أرشيف | 7:44 م

عام مضى على رحيم المناضل الفتحاوي الكبيرالمرحوم محجوب عمر

16 مارس

OLYMPUS DIGITAL CAMERA
كتب هشام ساق الله – رحم الله الفدائي المقاتل الطبيب والمفكر الفتحاوي محجوب عمر هذا المناضل الذي امضي حياته مقاتلا يحمل هموم أمته العربية على كاهله فقد اعتقل في مصر زمن الرئيس المرحوم جمال عبد الناصر وخرج منها ليقاتل في الجزائر شارك ثورتها في كفاحه وحمل البندقيه والمشرط ومارس قناعاته الثوريه وحين انتصرت الثوره الجزائريه شارك الثوره الفلسطينيه نضالها والتحق في صفوف الحركه في عمان وانتقل معها الى لبنان وشارك بكل معارك الثوره الفلسطينيه فقد توفي قبل عام بالتمام والكمال .

هذا المصري الاصل والقبطي الديانه والقومي المشاعر والفتحاوي الانتماء القائد المعلم الذي نعاه الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم وكذلك حركة فتح واشادوا بدوره النضالي والتعليمي وفكره الثوري الخلاق المناضل العربي الكبير محجوب عمر ‘رؤوف نظمي عبد الملك’ عضو المجلس الثوريي السابق لحركة فتح والذي وافته المنية بعد صراع طويل مع المرض في القاهرة.

ويذكر ان محجوب من مواليد 8/4/1932 بالمنية بصعيد مصر، وهو طبيب مصري قبطي ومن مناضلي الحزب الشيوعي المصري حتى سنة التحاقة بالثورة الفلسطينية، وكان الشهيد القائد مثالا للتضحية والعمل الحركي ومن المفكرين الذين اسهموا اسهامات كبيرة في دفع الثقافة العربية والنضالية في المنطقة الى الامام.

واستذكر الرئيس، في بيان النعي، مناقب الراحل الكبيرة ومسيرته النضالية الطويلة، ودوره الرائد في الدفاع عن فلسطين، أرضا وقضية ومقدسات، حيث التحق بحركة فتح في العام 1967 مقاتلا في صفوفها ومسؤولا للقطاع الجنوبي ومفوضا سياسيا لقوات الثورة الفلسطينية في الاردن ولبنان، وقد كانت له مواقف قيادية مشرفة في تعزيز العلاقة بين الثورة الفلسطينية والشعب الاردني الشقيق، وانتقل الى لبنان مع قوات الثورة الفلسطينية حيث تم تعينة نائبا لمدير عام مركز التخطيط الفلسطيني. وكان المناضل محجوب مساعدا مقربا من الشهيد القائد ابو جهاد والشهيد القائد المؤسس الخالد ‘ابو عمار’ .

وكانت كرمت وزارة الثقافه الفلسطينيه ووزيرها السابق الاخ يحيى يخلف المرحوم عمر محجوب وبحضور سفير فلسطين بالقاهرة وبحضور عدد من الأصدقاء والـمثقفين الـمصريين،بناء على قرار الرئيس بمنحه وسام نجمة القدس الشريف .

التحق عام 71 المغفور له محجوب عمر في كتيبة نسور العرقوب بقيادة القائد الفذ نعيم وشاح في منطقة الـمنطار – محافظة طرطوس في سورية حيث كانت الكتيبة تقوم بعملية إعادة تدريب وتنشيط، وكان الدكتور محجوب يقوم بدور الـمفوض السياسي يثقف الشباب ويناقشهم ويشد إزرهم بحضوره بينهم.

ولمن لايعرف الشهيد نعيم وشاح دون أن أقف عنده فهو القائد الأمي والـمقاتل الصلب وعضو الـمجلس الثوري، عرف النضال مبكرا وكان من الطلائع الفتحاوية الذين مارسوا القتال والنضال منذ بدايات الحركة وتمتع باحترام وتقدير كافة الكوادر والـمقاتلين وكان حضوره مميزا حتى أثناء اللقاءات مع القيادة.

شجاع، صادق ومتواضع قاد الدوريات والـمقاتلين في احلك الظروف، وابدى استعدادا للتضحية والعطاء بدون حدود، ونما وتطور فكريا وتعلـم القراءة والكتابة وابدع في دورة الضباط في الصين ونال اعجاب مدربيه من الجنرالات، واصبح مرجعا للضباط والـمقاتلين في القواعد منهم زياد الأطرش ، أبو ذر، علاء، عمر، طارق، وموسى العراقي بلال، صقر، خليل، الحاج حسن، كمال، محمد علي، شاستري، واصبح رمزا للـمقاتل في فتح، قليل الكلام كثير العطاء حتى تعابير وجهه لـم تكن بعيدة عن صلابة صخور الصوان الفلسطينية.

ويقول عنه اللواء راجي النجمي عضو المجلس الثوري لحركة فتح ” مع بداية الحرب الأهلية في لبنان كان الدكتور محجوب في بيروت حيث ذهب وعاش بمخيم تل الزعتر الـمحاصر فترة في تلك الأيام الـمرة، وبعدها انتقل للعمل في مركز التخطيط في بيروت حيث كان قلب ولولب الـمركز، فقد كان كاتبا، ومحاضرا ومحاورا في كافة الدورات الكثيرة وايضا مستشارا للقيادة وخاصة الأخ الرئيس والأخ أبو جهاد.

وخلال نفس الفترة كان له علاقة مميزة مع الأخ جواد ابو الشعر قائد الـميليشيا بالساحة اللبنانية ومن أفضل كوادر فتح السياسية والعسكرية وترك استشهاده اثرا كبيرا في نفس الدكتور محجوب، الذي ساهم الى حد كبير بتطوير الكادر، عبر دورات للإدارة والسياسة والامن وحرب الشعب طويلة الامد، فكان الـمحاضر الـمستعد دائما لاعطاء ما لديه حيث يطلب منه، ودودا مبتسما وغالبا يحب النكتة السياسية واسع الصدر والعلـم، وكان في معركة بيروت العام 82 يتنقل من موقع لآخر يشيع الامل والبسمة في أحلك الظروف وأشدها قسوة، وبعد الـمعركة غادر بيروت مع القيادة والـمقاتلين.

التقيت الدكتور محجوب مجددا أواخر العام 83 حيث كان يقف على رصيف الـميناء في تونس يستقبل الـمقاتلين الذين غادروا طرابلس بعد معركة القرار الوطني الفلسطيني الـمستقل، وكان لقاء حارا، وتكررت اللقاءات في ربوع تونس خلال زيارته الـمتكررة للقيادة.

عدت والتقيته في غزة حيث اصر على حمل الجواز الفلسطيني وكذلك زوجته السيدة منى وبالصدفة تم لقاء بحضوري بين الـمرحوم فتحي البلعاوي والدكتور محجوب حيث تذكرا وجودهما بالسجن العام 54 رغم الـمواقع السياسية الـمختلفة فالدكتور محجوب كان مسجوناً كعضو في الحزب الشيوعي الـمصري.

ذهبت برفقته لزيارة القدس، وتجولنا فيها زار الاماكن الـمقدسة وسرنا بشوارع القدس العتيقة واستراح من اعباء السير في مقهى تناولنا الشاي والقهوة وكانت زيارته الاولى للقدس. ابدى اعجابه وتقديره وقال لي القدس لقمة كبيرة على اسرائيل، بمبانيها وقدسيتها وسكانها وفي مرة اخرى زار رام الله ونام فيها والتقى عائلة ايوب خميس أبو لبن “حركي محمود محمد سعيد” الامبلانس الذين حاولوا معرفة اخبار ابنهم الذي فقد عام واحد وسبعين وكتب محجوب مقالا عنه لقربه منه وقاموا بواجب اكرام الدكتور محجوب.
حارب محجوب في الثورة الفلسطينية ونفذ عمليات داخل الأراضي المحتلة، ثم انتقل مع فتح إلى بيروت عقب أحداث أيلول الأسود، وفى بيروت شارك فى تأسيس مركز الدراسات الفلسطينية، حيث ترجم مئات الكتب والمقلات والدراسات الإستراتيجية التى تهم الثورة، أو التى تدرس الداخل الإسرائيلى وكيفية التعامل معه.وقضى محجوب عمر أبرز سنوات عمره فى حركة فتح مناضلا فى الأردن ولبنان، وكان أحد أبرز معاونى خليل الوزير أبو جهاد الرجل الثانى فى حركة فتح ومنظمة التحرير الفلسطينية قبل ان يترك أبو جهاد لبنان وينتقل لتونس التي استشهد فيها.

ومع رحيل أبو جهاد للبنان عاد محجوب عمر أو الحكيم، كما كان يطلق عليه أصدقاؤه وتلاميذه من بيروت إلى القاهرة عام 1987، وأسس فرعا لمركز الدراسات الفلسطينية فى القاهرة، وهو المركز الذى كان مقره حى الفكهانى فى بيروت وفجرته إسرائيل ونجا منه الحكيم بأعجوبة، لكنه دفن العديد من تلاميذه وزملائه الذين استشهدوا فى هذا الهجوم.

الإعلانات

متى سيمنح احد في قطاع غزه صلاحيات ماليه واداريه

16 مارس

302653_10151035739886396_256585968_n
كتب هشام ساق الله – كل هذه المسميات من أعضاء في اللجنه التنفيذيه لمنظمة التحرير او اعضاء باللجنه المركزيه لحركة فتح او اعضاء مجلس ثوري لحركة فتح او اعضاء مجلس تشريعي او مجلس وطني فلسطيني او برتب الويه وعميد وعقيد في السلطه او وزراء سابقين او مستشارين او اعضاء بالهيئه القياديه العليا لحركة فتح كلها اسماء لا يملك صاحبها بان يمون على حكومة سلام فياض ويصرف مساعده لمحتاج او متضرر او يرجع راتب مقطوع او يدق صدره باي شيء .

هؤلاء جميعا يقفوا عاجزين امام تقديم مساعده ماليه حتى ولو ب 100 دولار او بيمون احدهم على اعادة راتب مقطوع او حل أي مشكله في حكومة رام الله وكان الامر مقصود من اجل تفريغهم من محتواهم واضعافهم وابراز عجزهم امام المواطنين والاستهزاء بتلك المسميات الكبيره وتفريغها من محتوياتها ومعانيها وتثبت بان قطاع غزه تم وضع بالادراج .

قبل ايام انتكبت عائلة ابوطير من القرى الشرقيه وحرق بيتهم واستشهد لهم 3 من ابناء العائله وكان ابناء حركة فتح واقليم الشرقيه وكل الكوادر اول من وصل الى المنطقه واجروا اتصالات مع كل من يمكن ان تتخيلوه من قيادات في قطاع غزه ولا احد استطاع ان يجلب مساعدة صغيره وفوريه لهذه العائله المنكوبه .

اسماعيل هنية يرافقه الوفد القطري، الجمعة، قدم التعازي التعازي لآل أبو طير الذين فجعوا بوفاة 3 من أبنائهم حرقا في منزلهم ببلدة عبسان إلى الشرق من خانيونس جنوب قطاع غزة.

وقرر هنية خلال زيارة العزاء لآل أبو طير، التخفيف من مصاب العائلة من خلال اعتبار الأشقاء الثلاثة شهداء الحصار، وكفالة الأسرة من الشؤون الاجتماعية، وتوظيف رب الأسرة، وتقديم مبلغ 500 دولار.

بدوره، قدم السفير القطري مبلغ ثلاثة آلاف دولار، وهاتف جوال، وتبرع ببناء الطابق الثاني للمنزل.

وفُجع قطاع غزة مساء الثلاثاء بخبر وفاة ثلاثة أطفال من عائلة أبو طير بعد احتراق منزلهم في خانيونس وهم: قاسم (13 عاما)، ووسيم (11 عاما)، وماريا (7 سنوات).

قرار سريع وعاجل وفوري ولا احد من حركة فتح يستطيع ان يقدم مساعده او يقف الى جانب أي من ابناء الحركه سواء في نكبته او بحزنه او بفرحه او باي شيء ودائما ان هناك ازمه ماليه خانقه وديون تمنع الحركه من تقديم المساعدات لابنائها .

تفريغات 2005 الكل بيشد فيهم وبيرخي وكان يفترض ان انتهت مشكلتهم منذ سنوات مضت ولكن هناك من يريد ان يعلق هذه المشكله ويجعلها مثل قضية فلسطين او قضية القدس ويبتز هؤلاء الشباب ولا ينهي هذا الملف المفتوح والذي يعاني كل أبنائه منه والامر لن يؤثر على موازنة السلطه ولكن هناك من يريد ان يبقي الملف مفتوح ويعجز كل رجالات السلطه وحركة فتح ويقول لهم انتم كلكم عاجزين معوقين لا احد منكم يمون على فك رباط بسطاره .

الاعتصام الذي يقوم به هؤلاء الشباب في مكاتب اعاضء اللجنه المركزيه والتنفيذيه وكتلة فتح البرلمانيه لابراز وتسليط الاضواء على قضيتهم العادله انما هو اشاره الى عجز كل المسميات التي نسمع بها سواء اعضاء اللجنه التنفيذيه او المركزيه او التشريعي او أي مسمى اخر فلا احد من هؤلاء المسمين علينا كقيادات يستطيع ان يقول لهؤلاء الشباب الموضوع عندي وفكوا اعتصامكم وسنقوم بحله خلال ايام او اشهر او سنوات .

حتى الان لم تجري الهيئه القياديه العليا لحركة فتح اجتماع مع أي من الاقاليم التنظيميه او المكاتب الحركيه او الاذرع المختلفه لحركة فتح سواء المراه او الشبيبه او العمال بشكل رسمي وتبدا بممارسة مهامها التنظيميه بعد ان وزعت المهام فيما بين اعضائها والسبب ماذا سيقولوا للاقاليم والاطر التنظيميه المختلفه ولم يتم إعطاءهم او تحويل أي مبلغ يتحركوا فيه ماذا سيقولوا عن العجز المالي ومطاردة كوادر الحركه من قبل اصحاب الحقوق والديون وانهم شارفوا على ان يكونوا نصابين مساكين كل يوم تضاف الى كشف الديون بنود تتكشف وتظهر ولا احد يعلم فيها من قبل .

اعضاء المجلس التشريعي فاض بهم الكيل وأصبحوا يتحدثوا عن عجزهم وعدم قدرتهم على تحقيق أي شيء للمواطنين وان معظمهم لا يمون على أي وزير في حكومة فياض وبعض هؤلاء الوزراء لايردوا على جوالات النواب ولا يستطيعوا عمل أي شيء وانهم غير قادرين على ممارسة مهامهم وان هناك من يريد افشالهم .

في حين ان اعضاء المجلس التشريعي من ابناء حركة حماس بيمونوا على حكومتهم في كل شيء وتوصياتهم تصبح اوامر وامانيهم تنفذ وتطبق باسرع وقت ممكن وتدخلاتهم تنهي بحل اعقد المشاكل فحكومة اسماعيل هنيه تحترمهم وتتمنى ايضا على نواب حركة فتح والتنظيمات الاخرى طلب أي موضوع لتنفيذها في حين ان حكومة فياض تعمل على افشال نواب حركة فتح وتدير لهم ظهرها .

هذا التعامل الظالم مع قيادات قطاع غزه بمختلف تسمياتها من حكومة فياض ومكتب الرئيس محمود عباس واللجنه المركزيه لحركة فتح سيؤدي الى تراكم الاشكاليات والملفات بدون ان يعطى احد صلاحيات وتسهيلات ميدانيه وحل كل تلك المشاكل المتراكمة والتي تسبب اضرار كبيره لشعبنا في قطاع غزه .

الشهيد القائد محمود ابومذكور ابوظافر خالد في قلوبنا لن ننساه ابدا

16 مارس

محمود ابوظافر
كتب هشام ساق الله – في السادس عشر من مارس اذار عام عام 1992 استشهاد القائد الظافر المظفر محمود ابومذكور ابوظافر بعد معاناه مريره مع المرض الذي اصابه اثناء وجوده في داخل المعتقل ونتيجة التحقيق العنيف الدائم والمتكرر واطلقت قوات الاحتلال الصهيوني في حينه ليبدا رحله مع العلاج حيث توجه الى الاردن لتلقي العلاج ولكن المرض تمكن منه فظل يقاومه حتى اخر لحظه من حياته .

هذا القائد الكبير شارك مع كوكبة من ابناء حركة فتح بتأسيس حركة الشبيبه الذراع الشبابي والطلابي لحركة فتح في الاراضي المحتله في البدايه في محافظة رفح وانطلقت الفكره لكي تصل الى كل مدينة ومخيم وقريه وحاره اعادوا انطلاقة حركة فتح من جديد بالعمل التطوعي والجماهيري والوطني .

القائد محمود ابومذكور التحق في صفوف حركة فتح بداية الاحتلال الصهيوني لقطاع غزه واعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني بتهمة الانتماء للحركة والقيام بانشطه مقاومه واعتقل لعدة سنوات في سجون الاحتلال الصهيوني .

حين اعادت قوات الاحتلال الصهيوني الاعتقال الاداري كان اول من تم اعتقاله اعتقالا اداريا في معتقل عسقلان وتم تجديد اعتقاله مره اخرى قبل الانتفاضه الفلسطينيه الاولى وحين اندلعت شرة الانتفاضه الاولى تم اعتقاله اكثر من 6 مرات اعتقال اداري يتم اطلاق سراحه عدة ايام وتعود وتعتقله مره اخرى وكان خلال فترات اعتقاله الموجه العام وممثل الاسرى لدى الاداره .

ربطته علاقة وطنيه مع كل التنظيمات الفلسطينيه فكان يقوم بحل كل الخلافات التنظيميه فقد عزلته قوات الاحتلال اخر فترة اعتقاله في احد الاقسام في داخل اقفاص معزوله عن بعضها البعض يحيط بها الشبك من كل الجوانب وتجاوز المحنه في معتقل انصار 3 هو وقادة كل الفصائل الوطنيه والاسلاميه

تلقيت خبر استشهاده و كنت حينها في مدينة رام الله بدوره لتاهيل المعاقين اثناء قرائتي لصحيفة القدس وقرات خبر نعي واستشهاد القائد الكبير الفتحاوي محمود ابومذكور في الصفحه الاولى وبكيت يومها فقد ربطتني علاقه في هذا الرجل الرائع وعدت الى غزه كي اشارك في عزائه وفاءا له ولكي اشارك اخوتي ابناء حركة فتح في رفح الصمود والبطوله .

واذكر كيف تم تشيع جثمانه الطاهر الى مثواه الاخير في مقبرة رفح بيوم من ايام رمضان المبارك ويومها خرج كل قطاع غزه لوداع القائد ابوظافر لم يبقى كادر في حركة فتح الا ذهب الى رفح ويومها وكان الدكتور حيدر عبد الشافي رئيس الوفد الفلسطيني المفاوض على راس المشيعين ويومها اطلقت عيارات ناريه في الجنازه وجرى تدافع كبيرواستشهد احد ابناء الحركه في هذا التدافع .

اتصل بي احد الاخوه الاعزاء يذكرني بذكرى استشهاد القائد ابوظافر هذا العملاق الذي لا ينسى ابدا وقلت له ان ابوظافر تاريخ لوحده لا انا ولا غيري يمكن ان يتجاوزه فهو احد العمالقه الباقين في قلوبنا شاء من شاء وابى من ابى فرغم ان حركتنا قصرت بهذا الرجل في كل المراحل فان من تتلمذ على يدي هذا القائد العملاق لن ينساه ابدا فمحبوه ومريدوه وتلاميذه الذين لازالوا على نهجه الوحدوي وعلى افكاره بالبناء والعطاء والبذل والتطوع .

ابوظافر محمود ابومذكور هذا القائد الذي عرفته كل قلاع المجد في معتقل انصار 3 منذ ان تم وضع اللبنه الاولى بهذا المعتقل الصحراوي وابوظافر قائد يقود الاسرى بكل انتمائتهم السياسيه صديق ورفيق واخ لكل القاده الذي تم اعتقالهم خلال الانتفاضه الاولى واب واخ لكل الاسرى فابوظافر كان ولازال وسيظل معشوق وحديث كل من اسر بداخل معتقلات الكيان الصهوني .

هذا القائد الرجل الانسان الذي صمد امام جبروت المرض ودخل بتجربه بدات بازالة ورم في الراس وداهمه هذا المرض حتى اقعده واوقف النطق عنه وشل يديه ومنعه من الحركه فتحدث الى القريبين منه بعيونه كان يعرف الكل ويحاول ان يستعيد الذاكره ولن انسى اخر زياره لي لبيته العامر بالاصدقاء والاحبه فقد عرفني وضغط على يدي وضحك بوجهي هذه شيم القائد الرجل .

وحين توفى خرجت رفح عن بكرة ابيها لوداعه فهو رئيس نادي خدمات رفح وله ايادي بيضاء برفح وكل فلسطين فهوعضو اللجنه اللوائيه في جنوب القطاع وقائدها ومسؤولها وعضو الاتحاد العام للشبيبه على مستوى الارض المحتله ورجل المواقف الشجاعه والرجوليه في كل الاماكن والاوقات .

العام الماضي بحثت عن صوره له على شبكة الانترنت حتى اضعها على موضوعي ولم اجد ووجهت نداء لابناء الحركه على صفحتي على الفيس بوك واذا بالصور تاتيني كانت بالبدايه من ابنه والحمد لله ان هناك من كتب عن هذا الرجل الرائع ولكن كل ماكتب يحتاج قليل عن سجايا هذا الرجل الرائع والمناضل الكبير .

وانا اقول ان رجل مثل ابوظافر بعطائه ونضاله الكبير لايقل عن عطاء اعضاء اللجنه المركزيه جميعا الذي رحلوا عنا او لازالوا على راس مهامه الحاليه ولايقل عن أي قائد فتحاوي مهما كان قدره وشانه سواء من رحلوا عن هذه الدنيا او من بقيوا .

لن ننساك يا ابوظافر ولم ننسى حبيبنا الشهيد محمد عبد الرازق ابووحيد ولم ننسى الشنب الذي غادرنا بعد رحله مع المرض والغيبوبه ولم ننسى احد من هؤلاء العظام الذين نتمنى ان نعيد تدوين التاريخ ونعيد تكريمهم من جديد حتى نوفيهم حقهم ونعرف بهم الاجيال القادمه ونضع النقاط على الحروف تاريخ عريق ومجيد لفتيه امنوا بربهم فزدناهم هدى .