عام مضى على مناشدتي بإعادة راتب انور جمال شحيبر واحمد محمود ابوحسنين

4 أكتوبر

hesham
كتب هشام ساق الله –وانا انظر الى ارشيف مقالاتي رايت المقال الذي كتبته العام الماضي والذي يطالب باعادة رواتب انور شحيبر واحمد حسنين اللذان تم اعتقالهم بالمشاركه في قتل المناضل محمود المبحوح احد قيادات حركة حماس في دبي وثبتت براءتهما وتم اطلاق سراحهم الى ماليزيا واليوم الاخ انور يعيش في تايلاند .

حدثني قبل ايام على شبكة الانترنت الاخ انور شحيبر من تايلاند وابلغني انه في طريقه للحصول على الاقامه الدائمه وسالته عن اوضاعه وحياته هناك فقال لي انه تعيس للغايه وانه يعاني من ازمه ماليه خانقه منذ ان تم قطع راتبه وان اسرته تستدين وهو ايضا من اجل ان يغطي الحد الادنى من الحياه هناك في هذه البلاد التي اوته .

سالته ماجرى لك بموضوع الراتب وقال لي انه تحدث مع كل من يعرفه وحاول كثيرا وخاطب السلطه عن طريق السفاره ولم ينظر اليه احد هكذا تركوه في بلاد العالم بدون ان يوفروا حتى لاسرته الحد الادنى من المعيشه وناشدني ان اكتب عنه مره اخرى فقلت له ان قطاع غزه كله مسقط من حسابات السلطه الفلسطينيه واني كتبت ولكن لا احد يسمع ولا يقرا او يشفق على المقطوع رواتبهم وكيف يعيشوا رحم الله الشهيد ياسر عرفات ابوعمار الذي كان يعاقب في كل شيء الا في الراتب فهذا حق له ولاسرته .

سالت الاخ انور شحيبر هل يتصل فيه محمد دحلان او احد من رجاله فنفى نفيا قاطعا وساتله الم يرسلوا لك أي مبلغ من المال ونفى ايضا هكذا هم يورطوا اولاد الناس ويتخلوا عنهم في غربتهم وعن اطفالهم كان باستطاعتهم ان يساعدوه على بنود مختلفه ولكن هناك من لايهمه احد حتى وان كان محسوب عليه .

وقيادة حركة فتح في قطاع غزه الحاليه والسابقه واللاحقه جدا لا احد منهم يستطيع اعادة راتب أي احد من المقطوعه ومخصيين بدرجه التمسك في الكرسي ولايريدوا ان ينتصروا لكرامتهم التنظيميه بعدم اعطائهم أي شيء ويتمسكوا في الكراسي التي يجلسوا عليها لكم الله يا انور شحيبر ويا احمد ابوحسنين .

ليس إعلان البراءة المهم لدى الأخوين أنور جمال شحيبر و أحمد محمود أبو حسنين الذين تم اطلاق سراحهم والاعلان عن براءتهما من التهم المنسوبه اليهم بالمشاركه بقتل الشهيد المناضل محمود المبحوح احد كوادر وقيادات حركة حماس العسكريين في دبي فالمهم اعادة الاعتبار لهم ولعائلاتهم واعادة رواتبهم المقطوعه من قبل السلطه الفلسطينيه منذ اعتقالهم .

ماقامت به كتائب شهداء الاقصى في قطاع غزه العام الماضي بمساندة عائلتي شحيبر وحسنين هو ممتاز ورائع ويستحق التقدير ويساهم باعادة الاعتبار لهما على ماتعرضوا خلال فترة اعتقال ابنائهم الى تشهير من وسائل الاعلام وضغط نفسي كبير واساءه مابعدها اساءه وخاصه وان ابنائهم معروفين بانهم مناضلين وشرفاء ويتم زجهم بقضية قتل مناضل في دوله عربيه هما لجئوا اليها هربا من الانقسام الفلسطيني الداخلي .

ولعل ما تعرضت له عائلتي شحيبر وحسنين من انقطاع رواتب ابنائهم وعدم دفعها لعائلتهما بغزه هي الجريمه الاكبر وعدم الوقوف الى جانبهم من قبل السلطه الفلسطينيه والحكم عليهم قبل ان تبت أي محكمه في تفاصيل الجريمه بشكل مسبق وبالنهايه يتبرا الاثنان من التهمه المنسوبه اليه ويتم ابعادهم الى ماليزيا البلد الوحيد في العالم الذي يستقبل الفلسطينيين بدون تاشيرة دخول او مناقشه .

دفعت عائلتي شحيبر وحسنين مبالغ طائله لابنيهما في السجن من مصاريف ومحامين غير القلق والاتصالات اليوميه للاطمئنان على اوضاعهم وخاصه وان الاخ انور يعاني من امراض مزمنه ويحتاج الى علاج داخل السجن اضافه الى مصاريف كثيره في ظل انه لا احد سال عنهم خلال فترة اعتقالهم او قام بمساعدة العائلتين ماديا او وقف الى جانبهم وقوفا نفسيا ومعنويا طوال فترة اعتقالهم حتى الاعن عن براءتهما من التهم المنسوبه اليهم .

حركة فتح وجهاز الامن الوقائي وجهاز المخابرات العامه والسلطه الفلسطينيه ومحمد دحلان عضو اللجنه المركزيه المفصول من حركة فتح واصدقاء المناضلين قصروا بشكل كبير تجاه هؤلاء المناضلين المبرئين من التهم الموجهه اليهم والذان امضيا سنوات في سجون امارة دبي بدون وجه حق اضافة الى تقصير السفاره الفلسطينيه في الامارات بشكل خاص وبالنهايه ابعادهم الى ماليزيا البلد الوحيد الذي وافقت على استقبالهم .

اقول لكل من ورطوا شحيبر وحسنين وساهموا بتشتتهم وخروجهم من قطاع غزه هائمين على وجوهمم بان يتقوا الله ويعيدوا رواتب هؤلاء الشباب وان يتم تعويضهم وعمل كل اللازم لرفع الظلم الذي عانوا منه هم وعائلاتهم وان يتم تعويضهم .

هؤلاء اليوم هم في ماليزيا وتايلاند وما ادراك ماهذه الدول من اسعار عاليه في السكن والاكل والملبس والمطعم ويحتاجوا الى وقفه جاده من سفارتنا الفلسطينيه هناك وكذلك اعادة رواتبهم ومساعده لكي يضمنوا حياه شريفه محترمه تعوضهم عن سنوات السجن والتهم الظالمه التي وجهت اليهم وسوءت سمعتهم امام كل وسائل الاعلام .

نقول للذين يكنزوا المال والذهب والفضه نفسوا عن اموالكم وارسلوا اليهم مساعده من غبارة اموالكم وفوائدها في البنوك وقفوا ولو لمره واحده امام مسؤولياتكم تجاه من ضحى بحياته عنكم وحسب عليكم سواء كان في الوطن او بالخارج وكونوا على مستوى المسؤوليه.

واقول لحركة فتح في قطاع غزه لا يكفي الزيارات والتضامن والبيانات والمقال الشخصي الرائع الذي كتبه مسير حركة فتح في قطاع غزه السابق يحيى رباح بحق عائلتي شحيبر وحسنين ولكن ينبغي العمل الجاد لدى السلطه باعادة رواتبهم المقطوعه لكي تعيش اسرتيهما بشرف ويستطيعوا الصمود والعيش الشريف بماليزيا الباهضة والمكلفه ومتابعة الامر بسرعه

رد واحد to “عام مضى على مناشدتي بإعادة راتب انور جمال شحيبر واحمد محمود ابوحسنين”

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: