افيخاي أدرعي الناطق بلسان الجيش الصهيوني القاتل صداقته تزيد كل يوم

31 أكتوبر

درعي الصهيوني
كتب هشام ساق الله – كنت قد وجهت نداء للصحافيين والاصدقاء على الفيس بوك الفلسطينيين والعرب بالغاء صداقتها لهذا الجندي الصهيوني القاتل افيخاي ادرعي على مدونتي مشاغبات هشام ساق الله ” دعوه لإلغاء الصداقة والإعجاب على صفحة المجرم الصهيوني افيخاي أدرعي ” ولكن لم يستجب الا العدد القليل من الاصدقاء لهذا النداء .

للاسف لم تستجب نقابة الصحافيين الفلسطينيين المشغوله بالتهاني والتبركات والتعازي لهذا النداء ولم تصدر بيان تطالب فيها الصحافيين بالغاء صداقتهم واعتبار مايجري تطبيع مع الكيان الصهيوني ولم تطالب الاتحادات العربيه واتحاد الصحافيين العرب بدعوة اعضاءه بالغاء تلك الصداقات والاعجابات للقاده الصهاينه على صفحات الفيس بوك .

يبدو ان بعض القاده الكبار المعروفين بالتطبيع مع الكيان الصهيوني من الصحافيين والذين يعتبروا الامر طبيعي ومشروع ولا غضاضة فيه هم من يصمتوا على تلك العلاقات من اجل تسهيل حركتهم على الحواجز وحصولهم على التصاريح المطلوبه وهناك من يرتبط بعلاقات صداقه مع هذا المجرم واخرين من الصهاينه .

الغريب ان الامر لم يثير ايضا مؤسسات المجتمع المدني ومن يدعي انه يتابع شئون الصحافيين ويتابع امورهم وقضاياهم وهي مؤسسات وجمعيات مختلفه بسبب خوفهم من عدم تلقي الدعم من المؤسسات المانحه واعتبار دعواتهم دعوات لها علاقه بالساميه يمكن ان تعطل انسياب الاموال الى تلك المؤسسات وتعطيل برامجهم .

انا اشكر اخي وصديقي الاخ عبد الغني الشامي مدير وكالة خدمة قدس برس الذي قام بنشر تقرير حول هذا الموضوع وتم نشره باكثر من جهة اعلاميه داخل الوطن وخارجه طالب فيه بمقاطعة هذا الناطق الصهيوني والغاء الصداقه معه ولكن يبدو ان هؤلاء القتله استطاعوا التغلغل في حياتنا الثقافيه واصبحوا جزء منها لذلك لايمكن الاستغناء عن العلاقه معهم .

استغرب ايضا ان الاعلام الحكومي في حكومة غزه او نقابة حماس والجهاد الاسلامي او الاجهزه الامنيه التي تتابع كل حركة على الانترنت والفيس بوك لم يتحركوا تجاه هذا الموضوع وكانه امر طبيعي .

فاجئني صديقي الخبير في الشئون الصهيونيه انه يعد بحث سيقوم بنشره بالقريب من حجم التعاطي مع المواقع الصهيونيه والصداقه مع القيادات الصهيونيه على صفحات الفيس بوك وعلى المواقع الالكترونيه المختلفه تصل الى اعداد كبيره جدا ونشاط السفارات الصهيونيه في العالم ووزارة الخارجيه الصهيونيه في الترويج للدعاية العنصريه الصيهونيه في حين ان سفراءنا ووزارة خارجيتنا لا تعير الامر أي نوع من الاهتمام .

أصدقاء المجرم الصهيوني الناطق بلسان الجيش القاتل افيخاي أدرعي يزداود كل يوم من الصحافيين الفلسطينيين والعرب وكذلك المثقفين ورجال السياسه وتجار ومواطنين عاديين والحجه متابعة البيانات الصادره عن الجيش الصهيوني ومعرفة المزيد من المعلومات وهناك من تفاجئ انه يقول لك انه اضافه بحسن نيه وبرغبة بمعرفة الاخر .

نتمنى ان يتم الاعلان عن حمله وطنيه وعربيه لمقاطعة كل ما هو صهيوني على الفيس بوك او على الشبكه العنكبوتيه والغاء الصداقات مع هؤلاء المجرمين القتله وان تقوم نقابة التعازي والتبريكات بواجبها ودورها وان تقوم بحمله على الصعيد العربي والفلسطيني من اجل التقليل من صداقات هذا المجرم القاتل افيخاي أدرعي الذي تزيد كل يوم .

وكان قد دعا مدون فلسطيني إلى مقاطعة صفحة الناطق باسم الجيش الإسرائيلي “افيخاي أدرعي” على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، محملًا نقابة الصحفيين الفلسطينيين واتحاد الصحفيين العرب وجود صداقات بالمئات من الصحفيين الفلسطينيين والعرب عليها، معتبرًا أن ذلك يصب في باب التطبيع مع الاحتلال الذي تجرمه النقابة والاتحاد معًا وفق قانونها الاساسي.

وقال المدون هشام ساق الله صاحب مدونة “مشاغبات سياسية” لـ “قدس برس”: “ان هذا المجرم الصهيوني المدعو افيخاي أدرعي (الناطق باسم الجيش الإسرائيلي) لديه على صفحته على الفيسبوك 84851 صديق ومعجب، منهم آلاف الصحافيين الفلسطينيين والعرب والمواطنين العاديين الذين يحملون أسماء عربية سجلوا إعجابهم وصداقتهم اما عن سابق اصرار وترصد لمتابعة صفحته ومتابعه بيانات الجيش الصهيوني القاتل او بالخطأ، فأنا استغرب هذا العدد من الفلسطينيين والعرب على صفحة هذا المجرم القاتل”.

وأضاف: “نظرت الى المعجبين فيه (اردعي) وأصدقائه وعرفت منهم عدد من الاشخاص استغربت وتأكدت من شخصياتهم، ألا يخجل هؤلاء بان يضعوا الاعجاب على صفحته بهذه الشكل وهذه الطريقه التي يشاهدها كل العالم ومن يبحث عن صفحة هذا الصعلوك التافه المجرم الصهيوني الذي يتحدث العربية ويحاول ان يظهر الجيش الصهيوني على انه جيش مهني مثالي وانساني وهو من الانسانية براء”.

وأشار ساق الله إلى أنه قد اكتشف انه يوجد بينه وبين ادرعي حوالي 350 صديق على حسابين يمتلكهم قائلا: “هذا يعني ان هذا المجرم متغلغل على الفيسبوك بشكل كبير ولديه الفرصه لان ينفث سمومه وأخباره ورؤيته بشكل كبير في المجتمع الفلسطيني”.

وأوضح ان صفحة أدرعي مستفزة لنا كفلسطينيين وكعرب “فهو يتفاخر بشكل وقح بإرهاب الجيش الصهيوني وقتله للمواطنين الابرياء ويتحدث عن انسانية الجيش الصهيوني القاتل وتعامله المهني مع الاحداث”.

ودعا المدون الفلسطيني كل من قام بوضع اعجاب من المحيط العربي الى الخليج العربي وخاصة ابناء الشعب الفلسطيني ان يدخل على الصفحه الخاصة بادرعي ويقوموا بإلغاء اعجابهم “حتى لا يظهر هذا الارهابي بمظهر الانساني والذي يمتلك علاقات واسعة مع الصحافيين والعرب والفلسطينيين”، حسب تعبيره.

واستعرض ساق الله السيرة الذاتية لادرعي وما تقلده في الجيش الإسرائيلي وخدمته فيه إلى أن وصل إلى الناطق باسم قائلًا مخاطبًا من هو موجود على صفحته: “هذا هو صديق عدد كبير من الصحافيين العرب والفلسطينيين والمواطنين العاديين الذين قاموا بالإعجاب .

https://hskalla.wordpress.com/2013/10/23/دعوه-لإلغاء-الصداقة-والإعجاب-على-صفحة/

الإعلانات

رد واحد to “افيخاي أدرعي الناطق بلسان الجيش الصهيوني القاتل صداقته تزيد كل يوم”

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: