أرشيف | 9:50 ص

تقليص صلاحيات أمناء سر الأقاليم في قطاع غزه

21 أغسطس


كتب هشام ساق الله – المتنفذون في داخل الهيئه القياديه العليا قرروا تقليص صلاحيات امناء سر الاقاليم في قطاع غزه وطرطرتهم بشكل كامل من خلال مركزة عمل اللجان في الهيئه القياديه واعطاء كل ممثل للجنة الاقليم فيها صلاحيات تتجاوز العمل الجماعي التنظيمي في داخل الاقليم وبدون مايرجع الى امين السر في قضايا ماليه وتنظيميه .

فحين يتم تعيين لجنة اقليم وتوزيع المهام في داخلها يكون العمل التنظيمي مركزي باشراف واطلاع ومعرفة امين سر الاقليم فهو صاحب الصلاحيات الكبيره بحسب النظام الاساسي ولا يوجد له مراقب ومستوى تنظيمي اعلى منه سوى اللجنه المركزيه ومن تكلفه بتلك المهمه .

ولخصوصية العمل التنظيم في قطاع غزه فان امين سر الاقليم يخضع لمفوض المحافظات الجنوبيه في مكتب التعبئه والتنظيم عضو اللجنه المركزيه الاخ الدكتور نبيل شعث وامين سر الهيئه القياديه العليا الموجود الان الاخ يحي رباح .

اما الهيئه القياديه التي تقود العمل التنظيمي فهي بمجملها لديها منسق هو مسير العمل التنظيمي ينبغي ان تضع تلك الهيئه القياديه مخططاتها وبرامجها وماتريد وتقوم بنقله الى امين سر الاقليم من خلال امين سر الهيئه القياديه فامين سر الاقليم لايقل مستوى تنظيمي او مرتبه او تاريخا عن أي واحد من اعضاء تلك الهيئه القياديه والكثيرون منهم كانوا بالسابق امناء سر اقاليم .

مايجرى في الاونه الاخيره وحسب تخطيط المجموعه التي تختطف الهيئه القياديه فقد اتخذوا قرارات سريه بينهم بتقليص صلاحيات امناء سر الاقاليم في قطاع غزه بشكل كبير وتقوية بعض اعضاء في لجان الاقليم الذين جلبوهم ليكونوا مندوبين لهم و لايقوموا بايصال كل مايجري معهم او الموازنات الى لجنة الاقليم بشكل يتجاوز النظام الاساسي وتعريف امين سر الاقليم على كل مايجري معهم في اجتماعاتهم الفرعيه .

لقد عينت عضو اللجنه المركزيه مفوض مكتب التعبئه والتنظيم الدكتور نبيل شعث ومن خلفه الهيئه القياديه اعضاء لجان اقاليم بشكل مزاجي وحسب الاستزلام المعروف لهم وضمن حملة تطهير واسعه وواضحه واتهام البعض بانهم موالين لاشخاص حتى يتم اقصائهم من مهامهم التنظيميه وبالتالي اصبحوا يتعاملوا مع ازلامهم وجماعتهم في ايصال التعليمات والعلاقات التي تجري بدون مايكون لامين سر الاقليم أي ممارسه للنظام الاساسي واضعافه لصالح هؤلاء المندوبين الاعضاء في لجان الاقاليم .

ما اقوله لايطبق على امين سر اقليم بشخصه ولكنه توجه جماعي تقوده الفئه المتنفذه في الهيئه القياديه العليا والتي تبث جمله من مفاهيمهم الخاصه كتكتل داخل الهيئه القياديه وخاصه في اللجان الهامه فيها وضمن محاور معروفه لفرض قيادتهم التنظيميه ووجودهم على تلك الاقاليم وصبغ المرحله باسمهم وبتوجههم الشخصي .

واصبحت القرارات والتعليمات تتم خارج اجتماعات لجان الاقليم ويتم نقلها للاجتماع لكي تاخذ شرعيتها حتى تصبح رسميه هكذا يتم الامر نقول للجنه المكلفه برئاسة الاخت نهايه التلباني بان تبحث مايجري وتقوم بانصاف امناء سر الاقاليم التي تسرق منهم صلاحياتهم ضمن محورة وتقسم العمل التنظيمي الى توجهين في كل لجنة اقليم .

البعض من امناء السر ليس لهم درايه كبيره بالعمل التنظيمي وتم تعينه لسد خانات تنظيميه وضمن شلليات خاصه في داخل الهيئه القياديه ينبغي ان يتم وضع الرجل المناسب في المكان المناسب حتى تستوي الامور اكثر .

اليوم يتم سحب صلاحيات امناء سر الاقاليم وادارة العمليه التنظيميه بواسطة المندوبين وعلى طريقة الشلليات في ظل عدم ايقاف هؤلاء المتنفذين بداخل الهيئه القياديه العليا وعدم معرفة كل واحد منهم لصلاحياته التنظيميه ومسؤولياته.

نامل ان يكون هناك تعديل وترتيب جديد بعد العيد كما سمعنا من مقربين من الدكتور نبيل شعث مفوض مكتب التعبئه والتنظيم ويتم اقصاء عدد من الذين افتعلوا المشاكل والازمات التي حدثت في قطاع غزه مؤخرا .

هناك من هم اقوى الان من الاخ نبيل شعث مفوض مكتب التبئه والتنظيم في المحافظات الجنوبيه ويفرضوا سياستهم واجندتهم الخاصه حتى على زملائهم اعضاء الهيئه القياديه العليا وكذلك على اللجنه المركزيه ينبغي ان يتم وضع حد لها باسرع وقت .