أرشيف | 8:22 م

الكيان الصهيوني يحتل كامل القدس الشرقية في 7 حزيران يونيو 1967

4 يونيو

القدس
كتب هشام ساق الله – في السابع من حزيران يونيو احتلت دولة الكيان الصهيوني العنصري مدينة القدس وبدات سلسله من الاجراءات من اجراءاتها ضد هذه المدينه من اجل تهويدها وهي منذ تلك اللحظه وحتى الان تقوم باجراءات من اجل تهويدها وتغيير معالمها كنا قد رصدنا بعض تلك الاجراءات والقرارات التي صدرت عن مجلس الامن في نشرة الراصد الالكترونيه اليوميه التي كنت اصدرها سابقا نعيد نشرها لكي يطلع الاخوه القراء على ماحدث .

كان حلم احتلال القدس من أهم ركائز وأهداف الحركة الصهيونية لذلك كان زعماء هذه الحركة يرددون أمام بسطاء اليهود أحد المزاعم اليهودية التي تقول:” إن أقدامنا كانت تقف عند أبوابك يا قدس، يا قدس التي بقيت موحدة”.

وفي عام النكبة عام 1948، استطاعت الحركة الصهيونية أن تحقق نصف ذلك الحلم عندما احتلت القسم الغربي الذي يمثل ( 66.2% ) من مساحة القدس لكن البلدة القديمة بما فيها من مقدسات إسلامية ومسيحية ظلت بيد العرب.

ثم جاءت حرب حزيران عام 1967 واحتلت إسرائيل شرق القدس في 7-6-1967 واكتمل الحلم الصهيوني كما يعتقد اليهود، ووقف الحاخام شلومو غورين حاخام جيش الاحتلال الإسرائيلي أمام مجموعة من الجنود الإسرائيليين بالقرب من حائط البراق ( الحائط الغربي للحرم القدسي) يقيم الصلاة اليهودية ويعلن أن حلم الأجيال اليهودية قد تحقق فالقدس لليهود ولن يتراجعوا عنها وهي عاصمتهم الأبدية.

وفعلاً جاءت الإجراءات الإسرائيلية تؤكد ذلك:

في 25-6-1967 الحكومة الإسرائيلية تقرر سريان القانون الإسرائيلي ليشمل القدس الشرقية.
في 26-6-1967 أجرت إسرائيل إحصاءً للسكان شمل الأجزاء التي ضمت من المدينة المقدسة.
في 27-6-1967 الكنيست الإسرائيلي تصادق على قرار ضم القدس سياسياً وإدارياً.
في 28-6-1967 مجلس الوزراء الإسرائيلي يصدر أمر القانون والنظام رقم 1/67 ، الذي يخضع مدينة القدس للقوانين والنظم الإدارية الإسرائيلية.
في 29-6-1967 أزيلت الحواجز التي كانت تفصل بين قسمي المدينة وصدر بنفس اليوم مرسوم بحل المجلس البلدي الغربي لمدينة القدس. وبدأت السلطات الإسرائيلية ممارسة سياسة الأمر الواقع والتحكم عن طريق الإجراءات والمراسيم لكل شؤون القدس.
وفي 30-7-1980 الكنيست يقر القانون الأساسي للقدس الموحدة، الذي ينص على اعتبار مدينة القدس بشطريها عاصمة موحدة لإسرائيل ومقراً لرئاسة الدولة والحكومة والكنيست والمحكمة العليا.

وهكذا نرى أن إسرائيل ومنذ احتلالها للجزء الشرقي من المدينة قد شرعت في تهويدها من خلال تهويد المرافق العامة والخدمات وحل مجلس أمانة القدس العربية وإلحاق موظفيها وعمالها ببلدية القدس الغربية والقضاء على التراث العربي الإسلامي والمسيحي وتدمير المقدسات وحفر الأنفاق وحرق المسجد الأقصى وهدم المنازل وتهجير السكان وإقامة الأحياء الاستيطانية الصهيونية.

الجيش الإسرائيلي يحتل كامل الضفة الغربية وقطاع غزة وشبه جزيرة سيناء ومرتفعات الجولان وذلك بعد يومين من اندلاع الحرب بين العرب وإسرائيل. كما تتمكن قوات الاحتلال، وبعد معارك ضارية من احتلال القدس ونابلس و أريحا و قلقيلية وطولكرم في الضفة الغربية.

أصدر مجلس الأمن الدولي القرار رقم ( 233 )، والذي يدعو الى وقف إطلاق النار فوراً، وينص القرار:
أن مجلس الأمن،
وقد أخذ علماً بالتقرير الشفوي الذي رفعه الأمين العام عن الوضع واستمع إلى البيانات التي تليت في المجلس. وقد ساوره القلق من نشوب القتال والوضع الخطر في الشرق الأدنى:
– يطلب من الحكومات المعنية كخطوة أولى أن تتخذ فوراً جميع الإجراءات لوقف إطلاق النار ووقف كل نشاط عسكري في المنطقة.
– يطلب من الأمين العام إبقاء المجلس فوراً وباستمرار للإطلاع على الموقف.
وقد تبنى المجلس هذا القرار في جلسته رقم 1348 بإجماع الأصوات، ثم أعاد تأكيده في :
قراره رقم (234) بتاريخ 7-6-1967
قراره رقم (235) بتاريخ 9-6-1967
قراره رقم(236) بتاريخ 11-6-1967
طالباً من كل القوات التي تحركت إلى الأمام بعد 10-6-1967، إلى العودة فوراً إلى مواقعها السابقة.
وقراره رقم (237) بتاريخ 14-6-1967
طالباً من إسرائيل احترام حقوق الإنسان في المناطق التي تأثرت بصراع الشرق الأوسط 1967.

الإعلانات

الشهيد القائد عاطف بسيسو ابوفايق في ذكرى اغتياله

4 يونيو

عاطف
كتب هشام ساق الله – العام الماضي نسيناه مع زحمة الاحداث ولكننا هذا العام نسبق الحدث ونكتب عنه باكرا قبل موعد ذكراه بايام حتى نحرك مشاعر من عاش وعمل معهم ليتذكروه جميعا ونقرا سويا الفاتحه على روحه الطاهره فقد كتبت هذا المقال العام الماضي مع بعض التغيير عسا ان نظل نتذكر مناضلينا الاشاوس امثال الشهيد عاطف فايق بسيسو ابن حركة فتح .

عاطف بسيسو ذلك الشاب الجميل الذي لا يبدو عليه ملامح رجل الامن الصلب قتله الموساد في فرسا عقابا له على تاريخ طويل من الصراع والمطارده ارتاح بعد تعب طويلا من العمل الامني الشاق واختلف على سبب اغتياله فالبعض قال بانه بسبب كشفه للعميل عدنان ياسين واخرين قالوا لانهاء قائمة المجموعه المشرفه على مجموعة ايلول الاسود واخرين قالوا انه شارك باعدم العميل الذي اغتال الشهيدين ابواياد وابوالهول والعمري وانا اقول انه اغتيل لينهي صفحه من الكفاح المسلح للبدء بصفحه جديده من السلام العالمي بعد البروستوركيا الروسيه والسلام العالمي بانتهاء الشيوعيه ودحر حركات التحرر بالعالم .

كنت امر بشارع عمر المختار واذا بالناس تجري ورايت مجموعات من الشبان الملثمين يقومون باحراق اطارات السيارات ويامرون المحلات باغلاق الشوارع ويفرضون حاله من منع التجول بهذه المنطقه الحساسه من مدينة غزه كانت قبل ظهر يوم 8 حزيران من عام 1992 لم اكن اعرف السبب كنت يومها في نادي غزه الرياضي نحضر لمخيمات الاشبال هناك وبدات بالسؤال عن السبب الى ان اتى احد الاخوه وابلغني ان هناك شهيد من ال بسيسو تم اغتياله بالخارج وشباب قلعة الكنز كما كان يصطلع عليهم وكل مربعات الرمال هم من قاموا بتصعيد الامور .

عرفت فيما بعد ان الذي اغتيل في باريس هوالشهيد عاطف فايق بسيسو مسؤول الامن الموحد بالثوره الفلسطينيه والذي خلف الشهيد ابواياد خلف في قيادة هذا الجهاز اثناء زياره له في فرنسا على باب احد الفنادق اطلق عليه مجهولون النار ولاذوا بالفرار وعرفت من الاخوه ومن الحديث الذي بدات وسائل الاعلام ببثه ان الرجل هو احد قيادات هذا الجهاز الامني الفلسطيني وانه من الشخصيات الغير معروفه والمشهوره والتي توارت عن الانظار بسبب عمله الامني وان اسمه الحركي هو ابوفايق وانه شقيق المهندس عاهد فايق بسيسو صاحب احد المكاتب الهندسيه المعروفه بمدينة غزه وابن عائلة بسيسو التي تقطن بجوار مسجد الكنز وان العزاء سيكون هناك

فعاطف التحق في صفوف الحركه مبكرا اثناء دراسته في المانيا وانضم الى اتحاد الطلبه الفلسطينيين واصبح فيما بعد المساعد المقرب للشهيد القائد ابواياد خلف تنقل في كل دول العالم بجوزات مزوره وكانت مطلوبا ومطاردا لجهاز الموساد الصهيوني لكونه من الدائره الاولى للشهيد ابواياد كونه احد المشرفين على تنفيذ عملية ميونخ الشهيره والتي استهدفت قتل عدد من الفريق الاولمبي الصهيوني بالمانيا عام 1973 خلال انعقاد الدوره الاولمبيه هناك .

وحين عادت السلطه الفلسطينيه الى الوطن احتفل جهاز المخابرات العامه في مركز رشاد الشوا في ذكرى استشهاده لمرتين متتاليتين لعل الاولى منها كانت عجيبه ولافته كثيرا وانا اصل الى مقر الاحتفال لحضور الحفل شاهدت ولاحظت ان كل شباب المخابرات يرتدون بذلات وقرافات جديده وانه طول الطريق المؤدي الى مكان الاحتفال اشاهد شباب يلبسون نفس الشيء وحين صعدت درج المركز شاهدت كل المستقبلين يرتدون البذلات بالوان مختلفه وقرافات متناسقه ويومها اطلقنا بالتنظيم على هذا اليوم يوم المخابرات الوطني حضره يومها الشهيد القائد ياسر عرفات والقى كلمه مؤثره بهذه المناسبه اضافه الى رفيق دربه المرحوم الشهيد امين الهندي .

بعد ان اصدر الرئيس مرسومه بتقاعد كل العسكرين الذين بلغت اعمارهم ال 45 عاما خرج اغلب من عرفوا وعايشوا الشهيد عاطف وبعد احالة القياده التاريخيه لجهاز المخابرات سواء من الامن الموحد او الامن المركزي وتعيين قائد من خارج هذه الدائره التاريخيه نسي جهاز المخابرات كليا هذا القائد الكبير فلاسف نحن دائما ننسى من اعطى واسس وناضل ودفع حياته رخيصه لهذا الوطن وهذا الجهاز الامني ننسى دائما الابطال في زحمة العمل والحياه ولا نتذكر الا الموجود امامنا فدائما ينقصنا الوفاء

رحم الله الشهيد ابوفايق الذي اطلق اخوتنا في في اقليم غرب غزه وبالتحديد منطقة الرمال مربع الكنز منطقة الشهيد عاطف بسيسو وقلعتهم اسموها باسمه تخليدا له ولذكراه العطره فكل التحيه لكل الشهداء الذين قضوا دفاعا عن فلسطين وترابها الوطني وحلم الاجيال ببناء الدوله الفلسطينيه المستقله وعاصمتها القدس الشريف علنا ونحن نذكركم بهذه الذكرى الخالده ان تتحركوا لتخليد الرجل بشيء ملموس على الارض او ان تفعلوا أي شيء نراه ملموس ولعلكم تتذكرون زوجته وابنه فائق باتصال او رساله او أي شيء .

لازلنا نتجرع أثار الهزيمة وما اخذ بالقوه لا يسترد الا بالقوه

4 يونيو

d8add8b2d98ad8b1d8a7d986-d8add8b1d8a81
كتب هشام ساق الله – لازالت امتنا تتجرع الهزيمه الكبرى او ما اطلق عليها النكسه منذ خمسة واربعين عاما باحتلال فلسطين التاريخيه كامله وسيناء كامله حتى قناة السويس واحتلال جزء من الاراضي الاردنيه والسوريه بمرتفعات الجولان وبعض القرى اللبنانيه لن يمحوا اثار تلك الحرب والنكسه الا ان تنتفض امتنا وتعيد ماتم سلبه منا بأسرع وقت ممكن .

لن يمحو العار الا النصر والثار وما اخذ بالقوه لن يتم استراده الا بالقوه ليس بالمفاوضات التكتيكيه ولا بالوعود البراقه والكذابه ولا بالاستجداء فالقوه هي التي تحدد الخارطه ولاشيء غيرها ذلك منذ ان غرقنا في داوائر التكتيك المتلاحقه ونحن لازلنا نتجرع اثار الهزيمه ولازلنا نفلسف القضايا لنهرب من الخزي والعار الذي يلاحقنا منذ الخامس من حزيران عام 1967 فالهزيمه تتبع الهزيمه والنكبه تتبعها نكسه والانظمه العربيه تحشد الاسلحه وتدرب الجيوش من اجل الاستعراضات العسكريه ليس الا وثورات الربيع العربي تنسى فلسطين ولاتتحدث عنها والكل غارق في مشاكله الداخليه .

اعادت مصر اراضيها التي احتلت بتخليها عن الصراع مع الكيان الصهيوني عبر اتفاقية كامب ديفيد التي اخرجتها من لعبة الصراع ووقعت معه اتفاقية سلام بموجبها تقوم اسرائيل باعادة كل ما احتلته بهذا اليوم الاسود الحزين مقابل اخراج مصر من الصراع وحتى اليوم المجتمع المصري يرفض ان يطبع مع الكيان الصهيوني رغم كل المحاولات لتجريعه الهزيمه رويدا رويدا ولكن فشلت كل محاولاتهم فالذي لديه شهيد ما الذي يجبره على ان يتصالح ويطبع مع الكيان ففي كل حاره وزقاق وشارع مصري هناك بطل استشهد من اجل فلسطين لن تكون المصالحه وسيظل السفير الصهيوني بالقاهره محاصرا منقطعا عن التواصل بالمجتمع المصري الطيب .

ولازالت سوريا ملتزمه بكل الاتفاقيات التي وقعتها بالهدنه لاتسمح لاحد باطلاق طلقه تجاه الكيان وكل من يحاول المرور تطلق عليه النيران او تبلغ عنه القوات الدوليه المنتشره على طول الحدود من الجولان ما اكثر هذا النظام انضباطا وسيطره على اعصابه حقا انه نوع من انواع الجبن الذي ستختار فيه سوريا الوقت المناسب للرد واستعادة ارضيها المحتله فقد تعود النظام السوري على سرقة الاوطان منه مقابل ان يستمر النظام الطائفي العلوي بالحكم .

اما الاردن فوقعت اتفاق وادي عربه واستعادة اراضيها واجرها للكيان الصهيوني لمدة 25 عاما قابله للتمديد مره اخرى وسكن سفير للكيان على الاراضي الاردنيه وحاول الصهاينه ان يقوموا بعمل مدن صناعيه مشتركه مع اردنيين وفلسطينيين لكي تكون مبثابة بوابه لهم لتصدير منتجاتهم ولكن كل من يشارك صهيوني يخسر هكذا حسبة التاريخ فهم لايعرفون الا ان يربحوا هم ولا احد غيرهم وسرعان ما اغلقت تلك المصانع في تصدي معارض التطبيع لهم ومهاجمتهم ومقاطعتهم .

واستعادة المقاومه اللبنانيه جزء من القرى التي تم احتلالها ولم يبقى سوى مزارع شبعه التي ستنسحب اجلا ام اجلا اسرائيل منها بفعل رغبتها بتوقيع اتفاق سلام او هدنه طويله مع الحكومه اللبنانيه والذي يعيق هذا الانسحاب تحجج اسرائيل بملكية تلك المزارع للدوله السوريه ولم تقتنع اسرائيل بعد ان تترك العرب يحلوا خلافاتهم حول تلك الملكيه مع بعضهم البعض .

اما الاراضي الفلسطينيه فلازالت كلها محتله واسرائيل زادت وتيرة الاستيطان بعد توقيعها اتفاقية اوسلو مع منظمة التحرير الفلسطينيه واختلطت الاراضي الفلسطينيه بالمستوطنات التي بنيت على معظم الاراضي الفلسطينيه وخاصه المتداخله بين المحتل منها بعام 1967 والتي احتلت بعام 1948 حتى تخلط اسرائيل الحابل بالنابل ولاتعيد استحقاقات يتوجب ان تعيدها وفق اتفاقية السلام تلك الاراضي وفي كل مره تطالب اسرائيل بمهله اضافيه او تخرب تلك الاتفاقيات رغم انها انسحبت من قطاع غزه ولكن بقي القطاع محتلا بسيطرة النيران برا وبحرا وجوا تستطيع اسرائيل ان تخترق تلك الحرمه باي لحظه واي وقت وباي حجه والمقاومه تحاول ان تتصدى ولكن تظل التكنولوجيا والتسليح لها اعتباراتها .

مهما تحدثوا على ان خيار المفاوضات هو اولا وثانيا وثالثا ورابعا وعاشرا فانا اقول بان ما اخذ بالقوه لايسترد بالقوه وان الذي يحدد خارطة الامور هي القوه ولن ترفع امتنا راسها الا بتجاوز ماحدث بهذا اليوم الاسود والانتصار على الاعداء يوم لهم ويوم لنا والحرب سجال .

الخامس من حزيران يونيو 1967 بدء العدوان الصهيوني

4 يونيو

d8a7d984d8acd986d988d8af-d8a7d984d8b9d8b1d8a8-d985d8b3d8aad8b3d984d985d98ad986
كتب هشام ساق الله – كنا في نشرة الراصد الالكترونيه اليوميه قد اعددنا تقرير نشرناه على صدر النشره قبل سنوات اردنا ان نعيده لكي نعرف ابناء شعبنا بما حدث في حرب الايام السته في الخامس من حزيران عام 1967 .

الحرب العربية الإسرائيلية الثالثة ( حرب حزيران ) ” حرب الأيام الستة”
وهذه الحرب هي حلقة في سلسلة حروب تتكامل وترتبط فيما بينها في مجال السياسة الإستراتيجية وحجم القوات والمقدمات والنتائج والأساليب العملياتية التكتيكية. وترجع أسبابها إلى مجموعة من العوامل:
* العوامل غير المباشرة وهي الأسباب الحقيقية للحرب وكل حروب إسرائيل السابقة واللاحقة ضد العرب، وتتمثل في :
– تعاظم القدرة العسكرية العربية وخاصة في مصر وسورية.
– تعاظم المد القومي العربي وخاصة بعد قيام الثورة العراقية ونجاح الثورة الجزائرية وثورة الجنوب العربي في عدن وإنشاء منظمة التحرير الفلسطينية وانطلاق العمل الفدائي داخل فلسطين المحتلة عبر حدود الدول العربية.
– فرض الكيان الصهيوني على العرب والاعتراف به ودمجه في المنطقة وتأمين سلامته وحدوده باحتلال أراضي عربية جديدة.
– مواجهة النفوذ السوفيتي في المنطقة.
* أما العوامل المباشرة للحرب ( الأسباب التي شكلت الصاعق الذي فجر برميل البارود ) فهي:
– أطماع إسرائيل التوسعية في الأراضي المجردة من السلاح في شمال فلسطين وضمها بالقوة.
– تحويل مجرى نهر الأردن بالقوة وضرب معدات المشروع العربي لتحويل روافد النهر داخل الأراضي العربية في سورية والأردن.
– التحرش بالمزارعين السوريين والاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على القوات السورية.
– العمل الفدائي الفلسطيني.
– سحب قوات الطوارئ الدولية من غزة وسيناء في 19-5-1967 وإغلاق مضايق تيران في وجه الملاحة الإسرائيلية في 23-5-1967، حيث تم إزالة آخر أثرين من آثار الحرب العربية الإسرائيلية الثانية ( العدوان الثلاثي 1956 ).
* أما بالنسبة لإستراتيجية الحرب، فقد كانت الإستراتيجية الإسرائيلية تقوم على:
– الانطلاق من قاعدة قوية.
– تطوير القدرة الحركية.
– وضوح الهدف.
– امتلاك وسائط ضمان النجاح سياسياً وعسكرياً .
– اعتماد أسلوب الحرب الوقائية والتشتيتية القائمة على عنصر المفاجأة ( ضرب الطائرات والمطارات ومدارج المطارات وإخراج سلاح الجو العربي من المعركة مما أدى إلى فقدان الجيوش العربية للحماية الجوية والسيطرة الإسرائيلية على سماء المعركة).
* أما الإستراتيجية العربية فقد كانت تقوم على:
– الالتزام بعقيدة الدفاع القائمة على التحصينات و التشكيلات العسكرية الدفاعية وعدم البدء بالحرب بناء على طلب الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي في الوقت الذي لم يكن العرب فيه مستعدون لامتصاص الضربة الأولى.
وكان من نتائج هذه الحرب السياسية والعسكرية والاقتصادية والجيوستراتيجية أن:
– برهنت إسرائيل على قدرتها في الحفاظ على مصالح الغرب في الشرق الأوسط والتصدي لما سمي بـ”الخطر الشيوعي”.
– سيطرة إسرائيل على مزيد من الأراضي العربية تساوي أربعة أضعاف ما احتلته عام 1948، وهي: سيناء ومساحتها ( 61.198كم2 ) وغزة ومساحتها ( 363 كم2 ) والضفة الغربية ومساحتها ( 5.878 كم2 ) والجولان ومساحتها ( 1150 كم2 ).
وبذلك يبلغ مجموع مساحة الأراضي التي تحتلها 89.359كم2 بما فيها فلسطين المحتلة عام 1948.
– فتح مضايق تيران والسيطرة على شرم الشيخ مما يعني فتح الملاحة أمام إسرائيل في خليج العقبة.
– السيطرة الإسرائيلية على مصادر النفط المصرية في سيناء ومصادر المياه في الجولان والضفة مما يعني زيادة الهجرة اليهودية والاستيطان.
– تحسن الوضع الجيوستراتيجي الإسرائيلي بالاقتراب من العواصم العربية ( دمشق وعمان والقاهرة). – تقليص الحدود مع الأردن من ( 650كم ) إلى (480كم ) من بينها (83.5 كم ) طول البحر الميت.
– كسب إسرائيل لأوراق جديدة للمساومة مع أي مفاوضات سلام قادمة.
– احتلال إسرائيل حدود جديدة تقوم على موانع أرضية ومائية وهي قناة السويس ونهر الأردن وهضبة الجولان.
– رفع الروح المعنوية عند الإسرائيليين.
أما على الجانب العربي فقد أيقظت الحرب الوجدان العربي ونبهت الشعور القومي إلى الخطر الصهيوني وكشفته على حقيقته وقد تبلور ذلك في مؤتمر الخرطوم ومؤتمر اللاءات الثلاثة” لا صلح ، لا اعتراف، لا تفاوض “، وحرب الاستنزاف على الجبهتين المصرية والسورية. وعدم تحقيق هدف إسرائيل السياسي وعودة القضية الفلسطينية مرة أخرى إلى الأمم المتحدة التي انتهت بإصدار قرار مجلس الأمن رقم ( 242) بتاريخ 22-11-1967 والذي يتضمن مبادئ الحل السلمي للقضية حسب وجهة نظر مجلس الأمن ( الانسحاب من الأراضي المحتلة عام 67 وإنهاء حالة الحرب ).

قال استنهاض تنظيمي !!!!!!! ما يحدث استزلام ليس الا

4 يونيو

الغضب الفتحاوي
كتب هشام ساق الله – المكتوب باين من عنوانه ولجنة الاشراف التي حضرت الى قطاع غزه من اعضاء اللجنه المركزيه لحركة فتح بقيادة الاخ عثمان ابوغربيه كل واحد منهم يعمل على طريقته وتجلى الامر بان احدهم ينزل في فندق واخر في فندق اخر وكل واحد منهم له اجندته الخاصه باتجاه الاستزلام وليس الاستهاض التنظيمي والكل يكذب على الكل ويتامروا على بعضهم البعض لافشال بعضهم البعض .

بدا الامر بشكل جلي وواضح من خلال الاستقبال الحافل على حاجز بيت حانون الذي جرى لعضو الوفد واللجنه المركزيه من ايتام المرحله السابقه وضمن سياسة الاستزلام والتحريض والعمل ضد الهيئه القياديه العليا وضد زملائه باللجنه المركزيه من اجل افشال الوضع التنظيمي الحالي .

لازال هناك اعضاء في اليهئه القياديه السابقه يمارسوا مهامهم حتى الان ويقوموا بنفس الدور الذي كانوا يقوموا فيه ويحظوا على دعم وموازنات من اجل افشال اداء اللجنه القياديه العليا الحاليه وبنفس ملفاتهم السابقه والكل يعرف ولكن لا احد يقوم باتخاذ قرارات حاسمه او الاعتراض على مايجري .

هذا ان دل على شيء فانه يدل على ضعف الهيئه القياديه الموجوده ورضاها بان يعمل البعض ضدها وهم ينظروا ويستنكروا بين انفسهم بعيدا عن مواجهة المخربين الذين يريدوا تخريب مسيرة الحركه واستنهاضها في قطاع غزه وافشال اللجنه قبل ان يحدث أي شيء .

يبدو انه لايوجد مواجهه بين اعضاء اللجنه المركزيه وحتى مراجعه التقارير عن لقاءات مع ازلام وايتام المرحله الماضيه اجراها عضو اللجنه المركزيه والاستنهاض التنظيمي مع كل الاقاليم وازلامه في المكاتب الحركيه وتحدثوا عن خطط ضد الهيئه القياديه القادمه واجندات يريدها القائد السابق لكي يضعف القياده الموجوده حاليا .

كما علمنا بانه لم يذهب الى نفس الفندق الذي ذهب اليه زميله الاخر بسبب ديون متراكمه من زيارته المره السابقه والتي بلغت اكثر من 15الف دولار لم يتم دفعها حتى الان لذلك قرر التغير حتى يخلوا له الامر بالتنسيق واجراء اللقاءات مع من يريد بعيدا عن لجنة الاشراف .

انا اقول ان توزيع الاقاليم على اعضاء اللجنه المركزيه هو استمرار لعملية اضعاف واستهلاك التنظيم واطلاق ايدي هؤلاء من اجل تخريب ماتبقى من العمل التنظيمي وانهاء كل تبعات مليونيه الانطلاقه يوم الرابع من كانون ثاني يناير 2013 في ساحة السرايا .

للاسف اللجنه المركزيه هي من تريد اضعاف قطاع غزه وتفتيته واضعافه وانهاء الروح التنظيميه الكامنه في قلوب واعماق كل باناء حركة فتح من اجل استمرار حضورهم وسيطرتهم على الحاله التنظيميه الموجوده واضعافها وافشالها ووضع كل العقبات امام نجاحها .

حتى لو اعطوهم حبوب زرقاء اوحمراء اوسوداء وبكل الالوان بدون محبه لن يكون هناك استنهاض تنظيمي فحين يعمل الكل ضد الكل فلن يصح امر حركة فتح ولن يكون هناك استنهاض ولا أي شيء فقط مايجري مجرد لقاءات باتجاه انهيار جديد وانتكاسه تلو الانتكاسه .

بقي للجنه المركزيه عام وشهرين ققط لانعقاد المؤتمر السابع ولم تسجل اللجنه المركزيه أي نجاح او استهاض تنظيمي فهي من تراجع الى تراجع ومن انهيار الى انهيار ولم تفلح كل الجهود مقدما والمكتوب باين من عنوانه .

لجنه تاتي من اجل توحيد الحركه واستنهاض الاطار التنظيمي في قطاع غزه وتفعيله واعضاء في اللجنه المركزيه يكولسوا ضد زملائهم ويواصلوا مسيرة التخريب التي بداوها بالمرحله الماضيه وصمت مطبق من اعضاء الهيئه القياديه وزملائهم في اللجنه المركزيه لما يجرد .

شدي حيلك يابلد والله يكون بعونك ياغزه وياحركة فتح وللاسف فش حسم لاي قضيه من القضايا وهناك من يخاف ان يسجل عليه انه فشل في المهمه التنظيميه دون ان يقول كلمته او يدلي بموقفه اعجب من هؤلاء المحسوبين علينا كقيادات وهم اقل من ذلك بكثير .

بدا الصيف وليالي قطع الكهرباء ظلماء و زى قاع الكيله

4 يونيو

الكهربا19فبراير2012
كتب هشام ساق الله – بدا الصيف وبدا استعمال المكيفات وفقدان الخطوط لكميات كبيره من التيار الكهربائي نظرا لارتفاع درجة الحراره العاليه وعدم وجود بدائل تعويضيه وستزيد فترات انقطاع التيار الكهربائي بشكل مستفز واطول وخاصه في قطعة التيار الكهربائي بعد الساعه العاشره ليلا وليالي قادمه مظلمه زي قاع الكيله .

الليله الماضيه انقطع التيار الكهربائي في المنطقه التي اسكن فيها الساعه العاشره وجاء بعد الساعه الرابع والنصف فجرا بشكل جعل كل اهالي المنطقه يشعروا بالتعب والضجر والغضب وبدء الاستعداد لموسم جديد من المعاناه خلال الصيب الذي بدء ملتهب في مدينة غزه .

على الرغم اني اسكن في برج فيه خدمات عاليه وماتور كبير ولكن تم وقف الماتور الساعه الواحده وحاولت النوم ولكني لم استطع وبالنهايه مع الانتظار والتعب والاستفزاز ينام الواحد مغيوظ ومستفز والي عاجبه عاجبه والي مش عاجبه يطلع من البلد هذه الخدمات ندفع ثمنها بالمصاريف العاليه التي ندفعها كل شهر والتي توازي ايجار شقه .

نتفهم الجدول الذي تضعه شركة توزيع الكهرباء ونتفهم بان كميات الكهرباء محدوده ولايمكن ان يتم زيادتها ولكنني لا اتفهم اضاءة الشوارع الجديده والقديمه في مدينة غزه بشكل تحول الليل الى نهار فمايتم هو بهرجه غير عاديه .

حين تمر بشارع مضاء من اوله الى اخره واضاءه كثيفه فهذا يمكن اختصاره وتوفير كميات من التيار الكهربائي يمكن ان تضيء الى جانبها منقطة معتمه وادخال الفرح والسرور الى هؤلاء الذين تتوقف الحياه معهم مع انقطاع التيار الكهربائي .

انا اقول يجب ان تعيد بلدية غزه وشركة توزيع الكهرباء في قطاع غزه اضاءة هذه الشوارع بهذا الشكل المستفز والذي يدل على حاله من البزخ وعدم المسئوليه واستفزاز المواطنين الذين بيوتهم مطفئه والكهرباء مقطوعه لديهم مارسوا مايقوله مدراء الشركه عن الترشيد في فصل الصيف .

الحياه تتوقف في ظل انقطاع التيار الكهربائي ولا احد يجلس في بيته بظل انقطاع التيار الكهربائي وكثير من العائلات تضطر الى زيارة المناطق المضيئه للاستمتاع بنور التيار الكهربائي ويعودوا مع انقطاع التيار في المنطقه التي كانت مضاءه .

والفاتوره اخر الشهر تاتي اكثر من الشهر الذي مضى ولا احد يعرف او مقتنع بما يدفع ولكنه مضطر للدفع وهناك اناس تضع ايديها في ماء بارد لايهمها معاناة المواطنين ولاتبحث عن حلول عمليه لانهاء هذه المعاناه المزمنه لشعبنا .

كان الله في عون طلاب الثانويه العامه وطلاب الجامعات في ظل انقطاع التيار الكهربائي واقتراب موعد الامتحانات النهائيه في ظل الانقطاع الذي بدا يطول وخاصه تلك القطعه التي تتم بعد العاشره مساءا وستطول مثل العام الماضي وستاتي مع بدايات الصباح الساعه السادسه صباحا .

بانتظار شهر رمضان الكريم وبانتظار برنامج قطع التيار الكهربائي يوم بنفطر على الضوء ويوم على العتمه ويوم على الاقل بنتسحر بالاسبوع بدون تيار كهربائي اصبح الدرس محفوظ ومعروف والجميع يؤهل نفسه لاستقبال ظلام دامس قادم خلال الفتره القادمه .

وتوقع مسؤول في شركة كهرباء غزة تفاقم أزمة انقطاع التيار الكهربائي في قطاع غزة خلال فصل الصيف إذا لم يتم ترشيد الاستهلاك من قبل المواطنين.

وقال مدير العلاقات العامة بشركة توزيع الكهرباء جمال الدردساوي : المعضلة في هذه القضية، هو عدم وجود حلول جذرية على المدى القريب، مما سيزيد حدة هذه الأزمة، مع قدوم فصل الصيف .وأضاف الدردساوي : للأسف لا توجد أي حلول جذرية لمشكلة الكهرباء على المدى القريب، إذ إن أي حل جذري بحاجة إلى عامين من العمل على الأقل لتطبيقه.