الأخ يزيد الحويحي مناضل فلسطيني ضد الاحتلال الصهيوني

29 أبريل


كتب هشام ساق الله – شن الإعلام الصهيوني حمله شرسة ضد المناضل الاخ يزيد الحويحي امين سر الهيئه القياديه العليا لحركة فتح في قطاع غزه والذي تم تعينه من قبل اللجنه المركزيه خلال الايام الماضيه واتهمته بانه شخصيه ارهابيه وهو يعني لنا كفلسطينيين انه مناضل ومقاتل فلسطيني من طراز فريد وعلى الخط السليم ضد هذا الكيان الغاصب .

يزيد الحويحي ابوالعبد هو مناضل وقائد فتحاوي التحق في صفوف هذه الحركه المناضله منذ نعومة اظافره وكان فارسا في كل المواقع التنظيميه التي شغرها وتولاها لذلك الكيان الصهيوني ينعته بالارهابي فكل شعبنا الفلسطيني مصنف ارهابي في قواميسهم الممسوخه .

نحن نقول حتى وان اختلفنا بما حدث في الفتره الاخيره ان الاخ ابوالعبد يزيد الحويحي هو شاره وطنيه ورجل فتحاوي من طراز فريد واحد كوادر الارض المحتله الذي لايختلف حوله احد والذي عاني من الكيان الصهيوني طوال 11 سنه امضاها على فترات متقطعه كان اخرها حين تم اطلاق سراحه في شهر سبتمبر الماضي بعد اعتقال 5 سنوات متواصله بعد ان اختطف خلال توغل صهيوني لمدينة بيت حانون .

يكفي الاخ يزيد فخرا انكم وصمتوه بالارهاب ولم تقولوا عنه انه رجل وداعية سلام فهذا المصطلح يعني لنا انه مناضل شرس وفتحاوي اصيل ملتزم بتاريخ الحركه المناضله واهدافها ومبادئها الاساسيه والتي تعني مقاومة الاحتلال الصهيوني بكل ما اوتي من قوه .

لك الفخر اخي يزيد ان الصحف الصهيونيه تهاجمك ولنا الفخر ان يزيد الحويحي هو صديقنا واخونا وقائد في هذه الحركه المناضله نختلف معه في قضايا تنظيميه ولكن لا نختلف على شخصك وتاريخك وكونك دائما صمام امان تهدف الى رفعه حركة فتح والمضي فيها الى الامام .

وكانت قد شنت وسائل الإعلام الإسرائيلية هجوما غير مسوق على حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) في قطاع غزة بعدما تم تعيين “يزيد الحويحي” أمينا لسر الحركة بالقطاع.

وقالت صحيفة معاريف الإسرائيلية ان حركة فتح تستعيد بعد خمس سنوات من غيابها شخصية (إرهابية).. مبينا ان “الحويحي” خرج من سجنه قبل ست شهور بعد ان أمضى خمس سنوات في السجن بإدانته بارتكاب إعمال (إرهابية) ضد إسرائيلية.على حد زعمها.

وتساءلت مصادر إسرائيلية عن الأهداف التي تسعى إليها حركة فتح ورئيسها محمود عباس من وراء تعيين “الحويحي” قائدا لفتح في قطاع غزة.

والحويحي (50 عاماً) اعتقل لدى الاحتلال مرتين الأولى حوكم ست سنوات والثانية قبل خمسة أعوام قضاها خلف القضبان، حرر قبل خمسة أشهر.

والمناضل يزيد الحويحي قاد حركة فتح في اقليم شمال قطاع غزه مع بداية السلطه الفلسطينيه لمدة 11 سنه بشكل متواصل وتم انتخابه في اول انتخابات تمت في لجنة اقليم الشمال كامين سر للجنة الاقليم وتم اختياره فور اطلاق سراحه لعضوية الهيئه القياديه في قطاع غزه ومرشح ليكون عضو بالمجلس الثوري لحركة فتح .

يذكر ان الحويحي تم اختطافه من منزله في بيت حانون بتاريخ 3-11-2006 أثناء اجتياح القوات الإسرائيلية لمدينة بيت حانون .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: