مات الجنرال فو نجوين جياب القائد الفيتنامي الشهير

4 أكتوبر

جنرال جياب
كتب هشام ساق الله – كنت اظنه توفي من سنوات ولكن تفاجئت اليوم بوفاته هذا الجنرال الفيتنامي فو نجوين جياب الذي كبرنا وتعلمنا منه فن التحالف وتطبيق ميداني للنظريات الثوريه كيف استطاع هذا البطل ان ينهي معارك الاستقلال مع الولايات المتحده الامريكيه وفرنسا وكيف انتصر عليهم واحد واحد دون ان يقدم تنازلات .

هذا الجنرال الفيتنامي البطل فو نجوين جياب الذي تنحى جانبا بعد استقلال بلاده وتوارى عن الانظار وبقي بطل في التاريخ العالمي والانساني واحد اهم شخصيات الشعوب المناضله والذي زار قواعد الثوره الفلسطينيه في بيروت مرات عديده .

الجنرال جياب في احدى زياراته للبنان لم يعجبه ان يرتدي المقاتل الفلسطيني بذلات عسكريه مكويه وكذلك بساطير عسكريه مدهونه واستغرب كثيرا ووجه نقد للقياده الفلسطينيه مقارنه مع اوضاع المقاتلين الفيتناميين الذين خاضوا حرب التحرير ضد اقوى دول في العالم فرنسا بالبدايه وانتصر عليها ثم الولايات المتحده الامريكيه التي استخدمت كل وسائل القتل والارهاب ضد الشعب الفيتنامي المسلح بارادة شعبه وبحقه في الاستقلال والانعتاق السياسي حتى انتصر على كل المستعمرين وانشا دولته المستقله .

اذكر بداية التحاقي في صفوف حركة فتح عام 1982 كان عدد كبير من ابناء حركتنا معجب بالثوره الفيتناميه وكانوا يتحدثوا عنها بإعجاب ويشرحوا تكتيكاتها في فن التحالف وتغليب التناقض الرئيسي وكيف يتم رفع التناقض الثانوي الى تناقض رئيسي من اجل الانتصار على المستعمرين حتى ان بعضهم تبنى افكار ماوتسونغ وافكار الثوره الفيتنامي فقد كانت الافكار الثوريه والشيوعيه في ذلك الوقت براقه وتبهر كل من يقرا عنها .

وكان قد أعلن في فيتنام وفاة الجنرال فو نجوين جياب، بطل الحرب ضد فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية، عن عمر ناهز 102 عام. وحقق جياب قمة مجده كقائد في معركة دين بين فو عام 1954 التي كانت بمثابة نهاية حرب الهند الصينية الأولى.

توفي الجمعة (الرابع من تشرين الأول/ أكتوبر 2013) الجنرال فو نجوين جياب، وهو رمز رئيسي في عملية ضمان استقلال فيتنام والنصر في الحرب الفيتنامية، عن عمر يناهز 102 عام، حسبما قال مسؤولون رفيعو المستوى بالجيش وأحد أقاربه.

وتوفي الجنرال جياب في مستشفى عسكري بمدينة هانوي، حسبما قال مسؤول عسكري بارز في المستشفى. وأضاف المسؤول، الذي طلب عدم الكشف عن هويته: “لقد توفي جراء تقدمه في السن وليس بسبب أي مرض. لقد تقرح جسده جراء الاستلقاء في السرير لفترة طويلة”.

وقال أحد أقاربه المقربين: “سوف يتم الإعلان عن خبر وفاته فقط بعدما يصدق عليه أمين الحزب الشيوعي”. وحقق جياب قمة مجده كقائد في معركة دين بين فو عام 1954، التي كانت بمثابة نهاية حرب الهند الصينية الأولى والاستعمار الفرنسي لفيتنام.

وأدى الانتصار على الفرنسيين إلى تقسيم البلاد واندلاع عداءات جديدة، وهذه المرة بين الشمال الشيوعي والجنوب المدعوم من قبل الولايات المتحدة.

يذكر أن الجنرال جياب ولد في 15 أغسطس سنة 1911، ويعد من أهم شخصيات الثورة الفيتنامية، وهو أيضاً صاحب خطة معركة ديان بيان فو التي هزمت فيها فرنسا في 7 يونيو سنة 1954، وقد تولى بعد ذلك منصب وزير الدفاع في بلاده.

انضم جياب إلى الحزب الشيوعي، عام 1934؛ وشارك في تأسيس “الجبهة الديمقراطية”، بعد عامين من انضمامه إلى الحزب، وكان حريصا، على قراءة كتب التاريخ العسكري والفلسفة؛ واطلع على مؤلفات نابليون الأول وسون تسو.

في عام 1941، انضم جياب إلى الزعيم الفيتنامي هوشي منه، ووطنيين آخرين، وشكلوا “جبهة الفيت منه”، ثم عاد إلى فيتنام، عام 1944 ليقاوم الاحتلال “الياباني والفرنسي”.

وعندما استسلمت اليابان للحلفاء، عام 1945، عين جياب وزيرا للدفاع، وقائدا عاما للجيش، تحت إمرة هوشي منه، الذي استفاد من تلك الظروف، واستولى على الحكم في هانوي.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: