أرشيف | يونيو, 2013

الاول من تموز كل عام نتذكر عودة الرئيس ابوعمار الميومنه الى غزه

28 يونيو

d8a7d8a8d988d8b9d985d8a7d8b1
كتب هشام ساق الله –ذكرى عودة الشهيد الرئيس ياسر عرفات في الأول من تموز من كل عام حين عاد إلى غزه بهذا اليوم الجميل قبل ثمانية عشر عاما خرجت الجماهير كلها عن بكرة أبيها لكي ترى هذا القائد العظيم لم يكن احد يصدق حتى ظهر وخطب بالجماهير وظهرت كوفيته وملابسه العسكرية وحوله الحراسات وقد خرج من فتحت السيارة التي يستقله وصعد الى السطح ليسلم على الجماهير .

كما عود دائما جماهيرنا ابوعمار يلتحم مع الجماهير ويكسر القواعد الامنيه المتبعة لدى كل رؤساء وقادة العالم فكيف يكون الأمر وهو بين جماهيره وأبناء شعبه في هذه اللحظات التاريخيه هو لا يحطم القواعد الامنيه بل يكسرها جميعا ويلتحم بالجماهير يقبل الصغير والكبير ويسلم على الجميع هكذا هو ابوعمار المحمي بجماهيره والمشتاق لرؤية أبناء شعبه على ارض الوطن .

يومها سجد لله شكرا على ثرى ارض فلسطين وقبل التراب وشكر الله كثيرا حين لامس جبينه تراب الوطن في صوره رائعة بكى يومها أبناء شعبنا جميعا وهو يشاهدون شاشات التلفزيون يومها هتفت الجماهير بالروح بالدم نفديك يا ابوعمار طويلا وهو يصدهم ويقول لهم بالروح بالدم نفديك يا فلسطين يا فلسطين يا فلسطين .

وتعهد يومها الرئيس عرفات بخطاب جماهيري ببناء دولة حرة ديمقراطية وطالب بالوحدة الوطنية وتعهد بمواصلة النضال من اجل إطلاق سراح الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال وهتف “سنصلي في المسجد الأقصى المبارك في القدس عاصمة الدولة الفلسطينية”، وتسلم منصب رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية، ليمضي بعدها في بناء أول سلطة وطنية على ارض فلسطين .

يومها سكن الرئيس في فندق فلسطين فيه التقى الشخصيات وقادة التنظيمات الفلسطينيه والجمعيات والمؤسسات كان لا يعرف الليل من النهار فهو على مدار الساعة يسلم ويتحدث ويتذكر فقد أصبح هذا المكان قبله لكل الفلسطينيين إن أردت ان تسلم على الرئيس وتتصور معه فقط تستطيع ان تقف في الدور وتقوم بهذا الأمر لم يبقى احد في غزه إلا وتصور مع هذا الرجل الشعبي الذي أحبه حتى أعدائه والذين يختلفون معه سياسيا احبوه .

تزين طريق صلاح الدين بالأعلام الفلسطينية من بوابة المعبر حتى مقر المجلس التشريعي ولم يبقى شارع إلا علقت فيه الإعلام الفلسطينية وصور الرئيس الشهيد ياسر عرفات وأقيمت منصة كبيره حتى يخاطب فيها الرئيس الشهيد الجماهير ويراه كل الشعب من خلال كاميرات الصحفيين الذين ركبوا العمارات المطلة طوال الطريق وكذلك استأجروا أسطح العمارات ألمقابله للمجلس التشريعي وحضروا أنفسهم لكي يقوموا ببث الصور مباشره الى وكالاتهم يوم لم ولن ينساه احد من الذين خرجوا للقاء الشهيد ابوعمار .

في ذاكرة كل واحد حضر المشهد ظلت صورة هذا الحدث ماثله في مخيلته فكل واحد شاهد فيها ابوعمار من زاويته وله ذكريات تلك اللحظات فكيف تكون ألصوره لدى هذا القائد أو مرافقيه الذين كانوا حوله يحيطون به في كل مكان وسط التحامه بالجماهير المشهد كان عظيم والصورة كم كانت رائعة ولكن هذا الحدث الكبير نتمنى دائما ان يبث عبر تلفزيون فلسطين تسجيل له حتى نستذكر محادث .

ابوعمار هذا الرجل الذي لا يتكرر والذي قتل شهيدا وبدون ان يعرف احد سبب وفاته ودون ان يتحرك احد لفك طلاسم قتله والطريقة التي استخدمت بهذا القتل البشع حتى يعرف شعبنا من غريمه ولكن المؤكد والمؤشر يتجه نحو العدو الصهيوني وإذنابه.

متى سيتم تكريم هذا الرجل بالشكل الذي يستحق متى سيتم عمل أفلام ومؤسسات وجوائز وأشياء تخص هذا الرجل العظيم هل سيث التلفزيون الفلسطيني صور هذه العوده المباركه على شاشته وهل ستتذكر حركة فتح هذه العودة الميمونة وهل سيتذكر كتابنا وشعرائنا ومطربينا هذه العودة نحن نتذكرها ونذكر شعبنا فيها لان هذا الرجل العظيم يتوجب دائما ان نذكره ونذكر أيامه المجيدة

في ذكرى تاسيس مجلة فلسطين الثوره

28 يونيو

d981d984d8b3d8b7d98ad986
كتب هشام ساق الله – مجلة فلسطين الثوره هذه المجله الناطقه باسم منظمة التحرير الفلسطينيه والتي عبرت عن توجهاتها خلال سنوات طويله في منعطفات سياسيه خطيره وصعبه جعلت كل وسائل الاعلام والمراقبين والسياسيين ينتظرون صدور عددها بمختلف ارجاء العالم وكانت توزع في البريد .

اذكر حين رأيت لأول مره في حياتي المجلة تصل الى فلسطين المحتله زمن الاحتلال الصهيوني وصلت لصديق لي على بريده الشخصي واستدعاني ليريني شيء هام ودخلت الغرفة وأغلقها واخرج مجله كانت مخباه ووضعها في يدي يومها اقشعر بدني وانا اتلمسها شعرت بقداسه وبثورة وفخر بالمساس بهذه المجله التي لطالما سمعت عنها واستمعت الى تقارير فيها تحدثت به اذاعات فلسطينيه وعالميه .

نظرت فوجدت فلسطين الثوره مجله بالالوان وسالته بسرعه كيف وصلتك هذه فقال وجدتها في البريد وانا افتحه لارى رسائلي يبدو ان احد ارسلها على عنواني لكي تدخل الارض المحتله مهربه الى ابناء شعبنا ووقعت بيد صديقي وكم كانت فاكهه هذه المجله قراتها من الجلده الى الجلده وانا استمتع بكلمات محرريها وكتابها والموقف السياسي الواضح المتزامن مع الحدث .

هذه المجلات عبرت عن مرحله سياسيه هامه في حياة الثوره الفلسطينيه ومنظمة التحرير الفلسطينيه وكانت تنطق بحالنا الوطني وتروي معاناة شعبنا الفلسطيني وكانت دائما تقارير الوطن المحتل وكذلك اخبار المخيمات بالشتات على صدر صفحاتها الرائعه .

كنت قد نشرت في نشرتي الراصد الالكترونيه اليوميه هذه الكلمات في ذكرى انطلاقة هذه المجله الفلسطينيه الرائعه علنا نتذكر تاريخنا وصحفنا وتفوقنا الاعلامي في ذلك الوقت الذي فاق دول عربيه كثيره من خلال ابداعات كتابنا وصحافيينا وثورتنا التي كانت تدرك اهمية الاعلام والصرف عليه .

صدور العدد الأول من مجلة “فلسطين الثورة” الناطقة الرسمية باسم منظمة التحرير الفلسطينية في العاصمة اللبنانية بيروت، والتي حلت محل جريدة “فتح” التي تأسست في الأردن عام 1970. وقد رأس تحرير المجلة الكاتب والصحفي حنا مقبل، بعد أن كان يرأس تحرير جريدة “فتح” منذ تأسيسها في العام 1970.

بعدها تولى السيد احمد عبد الرحمن رئاسة تحرير المجلة في شباط/فبراير 1974، ليحل محل حنا مقبل في رئاسة التحرير، وذلك اثر خلافات في المواقف حول التسوية السياسية للصراع العربي الإسرائيلي. وبداية من 7 حزيران/يونيو 1976، بدأت فلسطين الثورة بالصدور كجريدة يومية، وكانت تحتجب مرة كل يوم اثنين، لتفسح المجال لصدور المجلة الأسبوعية التي ظلت تحمل الاسم نفسه وظل هذا النظام معمولا به حتى خروج قوات الثورة الفلسطينية من بيروت اثر غزو لبنان عام 1982.

عادت “فلسطين الثورة” للصدور من جزيرة قبرص، وظلت توزع من هناك إلى كافة أنحاء العالم إلى أن توقفت نهائياً عن الصدور أواسط عام 1994.

وكان عمل في تحرير “فلسطين الثورة” عدد من الكتاب والصحفيين الفلسطينيين أبرزهم:محمد سليمان ، حسن البطل، سميح سمارة، محمود الخطيب، سامي سرحان وغيرهم.

اهتمت مجلة “فلسطين الثورة” بالأدب والثقافة ونشر ثقافة وفكر وأدب المقاومة ، والتركيز على الشؤون الفلسطينية ،وتبني سياسات ومواقف منظمة التحرير الفلسطينية تجاه القضايا الفلسطينية ، وغلب عليها الطابع السياسي والثقافي والأدبي ،ولعبت دوراً أساسياً في المواجهة والصراع كرأس حربة على الجبهة الثقافية من أجل صيانة الهوية الفلسطينية والحض على الثورة واستعادة الارض والتشبث بالجذور الفلسطينية ورسم ملامح المستقبل .وظلت المجلة أمينة ووفية للوطن وللبرامج السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

واستقطبت المجلة اهتمام الكتاب والأدباء والصحفيين الفلسطينيين، الذين رفدوها بالابداع الشعري والقصصي والأدبي والمعالجات السياسية والفكرية والتقارير الصحفية

الدروس المستفادة من تجربة شعبنا مع الفنان محمد عساف

28 يونيو

محمد عساف
كتب هشام ساق الله – لعل تجربة الفنان محمد عساف وتفاعل شعبنا كله بكافة انتماءاته مع هذه الظاهره الفنيه التي لا تتكرر شعر فيها اليوم بعد انتهاء هذا البرنامج وانتصار كل الفقراء وابناء شبعنا كله بالحصول على لقب اراب ايديل من خلال فوز هذا الفنان الفلسطيني الواعد .

اليوم الجمعه ومع دقة الساعه التاسعه مساءا كلنا جلس امام شاشات التلفزيون لمتابعه برنامج اراب ايديال على محطة الام بي سي كالمعتاد ولكنا تذكرنا انتهاء البرنامج وانتصار محمد عساف الفلسطيني الذي تم اختطافه هناك الى الامارات ليقيم بمقره الدائم بدبي ولكي يمارس معه كل انواع الاحتكار وعدم تركه يتفاعل مع من انجحه واوصله الى هذا الموقع الهام .

شعبنا الفلسطيني كله شعر انه بحاجه الى فارس لكي يسانده ويدعمه وينتصر معه في أي معركه ولعل محمد عساف كان هذا الفارس الذي صوت كل شعبنا معه بكل ما اوتي من قوه ومال من اجل ان ينتصر بهذه المعركه وفعلا انتصر شعر سائق الكاره بالحمار والتكتك والموظف والتاجر العاطل عن العمل والفقير والغني واصحاب الملايين انهم جميعا انتصروا وفاز فعلا محمد عساف باصوات هؤلاء جميعا .

يمكن محمد عساف ووالده ووالدته واللجنه المسانده له ورجال الاعمال واصحاب الملايين والشركات والشخصيات التي دعمته في حملته وحدها يمكن ان تنجح بفوز شخص في أي موقع بدون دعم الفقراء والجماهير المطحونه من ابناء شعبنا في كل العالم الذي صوتوا له ببزخ وكرم وبالنهايه من استفاد من هذا التصويت هي فقط محطة الام بي سي السعوديه المتواجده في لندن هي والشركه التي ستحتكر اداء وغناء وتحرك الفنان محمد عساف .

لن يبقى محمد عساف وسط هذه الضغوط والتجاذبات و السيطره عليه الوجه الفلسطيني الجميل والبريء الذي دعمه كل ابناء شعبنا وسط جشع وطمع المحتكرين والباحثين عن الربح من حلب هذا الفنان وجني ثمار تعب شعبنا الفلسطيني وانجاحه لهذا الفنان الفلسطيني بمعركته للحصول على اراب ايديل او محبوب العرب .

لن يبقى محبوب العرب محبوب العرب طالما هو بعيد عن شعبنه والاغاني الوطنيه وسار بطريق هؤلاء المحتكرين وابتعد عن الجماهير وعاش بقصور وفنادق وشلح جلده وتخلي عن قضيته العادله ومن تنكر لشعبه مره ولمعلمه ومن علمه سيتنكر اكثر واكثر .

اثبت عساف خلال الاشهر الماضي ان كل التنظيمات الفلسطينيه بحاجه الى اعادة صياغة نفسها من جديد وان قادتها كلهم لم يعودوا يجذبوا شعبنا الفلسطيني وان اداء تلك التنظيمات كلها ضعيف وقاصر فشاب مثل عساف خطف منهم الاضواء والحضور ودفعهم جميعا للانجذاب الى ظاهرته .

أثبتت ظاهرة محمد عساف ان شعبنا دائما يجري وراء البطل والسوبر وانه دائما يحلم بفارس يحمل سيف ويخوض المعركه وينتصر فيها حتى وان كان سيفه من غناء وموسيقى المهم اننا شعب جوعان للقائد والفارس الملهم الذي ينقلنا من واقعنا المعاش الى واقع جديد ودنيا اخرى وواقع مختلف عن الذي نعيشه الان .

شعبنا مستقبلا سيتعاطف مع اخرين غير عساف وسيصوت لهم ولكن ليس بالقدر الذي صوت الى محمد عساف وتم خذلانه وبدا الجميع يتحدث عن عدد الرسائل التي ارسلها فاحد هؤلاء المراهقين يقول انه ارسل سبعة ملايين رساله واخر يقول انه ارسل ربع مليون رساله المستفيد من كل ماجرى شركة جوال التي ربحت كثيرا جدا من هذه الحمله فشعبنا دائما يبحث عن المغامره والنصر .

اليوم وانا امر بشوارع مدينة غزه صور كبيرة الحجم لمحمد عساف في الشوارع وكنا سابقا قد اقترحنا عليهم ان يستغلوا هذا الفنان ويعتمدوه كموديل لهم يروجوا فيه كل جديدهم ويبدوا ان شركة جوال هي احد المستفيدين من محمد عساف من خلال علاقة احد اكبر ملاك مجموعة الاتصالات به وجريه ورائه .

لو عاد التاريخ مره اخرى لن أتفاعل مع محمد عساف ولا مع غيره ولن اصوت لاحد منهم ولن اكتب عن ظواهر من هذا النوع حتى لا اصدم وافجع بما حدث من سرقه لأحلام وأماني وتمنيات ابناء شعبنا بان يشاهدوا وويسمعوا محمد عساف مباشره قبل كل العالم ويشعر الجميع بان هذا الفنان الذي دعمه كل الشعب كان وفيا لهم ولما فعلوه من دعم وتصويت له رغم حاجتهم لهذه الاموال التي جنتها محطة الام بي سي .

تقسيم المقسم وتجزيء المجزئ هكذا الحال في حركة فتح

28 يونيو

محمود اغا
كتب هشام ساق الله – فرق وقسم وجزء وكلف الضعيف الغير واعي ومارس الاستحمار التنظيمي والترقيع وضع النار الى جوار البنزين ولا تحسم أي قضيه او موضوع وابقى الخلافات مستمره ومستعره تسود وتدوم فترة ولايتهم التنظيميه وتستطيع السيطره لتحقيق كل ماتريده .

هذه سياسة اللجنه المركزيه لحركة فتح ومعها الهيئه القياديه العليا وتمارسها الاقاليم والمناطق وكلما نزلت الى مستوى اقل فانك تجد هذه الحاله تتجسد وتكبر واخر اوليات هؤلاء القيادات مصلحة الحركه العليا المهم راسي وموقعي ومكانتي ولايهم مصلحة أي احد .

لاحظت هذا الامر بكل المستويات التنظيميه وحالة الاتكاليه التي تعيشها اطر الحركه والخوف من ممارسة العمل التنظيمي الصحيح خوفا من زعل القيادات الاعلى مستوى وعدم توريط الحركه بدفع اموال مقابل هذه النشاطات وحين تتم هذه النشاطات فان هناك من يسال من اين احضرتم هذه الاموال وتبدا حالة الاتهام بالولاء لهذا القائد او غيره والتشكيك بالنشط لانه تم تمويله من ايدي خارج دائرة التنظيم .

هناك من لايريدوا ان يرحموا ولا رحمة ربنا تنزل واصبحوا بجبنهم يحولوا الحركه الى حركة جبانه خوفا من المصاريف حتى يتم ترك ابناء الحركه وعدم الوقوف الى جانبهم احسن بالاخر الحركه تدفع مصاري والديون تزيد والاعباء تكثر .

امس ذهبت الى بيت عزاء المرحوم محمود خالد أغا وهو مدير عام في وزارة الداخليه وهذا الرجل قاتل في صفوف الثوره الفلسطينيه وكان احد قادة حركة فتح الميدانيين وقع اكثر من ثلاثه مليون جواز سفر فلسطيني ويمكن اكثر وبقي على راس عمله في وزارة الداخليه وحين توفي في تونس قبل ايام وتم احضاره الى غزه لدفنه لم تتقدم حركة فتح بالوقوف الى جانب ابنائه وانسباءه واكتفت بذهاب قاده كبار كبار بالحركه لتقديم العزاء بشكل شخصي دون ان تحضر المنطقه التنظيميه اول الاقليم أي اكليل او يافطه والسبب عدم التورط باعباء ماليه جديده في الوقوف الى جانب ابناء الحركه في مصابهم الجلل .

وقف معي صديقي الكاتب والباحث الاقتصادي الدكتور ماهر الطباع وطالب مني ان اكتب عن هذا الرجل الذي اعطى سنين حياته لهذه الحركه وقاتل في صفوفها وسألني أين ابناء الحركه والوقوف الى جانب ابنائه علما بان وزير داخلية غزه حضر الجنازه وزار بيت العزاء اسماعيل هنيه رئيس حكومة غزه وكان باستقبال الجنازه في معبر رفح وكيل الوزاره ومدارء العامون في الوزاره ووضعوا كل إمكانياتهم الى جانب العائله في مصابها الجلل وتساءلت العائله لماذا لم تنعه وزارة الداخليه في رام الله ولم يرسل الرئيس محمود عباس برقيه او اكليل هو ومن يرسلوا الاكاليل والبرقيات دائما لبيوت العزاء الذين هم اقل منه موقعا واقل مشاركه في الثورة الم يكن هذا الرجل احد كوادرها ومؤسسين الوزراه منذ بدايتها وبقي على راس عمله ومهامه بتعليمات مباشره من قياداتها بداية الانقسام الداخلي .

المهم ان هناك من هو معني باضعاف الحاله التنظيميه التي تعيشها حركة فتح في قطاع غزه لدرجة ان هناك حاله من الاتكاليه الكل يرمي على الاخر من اجل عدم تحمل المسئوليه او دفع مصاريف جديده وزيادة الديون المتراكمه على هؤلاء الكوادر الميدانيين .

تحدث معي احد كوادر الحركه وصدمني بعد ان نشرت تقصير الحركه مع عائلة بكر وقال لي بان مصاريف احد العزيات التي تبنتها الحركه لعائلة بكر قبل اشهر لم يتم دفعها حتى الان وان مصاريف بيت عزاء الشهيد ابراهيم تايه شهيد الانطلاق هال 48 والذي استشهد اثناء تعليقه لاعلام ورايات الحركه وتبنته الحركه بتعليمات مباشره من الرئيس لم يتم تسديد فواتير بيت عزائه حتى الان واصبح هؤلاء الكوارد بيلفوا شوارع حتى لايمروا امام دائنيهم بدون ان يتحرك احد من قيادات الحركه لانقاذ ماء وجه هؤلاء الكوادر والقيادات .

هناك فعاليه ونشاط تبعد امتار عن قيادات للحركه وحين تسال عن عدم حضورهم هذه الفعاليات يقولوا لك ان هذه المنطقه ليست منطقتنا و حدود منطقتنا هذا الشارع رغم انك لو قطعت الاسفلت لاصبحت في منطقه اخرى .

هذا ليس على مستوى المنطقه فحسب بل على مستوى الاقليم فالشوارع التي تفصل اقليم عن الاخر ربما تظهر اكثر في خانيونس ومدينة غزه شرقها وغربها فلا يذهب البعض الى فعاليات الطرف الاخر كان هناك في مدينة غزه وخانيونس يوجد جدار برلين الذي تم ازالته وتوحيد المانيا من جديد بعد ا ن بنى الحلفاء هذا الجدار الفاصل وتم هدمه فيما بعد .

هناك خلل يحدث وتقصير واضح وجبن في تولي المسئوليات التاريخيه للحركه يجب ان يتم تجاوزها وعدم التخلي عن أي احد دائما المال لايعيق العمل وليؤنب من يبادر في حركة فتح فاساس التنظيم هي المبادره .

لا تقسموا المقسم ولا تجزؤا المجزئ ولا تضعوا العقبات امام القيام بالواجب والتخلي عن ابناء الحركه وطول عمرها الامكانيات لاتوقف العمل اطلقوا يد ابناء الحركه بحل هذه العقبات وعمل اللازم لتجاوز كل الازمات ادخلوا في قلوب هؤلاء الكوادر تعزيز الثقه وزيدوا من حجم المبادرات اكثر واكثر فبالامكان ان يبدع هؤلاء الشباب ان تم اطلاق يدهم بعمل الواجب وحل كل العقبات .
ونعته عائلة الاغا في خانيونس على موقعها الاكثر من رائع موقع النخله بهذه الكلمات التي نوردها كما جاءت

بسم الله الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ * ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً* فَادْخُلِي فِي عِبَادِي* وَادْخُلِي جَنَّتِي
تتقدم عائلة الأغا في الوطن والشتات بالتعازي والمواساة الى أل الأغا الكرام بوفاة المغفور له بإذن الله
أ. محمود خالد أحمد الأغا
الذي إنتقل ألى جوار ربه اليوم الإثنين 24/6/2013م، في العاصمة التونسية، عن عمر يناهز 58 عاماً، رحم الله الفقيد وإنا لله وإنا إليه راجعون
وقد تم تشييع الجثمان بعد وصوله من تونس يوم الخميس الموافق 27-06-2013 في المقبرة الشرقية- شرق مدينة غزة
بيت العزاء غزة- بجوار المركز الثقافي الفرنسي- عمارة الطباع
معلومات عن الفقيد:

من مواليد عام 1955- لبنان
كان يشغل منصب مدير عام شؤون الأجانب في وزارة الداخلية
والده: المرحوم الحاج خالد الأغا
والدته: المرحومة الحاجة سعدة ابراهيم عبد الأغا(الصوري)
زوجته: زوجته السيدة هالة الطباع
أبناؤه:
السيد شادي
السيد جاد
السيد مهند
كريماته:
الأنسة شيرين
الأنسة يارا
شقيقه:
المرحوم الأستاذ أحمد خالد الأغا، مستشار الرئيس الراحل عرفات، ورئيس هيئة التبغ، زوجته السيدة صابرية عبدالغفور

كتائب شهداء الأقصى ستكرم الشهيد فادي كاظم عجاج عويمر ابوالطاهر

27 يونيو

فادي عويمر
كتب هشام ساق الله – ضمن النشاط الاجتماعي لكتائب شهداء الاقصى فانها ستكرم اليوم الجمعه الشهيد القائد فادي كاظم عجاج عويمر ابوالطاهر احد قادة كتائب شهداء الاقصى واحد ابرز مصنعي المتفجرات واول من صنع قذائف الانيرجا واستشهد وهو يجهز احد احلامه بارسال مناطيد متفجره الى الكيان الصهيوني باسم أبابيل .

هذا الشاب الرائع الذي تعرفت يوم توقفت سيارة شرطه عند دوار انصار وأصر صاحبها على ان يركبني فيها وركبت في الكرسي الخلفي وقال لي ايش اخبارك يا ابوشفيق ونظرت اليه وانا لا اعرفه وكانت الى جانبه امراه لم انظر اليها وسالته من هو وسرعان ما عرفت انه خطيب اختي العزيزه عائشه ابومغاصيب المناضل فادي عويمر .

حين تزوجوا ذهبت انا والاخوه الدكتور ادهم زين الدين والاستاذ حازم الجمالي للمباركه لهم في بيتهم بمحافظة خانيونس بسهره رمضانيه وتعرفت اكثر على هذا الرجل الرائع وبدات بيننا صداقه حميمه وعلاقه اخويه فقد تعرفت من قرب على هذا الفارس وربما زادت علاقتي به اكثر واكثر مع بدء الانتفاضه الثانيه حين تحول للعمل مع المقاومين وتدين بشكل لافت وكنت دائما التقية في جنازات الشهداء وبيوت العزاء .

هذا الرجل المناضل المهوس بالعمل العام وبتحرير فلسطين وبالعمل ضد الاحتلال الصهيوني والذي قام بتصنيع متفجرات لكل الحالات العسكريه ولكل التنظيمات وكان دائما يقول ان هذه الخبرات يجب ان تمنح لكل المناضلين والفصائل بغض النظر عن الانتماء التنظيمي طالما الجميع يناضل ضد الاحتلال الصهوني وقام بالتصنيع لالوية الناصر صلاح الدين ولكل فروع كتائب شهداء الاقصى .

هذا الشاب الرائع ابوالطاهر رحمه الله التحق باكرا حين كان شبلا في صفوف الثوره الفلسطينيه وحركة فتح حيث ولد في سوريا من اسره مناضله ووالد مقاتل في جيش التحرير الفلسطيني وسرعان ما تم ارساله الى ليبيا ليتلقى دورات عسكريه متقدمه في صناعة المتفجرات والضفادع البشريه وعمليات الانزال وكل انواع القتال ثم تم ارساله متدرب ومدرب الى معسكرات الثوره في اليمن ونال قسط كبير من التدريب وشارك في تدريب المقاومين على استخدام المتفجرات .

عاد الى ارض الوطن مع قوات الامن الوطني عام 1995 وعمل في هيئة التدريب العسكري مع اللواء سميح نصر وشارك في تدريب عدد كبير من الدورات العسكريه ثم انتقل للعمل كمرافق مع الاخ الرئيس محمود عباس وعمل في وزارة الشئون المدنيه في مطار غزه الدولي ووهيئة المعابر .

في السادس والعشرين اب اغسطس 2004 واثناء ماكان يقوم بتجربة مشروع ابابيل بارسال مناطيد متفجره الى الكيان الصهيوني في منطقة جبل الريس باحد مواقع التصنيع التابع للمقاومه انفجرت فيه احد العبوات واستشهد واصيب معه اثناء استشهاده المجاهد رامي ابوسخيله الذي قطعت رجله في هذا الانفجار .

الشهيد فادي عويمر ابوالطاهر ترك خلفه زوجته الاخت المناضله الصابره المحتسبه الاخت عائشه ابومغصيب احدى اهم الكوادر النسويه في حركة فتح منذ ان التحقت للدراسه في الجامعة الاسلاميه وتنظيم فتح بقطاع غزه حيث كانت احدى الكوادر التنظيميه التي قادت تنظيم قطاع غزه بفترات مختلفه وكذلك العمل مع المجموعات العسكريه في الانتفاضه الاولى وعملت ايضا صحافيه وهي خريجة قسم اللغه العربيه من الجامعة الاسلاميه .

وانجبا ثلاث ابناء رائعين الاولى بيروت ولدت اب اغسطس عام 1999 والعام القادم ستكون في الصف التاسع الاعدادي ولدى بيروت شخصيه قويه وقياديه ورائعه وجريئه في القاء الشعر وهي احد نجمات الاذاعه المدرسيه وضيفه دائمه في قراءة المقالات والاشعار وستلقي اليوم كلمه باسم عائلة الشهيد فادي عويمر قرات لي فقرات منها ولم اشا ان احرق ماكتبت بهذه المناسبه .

والابن الثاني الطاهر مواليد مدينة غزه عام 2001 هذا الرائع والهاديء والشاطر بالمدرسه والعام القادم سيكون بالصف السابع وهو مطيع جدا لوالدته وتشعر منذ اللحظه الاولى انك امام رجل وانا دائما اناديه ابوفادي وهو يحترم الجميع وعطوف ورحيم مع والدته ويحب ممارسة الرياضه ودائما نشيط .

اما الابن الاخير فهو صديقي وحبيبي محمد مواليد عام 2002 وانا اناديه بالعسل فقد كنت اناديه بكلمه نهرتني عنها الاخت اللواء فاطمه البرناوي وطلبت مني عدم ترديدها وانا وعدتها واقول له دائما انت العسل وهو في الصف السادس الابتدائي وطول الوقت تطارده الاخت عائشه للدراسه وهو شاطر بالمدرسه وحاصل على نسبة 87 بالمائه الا ان هذا لايعجب والدته وتطالبه بالمزيد من الدراسه و محمد ولد حبوب جدا ويحب والدته جدا ودائما يتلاعب بالكلمات .

الاخت عائشه اصبح ابنائها الثلاثه هم دنيتها وحياتها فهي منكبه على تعليمهم وتدريسهم حتى انها تعيش معهم اجواء الامتحانات وتذهب الى المدرسه وتبقى حتى ينهو دراستهم وخاصه ايام الامتحانات وتقوم بالمراجعه لهم كل الدروس فقد عادت من جديد لحياة الدراسه والمدرسه مع كل واحد من ابنائها .

اولاد الشهيد القائد فادي عويمر ابو الطاهر مشتاقين لرؤية عمهم الذي يعمل بحرس الرئيس محمود عباس بمدينة رام الله وتواقين لرؤيته فلم يروه منذ بداية الانقسام الفلسطيني الداخلي ويتمنوا ان يزوروه هذا الصيف ويتعرفوا على الجزء الاخر من الوطن ويزوروا مدينة القدس ويؤدوا الصلاه بالمسجد الاقصى .

مبروك للعروسين لارا سعود نعيم ابورمضان وجهاد عماد اسعد الصفطاوي

27 يونيو

20130627_165935
كتب هشام ساق الله – دعيت اليوم لحفلة حطوبة لارا كريمة صديقي منذ الطفوله الاخ الصحافي سعود نعيم ابورمضان على جهاد ابن صديقنا العزيز فك الله اسره من سجنه واعاده سالما غانما الى بيته الاخ الاسير عماد اسعد الصفطاوي في قاعة الموفامبيك في مدينة غزه بحضور رجال الصحافه والاعلام وعدد كبير من اصدقاء اهل العريس والعروس .

ربطتني علاقه منذ الصف الاول بالاخ والصديق العزيز سعود نعيم ابورمضان وصداقه عرفت خلالها كل اشقاءه وشقيقاته ورحم الله والدته العزيزه ام درويش ووالده المرحوم ابودرويش فصداقتنا استمرت بعد المدرسه الى الجامعة الاسلاميه والى الشبيبه الطلابيه ثم الى مهنة الصحافه ولم تنقطع ابدا طوال تلك السنوات الطويله .

ووالد العريس الصديق الاخ عماد اسعد الصفطاوي عرفته منذ ان التحقت بالجامعه الاسلاميه تربطني واياه وعدد كبير من الاصدقاء علاقه اخويه كنا دائما نتحدث ونتناقش في السياسه نختلف ونتفق ولكن كانت علاقتي بوالده المرحوم الشهيد اسعد الصفطاوي كبيره وعميقه فالرجل كان استاذا ومربيا وقائدا كبيرا لنا في حركة فتح احببته واحترمته وكان يبادلني العلاقه والاحترام واجمل اللحظات حين كنت اتصل به لاخذ منه موقف سياسي تجاه قضيه او حدث كان لايتلعثم ويقوم بتنقيلي التصريح دون ان يراجعه او اعيده عليه كانت كلماته مباشره وواضحه .

الف مبروك للعروسين لارا وجهاد ونتمنى لهما السعاده والهناء والسرور والذرية الصالحه فهم يعملان بالوسط الصحافي وابناء مهنه واحده نتمنى لهما النجاح في مهنة المتاعب وتحقيق احلامهم والنجاح بهذا العمل الصعب .

لارا من مواليد مدينة غزه ولدت يوم انطلاقة حركة فتح في 1/1/1992 وتلقت تعليمها في مدارسها والتحقت في جامعة غزه وتخرجت من كلية الترجمه والاتصال وهي تعمل مصوره صحافيه في وكالة الانباء الاسبانيه وتم تكريمها مؤخرا ومنحه وسام الشجاعه لمشاركتها بتغطية الحرب الثانيه على غزه .

وجهاد عماد اسعد الصفطاوي مواليد الجمهوريه العربيه السوريه في مدينة دمشق عام 1991 وهو خريج علاقات عامه واعلام من جامعة الازهر في مدينة غزه ويعمل مصور صحافي حر مع العرب الامريكان في الولايات المتحده الامريكيه يرصد الانتهاكات الصهيونيه ضد ابناء شعبنا الفلسطيني .

كم رائع ان احضر مثل هذه الحفلات والتقي بأصدقائي القدامى ونتذكر ايام زمان الجميله وذكريات الطفوله والشباب والاخ سعود ابورمضان هذا الصحافي الرائع تربطني به ذكريات الطفوله والشباب والجامعه والعمل الصحافي فقد عملنا سويا بمكتب اطلس للتوثيق والاعلام بداية الانتفاضه الاولى وربطتنا علاقة تاسيس لجنة شبيبة الدرج وكذلك حركة الشبيبه الطلابيه في الجامعة الاسلاميه ولدينا جيش من الاصدقاء المشتركين .

وفي العرس التقيت مع الاخ والصديق الصحافي والكاتب علاء اسعد الصفطاوي عم العريس وتذكرت المرحوم والده رحمه الله هذا الرجل الرائع الذي اغتيل غدرا بايدي اثمه مجرمه وكان من اروع الناس الذين التقيتهم بحياتي واسرعهم بديهه وقدره على اصدار موقف سياسي باي قضيه فقد كان رحمة الله مسئول لحركة فتح في قطاع غزه واحد اهم رجال الاصلاح فيها وسجين ومعلم وقائد لا يشق له غبار .

اما والد العريس المناضل الاسير في سجون الاحتلال الصهيوني والمحكوم من قبل المحاكم الصهيونيه مدة 18 عام امضى منها حتى الان 12 عام متنقلا في سجون الاحتلال بعد ان اختطفته قوات الاحتلال عن معبر رفح اثناء سفره الى دولة الامارات العربيه مخالفه اتفاقية اوسلو بشان عودة المناضلين الى قطاع غزه وحاكمته على قضايا قديمه قبل الانتفاضه الفلسطينيه الاولى .

الاخ المناضل عماد الصفطاوي كان قد هرب من سجن غزه المركزي هو وعدد من قيادات حركة الجهاد الاسلامي لم يبقى منهم على قيد الحياه الا هو والاخ الصديق عز يوسف صديقنا في الجزائر استطاع ان يتسلل عبر الحدود الى مصر ومنها الى سوريا حيث امضى سنوات طويله هناك عاد بداية السلطه اثناء انعقاد المجلس الوطني الفلسطيني في غزه وعمل مدير في وزارة الاوقاف والشئون الدينيه .

الف مبروك للاخ والصديق الصحافي سعود ابورمضان والى زوجته الصحافيه بيسان عوني الحشام وعقبال ان شاء الله سارا ويارا والحبيب العزيز كريم وتبركاتنا للاهل والاصدقاء عائلة الصفطاوي وان شاء الله يتم زفافهما بحضور اخي وصديقي المناضل عماد اسعد الصفطاوي وتحرره من الاسر ان شاء الله والف مبروك للاخ علاء الصفطاوي واشقاءه بفرحتهم بخطوبة ابن شقيقهم وتبركاتنا الخاصه جدا للاخت الصابره زوجة الشهيد القائد اسعد الصفطاوي ام علاء وان شاء الله تفرح بكل ابناء ابنائها واحفادهم ان شاء الله .

مبروك شهادة الماجستير للأخ والصديق العزيز المهندس رأفت محمد خليل سعد الله

27 يونيو

رافت سعد الله
كتب هشام ساق الله – منحت جامعة الازهر في مدينة غزه اليوم الاخ رافت محمد خليل سعد الله شهادة الماجستير عن البحث المقدمه منه بعنوان علاقة العوامل الديمغرافية والتنظيمية بالاحتراق الوظيفي لدى أعضاء هيئة التدريس بالجامعات الفلسطينية في محافظات غزة بعد ان ناقشته لجنة اكاديميه برئاسة واشراف الدكتوره نهايه التلباني والدكتور مروان سليم الاغا كمشرف من ادار النقاش والدكتور محمد زيدان سالم مناقش خارجي والدكتور خليل جعفر حجاج مناقش داخلي .

وقد اشاد الدكتور مروان الاغا بالباحث وبدراسته واكد انها من افضل الدراسات الاكاديميه التي اشرف عليها وهي تحتاج فقط الى اشياء بسيطه لكي ترتقي الى مستوى شهادة الدكتوراه مؤكدا بان الباحث سعد الله قد بذل جهدا كبيرا في اخراج هذه الدراسه ويتم اليوم مناقشتها .

واكد الاخ والصديق رافت سعد الله ان مفهوم الاحتراق الوظيفي حالة من فقدان الدافعية للعمل، والشعور بالعجز، وعدم القدرة على التقدم إلى الأمام، نتيجة عدم التكيف مع ضغوط العمل المزمنة، والمتمثل في ارتفاع حجم المتطلبات مقارنة بالمصادر المتاحة، وقد يؤدي إلى أضرار نفسية وعقلية وجسدية”. .

واشار سعد الله الى ان أبعاد الاحتراق الوظيفي هي الإنهاك العاطفي وتبلد المشاعر الإنسانية تدني الإنجاز الشخصي ومصادر الاحتراق الوظيفي على ثلاث مستويات المستوى الفردي والمستوى المهني و المستوى الاجتماعي والأسباب الفردية والاجتماعية لها دور مؤثر، إلا أنها تساهم بقدر أقل من العوامل التنظيمية في ظهور الاحتراق الوظيفي.

وينتج عن الاحتراق الوظيفي آثار سلبية عديدة على الأفراد والمنظمات، وإن أي محاولة للتطوير الإداري لهذه المنظمات لابد وأن تأخذ بعين الاعتبار الأسباب الرئيسة لانتشار هذه الظاهرة، والعمل على الوقاية منها، والتصدي لها ومعالجتها، وبالنظر إلى أهداف هذا البحث، والأدبيات الخاصة بهذه الظاهرة التي تم الاطلاع عليها ، وإلى الاستنتاجات التي توصل إليها، واوصى الباحث على مستوى الإدارة العليا للجامعات ضرورة تعزيز الموازنات الخاصة بالأبحاث والدراسات العلمية لأعضاء هيئة التدريس بما يشمل دراسات دورية أكثر عمقًا حول ظاهرة الاحتراق الوظيفي لدى العاملين ككل في الجامعات الفلسطينية.

وطالب سعد الله الى ضرورة إيجاد قنوات اتصال فعالة ودائمة بين الإدارات العليا وأعضاء هيئة التدريس بالجامعات الفلسطينية بحيث تتيح التعرف على المصادر الرئيسية للاحتراق الوظيفي، ويضمن مشاركة الجميع في اتخاذ القرار، وشعور أعضاء هيئة التدريس بأن اقتراحاتهم وشكاويهم تصل إلى الإدارات العليا وتؤخذ بعين الاعتبار.

ودعا الى التطبيق الدقيق والعادل للقوانين والأنظمة المتعلقة بالأنشطة اللامنهجية للطلبة، بهدف تقليص نفوذهم النقابي والسياسي، الذي يفتح المجال للتدخل في الأمور الإدارية والأكاديمية في الجامعات، مما يشكل ضغطاً مستمراً على أعضاء هيئة التدريس بالجامعات الفلسطينية في محافظات غزة.

وعقد ورشات عمل ودورات تدريبية بشكل مستمر حول ظاهرة الاحتراق الوظيفي وكيفية مواجهتها وضرورة إقامة حفلات وتجمعات ترفيهية دورية خاصة بأعضاء هيئة التدريس وضرورة إقامة نوادي ترفيهية خاصة بأعضاء هيئة التدريس خارج إطار الجامعات مثل الاستراحات، بهدف تعزيز العلاقات الاجتماعية بين أعضاء هيئة التدريس، وإخراجهم من روتين العمل.

واتخاذ التدابير والإجراءات الفورية ووضع اللوائح التنفيذية اللازمة للقضاء على المحسوبية وغياب العدالة في توزيع الموارد أو في التعامل مع أعضاء هيئة التدريس وتعزيز ثقافة التعاون والتكامل والحوار بين الجامعات المختلفة.

وطالب أعضاء هيئة التدريس في اتخاذ القرارات الخاصة بعملهم مثل عرضها على اجتماعات الأقسام والكليات قبل اتخاذها وعقد اجتماعات دورية ومؤتمرات مشتركة بين الجامعات الفلسطينية المختلفة بهدف تعزيز التعاون المشترك في المجالات البحثية والأكاديمية وضرورة تعزيز وتشجيع المشاركة في المؤتمرات العلمية الخارجية، من خلال تخصيص موازنات خاصة بالأبحاث العلمية والبعثات الخارجية و تعزيز سياسة الدورية في تقلد المناصب الإدارية داخل الجامعات (عميد، رئيس قسم، و…إلخ)، الأمر الذي يعزز العدالة والشفافية.

وقد قطع الحضور المناقشه بالتصفيق الحاد للاخ رافت سعد الله وللاساتذه المناقشين الذين اشادور بقدرات واهمية الدراسه المقدمه للحصول على شهادة الماجستير وبردوده المناسبه على كل الاسئله والاستفسارات التي طرحت عليه .

وقد حضر عدد كبير من كوادر وقيادات حركة فتح فتح في كل اقاليم القطاع وخاصه محافظة خانيونس اضافه الى اهل واقارب واصدقاء الاخ رافت وتقدمهم الاخوه الدكتور زياد شعث عضو الهيئه القياديه العليا والدكتور اسامه الفرا والدكتور عبد الحميد المصري عضو المجلس الثوري لحركة فتح والدكتور جواد الطيبي عضو المجلس التشريعي السابق ووزير الصحه والاخ احمد ابوسيف عضو الهيئه القياديه السابقه والاخ الدكتور عاطف ابوسيف والمحامي عبد الكريم شبير والصحافي المعروف زكريا التلمس والصحافي والكاتب علاء الصفطاوي اضافه الى امناء سر اقاليم خانيونس السابقين والحاليين .

ولعل اجمل ماقاله الدكتور مروان سليم الاغا الذي راس جلسة المناقشه ترحيبه بالمربيه الفاضله ام عبد الله رزق هذه المراه الرائعه انجبت شباب وبنات حصلوا على اعلى المراتب الاكاديميه والعلميه وعلمت جيل كبير من الطالبات في محافظة خانيونس والدة زوجة الاخ رافت سعد الله .

ولفت انتباهي الدكتور مروان ودفعني الى التسليم على هذه المراه الرائعه وكنت لم ارها منذ سنوات طويله ذكرتها بنفسي وعرفتني على الفور وتحدثنا عن زوجها المناضل المرحوم والقائد الفتحاوي الصديق احمد رزق هذا المناضل والاسير السابق الذي عمل في الجامعة الاسلاميه والذي تعلمنا منه ابجديات العمل النضالي بداية التحاقنا فكان اخا وابا وصديقا وموجها لجيل كامل من ابناء الشبيبه في قطاع غزه .

والاخ المناضل رافت محمد سعد الله هو مواليد مخيم خانيونس في 28 مارس 1966م تلقى تعليمة الابتدائي والاعدادي في مدارس وكالة الغوث وحصل على شهادة الثانويه العامه بتفوق والتحقف في كلية الهندسة بجامعة بيرزيت .

التحق مبكرا في صفوف حركة فتح في عام 1982 وكان احد نشطاء لجنة شبيبة خانيونس للعمل الاجتماعي وفور دخوله جامعة بيزيت كان احد النشطاء المعروفين في الجامعه وهو عضو بالهيئه الاداريه للشبيبه بالجامعه 86-87 وبعد ان اغلقت جامعة بيرزيت ابوابها من قبل جنود الاحتلال عاد الى مخيم خانيونس ليشارك في الانتفاضه الفلسطينيه الاولى وقاد الحركه واللجان الشعبيه في المخيم عام 88 .

اعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني اعتقالا اداريا مابين عامي 1988و1989 وعادت لاعتقاله عام 1990 وحكمت عليه المحكمه الصهيونيه بالسجن الفعلي وفرضت عليه الاقامه الجبريه وعدم مغادرة قطاع غزه لاكمال دراسته الجامعيه حتى عام 1991 وهو عضو لجنة اقليم خانيونس الموحد وتم انتخابه وتكليفه في هذا الموقع اكثر من مره .

عاد الى جامعة بيرزيت لاكمال دراسته الاكاديميه عام 1992 وكان على راس الحركه الطلابيه في الجامعه ومرجعيتها النقابيه والتنظيميه حتى تخرج من الجامعه وحصل على بكالوريوس هندسة مدنية بتقدير جيد جداً من جامعة بيرزيت عام 1994م وهو مسئول اللجنة التنظيمية وعضو المكتب الحركي المركزي لنقابة المهندسين 1997-2003

والاخ رافت متزوج ولديه 4 أبناء(3 أولاد ذكور، وبنت وهو مدير عام مديريات محافظات غزة بوزارة الحكم المحلي- رام الله وناشط في المجتمع المدني: مؤسس ورئيس مجلس إدارة الجمعية الوطنية الفلسطينية للشباب” بناء”.

الف مبروك للاخ والصديق رافت سعد الله وتمنياتنا له بالحصول على اعلى الدرجات العلميه والاكاديميه وبدايتها شهادة الدكتوراه بالقريب العاجل وتمنياتنا له ولاسرته الكريمه بالتوفيق والسعاده والسرور .