افتحوا جنبات خيمة الاعتصام بساحة الجندي المجهول لتكون جزء من الحديقه

29 أبريل


كتب هشام ساق الله زرت ساحة الجندي المجهول وخيمة الاعتصام فيها ولاحظت انها مغلقه من الجانبين لفصلها عن الحديقه الكبيره الواسعه وشعرت بانها يتوجب ان تكون مفتوحه من الجنبات حتى تتسع اكثر لكل المشاركين فيها .

صحيح ان الحضور والتواجد لازال محدود ويقل بشكل كبير في ساعات المساء نظرا لانصراف الحضور من اهالي الاسرى وممثلي القوى الوطنيه والاسلاميه والقيادات المتواجده منذ ساعات الصباح ينبغي ان يكون الحضور اكبر بكثير مما شاهدت ورايت بعد العصر ولابد من تواجد لوسائل الاعلام الفلسطيني طوال الوقت حتى ياتي بعض القيادات الفلسطينيه الذين لايحضرون الا للحديث مع وسائل الاعلام .

الوجوه التي اراها دائما في اعتصامات الصليب الاحمر دائما اراها بكل مناسبه وخاصه ممثلي القوى الوطنيه والاسلاميه وكوادر التنظيمات السياسيه وخاصه فصائل اليسار الفلسطيني وايضا بعض الوفود المتضامنه مع الاسرى وشاهدت وفد من منطقة بني عامر التنظيميه التابعه لحركة فتح وعدد كبير من الاسرى القدامى من مختلف التنظيمات .

خلال تواجدي عاتبني المهندس عصام ابودقه عضو اللجنه المركزيه للجبهه الديمقراطيه عن مقال كنت كتبته خلال العام الماضي قلت فيه انه الوحيد الذي تم ترقيته لرتبة وكيل مساعد في وزارة الشؤون الاجتماعيه خلال فتره الانقسام وقد نفى انه تم ترقيته فلازالت درجته هي هي ولديه كتاب موقع من الرئيس موقع منذ عام 2005 لم يتم تنفيذه حتى الان .

حين تدخل خيمة الاسرى في ساحة الجندي المجهول فانك تفهم من الصور والشعارات الموجوده في داخل الخيمه الخطوط الرئيسيه للاضرابات في داخل السجون فتترى يافطات وشعارات ضد الاعتقال الاداري وصور لاهم المعتقلين الاداريين المضربين منذ فتره طويله وصلت الى 60 يوم في بعضها وخاصه اسرى الجهاد الاسلامي .

وترى ايضا صور للمضربين من اسرى قطاع غزه المضربين من كافة التنظيمات الفلسطينيه احتجاجا على عدم زيارتهم من قبل اهاليهم منذ بدء الانتفاضه الفلسطينيه الثانيه وحتى الان أي انهم منقطعين عن اهلهم منذ اكثر من 10 سنوات بشكل متواصل .

وترى ايضا اضراب المقاتلين الغير شرعيين والذين تعتقلهم قوات الاحتلال الصهيوني بدون أي تهمه او لائحة اتهام او تجديد الاعتقال حسب الاعراف المعروفه من قبل المحاكم الصهيونيه وهذا الاعتقال مفتوح ولا احد يعلم متى سيتم الافراج عنهم .

وترى ايضا صور المعتقلين في الزنازين الانفراديه الذين يضربون عن الطعام منذ السابع عشر من نيسان للمطالبه باخراجهم من زنازين العزل الانفرادي وهؤلاء بعضهم معزول منذ اكثر من 10 سنوات بشكل متواصل وصور كبيرة الحجم لاكثر معتقل محكوم في تاريخ السجون هو المناضل عبد الله البرغوثي وصور للرفيق احمد سعدات .

الصحيح انه منظر جميل متكامل ترى صور الابطال والمناضلين والمعتقلين من الوزراء ورئيس المجلس التشريعي الدكتور عزيز دويك واعضاء المجلس التشريعي المعتقلين وصور للاخ مروان البرغوثي عضو اللجنه المركزيه لحركة فتح والنائب عنها وشعارات من مختلف التنظيمات الفلسطينية .

الصحيح هذا المكان الرائع يحتاج لملء جنباته بالمتضامنين على مدار الساعه وطوال تواجد الاعتصام من الصباح حتى المساء وانا أطالب اهالي الاسرى ومن اعتقل سابقا ومن عانى من قيد السجان الصهيوني هو او والده او عمه او خاله او أي احد من اقاربه ان يصطحب العائله كلها ويقوم بزيارة حديقة الجندي المجهول للتضامن والنزهة والفسحة في هذه الحديقه وان يكون هناك حركه من المتضامنين على مدار الساحة .

يتوجب على التنظيمات الفلسطينيه ان تدعو عناصرها وكوادرها ومؤيديهم وأسرهم ان يأتوا الى خيمة الاعتصام وان يكون هناك تسابق بالحشد بينهم حتى نعطي لهذه القضيه العاجل حضورها والتضامن الشعبي معها .

حضوركم وتضامنكم مع هؤلاء الابطال هو تدعيم لقضية لايختلف عليها أي تنظيم فلسطيني وهي دعم واسناد لهؤلاء الابطال في سجون الاحتلال الصهيوني في معركتهم العادله لتحقيق مطالبهم المشروعه والانسانيه بزيارة اهلهم وكذلك اطلاق سراحهم جميعا من سجون الاحتلال الصهيوني.

ليكن هذا النشاط بالحضور الى خيمة الاسرى هو نشاط كل التنظيمات الفلسطينيه خلال فترة الاضراب وليتواجد كل قادة تلك التنظيمات ونتنافس على البقاء والحضور والتواجد طوال الوقت لا ان تحضر بعد العصر قبل المساء فلا تجد الا القليل القليل من الحضور الدائمين والمتضامنين مع الاسرى طوال الوقت .

وكانت أكدت النائب نعيمة الشيخ علي عضو المجلس التشريعي الفلسطيني عن كتلة فتح البرلمانية على ضرورة تكثيف الفعاليات الشعبية والرسمية التضامنية مع الأسرى والأسيرات وهم يخوضون معركة الأمعاء الخاوية وإضرابا مفتوحا عن الطعام احتجاجا على استمرار اعتقالهم وضد قرارات مصلحة السجون الاسرائيلية .

وقالت النائب نعيمة الشيخ علي في بيان صحفي صدر عنها ظهر اليوم الأحد الموافق 29/4/2012 أن الأسرى والأسيرات الأبطال يقدمون بإضرابهم هذا أروع ملاحم العز والفخار وإعادة الاعتبار للقضية الوطنية الفلسطينية برمتها ونموذجا مشرفا في الصمود والمقاومة و على الجميع أن يرتقي بمستوى الفعل الوطني والنضالي التضامني معهم يما يعزز من صمودهم .

وطالبت النائب نعيمة الشيخ على كل قوى الشعب الفلسطيني الحية من فصائل وأحزاب وقوى ومؤسسات رسمية وشعبية ونقابات واتحادات وأندية ومؤسسات أهلية وكل قطاعات المجتمع بالمشاركة في الفعاليات التضامنية وتنظيم سلسلة خطوات تضامنية إبداعية مع الأسرى الاماجد والأسيرات الماجدات ومساعدة الأسرى البواسل في معركتهم المصيرية مع إدارة السجون الإسرائيلية، و توفير كل عوامل الصمود والانتصار على سجانيهم

وشددت النائب نعيمة الشيخ علي على ضرورة أن تبقى قضية الأسرى قضية إنسانية وقانونية على أجندة المجتمع الدولي خاصة وان هناك ما لا يقل عن 4700 أسير فلسطيني في سجون الاحتلال من ضمنهم 320 معتقلا إداريا، و180 طفلا، ومنهم 27 أعضاء مجلس تشريعي و8 نساء.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: