أرشيف | 11:49 م

ليله زى قاع الكيله

15 يوليو


كتب هشام ساق الله – حين يلتقي قطع الكهرباء بعد الساعه العاشره مساءا وكانت قبله مقطوعه من الساعه السادسه صباحا حتى الساعه الثالثه بعد الظهر في ظل ارتفاع الرطوبه والحراره وانتشار البعوض وعتمة البيت تكون ليله زي قاع الكيله زي مايقال بالمثل الشعبي .

ازمة الكهرباء ستزيد خلال شهر رمضان المبارك وسنعود لذكريات العام الماضي يوم افطار على العتمه ويوم سحور على العتمه وهلم جر مضطرين لاستيعاب ما سيحدث والا فسنكون مش من الصابرين والمرابطين والمحتسبين .

عشموني بالحلق قمت خرقت وداني هيك بيقول المثل وهو ماحدث مع السفينة المحمله بالسولار القطريه التي فرغت حمولتها في مستودعات مدفوعة الاجر في ميناء السويس المصري وتدفع ثمن المواصلات حتى تصل الى غزه ويتم تفريغها زي الي بينقل مياه البحر بواسطة معلقه .

يتم تنقيطنا بالقليل القليل من الديزل القطري ويتم ادخال ديزل من الجانب الصهيوني وكل هذا فقط يولد تربينه واحده في محطة الكهرباء كنا نعتقد انه سيتم تشغيل المحطه بكامل كفاءتها حتى تخفف ازمة الكهرباء في هذا الجو الملتهب الذي يضيع فيه نصف قدرات الخطوط الاتيه من الجانب الصهيوني او المتولده من المحطه .

صديقي اشترى مكيف ومبسوط عليه قلت له لماذا المكيف في ظل انقطاع التيار الكهربائي وعدم وجود الكهرباء حتحطه قدامك وتهوي بالهوايه الكرتون وتحطه وتلطمم جنبه وتندب حظك انك دفعت مبلغ كبير من اجل ان تنظر اليه بساعات انقطاع التيار الكهربائي وبالاخر بتجيك الفاتوره مضخمه با ضعاف ما تاتي بالايام العاديه .

هناك مناشدات للجانب المصري بزيادة ادخال كميات الديزل القطري الموجود في السويس حتى يتم زيادة الطاقه الانتاجيه للمحطه ولا احد معني بحل هذه الازمه رغم ان هناك ديزل بيدخل على البلد بطرق مختلفه يبدو ان هناك من يريد ان يذيب الشحوم على اجساد المواطنين الفقراء في قطاع غزه من جراء تصبب العرق منهم لابراز محاسن انقطاع الكهرباء .

كان الله في عوننا في شهر رمضان وونتمنى ان يشفق على حالنا المسؤولين سواء في جمهورية مصر العربيه او طرفي الخلاف الفلسطيني سواء حكومة غزه او حكومة رام الله بزياده ادخال كميات السولار الى المحطه لتشتغل بكافة طاقاتها وعدم اطالة ساعات انقطاع التيار الكهربائي اكثر من الموجود.

ليله زي قاع الكيله لم استطع فيها النوم ولا حتى ان تغمض عيني وبقيت حتى ساعات الصباح اديت صلاة الفجر والكهرباء منقطعه ودعوت الله ان يحسن وضعنا وان يضع في قلوب المسؤولين الرافه والرحمه وان يحنن قلوب اخوتنا المصريين على دخول الديزل القطري الذي كنا نتمنى ان نستفيد منه بتخفيف معاناتنا اكثر واكثر .

اين الدكتور عمر كتانه صامت على الازمه التي تحدث في قطاع غزه رغم انه يتلقى تقارير يوميه حول الوضع من مهندسي شركة التوليد ومن مهندسي سلطة الطاقه الذين لازالوا يعملوا تحت رئاسته نتمنى ان يعمل مابوسعه لتخفيف الازمه والاتصال بالمصريين وانهاء قضية الديزل القطري وزيادة قدرة المحطه اكثر واكثر للتخفيف من معاناة شعبنا في قطاع غزه .

وكانت قد أعلنت سلطة الطاقة والموارد الطبيعية في حكومة غزه أن نسبة العجز في التيار الكهربائي بالقطاع تصل إلى 50 %، في وقت يتزايد فيه استهلاك الكهرباء مع ارتفاع درجات الحرارة.

وقال مدير مركز المعلومات بسلطة الطاقة المهندس أحمد أبو العمرين، خلال مؤتمر صحافي، إنّ السلطة وشركة توزيع الكهرباء تعمل على جدولة الكهرباء لإدارة الأزمة بواقع 8 ساعات كهرباء يليها 8 ساعات قطع متتالية، مع مراعاة أوقات الوصل والفصل في شهر رمضان لتصبح عند الساعة 7 صباحًا و3 عصرًا و11 ليلاً، وينفذ الجدول على مدار 24 ساعة.

وعزا الأسباب الرئيسة للعجز إلى تقليص كميات الوقود الواردة إلى غزة «الناتجة عن التعسف الإسرائيلي، والتقاعس المصري عن إدخال منحة الوقود القطرية».

وقال أبو العمرين إنّ سلطة الطاقة لم تستفد من الوقود القطري لأنه يدخل بكميات قليلة، مبينًا أنّ الكمية الموجودة منه في خزانات مياه السويس منذ أكثر من شهرين تزيد عن 90 %. وطالب جميع الجهات المسؤولة، وخاصة مصر باتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان توريد الوقود القطري لغزة بكميات كافية يومية، بما يخفف من أزمة الكهرباء والمعاناة الإنسانية في القطاع.

وشدد على ضرورة الإسراع في تنفيذ مشروع الربط الإقليمي المتفق عليه سابقًا، وكذلك مشروع تطوير محطة الشيخ زويد لإمداد غزة باحتياجاتها من الكهرباء.

الإعلانات

جميله هي مخيمات الأطفال في الضفة الغربية ولكن أين مخيمات قطاع غزه

15 يوليو


كتب هشام ساق الله – حرم قطاع غزه هذا العام من المخيمات التي تقيمها وكالة الغوث وكذلك المخيمات التي كانت تقيمها اللجنة الوطنية للمخيمات الصيفية وكذلك مخيمات مؤسسات المجتمع المدني ولا أي نوع من المخيمات الصيفيه للاطفال ولم يقام في قطاع غزه سوى مخيمات تتبع حركة المقاومه الاسلاميه حماس وحركة الجهاد الإسلامي .

هذا العام حرم اطفال قطاع غزه واجبروا على الانضمام الى مخيمات حزبيه تخالف قناعات اهلهم وتوجهاتهم السياسيه والبعض الاخر لم يلتحق بتلك المخيمات الصيفيه وبقى هؤلاء الاطفال في الشوارع هذا العام يمارسوا لعب القلول وكرة القدم والالعاب الاخرى هي العاب لايدفع ثمنها ولي الامر .

جميل ان يتفقد ويرصد الاخ سلام فياض رئيس الوزراء موازنات ويزور ويفتتح مخيمات في الجزء الاخر من الوطن ولكن يتوجب عليه ان يفكر في مخيمات لقطاع غزه يتم عملها باي طريقه من الطرق حتى يستمتعوا هؤلاء الاطفال فهم يقعون تحت مسؤولياته بمخيمات صيفيه يعيشوا فيها لحظات الاستمتاع وقضاء وقت جميل .

هناك اعلانات كثيره بالانديه والمؤسسات الرياضيه عن دورات للكراتيه والسباحه وكذلك كرة القدم والطائره والسله ولكن هذه النشاطات لاولاد الاغنياء فاسعارها نار كصيف قطاع غزه صاحب العيال لا يستطيع ان يرسل ابنائه الى تلك المدارس الترفيهيه بسبب غلاء اسعارها .

انا اعرف ان اللجنه الوطنيه للمخيمات الصيفيه لديها فرع في قطاع غزه وعملوا طوال الفتره الماضيه نشاطات ومخيمات لماذا لا يتم عمل مخيمات في قطاع غزه وارسال موازنات لمخيمات اطفال ليتم تعويض اطفال قطاع غزه عن عام مضى من القصف الصهيوني والضرب والتعب في الدراسه حتى يفرجوا عن انفسهم .

حتى ان حركة فتح لم تقدم أي بادره هذا العام فهي لا يوجد لديها موازنات للنشاطات الرئيسيه التي تشكل مجمل عملها التنظيمي اليومي الا هي العزيات والافراح اصبح ابناء فتح يخجلوا حين تاتي مناسبه سعيده او مفرحه لاحد كوادرهم لانهم لا يستطيعون مجاملة الناس بسبب الديون المتراكمه عليهم بسبب تاخير الموازنات لمدة 6 شهور بشكل متواصل .

هناك ايضا في قطاع غزه ابناء للشهداء والجرحى والمعاقين وكل الفئات التي تقام في الضفه الغربيه لهم مخيمات للاطفال وهناك حاجه ماسه لمثل هذه المخيمات مثما هناك حاجه ماسه لاقامة تلك المخيمات في الضفه الغربيه .

لكم الله يا اطفال قطاع غزه ان تذهبوا الى مخيمات حماس او الجهاد الاسلامي او ان تبقوا في البيوت ولايوجد أي بديل لهم هذا العام بسبب عدم اقامه أي مخيم في قطاع غزه يتبع أي جهه اخرى بسبب امتناع وكالة العوث والمؤسسات المجتمعية الاخرى وتسكير ماسورة المال عن قطاع غزه بسبب الازمات الماليه التي لا تطبق الا على قطاع غزه .

وكان قد تفقد رئيس الوزراء سلام فياض، اليوم الأحد، ‘مخيم فلسطين في عيون أبناء الشهداء 4’، الخاص بأبناء وإخوة الشهداء، والذي ينظمه التجمع الوطني لأسر شهداء فلسطين، في مركز الشهيد صلاح خلف لإعداد القادة الشباب في مخيم الفارعة في محافظة طوباس، وزار الزوايا المختلفة فيه.

وأشاد رئيس الوزراء بعمل اللجنة الوطنية للمخيمات الصيفية على ما تقوم به من نشاطات، وبما يساهم بشكل مباشر في تفعيل المبادرات ودور أشبال وزهرات فلسطين، وقال: ‘هذا جهد وطني هام، وتقليد وطني راسخ’.

وأشار إلى أن هذه الفعاليات والمخيمات الصيفية والعمل التطوعي، والتي ينعقد الكثير منها على ارض الوطن، تعود بالنفع المباشر على أطفال فلسطين، وتعمل على تنمية قدراتهم والارتقاء بها لدرجة عالية من الانتماء والحس الوطني والمبادرة والريادية والعمل الجماعي والتطوعي، وبما يمكنهم أيضا من البدء بعلاقات التواصل مع بعضهم البعض ومن مختلف المحافظات، كما أشار

وحيا رئيس الوزراء شهداء فلسطين الذين ضحوا بدمائهم على مدار عقود متصلة، وقال ‘الاحتلال يجب أن ينتهي، بما يمكن أطفال فلسطين من العيش مع ذويهم بحرية وكرامة في دولة فلسطين المستقلة’.

بدوره، أشار محافظ طوباس والأغوار الشمالية مروان طوباسي إلى أهمية التواصل بين أبناء الشهداء من مختلف المحافظات من خلال إقامة مثل هذه المخيمات الصيفية والتي تخص أبناء واسر شهداء الوطن الذين سطروا اسمي آيات التضحية من اجل أن يحقق الشعب الفلسطيني حلمه بإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وثمن الجهود المتكاملة للتجمع الوطني لأسر الشهداء ومركز الشهيد صلاح خلف في احتضان هذه المخيمات النوعية التي ترفع قدرات الطلائع وتصقل مهاراتهم والتي تقام في محافظة طوباس والأغوار الشمالية التي تصر أن تنمو وتزدهر رغم ما تتعرض له من انتهاكات إسرائيلية يومية .
وفي وقت لاحق، شارك رئيس الوزراء في حفل اختتام المخيم البيئي الأول في بلدة بديا في محافظة سلفيت، والذي تنظمه سلطة المياه، حيث أشار فياض خلال كلمته إلى أن ما يميز هذا المخيم، انه الأول من نوعه تحت عنوان ‘حماية البيئة’.

اوتشا ايضا لا ترضي دولة الكيان الصهيوني

15 يوليو


كتب هشام ساق الله – OCHA تعني مكتب تنسيق الشؤون الانسانيه في الاراضي المحتله وهو مكتب نشيط جدا يقوم باصدار التقارير عن الاوضاع الحياتيه في الاراضي الفلسطينيه المحتله ويرصد كل الانتهاكات ويقوم باصدار تقاريره وبياناته بشكل مهني هذا مالايرضي دولة الكيان الصهيوني ويجعلها تحتج على تلك البيانات .

بيانات اوتشا لا تجامل الكيان الصهيوني وهي تقوم بعرض معاناة الشعب الفلسطيني بمنطق انساني ومهني وبدون اضفاء أي صبغه سياسيه عليها فهي ترصد الانتهاك الدائم والمستمر لحقوق الانسان والمعاناه والاضرار التي تنشا عن اجراءات وافعال الكيان الصهيوني في الاراضي المحتله .

ليس من المستغرب ان يشن الكيان الصهيوني جام غضبه على اوتشا او أي منظمة دوليه فالاحتلال يرى بكل مايقوم به منسجم مع القانون الدولي ولا يحظى باي عقاب او ارجراءات ضد مايقوم به ضد شعبنا من المؤسسات الدوليه والمنظمات الامميه .

الاحتلال الصهيوني يصور نفسه على انه قمه في النزاهه والمصداقيه وهو اكبر من النقد وبريىء من التهم الموجهه له وهو لايمارس ولايقوم الا بالصحيح هذه الكذبه التي تتضع دولة الكيان الصهيوني نفسها فيها ينبغي ان يتم فضحها وابراز جوانب الانتخاكات اليوميه التي يقوم بها الكيان الصهيوني .

لقد استغلت دولة الكيان الانقسام الفلسطيني الداخلي وانصراف وسائل الاعلام المحليه والعربيه والدوليه في نقل اخبار هذا الانقسام الداخلي واهملوا نقل انتهاكات الاحتلال الصهيوني وتبعاته واثاره اليوميه على شعبنا لافلسطيني .

ينبغي العوده للتركيز على انتهاجات العدو الصهيوني وابراز جوانب انتهاكاته اليوميه ومتابعة رصد اثار هذا الاحتلال على شعبنا الفلسطيني من مختلف نواحي الحياه الاقتصاديه والاجتماعيه والسياسيه وابراز الوجه الحقيقي البشع لهذا الاحتلال الصهيوني .

كل الاحترام والتقدير لهؤلاء الرائعين الذين يعملون في مكتب تنسيق الشؤون الانسانيه في الاراضي المحتله اوتشا وانتقاد الكيان الصهيوني وتهديده لهم دلال على صحه ما يقومون بنشره من بيانات وتقارير وتحليلات حول الانتهاكات الموجهه لشعبنا الفلسطيني واثاره المختلفه بشكل نزيه ومهني .

وكانت الصحف الصهيونيه قد نشرت اليوم وقراناها في ترجمات تلك الصحف نور لكم ماجاء في تلك الترجمات كما جاءت لتقراوا مابين السطور خطورة ماتحضره دولة الكيان الصهيوني ضد الامم المتحده وهذا المكتب النشط اوتشا وضد تقاريره وبياناته التي تفضح ممارساتها العنصريه .

وكان منسق الاعمال في المناطق ووزارة الخارجية الصهيونيه يبحثان في اتخاذ عقوبات ضد وكالة الامم المتحدة للشؤون الانسانية (اوتشا)، التي تعمل في الضفة الغربية. وحسب محافل رفيعة المستوى في القدس المحتله فان اسرائيل معنية “باعادة النظر” في دور الوكالة وفي استمرار عملها في السلطة الفلسطينية على خلفية ادعاءات بضلوع عامليها في مخالفات للقانون.

واشار موظف اسرائيلي كبير الى أنه في النصف الثاني الاخير طرأ تدهور خطير في العلاقات بين الحكومة وبين الوكالة. وفي القدس يتميزون غضبا من سلسلة خطوات قام بها عاملو الوكالة في المناطق ج في الضفة الغربية حيث السيطرة الاسرائيلية المدنية والامنية.

وتضم مناطق ج نحو 55 في المائة من اراضي الضفة الغربية بما فيها المستوطنات الاسرائيلية، مناطق التدريب العسكري الاسرائيلي ومعظم غور الاردن وصحراء يهودا. وحسب تقديرات مختلفة، يسكن في المنطقة ج نحو 120 ألف فلسطيني.

بزعم المصدر الكبير، فان وكالة الامم المتحدة للشؤون الانسانية دفعت الى الامام بعدة مشاريع في هذه المناطق دون إذن اسرائيلي، بل وشاركت في بناء غير قانوني. وتوجه ضباط كبار لدى جهاز منسق الاعمال في المناطق الى مدير الوكالة في اسرائيل وطلبوا اليه التوقف الفوري عن انتهاك القانون، ولكن أمرا لم يتغير.

الغضب في اسرائيل شديد لدرجة أن منسق الاعمال في المناطق اللواء ايتان دانغوت وجه تعليماته الادارة المدنية لوقف كل الاعمال في مشاريع الوكالة، والتي تجري بشكل غير قانوني بل وعند الحاجة اصدار اوامر هدم بحقها. اضافة الى ذلك وجه دانغوت تعليماته لرفع شكاوى من خلال وزارة الخارجية ضد عاملي الوكالة، المشاركين في أعمال غير قانونية، الى المسؤولين عنهم في مقر الامم المتحدة في نيويورك.

قبل نحو اسبوع عقد بحث مشترك بين وزارة الخارجية، منسق اعمال الحكومة في المناطق ووزارات حكومية اخرى درست فيه امكانية فرض عقوبات على وكالة الامم المتحدة للشؤون الانسانية، والخطوتان موضع البحث هما تقييد اصدار التأشيرات لعاملي الوكالة والغاء اذون العمل والمرور لعاملي الوكالة في الضفة.

وبعث السفير الاسرائيلي في الامم المتحدة رون بروشاور في 10 تموز رسالة الى نائب الامين العام للامم المتحدة للشؤون الانسانية فلري أيموس الذي تتبع الوكالة لمسؤوليته المباشرة. وجاء في رسالة بروشاور ما يفيد بان اسرائيل معنية بـ “ترتيب” نشاط الوكالة في الضفة الغربية واعادة النظر في مجرد الحاجة الى استمرار نشاطها في مناطق السلطة.

“نحن قلقون من نشاط الوكالة في الضفة الغربية وقطاع غزة”، كتب بروشاور في رسالته، التي وصلت نسخة عنها الى “هآرتس”. “منذ بدأت الوكالة عملها في السلطة الفلسطينية، قبل 12 سنة، لم ترتب مكانتها أبدا بشكل رسمي. اسرائيل معنية بالشروع في حوار مع الوكالة حول طبيعة عملها في الضفة الغربية وفي قطاع غزة”.

وألمح بروشاور في رسالته بالعقوبات موضع النظر، حين كتب الى أيموس يقول ان اسرائيل تطالب بترتيب مكانة عاملي وكالة الامم المتحدة للشؤون الانسانية، ممن ليسوا مسجلين اليوم في أي مكان. “رغم التوجهات المتكررة، لم تتلقى اسرائيل منذ 2004 أي بلاغ من الوكالة حول طبيعة عملها”، كتب بروشاور. “الوضع في الضفة الغربية وقطاع غزة تغير منذئذ، ولهذا فنحن نؤمن بانه ينبغي اعادة النظر بوظيفة الوكالة”.

وبشكل شاذ، طلب السفير الاسرائيلي من آيموس أن يتلقى في اقرب وقت ممكن قائمة كاملة بعاملي وكالة الامم المتحدة للشؤون الانسانية، المتواجدين في الضفة الغربية وقطاع غزة بما في ذلك الوص الوظيفي لكل واحد منهم. كما أشار بروشاور الى أن اسرائيل تطلب تلقي وثيقة تستعرض نشاط الوكالة في السنتين الاخيرتين وخطة العمل المستقبلية لها في مناطق السلطة الفلسطينية.

بل ان بروشاور طلب من أيموس تلقي ايضاحات خطية حول الفروق بين وظيفة وكالة الشؤون الانسانية ووظائف هيئات اخرى من الامم المتحدة تعمل في المنطقة وتساعد السكان الفلسطينيين، مثل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين، وكالة الامم المتحدة للتنمية، برنامج الغذاء العالمي ومنسق الامم المتحدة للشؤون الانسانية.

“نشاط وكالة الامم المتحدة يمس بمنظمات اخرى للامم المتحدة تساعد الفلسطينيين”، قال مصدر اسرائيلي كبير. “هذه الوكالة تشجع على نزع الشرعية عن اسرائيل من خلال تقارير كاذبة تنشرها في الاسرة الدولية بأسرها وتلحق ضررا لا صلاح له بالامم المتحدة باسرها”.

الانتخابات الداخلية هي الفكره الامثل والممكنه لحل ازمة فتح بقطاع غزه

15 يوليو


كتب هشام ساق الله – وصفه سريعه ساقولها لكم واجري على الله ساظل جندي يعمل ويناضل من اجل تحرير فلسطين كل فلسطين ووضع افضل وحياه مستقره اكثر هذا ما اتمناه انا ومئات الاف الفلسطينيين من ابناء شعبنا الامر في غاية السهوله فهي فكره سريعه وسحريه وموجوده في النظام الاساسي لحركة فتح وهي اجراء الانتخابات التنظيميه الداخليه وتطبيق النظام .

يقولوا ان الوضع في قطاع غزه غير مهيىء بسبب ان حكومة غزه او حركة حماس لن تسمع بهذا الامر وانا اقول ان امكانية اجراء الانتخابات موجوده وقائمه ويمكن ان تتم بطرق مختلفه ولكن يتوجب ان تتخذوا القرار بتكوين الجمعيات العموميه لكل الاجسام التنظيميه الموجوده والتي ستجري بها الانتخابات .

الجمعيات العموميه هي مشكله تنظيميه كبيره وهي اهم مايعيق عملية الانتخابات الداخليه والسبب ان كادر فتح في قطاع غزه غير مدونه اسباقية كاكدره ولا مرتبة كل واحد منهم التنظيميه الذي يعرفها ومسجله في كشوفات للحركه وهذا احد اسباب المعيقات الرئيسيه ويمكن تجاوزه كما تم تجاوزه بالمؤتمرات التاسيسيه الاولى التي جرت بداية السلطه .

مع تكوين هذه الجمعيات العموميه التي لها الحق في اجراء الانتخابات سواء في الاقاليم او المكاتب الحركيه للحركه يمكن من خلال نتائج تلك الانتخاب ان يتم تحديد اوجه وسمات القياده الجديده للحركه وصحتين على قلب الي بيفوز مهما كان فقد فاز بانتخابات تنظيميه ويمكنكم ان تطبقوا النظام الاساسي للحركة بانتخاب ثلث اضافي يتم الاختيار فيه ويبقى كل الفائزين يحملون المرتبه التنظيميه سواء عملوا فيها او لم يعملوا فيها .

ويتم تحديد ممن تتكون الهيئه القياديه او مكتب التعبئه والتنظيم من امناء سر الاقاليم الفائزين بالانتخابات الداخليه وامناء سر المكاتب الحركيه وكذلك الشبيبه والمراه والمتقاعدين العسكريين وابناء حركة فتح من الحالات العسكريه والاسرى المحررين الفائزين بالانتخابات الداخليه واعضاء من المجلس الثوري وقيادات وكفاءات يمكن ان يضافوا هكذا تتضح ملامح القياده والي بيفوز بيعرف مكانه في المهمه القادمه .

هكذا تكونوا قد جددتم دماء الحركه وتم الفرز وفق الانتخابات المباشره ولا تتم وفق التعيين التنظيمي والاستزلام واختيار المندوبين لهذا العضو باللجنه المركزيه او ذاك وكذلك تطبيق نظرية الاستحمار التنظيمي التي تسيطر على كل الاختيارات السابقه .

كم يحتاج هذا الامر لايحتاج الا لشهر او شهرين باكثر الاحوال ويبدا هذا الامر بتشكيل لجنة من كوادر الحركه المخلصين في كل اقليم لايريدوا الترشح لهذه المهام التنظيميه يقوموا باختيار الجمعيات العموميه وانا اقول ان اعضاء لجان الاقاليم السابقين والذين شاركوا في اول تاسيس للجان الاقاليم موجودين والله يعطيهم العافيه والصحه يستطيعوا تحديد ملامح هذه الجمعيات العموميه اكثر من القيادات الطارئه التي وصلت الى اعلى الهرم التنظيمي ولم تمر بمراحل التدرج التنظيمي في حركة فتح .

القضيه لا تحتاج الى موازنات اضافيه واموال كثيره فقط الاوراق والطاقم الاداري المساعد ويمكن لعدد كبير من ابناء الحركه التطوع بهذه العمليه الممكن تحقيقها بسهوله اذا توفرت النوايا السليمه سواء من اعضاء اللجنه المركزيه لحركة فتح او القاعده التنظيميه .

حينها راح تبين القرعه من ام الظفاير وحينها الكل مدعو لكي يرشح نفسه للمهام التنظيميه القادمه وتتساوى الرؤوس ولا يوجد اسبقيه لاحد على احد وهنا تظهر الشعبيات التنظيميه ويتم تفريغ كل اشكاليات الماضي والخروج بجسم تنظيم قادر على ان ينتصر ويدفع الحركه ويستنهضها ويمكن ا ن يحقق نتائج مشرفه باي انتخابات قادمه .

اما عملية وضع القيادات التي تحظى بقبول من اللجنه المركزيه من يتم مشاورتهم في اختيار القيادات التنظيميه ويتم وضعهم في مكان واختيار القيادات منهم او من يتم اضافتهم الى هذا التجمع وكان فتح عقرت عن كوادر فيها الا هؤلاء الذين يحظون بهذه المكانه وقد سبق ان قادونا من فشل لاخر ومن هزيمه لاخرى .

هذه فكره يتم تداولها بين كوادر حركة فتح بكل مكان ويمكن ان يتم تطبيقها على الارض بسهوله ان توفرت النوايا لدى اعضاء اللجنه المركزيه لحركة فتح ويمكن ان تخرجهم من حالة التراجع المستمر والمتواصل منذ انتخابهم في المؤتمر السادس حتى ينطلقوا للامام في لاسنه الرابعه لتوليهم مهامهم التنظيميه والتي لم يبقى منها الكثير لكي يواصلوا تسجيل الفشل تلو الفشل .

التجرب ماثله امامنا فقد جددت حركة حماس قياداتها وانتخبت المكتب السياسي في عمليه انتخابيه لم يلحظ احد مايجري وتمت بسهوله ويسر ولم نسمع صوت احد منهم يتحدث او يشرح مايجري ويمكن ان يحدث هذا الامر في حركة فتح ايضا .

قطاع غزه أخر اهتمام وأولوية اللجنة المركزية لحركة فتح

15 يوليو


كتب هشام ساق الله – هذا الجزء الهام من الوطن الذي تحمل العبىء الاكبر في كل مراحل الثورة الفلسطينية ومنذ انطلاقتها أعطى أبنائه الكثير الكثير لهذا الشعب وهذه الحركه يبدو انه الان أصبح يحظى بأخر أولويات وهتممام القيادة السياسية والتنظيمية لحركة فتح حتى يعيش هذه الحالة من التخبط والتمزق التنظيمي .

كل يوم تسمع تسريبات بوسائل الإعلام تتحدث عن تشكيل قياده ثلاثيه او عوده أشخاص كانوا موجودين على رأس المهمة التنظيمية من جديد مع إعطائهم وجه بولش حتى يتم وصفهم بالجدد فهم طوال الفتره الماضيه لم ينجحوا بمهامهم وهم طوال الفتره مسؤولين بالتنظيم .

الا يستحق قطاع غزه ان يتم تكليف شخص يعيش في داخله ويقوده الا يستحق قطاع غزه من عضو اللجنه المركزيه لحركة فتح الدكتور نبيل شعث ان ياتي الى غزه ليجتمع مع الكادر التنظيمي ويحل المشاكل المتراكمه سواء الازمه الماليه او مشكلة التكليفات التنظيميه المختلفه في الاقاليم ام ان العلاقات الدوليه في حركة فتح والسفر السياحي اهم من الموجود باليد والممكن النجاح فيه .

قطاع غزه يالجنتنا المركزيه يحتاج منكم العمل الاكثر لا ان يتنكر بعض أعضاء اللجنة المركزية ويقولوا انها مش مسؤولياتهم وانهم بعيدين عن هذا الملف الشائك وهي مسؤولية شخص لم يحرك الوضع التنظيمي وجمده طوال الفتره التي كلف فيها منذ اكثر من سنه وسبقه فشل اخر منذ الانقسام الفلسطيني الداخلي .

حركة فتح منذ اكثر من عام متوقفه عن العمل في قطاع غزه وهناك إشكاليات تنظيميه بدون حلول وازمه ماليه لم تتلقى المناطق التنظيميه ولا الاقاليم أي مبالغ ماليه وهناك كزادر يعملوا على حساب الموازنه لم يتلقوا منذ بداية العام سوى شهر واحد هؤلاء لديهم اسر وعائلات وشهر رمضان قادم .

هذه مسؤولية في أعناقكم جميعا ابتداء من القائد العام رئيس الحركه الاخ الرئيس محمود عباس حتى اخر عضو باللجنه المركزيه يتوجب ان تتحملوها جميعا وان تضعوا حد لسياسة التخبط الحاصله والتجميد الحاصل على وضع الحركه فقطاع غزه ليس محافظه في الضفه الغربيه فهو قطاع يضم 8 اقاليم تنظيميه وهناك جيش كبير من العناصر المهتمه بالعمل التنظيمي ملت هذه الحاله والشرخ الذي تحدثه القياده في صفوف القاعده الفتحاويه .

اول مره يحصل في حزب او تنظيم ان قيادته تفسخ وتشخر القاعده التنظيميه وتبث حاله الكراهيه والحقد والانتقام بين اصدقاء وابناء التنظيم الواحد من اجل ممارسة حاله رعناء من انتقام البعض عما جرى معهم بالماضي وفي ظل قيادة شخصيه تنظيميه يفتقر للعمل الميداني ويقود التنظيم على جواله وجوال مرافقيه وطاقمه من رام الله .

اعضاء اللجنه المركزيه الموجودين في قطاع غزه سواء الاخ الدكتور زكريا الاغا او الاخت امال حمد لا يملكون الا الاستماع اليومي الى شكاوي ويتلقون اوراق ورسائل تنظيميه موجهه الى القياده يضعون ملاحظاتهم عليها ويقومون بإرسالها الى الأخ ابوماهر غنيم كونه امين سر اللجنه المركزيه حتى يتم دراستها .

باختصار يعملون مثل الدفاع المدني المطافي ليس بايديهم سوى الاستماع وتدوين الملاحظات ومحاولة التدخل باشياء طارئه وليس لديهم صلاحيات او امكانيات حتى يحلوا مشاكل التنظيم المتراكمه وكذلك اعضاء المجلس الثوري سواء النشطين منهم او النائمين ببيوتهم ولايسمع عنهم احد سوى القابهم التنظيميه .

قطاع غزه مهم جدا يا أعضاء اللجنه المركزيه لتفرغوا أنفسكم عدة ايام وتحلوا اشكالياته ام انكم معنيين باستمرار تلك المشاكل والاشكاليات وتخريب هذه القاعده التنظيميه التواقعه للانتصار والمضي قدما نحو تغير الواقع المعاش بشكل افضل .

اقتربت الذكرى السنويه لانعقاد مؤتمر بيت لحم واللجنه المركزيه من فشل لاخر ومن سوء اداء وتخبط وتسجل بكل يوم انطباع ان اعضائها لايملكون لا موقف ولا قرارا وصح مايقال عليهم انهم مجموعه من ….. والشاطر يفهم الي بين النقاط ويعبئه كما يريد فصحيح ماسيقوله عنهم .

قطاع غزه عنوان الحل والقوه التنظيميه واذا لم تتدخلوا وتحلوا اشكالياته باستبعاد كل الاقتراحات والخيارات التي تجلب القديم ويتوجب ان يتم اجراء تشكيلات جديده بالكامل تحت قيادة اعضاء باللجنه المركزيه يعيشوا في داخل قطاع غزه ولديهم امكانيات وقرار سياسي تنظيمي حتى يضمن لهم النجاح والانطلاق قدما الى الامام .

لازالت الفرصه مواتيه لكم ويمكن انقاذ الوضع ولكن بعد اشهر لن يكون هذا الامر متاح فستكون ساعة السوء دخلت ولايمكن ساعتها انقاذ الوضع وستعود تجربة انتخابات 2006 وتعود حركة حماس بادائها السيئ بقطاع غزه للفوز باي انتخابات قادمه .

غيروا طاقم الفريق الذي لم يتغير منذ بداية السلطه ويتم وضع نفس الاسماء والشخوص ويتم قولبتهم بقالب واحد وهم فقط من يمكنهم ان يعملوا بالمهم التنظيميه وبالنهايه تطلق عليهم الصحافه انهم قاده جدد أي جدد هؤلاء وقد سجلوا فشل تلو فشل وهزيمه تلم هزيمه .

متى ستغير فتح طاقمها العامل بعد ان تحرق روما مره اخرى وتصاب بهزيمه جديده هناك الاف مؤلفه من الكوادر والقيادات والشباب ممكن ان يكونوا عناصر للتغير القادم انسوا واتركوا كل المميات المستنده الى سياسة الاستزلام والعمل كمندوبين وتطبيق سياسة الاستحمار التنظيمي ويمكنكم بعدها ان تنجحوا في المهمه .