أرشيف | 7:59 م

ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء يا شركة جوال

12 أكتوبر


كتب هشام ساق الله – ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء ياشركة جوال قالها لي صديقي ابوابراهيم المقطوع جواله منذ يوم الخميس بسبب تاخر رواتب السلطه الفلسطينيه قائلا قولهم يا ابوشفيق يؤجلوا قطع خطوط الجوال أكم يوم حتى يتم صرف راتب السلطه الفلسطينيه .

شركة جوال لا ترحم كمبيوترهم أهبل وليس له عقل يقاد من ريبوت منزوع من الاحساس الوطني يقوم بعملية الفصل اوتوماتيكي بدون الرجوع الى احد ولايتم تغذيته بالواقع المحاط وان الموظفين من اصحاب الفواتير تأخرت رواتبهم لعدة ايام ينبغي الانتظار حتى يتم صرف الراتب وحينها من لايدفع يتم قطع هاتفه .

اعلم ان الموظف المقطوعه هاتفه وخطه تاخر عن دفع فاتورتين متتاليتن وهذا يلزم كمبيوتر جوال الاهبل باجراء عملية قطع ولكن يفترض على العقال مدراء شركة جوال القول للكمبيوتر بان الرواتب تتاخر نظرا للازمه الماليه التي تعاني منها السلطه الفلطسينيه ينبغي مراعاة الزبائن اكم من يوم حتى تمر الازمه ويتم قطع الخطوط الي مش دافعه .

دائما افعال شركة جوال غير وطنيه ولاتقوم بالتعاطف مع زبائنها واعطائهم وقت لكي يدفعوا فواتيرهم فهي تريد ان ترفع ارباحها ولايهمها ظروف المجتمع المحيط ودائما يتم ارجاع الامر الى الكمبيوتر والى الريبوتات الخائبه التي تدير هذا الكمبيوتر بدون فلسطنة الداتا فيه وادخال الواقع المعاش كمبرر لتاخير هؤلاء الفقراء من دفع ما عليهم من التزامات .

فش شيء بيروح على جوال حتى الديون السابقه تم رفع قضايا على من تهربوا من دفع الالتزامات الماليه السابقه عليهم فهي كامنشار طالع واكل ونازل واكل ولايهمها الا ان تربح فقط بغض النظر عن الطريقه والوسيله وظروف الناس .

اتصل بي قبل ايام شاب جمع ما يزيد عن مليون نقطه وحلم بان يدخل السحب على سياره حسب اعلانات شركة جوال وبقي نينتظر ظهور اسمه كفائز او الاتصال به من قبل شركة جوال وراجع كثيرا لمعرفة نتيجة السحب على هذه السياره فعلم ان من ربحها من سكان مدينة نابلس وخسر صاحبنا مبلغ كبير بشراء النقاط حتى تنطبق عليه المسابقه .

وصديقنا الذي كتبنا عنه بان شركة جوال باعته جوال خربان قام بمراجعة قسم الصيانه عدة مرات ورفض استلامه من الموظف المره الثالثه رغم ابلاغهم انه تم تصليحه واخذ جهاز جديد من نوع اخر ودفع الفارق بالسعر بعد ان كتبنا عنه على مدونة مشاغبات سياسيه متمنين دائما ان نكون منصفين للمواطنين ومنبر للمظلومين من توغل هذه الشركه الاحتكاريه التي لا تهدف الا للربح فقط بعيد عن العواطف والمسؤوليه الوطنيه والاجتماعيه .

لن نتوانى عن الكتابه وفضح هذه الشركه الاحتكاريه والحديث عن ممارساتها السيئه بحق المواطنين حتى تعيد النظر بممارسة موظفيها ورفع خدماتها الى اعلى مستوى يتوافق مع مايتم الدفع لها من قبل المواطن .

وننتظر ان يتم فرض رقابه حكوميه وتقيم خدماتها دائما وفحص جودتها وملائمتها بما يدفعه المواطن امام هذه الخدمات المقدمه اليه ومراجعتها من قبل حكومتي غزه ورام الله واخضاعها الى نظام الشركات وانتزاع حقوق المواطن منها كامله .

الإعلانات

ليعتبروا ما نكتبه خرابيش دجاج لكنه مفهوم لكل ابناء حركة فتح خارج الاطار الرسمي

12 أكتوبر


كتب هشام ساق الله – إعلاميو السلطان او كتاب البلاط او من يعتبرون انفسهم الحريصين الاكاديميين الذين يقيموا مايكتب على المدونات ووسائل الاعلام من منطق المقيم الذي ينظر الى الشعب من مكان عالي وبرجه العاجي ويقيم اداء وكتابات الكادر الفتحاوي على مزاجه الشخصي ومن منطق انه اكاديمي وعالم ودكتور وسياسي مقطوع وصفه خارق حارق وصل الى موقعه بشطارته الزائده عن الحد .

مانقوم به هو نوع من الحراك الفتحاوي والشعبي يتوافق مع الاعلام الجديد الذي يستغل ثورة المعلومات والتكنولوجيا نكتب خواطر ومواضيع نعلم انها لاتطابق القوالب الصحافيه الرسميه ونقول مانريد ان نقوله وليكن نكتبه هو خرابيش دجاج لايرقى الى أي مستوى علمي او صحفي ولكنه مقروء ويتضامن معه واصبح يمثل حاله حراك ايجابي في الحركه يستفز منها الرسميين وكتاب البلاط والقاده والقاده الذين نسوا فكرة فتح ويجيروها لمصالحهم الخاصه .

سياتي اليوم ويقيم علماء الاعلام الجديد واساتذته هذه التجربه ويدرسوا مكوناتها ويضعوا الدراسات العلميه والاكاديميه عليها وينصفوا من كتب عن هذه المرحله الصعبه في حياة حركة فتح وحياة قطاع غزه بهذه الفتره العصيبه ويخرجوا بنتائج ستكون منصفه لهؤلاء المتهمين بانهم رعاع بمنظور القاده الاكاديميين والدكاتره الرسميين الذين يتهمون الناس ويمارسون القمع الفكري .

اللغه السياسيه ولغة الاساتذه الكبار والذين درسوا التاريخ والسياسه والقاده المفوهين المقطوع وصفهم الخارقين الحارقين والذين نزلوا ببرشوتات الى مواقعه بحكم انهم وكلاء لشخصيات في اللجنه المركزيه لحركة فتح ومندوبين وكتبة تقارير عن أي شيء المهم ا ن يكونوا مروضين لقادتهم وقريبين لهم اقرب من بنطال الواحد منه لجسد قائده .

خرابيش الدجاج الذي نكتبه يصل الى ابناء حركة فتح وتستطيعوا ان ترصدوا عدد من يقرا المقالات المتهمه بانها ركيكه وضعيفه وفيها اخطاء املائيه ويمكن ان تتناقض مع اسس اللغه العربيه ولكنها تصل وتريح ابناء حركة فتح وتعبر عن مواقفهم امام جودة ودقة ومتانة العبارات التي يقولها القاده الكتاب الاكاديميين الذين يمارسون النفاق والتهريج لهؤلاء القاده ومدحهم وتكذيب الحقائق على الارض .

سياتي اليوم الذي يتم انصاف كل من كتب وسبح باتجاه مخالف للتيار الرسمي وعانى من الغلط والكلام والاتهامات الباطله والغير محترمه وخسر بعض صداقاته القديمه من اجل قول كلمة الحق والتعبير عن موقف تنظيمي ومارس قناعاته على حسابه الخاص ولم يكن مندوبا او اجيرا او تابعا لاحد من القيادات .

اسهل شيء ان يقوم الشخص بالعوم على عوم القيادات الرسميه ويصبح جزء من المنظومه وطبال في فرقة الرقاصين الرسميين فهو يستفيد كثير ويترقى اسرع واسرع ولكن من يمارس الرجوله بقول كلمة الحق ويتحمل تبعاتها هو الاجدر بالاحترام والتقدير والثناء .

لنقف ونؤازر بعضنا البعض في هذه المحنه الصعبه التي تعاني منها حركة فتح واصبح مكان المخلصين الحريصين على هذه الحركه بموقع المتهم واصبح المسفيدين منها ومن خيراتها وموازناتها ويتقاضوا مخصصاتهم وتدفع فواتيرهم الخاصه والعامه من موازنة الحركه ولايتم التلويح لهم بان هناك ازمه ماليه في موقع الذي يتهم كادر فتح ويصنفهم انت من هذا الاتجاه وهذا من الاتجاه الاخر وهذا مخلص ومحترم وهذا كذا وكذا وكذا .

حركة فتح علمتنا المواجهه والرجوله وقول كلمة الحق والعمل لها فلا انسى يوم من الايام قالها صديقي القائد الفتحاوي ومسئولي الذي لازالت احترمه واقدره في بداية التحاقي في الجامعه الاسلاميه اليوم الذي لا تعمل فيه لخدمة وطنك وقضيتك وحركتك فتح فانه يوم لا يسجل في تاريخك النضالي .

هذه هي غابة البنادق وهذه هي ديمقراطية فتح السكر زياده وهذا هو النقد والنقد الذاتي البناء وهذا هو الحوار الفتحاوي وهذه هي الاخوه التنظيميه ومسيرة النضال المشتركه ونحن من نمارس المحبه في حركة فتح والمسلكيه الثوريه ونكران كل مايخالف تعاليم ديننا وعاداتنا وتقاليدا ولازلنا على عهد الشهداء والاسرى والقسم الذي اقسمناه يوم التحقنا في صفوف حركة فتح .

كلام بكلام بكلام اخرجوا من دائرة الكلام الى العمل ا لخلاق والمبدع

12 أكتوبر


كتب هشام ساق الله – تعبنا من الكلام نريد أفعال ومللنا الحديث عن تشخيص ألازمه وأصبحنا ننتظر مبادرات نحو الخروج من ألازمه والعمل الجاد على استنهاض الحركه من نومها رغم ان هناك من يؤكد في القياده انها تعيش حاله من الاستنهاص التنظيمي لم تعيشه منذ زمن بعيد ويبدوا انهم يشاهدون هذه الانجازات في الاحلام .

كوادر حركة فتح اشطر من يشخص الأزمات ويتحدثوا عن المعيقات في داخل فتح ويتحدثون ويتحدثون وتعبوا من الكلام الا يوجد من يمكن ان ياخذ زمام المبادره ويتحرك باتجاه العمل والعمل الذي يستنهض الحاله التنظيميه ويخرجها من حاله التراجع التي تعيشها .

قلت قبل فتره ليعمل كل من يتحدث وتم اقصائه وكلهم يعتبرون انفسهم انهم يمتلكون شعبيه تنظيميه وحضور باوساط القاعده التنظيميه ليتحركوا من اجل استنهاض الحركه ومحاصرة الهيئه القياديه العليا في قطاع غزه بالانجاز والخروج عن حالة المألوف بالذهاب الى العزيات او التهاني والجلسات في الكافتريات ولقاءات المبايعه الكذابه الموجهه للرئيس فقط من اجل وسائل الاعلام والاستهلاك المحلي .

ليقوم كوادر الحركه بعمل جلسات تنظيميه بحلقات صغيره لمناقشة كل شيء ابتداء من النشاه حتى الوضع السياسي وهذا لاياخذ كثيرا ولايحتاج الى شيء كثير فقط يحتاج الى اعداد وتاهيل وتاطير جيل جديد بحركة فتح ورفده للشعب التنظيميه والشبيبه فينقصنا الكثير من لاشباب الواعي المثقف الذي يعرف عن حركة فتح .

لماذ لا يتجمع هؤلاء المقصيين من مهامهم والكادر الغير راضي عن أداء القياده التنظيميه في قطاع غزه ويشغل كل واحد منهم وقته وجهده بالعمل الجاد من اجل المبادره وعمل شيء جديد غير الحديث والكلام ويقوم بعمل جاد فهناك سبل كثيره للعمل تبدا من الزيارات الاجتماعيه واحترام الكادر المهمش في المناطق والذي لايسال عنه احد ثم اقامة اعمال تطوعيه ومبادرات مجتمعيه .

رتبوا انفسكم ونظموا صفوفكم واعلوا رايات فتح خفاقه في اعنان السماء باعمال صغيره في مناطقكم غير مطلوب منكم ان تعملوا من اجل ان يكتب الاعلام ولكن ان تقوموا بتنشيط انفسكم وتخرجوا من دائرة الكلام والكلام والكلام وان تدوروا بحلاقات مفرغه .

انا اقول حين تتحركوا انفسكم واجسادكم وعقولكم وتتركوا العنان لابداعات الشباب فانكم ستستطيعون ان تخدموا قناعاتكم وتجدوا المبادرات المجتمعيه الصغيره والتي يمكن ان تكبر وتتسع ويزداد عدد المشاركين فيها واكيد الافكار ستتقد معكم وتطوروها رويدا رويدا حتى تصلوا الى اعمال ونشاطات كبيره .

دعو من يتحدثوا ويحققوا انجازات فقط على وسائل الإعلام يتخبطوا اتركوهم وامضوا من اجل رفعة حركة فتح وتحقيق انجازات لها حتى تستقيم الاوضاع في داخل هذه القياده وتعترف بان هناك ازمه وتستدعيكم لكي تشمروا سواعدكم وتحرثوا الارض طولا وعرضا .

ستاتي اللحظه التي تتغير فيها هذه الاوضاع السيئه وسيوضع الرجل المناسب في المكان المناسب حتما قريبا حتى ولو لم يتعرف هؤلاء القاده الذين تم تنصيبهم علينا وسرقوا الحركه لتحقيق طموحاتهم الشخصيه وتنفيذ جملة احقاد يعيشوا فيها وهي ما تطوقهم وتأسرهم .

تحركوا بكل مكان وشاركوا بكل النشاطات تحت كل الريات حتى بالنشاطات التي يدعو اليها وكونوا اكثر منهم ووجودكم حاضر حتى يعرفوا انهم لايستطيعوا ان يحشدوا مثلكم والقاعده التنظيميه بدات تفقد الثقه فيهم اروهم ابداعاتكم ونشاطاتكم وافكاركم المبدعه باقل التكاليف واكثر المردود الجماهيري .

ان لم تخرجوا من دائرة الكلام الى دائرة العمل فالتاريخ سيتجاوزكم وتكونوا تستحقوا ان يولى عليكم مثل هؤلاء فحركوا انفسكم وليبدا كل واحد منكم بالتفكير بفكره ينفذها هو ومن معه حتى ولو كانوا اقل من قبضة اليد بالعمل يمكن ان تزيدوا وتمتدوا ويصبح كلامكم واقعي وعملي ويتم ترجمة افكاركم الى اعمال الكل يتحدث عنها .

دعوتي هذه ليست لتشكيل اطر موازية او تشكيلات لها مسميات بقدر ماهي تشجيع للمبادرات المجتمعيه والعوده الى فكر الشبيبه الاول والى همة الشباب والعمل الخلاق والمبدع حتى نخرج من دائرة الكلام الى دائرة العمل بانتظار المبادرات الخلاقه والسماع عن جهود جديده ومبدعه وتنافس شريف للعمل يرفع راية فتح خفاقه عاليا ويحرك الماء الراكده ويشجع من لديهم امكانيات للعمل والتنافس الشريف .