مليون شكرا للرئيس القائد محمود عباس

30 أكتوبر

الاسرى في سجون الاحتلال
كتب هشام ساق الله – انا شخصيا لا يهمني سوى اطلاق سراح الاسرى جميعا من سجون الاحتلال باي طريقه واي وسيله اذا كان عن طريق المقاومه فاهلا وسهلا وليكن وشعبنا جميعه يتحمل تبعات هذا الملف الصعب وان كان عن طريق المفاوضات فليكن فلن يتم تحرير فلسطين الا قوه كبيره مستنده الى وحده داخليه ومن خلفها امه عربيه واسلاميه .

الفرحه الكبيره التي دخلت بيوت 26 اسير قدامى ومن قبلبها مثلهم وان شاء الله تكتمل الحلقه ويتم الافراج عن جميع الاسرى القدامى قبل اتفاق اوسلوا وتصحيح الخطا والخلل التاريخ الذي حدث بعدم اطلاق سراح هؤلاء الابطال المناضلين بعد مرور 20 سنه على اتفاقية اوسلوا .

شكرا للاخ الرئيس القائد محمود عباس انه ملتزم بقضية الاسرى القدامى والمرضى ومصر على ان يتم اطلاق سراحهم جميعا خلال فرته لاتتجاوز ال التسع شهور المتفق عليها مع الكيان الصهيوني في هذه المفاوضات التي تجري .

شكرا للاخ الرئيس محمود عباس الذي يتابع عملية اطلاق سراح الاسرى من سجون الاحتلال ويستقبلهم في مقره في رام الله ويرسل لهم التهاني والتحيات وكذلك يتم صرف مبالغ ماليه لهم لتساعدهم على بدء حياتهم بعد هذه السنوات الطويله من الاسر .

شكرا على الموقف الثابت للاخ الرئيس محمود عباس والذي لايتزحزح والواضح بانه يجب ان يتم اطلاق هؤلاء الاسرى الى بيوتهم وعدم ابعاد أي واحد منهم خارج بيته ومن ضمنهم اسرى القدس وفلسطين التاريخيه وحتى الان الامر يتم كما صرح قبل سنه واكثر .

شكرا للاخ الرئيس محمود عباس على صموده بالضغط الصهيوني والامريكي والموقف المبدئي تجاه عوائل الاسرى والحركه الاسيره حتى ان الصهيوني نتيناهو اعترف بان اطلاق سراح الاسرى القدامى تم انتزاعه منه انتزاعا قويا كما قامت المقاومه باطلاق سراح الالف اسير مقابل الافراج عن الجندي الصهيوني شاليت .

كل من يحاول ان يقلل من حجم مايجري هو فقط يقول مايقوله من اجل المعارضه والمناكفه و المزايده فهؤلاء الاسرى الابطال يتم اخراجهم باي طريقه والمجال مفتوح امام الجميع لكي يحرروا كل الاسرى من كل السجون الصهيونيه كل بطريقته .

مليون شكرا للرئيس القائد محمود عباس ومزيدا من الاصرار من اجل ان يتم اتمام الافراج عن جميع الاسرى القدامى الذين امضوا مايزيد عن 20 عام رغم انف الصهاينه وبطريقه ايضا مشرفه وغير مرتبطه باي من اشتراطات الكيان الصهيوني ولاتزال كل الخيارات متاحه امام السلطه والرئيس محمود عباس .

تهانينا لجميع الاسرى الذي تم تحريرهم ونقول للاسرى المتبقين من هذا الملف اصبروا فلم يبقى الا القليل وسيتم تحريركم جميعا ولن يتم توقيع أي اتفاق مع الكيان الصهيوني سوى بتحرير جميع الاسرى في كل السجون .

نطالب الاخ الرئيس محمود عباس اطلاق سراح المعتقلين كبار السن وبمقدمتهم اللواء فؤاد الشوبكي وكذلك الاسرى النواب في المجلس التشريعي وبمقدمتهم الاخ المناضل مروان البرغوثي عضو اللجنه المركزيه لحركة فتح والنائب احمد سعدات الامين العام للجبهه الشعبيه لتحرير فلسطين وباقى نواب المجلس التشريعي من كتلة حماس والبالغ عددهم 15 نائب والوزراء السابقين والمعتقلين الاطفال والنساء .

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: