أرشيف | 9:55 م

عام مضى على رحيل المناضل يوسف الزعيم ابو نبيل قائد من الرعيل الأول لحركة فتح

6 نوفمبر

يوسف الزعيم
كتب هشام ساق الله – عام مضى على رحيل القائد الفتحاوي الكبير المرحوم يوسف الزعيم ابونبيل هذا الرجل الذي شارك في النضال الفلسطيني منذ بداياته والتحق بالفيلق الجنوبي للثوره وعمل في صفوفها وبقي على عهده للثوره والثوار حتى توفي وتم دفنه في مقبرة الشهداء بعد رحلة جهاد ونضال وعباده طويله تغمده الله بواسع رحمته ان شاء الله .

المناضل الكبير ابونبيل الزعيم هذا الرجل الرائع الذي ظل حتى اخر يوم في حياته يتذكر الاحداث ويعرف كل من يزورونه وقد تواعدت عدة مرات انا وصديقي الدكتور فيصل ابوشهلا عضو المجلس التشريعي و المجلس الثوري لزيارته والجلوس اليه والحديث معه وعمل موضوع عنه كونه من الرعيل الاول لحركة فتح في قطاع غزه الذي لازال على قيد الحياه ولكن للاسف لم تسنح الفرصه .

المناضل والقائد الوطني يوسف الزعيم ولد في مدينة غزه عام 1926 ودرس في مدارسها حتى انهى المرحله الاولى من التعليم وكان يجيد اللغه الانجليزيه بطلاقه وقد عمل مع الفيلق الجنوبي للثوره الفلسطينيه الذي قاده المرحوم منير الريس وهو في ريعان شبابه في جهاز الاستخبارات الخاص فيها .

عمل في الشرطه المصريه بعد ان سيطرتها على قطاع غزه زمن القائد الرئيس جمال عبد الناصر وبقي حتى استقال وعمل مع القوات الدوليه كمترجم وبقى حتى عام 1967 حين احتلت قوات الاحتلال الصهيوني قطاع غزه ليبدا رحلة نضال ضد المحتلين .

كان قد التحق في صفوف حركة فتح منذ انطلاقتها وتجند ليكون احد ابرز القاده السريين الذين عملوا في صفوفها وقد اعتقلته سلطات الاحتلال الصهيوني عام 1967 لمدة 11 شهر امضاها في التحقيق ومورس بحقه ابشع انواع التحقيق ليعترف ولكنه لم يعترف ولم يدلي باي اعتراف امام المحتلين ولذلك تم اطلاق سراحه ليعود ليعمل في القطاع الغربي للحركه مع الشهيد خليل الوزير ابوجهاد .

وقد قالت المناضله عايده سعد التي اعتقلتها قوات الاحتلال وهي لم تبلغ الثامن عشر من عمرها وهي اخت لثلاثة شهداء استشهدوا في عام 1956 بمجزره ارتكبت في قطاع غزه والتحقت في صفوف حركة فتح على يد المناضل ابويوسف ووجهت بالتحقيق به وانكرة معرفتها فيه وامضت في سجون الاحتلال الصهيوني ثلاثة عشر عام حتى تم اطلاق سراحه الى خارج الوطن في صفقة الاسرى عام 1985 .

وتقول المناضله الاسيره المحرره عايده سعد في لقاء نقلته مدونتي مشاغبات سياسيه في مقابله اجريت معها عام 2008 ” “لعل أصعب يوم عليّ في التعذيب كان ذلك الذي ساقوني فيه إلى إحدى غرف التحقيق كي أتعرف على مسئولي أبو نبيل الزعيم، وحتى اليوم ما أزال أقسم بأنني لم أعرفه لحظتها لأن ملامح وجهه كانت مطموسة كليا بالدماء والجروح من كثرة التعذيب. وعندما قلت لهم بأنني لم أعرفه قدّوا قميصي حتى تدخّل الزعيم من الغضب، وعرفته عندما تحدث ” .

هذا المناضل الذي ظل بيته عامر باستقبال كل الاسرى المحررين من سجون الاحتلال وكل المناضلين المطلوبين المطاردين لقوات الاحتلال وكان ايضا يستقبل في بيارته في المنطقة الوسطى كل من يطلب منه العوث والغوث والمساعده وكان دائما يقدم المطلوب وكل انواع الدعم سواء السلاح او المال او المساعده .

شارك بتاسيس مجموعات حركة فتح العسكريه طوال فترة الاحتلال الصهيوني وخاصه في سنوات السبعينات وكانت هذه المجموعات من المجموعات النشيطه والحيويه التي اوجعت قوات الاحتلال الصهيوني وقد عادت قوات الاحتلال الصهيوني الى اعتقال مره اخرى عام 1980 وخاص معركة شرسه مع التحقيق والتعذيب رغم كبر سنه لكي يعترف ولكنه كان دائما من الجبابره الابطال الذين لم تستطع ان تخضعهم الة الارهاب الصهيونيه وتم اطلاق سراحه لعدم اعترافه بعد ست شهور من التعذيب في زنازين الاحتلال الصهيوني .

كان طوال فترة الاحتلال احد اهم رجال الاصلاح والحل والعقد كان يسارع الى تقديم العون والمساعده والغوث لكل الملهوفين وكان بيته دائما ملاذا لكل ابناء حركة فتح واجتماعاتهم التنظيميه وقد استقبل في بيته اكثر من مره ابناء الحركه الذي تهجروا من بيوتهم بفعل العدوان عليهم وحماهم .

في الانتفاضه الاولى قدم يد العون والغوث للمخيمات والمناطق المحاصره وقدم الكثير من المعونات وعمل على تاسيس لجنة زكاه غزه والتي كانت تتبع في البدايات الاولى حركة فتح وقام بتقديم مساعدات دوريه للعائلات الفقيره المحتاجه وشارك في تاسيس جمعية المحاربين القدامى في فلسطين وشهد بيته عدة اجتماعات للهيئه التاسيسيه حيث قاد هذه المؤسسه احد ابناء مجمعاته وأصدقائه المرحوم محمد الغزاوي وخليل فرج واخرين .

بقي حتى يوم وفاته يؤدي كافة الفرائض الدينيه والصلاه في المساجد وهو معروف بالصلاح والتقوى حتى توفاه الله يوم امس ليلا عن عمر يناهز السادسه والثمانين وبعد رحله طويله من النضال الطويل عاصر فيها كل الحقبات السياسيه التي مرت بالثوره الفلسطينيه .

وللمرحوم المغفور له باذن الله ابونبيل الزعيم ابنان هما نبيل الزعيم وهو من كوادر الحركه وعمل مديرا للشركه الفلسطينيه للاسمنت والحديد التي تتبع السلطه الفلسطينيه وهو مشرف عام على المدرسة الامريكيه في قطاع غزه وابنه الاخر المحامي شرحبيل الزعيم وهو محامي مشهور ومعروف يعمل مستشارا قانونيا لوكالة الغوث اضافه الى مجموعه كبيره من المؤسسات والشركات العالميه وله شركه للمحاماه اضافه الى عضويته بمجلس ادارة مجموعة الاتصالات الفلسطينيه وهو من ابناء حركة فتح المعروفين ومحامي كل المناضلين بالحركه منذ تخرجه زمن الانتفاضه الفلسطينيه الاولى .

وللمناضل ابونبيل الزعيم ابنتان هما الاختين نهيل وشريفه الزعيم وهما من كادرات حركة فتح في الجامعة الاسلاميه بمدينة غزه ومن الرعيل الاول الذي قاد الشبيبه في الجامعه الاسلاميه حتى تخرجهما وتزوجهما .

الصبر والسلوان للاخوه نبيل وشرحبيل والاخوات نهيل وشريفه واحفاده وعموم ال الزعيم في الوطن والخارج املين ان تكون هذه الكلمات رحمه ونور على روح هذا القائد الوطني الكبير المناضل المرحوم يوسف الزعم ابو نبيل تغمده الله بواسع رحمته وجعله من اهل الجنه في العليين منها مع النبيين والصالحين والشهداء وحسن اولئك رفيقا وانا لله وانا اليه راجعون .

الإعلانات

13 عام على رحيل الشهيد البطل فارس عوده الذي تصدى بجسده لدبابة الميركافا

6 نوفمبر

فارس عوده
كتب هشام ساق الله – دائما كان يردد اسمه الشهيد القائد الرئيس ياسر عرفات كاحد ابطال شعبنا الفلسطيني المناضل الذي تحدى بشموخ ورجوله نادره هذه الدبابات الحديثه المسلحه باحدث الاسلحه في العالم ووقف امامها يرجمها بحجارته المقدسه حتى طالت صدره وراسه رصاصات غادره صهيونيه حاقده في مثل هذا اليوم الثامن من تشرين ثاني نوفمبر عام 2000 والانتفاضه الفلسطينيه في اوجها .

هذا الطفل الشهيد البطل فارس عودة الذي سقط مدرجا بدمائه وهو يتصدى لرتل من الدبابات الغازيه والمعتديه على شعبنا الفلسطيني هو ومجموعه من الاطفال الذين لا يزيد اعمارهم عن 15 عاما ولايحمل في يده الا الحجاره المقدسه التي لاتؤثر على هذه الدبابه المصفحه والمسلحه باحدث انواع الاسلحه .

حري بنا ان نعود لنتذكر هذا الطفل البطل الذي ضحى بنفسه بمواجهة الاله العسكريه الصهيونيه ولازلنا نسمع اصوات صراخه وحثه لكل اقرانه بالموت واقفين وشامخين كالاشجار وقوفا هذا الطفل الذي زغردت والدته حين وصل جثمانه الطاهر الى بيتهم بحي الزيتون وتم تشيع جثمانه شهيد شارك الرئيس الشهيد ببيت عزائه وكان دائما يذكره ويضربه كمثل لابطال شعبنا الذين ضحوا بدمائهم الطاهره على طريق الحريه والاستقلال .

الشهيد فارس عوده كان كل يوم يذهب الى مواجهة قوات الاحتلال الصهيوني بعد انتهائه من المدرسه وكان يحمل روحه على كفه وكانه يعلم انه سيسقط شهيدا مدرجا بدمائه من هؤلاء الصهاينه الحاقدين والعنصريين

تحيه للمصور الفرنسي لورو الذي يعمل لصالح وكالة الاسوشيوتدبرس كمصور والذي عمل بداية الانتفاضه الثانيه في قطاع غزه وعاد للعمل مره اخرى بعد عام وقام بزيارة عائلة الشهيد الطفل فارس عوده واستمع مطولا الى والدته واخوانه والعائله وسمع عن بطولاته اليوميه وماكان يقوم بعمله ضد قوات الاحتلال الصهيوني .

واشتهر الشهيد في صورة اظهرته يتصدى لدبابة “الميركافا” الاسرائيلية بحجارته الصغيرة خلال الشهر الثاني من انتفاضة الأقصى، واحتلت صورة الطفل صفحات الصحف والمجلات العالمية، وأثارت المجتمع الدولي حينها، ضد الممارسات الاسرائيلية بحق الاطفال الفلسطينيين.

وما زال اطفال فلسطين يسقطون في اعتداءات الاسرائيليين في نعلين وبلعين والنبي صالح وبيت أمر، وما زالوا ايضا يواجهون بحجارتهم الصغيرة جنود الاحتلال بحثا عن طفولتهم المسروقة وعن ارضهم المسلوبة.

واظهرت احصائيات للحركة العالمية للدفاع عن الاطفال أنه منذ بداية انتفاضة الاقصى في عام 2000 وحتى شهر ايلول من العام الجاري سقط 1359 طفلا برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي في الضفة وقطاع غزة.

ارتفاع اسعار المواصلات العامه في قطاع غزه الي عاجبه عاجبه والي مش عاجبه

6 نوفمبر

اجره
كتب هشام ساق الله – هناك ازمة حقيقيه في المواصلات العامه بين الاحياء في مدينة غزه وكذلك بين المدن والقرى والمحافظات بشكل واضح بسبب عدم تواجد الديزل للسيارات الاجره وهناك سائقين يستغلوا هذا الامر برفع الاسعار وطلب زياده والحجه دائما ان سعر السولار الصهيوني يختلف عن سعر السولار المصري بالضعف والي عاجبه يركب والي مش عاجبه بيرزق .

ركاب باعداد كبيره تجدهم يقفوا بانتظار سياره تقف لتحمل حمولة السياره وزياده في عدد الركاب المسموح والحجه تعويض فرق السولار الي بدو يركب بيركب والي بدوش ينتظر يجد سياره تحمله هذه هي القاعده المتبعه وخاصه بين المحافظات ودائما تكون السياره او الباص يحمل اكثر من العدد المسموح بسبب عدم توفر المواصلات والسولار .

واصبح يمارس البعض رياضة المشي وخاصه بالمشاوير القريبه بين احياء مدينة غزه فتجد كثير من الناس يمشوا ويحملوا بايديهم اغراض بسبب عدم وجود السيارات او لانهم لايريدوا دفع اكثر من الاجر المحدد الذي حددته وزارة المواصلات في حكومة غزه المعروفه منذ فتره طويله .

حدثني صديق انه ركب من شارع النصر الى شارع النصر بالقرب من مقبرة الشيخ رضوان واعطى السائق 10 شيكل وقام السائق بخصم 3 شيكل واعاد له الباقي ساله صديقي ليش قاله سامح ياشيخ الديزل مش موجود بالعافيه بنمشي وبدنا نعوض فرق الاسعار خليها على الله .

مررت بجانب احدى محطات الوقود ورايت زحمه غير عاديه على المحطه وسالت بنزين او سولار قالوا لي سولار صهيوني لم اكن اتوقع الاقبال على السولار الصهيوني والبنزين متوفر ولكن السيارات التي تعمل على البنزين رفعت اسعارها وخاصه في المكاتب واصبح اصحاب السيارات لايحركوا سياراتهم الا للمشاوير الضروريه جدا بسبب غلاء البنزين .

وقال لي احد الاصدقاء انه اصبح يشعر بالتعب حين ينتقل من الجامعه الى مدينته جنوب قطاع غزه بسبب الزحمه الكبيره داخل الحافله بسبب ان عدد الركاب اكثر من الحجم المخصص بكثير بسبب عدم توفر المواصلات ورغبة الجميع بالذهاب والعوده الى الجامعات .

قبل ايام طلبت من احد المكاتب ان يحضر لي شاحن السكوتر فقد نسيته في البيت وجاء الى المكان الذي حددته له واعطيته 5 شيكل كالعاده فهي التسعيره المعلن عنها في دعاية هذا المكتب الا ان الشاب قال لي لا 6 شيكل لو سمحت قلت له انتو معلنين أي مكان في مدينة غزه ب 5 شيكل قال لي البنزين انت تعرف ان سعر البنزين الصهيوني 7 شيكل .

للحق السائقين محقين برفع الاسعار بشكل كبير وذلك نظرا للفرق بين اسعار السولار الصهيوني والمصري وهو يصل الى الضعف تقريبا وهناك من يتاجر باسعار الديزل المصري المخزن ويضاعف سعره ليقارب السعر الصهيوني والسائق مضطر حتى يستطيع ان يعمل ويجلب قوت عائلته ومصروفها .

ومكاتب السيارات كثيرة العدد والمتواجده بكل الشوارع فبين كل مكتب هناك مكتب للسيارات باسماء مختلفه حتى انها غطت كل مدن لبنان وسوريا وتركيا ومصر وغيرها من المسميات فقد رفعوا اسعارهم المعلنه والتي يعرفها كل زبائنهم بسبب غلاء سعر البنزين والسولار فهم لا يستطيعوا العمل بالتسعيره السابقه وبيخسروا حسب مايقول سائقيهم عند حساب كل راكب مخالفه للتسعيره المتعارف عليها .

المواطنون متضامنون مع السائقين فهم يدفعوا بدون نقاش دائما ا وانهم يسالوا عن التسعيره قبل مايركبوا حتى لاتحدث مشكله مع السائق حين يصلوا الى المكان المطلوب فش بعد الفصيله والاتفاق شريعة المتعاقد .

رساله الى الاخ المناضل والقائد مروان البرغوثي في سجنه ارفض كل العروض

6 نوفمبر

مروان
كتب هشام ساق الله – تحيه نضاليه للاخ والقائد الفارس المناضل القابع في زنزانه صهيونيه اصبح يشكل الامل الفتحاوي للمستقبل القادم كونه الذي يمكن ان يجمع بين كل التناقضات المختلفه ويستطيع الخروج بحركة فتح الى بر الامان وهو من يزال يجمع بفكره وبممارسته فكر وفلسفة حركة فتح التي انطلقت فيها الحركه منذ البدايات الاولى .

اخي مروان ارفض كل المواقع والمسميات فانت اكبر من تلك المسميات وانت داخل سجون الاحتلال فمن يعرض عليك تلك المسميات أي كانت يريد ان يستخدمك لكي تقف الى جانبه وينفذ مايريد فانت كنت ولازلت وستظل الاكثر تاثيرا على كل ابناء حركة فتح بعد ان سقط الجميع في بحر مصالحهم واخذوا كل الامتيازات والبدلات .

اخي ابوالقسام هناك حالة من الاستقطاب التنظيمي والتجيش في داخل قيادة الحركه من اجل ان تستمر مصالحهم واميازاتهم وهناك من يريد ان يضعك نائب للرئيس حتى ياخذوا صلاحيات الموقع ويمارسوها على الارض وانت تبقى في داخل السجن معزولا في زنزانتك .

اخي مروان اعلم انهم يستطيعوا ان يطلقوا سراحك ويستطيعوا ان يعيدوك الى بيتك فلديهم مفاتيح الضغط على الكيان الصهيوني والولايات المتحده الامريكيه ويمكنهم ان يطلقوا سراحك ولكن هناك من لايريد هذا الامر فهم يخافوا منك ومن علاقاتك ومن التفاف القاعده التنظيميه حولك فقضيتك كانت وستظل قضيه سياسيه لفت اجزاءها من قبل المخابرات الصهيونيه لكي يتم تغييبك .

من تركوك طوال هذه السنوات الطويله ولم يقم احد منهم بزيارتك او الاستعانه بك براي او مشوره او حتى يتحدث عن قضيتك العادله ويطالب فيك وباطلاق سراحك او يخطط لحمله دوليه يتم عرض قضيتك وقضية القاده المعتقلين من مختلف الفصائل الفلسطينيه وتركوك هكذا بدون عمل أي شيء .

وهناك من اصبح يتحدث عن ورقة المناضل والقائد مروان لمواجهة اخرين ويدعم موقعه ويصنف نفسهانه مع المقاومه قولا فقط وليس له علاقه بالواقع المناضل ويريد ان يقول انه مع مروان قولا لا فعلا .

لا تكن طرفا في معادلة الخلاف القائمه ولا تكن حصان طرواده لاحد فانت مروان البرغوثي من يتامل ابناء حركة فتح من توحد صفوفهم وتخرجهم من ازمتهم وتعيدهم الى الخط النضالي القويم .

انا اقول لك ارفض كل المسميات طالما انت داخل سجون الاحتلال الصهيوني لاتعطي احد صوتك او تايدك أي كان فانت كنت وستظل ولاتزال امل كل ابناء حركة فتح وصوتهم المناضل ومن يمكن ان يقول كلمة الفصل في يوم من الايام حين نحتاج الى صوتك .