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والتربوية التي لا غنى عنها لكرامته وللنمو الحر لشخصيته.

المادة 23
لكل شخص الحق في العمل، وله حرية اختياره بشروط عادلة مرضية كما أن له حق الحماية من البطالة.

لكل فرد دون أي تمييز الحق في أجر متساو للعمل.

لكل فرد يقوم بعمل الحق في أجر عادل مرض يكفل له ولأسرته عيشة لائقة بكرامة الإنسان تضاف إليه، عند اللزوم، وسائل أخرى للحماية الاجتماعية.

لكل شخص الحق في أن ينشأ وينضم إلى نقابات حماية لمصلحته.

المادة 24
لكل شخص الحق في الراحة، أو في أوقات الفراغ، ولا سيما في تحديد معقول لساعات العمل وفي عطلات دورية بأجر.

المادة 25
لكل شخص الحق في مستوى من المعيشة كاف للمحافظة على الصحة والرفاهية له ولأسرته. ويتضمن ذلك التغذية والملبس والمسكن والعناية الطبية وكذلك الخدمات الاجتماعية اللازمة. وله الحق في تأمين معيشته في حالات البطالة والمرض والعجز والترمل والشيخوخة وغير ذلك من فقدان وسائل العيش نتيجة لظروف خارجة عن إرادته.

للأمومة والطفولة الحق في مساعدة ورعاية خاصتين. وينعم كل الأطفال بنفس الحماية الاجتماعية سواء أكانت ولادتهم ناتجة عن رباط شرعي أم بطريقة غير شرعية.

المادة 26
لكل شخص الحق في التعلم. ويجب أن يكون التعليم في مراحله الأولى والأساسية على الأقل بالمجان، وأن يكون التعليم الأولي إلزاميا وينبغي أن يعمم التعليم الفني والمهني، وأن ييسر القبول للتعليم العالي على قدم المساواة التامة للجميع وعلى أساس الكفاءة.

يجب أن تهدف التربية إلى إنماء شخصية الإنسان إنماء كاملا، وإلى تعزيز احترام الإنسان والحريات الأساسية وتنمية التفاهم والتسامح والصداقة بين جميع الشعوب والجماعات العنصرية أو الدينية، وإلى زيادة مجهود الأمم المتحدة لحفظ السلام.

للآباء الحق الأول في اختيار نوع تربية أولادهم.

المادة 27
لكل فرد الحق في أن يشترك اشتراكا حرا في حياة المجتمع الثقافي وفي الاستمتاع بالفنون والمساهمة في التقدم العلمي والاستفادة من نتائجه.

لكل فرد الحق في حماية المصالح الأدبية والمادية المترتبة على إنتاجه العلمي أو الأدبي أو الفني.

المادة 28
لكل فرد الحق في التمتع بنظام اجتماعي دولي تتحقق بمقتضاه الحقوق والحريات المنصوص عليها في هذا الإعلان تحققا تاما.

المادة 29
على كل فرد واجبات نحو المجتمع الذي يتاح فيه وحده لشخصيته أن تنمو نموا حرا كاملا.

يخضع الفرد في ممارسته حقوقه لتلك القيود التي يقررها القانون فقط، لضمان الاعتراف بحقوق الغير وحرياته واحترامها ولتحقيق المقتضيات العادلة للنظام العام والمصلحة العامة والأخلاق في مجتمع ديمقراطي.

لا يصح بحال من الأحوال أن تمارس هذه الحقوق ممارسة تتناقض مع أغراض الأمم المتحدة ومبادئها.

المادة 30
ليس في هذا الإعلان نص يجوز تأويله على أنه يخول لدولة أو جماعة أو فرد أي حق في القيام بنشاط أو تأدية عمل يهدف إلى هدم الحقوق والحريات الواردة فيه.