أرشيف | 10:31 م

تمخض الجبل فولد فارا

28 سبتمبر


كتب هشام ساق الله – وأخيرا جاء رد اللواء جبريل الرجوب على رسالة أندية الدرجة الممتازة في قطاع غزه بقرارات صدرت على موقع اتحاد كرة القدم على انه تمخض من اجتماع للهيئة الاداريه للاتحاد والتي كالعادة لم يدعى لها أعضاء الاتحاد من قطاع غزه حتى من وصفه بأنه نائب رئيس الاتحاد المنتخب الأخ ابراهيم ابوسليم من الجمعية العموميه .

بيان الاتحاد والذي اعتقد بانه لم يتخذ باجتماع هيئة اداريه للاتحاد فعضو الاتحاد ونائبه الاخ ابراهيم ابوسليم والذي يحاول الرجوب ان يصفه بانه الشرعي فقط من بين اعضاء الاتحاد في قطاع غزه حسب ماورد في البيان الذي نشر على صفحة اتحاد كرة القدم وانما تم املائه املاء من قبل القائد والحاكم العام لكل الرياضه الفلسطينيه بمنطق القوه والعربده وباقي الاعضاء لاحول لهم ولا قوه ويتم التعامل معهم على انهم ديكور مكمله لصورة الاتحاد ولو انهم عكس ذلك لخرج احدهم واعلن انه لم يشارك بتلك القرارات التي اعلنت .

ان محاولة عرض المبلغ الذي تم صرفة على اندية قطاع غزه خلال العامين الماضيين في بطولة دوري وكاس للدرجة الممتازه والاولى وبدء دوري الدرجه الثانيه والثالثه ومصاريف ومخصصات الحكام خلال فتره طويله على انها مبالغ كبيره وخياليه ليكشف الرجوب عما تم صرفه على دوري المحترفين وليكشف عن ماتلقاه من اموال خلال فتره رئاسته للاتحاد وكيف تم صرفها فلا احد يعلم بنود تلك الموازنه الا الرجوب ودائرة محيطيه من ضباط الامن الوقائي العاملين بالاتحاد .

الهيئة الاداريه لاتحاد كرة القدم هي هيئة انتخبت على مرحتلتين المرحله الاولى فاز الرجوب ونائبه ابراهيم ابوسليم وباقي اعضاء الهيئة الاداريه من الضفه الغربيه وبالمره الثانيه تم انتخاب باقي اعضاء الهيئة الاداريه بالوفق الوطني الذي تم والذي شارك الرجوب فيه وكان يدعم به من فوق وتحت الطاوله مع حركة حماس .

اكثر شخصيه لها علاقه مع حركة حماس حميمه في اللجنه المركزيه كلها هو الرجوب فهو صديق صدوق لرئيس وزراء حكومة غزه اسماعيل هنيه وابنه عبد السلام هنيه ودائم الاتصال والحديث مع الاثنين كما انه نجم لتلفزيون الاقصى يتواصل مع كل المستويات التنظيميه بحركه حماس ونجم شاشتهم وبرامجهم الرياضيه فهو يتكلم بلغتين لغه مع حماس واللغه الاخري يهرب من استحقاقات غزه ويتهم فيها حماس بانها تعطل وصول الوفود الخاصه بالفيفه ومنعت انتخابات الاتحاد .

اقولها في وضح النهار جهارا نهارا بان العلاقات الحميمه التي تربطه بحركة حماس وكل مستوياتها هي علاقه يريد فيها الرجوب ان يلعب على التناقضات الحاصله ويبتغي منها خطب ود حركة حماس وحكومتها بشكل واضح فهو مثال لمن يتكلم بلغتين ويقوم بفعلين فوق وتحت الطاولة وبالازمه الاخيره انكشف امره ووضحت الصوره للجميع .

يريد الان الرجوب ان يبتعد عن السياسه والفئويه في المجال الرياضي ليقول لنا الرجوب لماذا وافق على ان ياتي عبر تنظيم فتح والمكاتب الحركيه للانديه والاتحادات والان لا يريد ان يصبح هناك تداخل بين السياسه والرياضه ليستقيل الرجوب من عضوية اللجنه المركزيه لحركة فتح ليثبت نزاهته ويقود بعدها اتحاد كرة القدم وكذلك اللجنه الاولمبيه والمجلس الاعلى للشباب والرياضي الجهه الحكوميه التي يفترض ان تدير الرياضه الفلسطينيه .

ان المغالطات التي يقوم بها الرجوب في اداء مهامه بالخلط بين موقعه كرئيس لهيئات شعبيه تم انتخابه من جهات اهليه ومهامه كنائب لرئيس المجلس الاعلى الجهه الحكوميه التي تدير الرياضه في فلسطين انما هو اكبر هذه التجاوزات والتي يتوجب ان يتنازل عن جانب منها حتى لا يفتضح أمره أمام الهيئات الاولمبيه الدولية .

اريد ان اعرف حين يتحدث عن حصار قطاع غزه وعن عدم قدرته على القيام بالتنسيق للمدربين الدوليين والحكام الدوليين واللاعبين بمختلف الأعمار ماذا يفعل بلقاءاته المتكررة والدائمة مع رئيس اللجنه الاولمبيه الاسرائيليه ورئيس اتحاد كرة القدم الاسرائيلي وتلك اللقاءات التي يلتقيها دائما معهم بالمحافل الدوليه كيف يستطيع الرجوب ان يحضر منتخبات بطائرات تصل الى المقاطعه مقر الرئاسه الفلسطينيه وتمر الى داخل الوطن بدون تفتيش وتغادر بنفس الطريقه ولايستطيع ان ينسق لعدة اشخاص بالدخول الى قطاع غزه او الخروج منه باتجاه الضفه الغربيه .

يقال انه سيرشح نفسه الى الرئاسه في أي انتخابات قادمه في حال عدم ترشيح الرئيس محمود عباس وانا اقول كيف لرجل يريد ان يجمع الوطن في موقع الرئاسه ويمارس هذا التمييز الصارخ والعداء الكبير لهذا الجزء من الوطن والذي حمل اسم فلسطين وكان مع بدايات التاريخ يمثلها في المحافل الدولية وبكافة الدورات واللقاءات الرياضية .

وكان قد اعلن على موقع اتحاد كرة القدس الذي يراسه الرجوب جمله من القرارات اقتطعنا مايخص قطاع غزه منها فقد ناقش المجلس أيضا رسالة اندية قطاع غزة الممتازة الموجهة لاتحاد كرة القدم ، مؤكدا على وحدة الأسرة الرياضية في كل أشكال الرعاية والمتابعة الرسمية، وحث القطاع الخاص على توفير أسباب وشروط الاستمرار بالعمل الرياضي على الرغم مما تتعرض له الحالة الرياضية من الشلل غير المبرر وتداعيات للحصار الإسرائيلي على غزة.

واعتبر مجلس الاتحاد أن المسؤول عن ذلك هو الطرف الذي منع إجراء الانتخابات في قطاع غزة ، وعطل استقبال وفود الفيفا على مدى السنوات الثلاث الماضية، وعمل على تعطيل الدوري على مدى الموسمين الماضيين ، وفرض إدارات على الاندية وفق توجهات سياسية فصائلية بحته، كما عمل على تقييد حركة اللاعبين في القطاع وخصوصا لاعبي المنتخب الوطني واعاقة التحاقهم بالمنتخب في الاستحقاقات الوطنية، ومنع أيضا اعضاء من الاتحاد بالالتحاق بالبعثات الرسمية الرياضية ، كما حصل مع ابراهيم العقاد حيث تم منعه مرتين من ترؤوس بعثة المنتخب.

واكد المجلس ان اتحاد الكرة حاول اكثر من مرة استقطاب عددا من الفرق والمدربين الدوليين لقطاع غزة لكن حالة القلق السياسي في غزة ، والتدخلات المشبوهة من بعض الاوساط الرياضية هناك حالت دون ذلك، وكانت سببا مباشرا في التردد ، مؤكدا ان الاتحاد قد غطى كافة المصاريف لاندية غزة في العام الماضي بمبلغ 260 الف دولار، ولم يقدم شيئا لاندية الضفة الغربية والشتات ، بالاضافة الى مكافآت الحكام والموازنة الشهرية للاتحاد، وشدد المجلس على ان اتحاد الكرة سوف يستمر في دعم الاندية وفق معايير لها علاقة بوحدة الرياضة في الوطن والشتات ومن خلال نائب رئيس الاتحاد المنتخب من قبل الجمعية العمومية ابراهيم ابو سليم، وان الاتحاد سوف يرسل وفدا للقطاع لمناقشة اليات الدعم وتفعيل النشاط الرياضي فيه .

كما حذر المجلس من التدخل السياسي في النشاط الرياضي في قطاع غزة ، بشكل فئوي وحزبي بما لا يخدم المصلحة الرياضية ولا المصلحة الوطنية الفلسطينية، مؤكدا ان آليات العمل سوف تكون وفق الاتفاق على آليات مهنية وقانونية تتفق والانظمة الدولية السارية بعيدا عن التدخل والأجندات الحزبيية والجغرافية المضرة بالتطور الرياضي الفلسطيني .

محمد جمال الدرة من لا يعرف هذا الشهيد البطل الذي قتل تحت أعين وسمع العالم

28 سبتمبر


كتب هشام ساق الله – من من العالم العربي والإسلامي لم يرى مقتل واستشهاد الطفل الفلسطيني محمد جمال الدرة الذي حاول بجسده الصغير الضعيف ان يحتمي بجسد والده وسط زخات كثيفه لإطلاق النار من جنود صهاينه لايعرفون الشفقه ولا الرحمه ووالده الذي يصرخ مستغيثا يطلب وقف اطلاق النار بتلك الزاويه وهذه الصور المتلفزه التي لازالت شاهده على اجرام الدوله العبريه التقطها الصحافي الفلسطيني طلال ابورحمه الذي يعمل لصالح القناه الفرنسيه الثانيه .

11 عاما مضت ولكن ذكرى محمد لازالت في قلب كل فلسطيني وعربي ومسلم تلك الاستغاثات الصادره عن والده بالتوقف لضمان حياته وحياة ابنه والتي بثت على كل تلفزيونات العالم إسرائيل تنكرها وتحاول ان تزيف الحقيقة ولكن الحقيقة الناصعة ان هذا الطفل استشهد وأصيب والده ولن يستطيعوا ان يغيروا تلك الحقائق التي نستعرض جوانب منها .

أناشد كل وسائل الإعلام بضروة عرض الفلم من جديد على كل وسائل الإعلام وتذكير كل العالم بهذا الحادث الشهير البشع الذي يظهر بشاعة وإرهاب الجندي الصهيوني في هذه الذكرى الخالدة والتي حولت جانب من جوانب الانتفاضة الى تظاهرات جماهيريه بكل أنحاء العالم العربي .

رحم الله الشهيد الطفل محمد الدره والذي عوض الله عائلته بطفل أسمياه محمد الدرة ليعيش معهم ويذكره بأخيه الشهيد الطفل ويذكر العالم بان الفلسطيني ينبعث من الرماد وسيواصل نضاله حتى تحقيق النصر والتحرر من الاحتلال الصهيوني وطرده أجلا ام عاجلا فهذه حقيقة قرانيه أكيده .

في ال30 سبتمبر 2000 كان محمد جمال الدرة خارجا مع أبيه في شارع صلاح الدين بين نتساريم وغزة، فدخلا منطقة فيها إطلاق نار عشوائي، قام الأب بسرعة بالاحتماء مع ابنه خلف برميل، استمر إطلاق النار ناحية الأب وابنه وحاول الأب الإشارة إلى مطلقي النار بالتوقف، ولكن إطلاق النار استمر ناحية الأب وأبنه، وحاول الأب حماية ابنه من القصف، ولكنه لم يستطع، اصابة عدة رصاصات جسم الأب والأبن، وسقط محمد الدرة في مشهد حي نقلته عدسة مصور وكالة الأنباء الفرنسية لجميع العالم.

قد بدأ إطلاق النار من مصادر مختلفة، إسرائيلية وفلسطينية، لم تدم أكثر من 5 دقائق. بعدها، قد بدا لي جلياً أن إطلاق النار ناحية الطفل محمد وأباه من الجهة المعاكسة لهم. بشكل مُركّز ومتقطّع، إطلاق النار كان بإتجاه مباشر ناحية الإثنان (الأب والطفل) وناحية المركزان (مراكز قوات حفظ الأمن الفلسطينية). المراكز الفلسطينية لم تكن مصدر طَلَقَات الرَّصاص، لأن الطلقات من هذان المركزان قد توقف بعد الخمسة دقائق من الصمت، ولم يكن الطفل والأب مصابين وقتها (يقصد وقت الخمسة دقائق)، ولكن الإصابة وحالة الوفاة قد وقعت وقت الـ 45 دقيقة التي تلتها.

أستطيع أن أجزم أن الطلقات التي أودت بمحمد الدرة وأبيه كانت من أبراج المراقبة الإسرائيلية المذكوره أعلاه، لأنه المكان الوحيد الذي من الممكن إطلاق النار تجاه الأب والطفل. إذاً من الناحية العقلية والمنطقية، وبسبب خبرتي الطويلة في تغطية مناطق الأحداث الساخنة ومناطق الاصطدامات العنيفة وتمييز أماكن طلقات الرصاص، أستطيع التأكيد أن الطفل قد قتُلَ عمداً وبدون أي مراعاة وبأن الأب قد أُصيب بواسطة القوات الإسرائيلية

تشارلس إندرلاين، مراسل قناة (France 2)، لاحقاً قد كتب أنه قد بنى استنتاجاته الأوليّة على أساس أن قوات الدفاع الإسرائيلية قد أطلقت النار على محمد الدرة، بحسب ما صرح به المصور طلال أبو رحمة، وقد أقسم خطياً أبو رحمة بأن ذلك ذلك ماحدث وقد بعث بالتقرير إلى منظمة حقوق الإنسان الفلسطينية في غزة بتاريخ أكتوبر من العام 2000، وهو على يقين بأن القوات الإسرائيلية أطلقت النار عمداً على الطفل وأبيه 1. وفقاً لما قاله أبو رحمة :”أنهم كانوا ينظفون المنطقة، بالتأكيد قد راءو الأب، كانوا يصوبون ناحية الطفل، وذلك ما فاجأني، نعم، كانوا يطلقون النار تجاه الطفل، ليس لمرة واحدة بل لمرّات عديدة.

المصورالصحافي طلال ابورحمه قد صرّح بشهادته الخطيّة بأنه قد تم تنبيهه إلى الحادثة بينما الجزء الشمالي من الطريق يقود إلى نقطة وصل مع مستوطنة نتزاريم، ويسمى بـ (نقطة وصل الشهداء). قال أنه كان باستطاعته رؤية البرج العسكري الإسرائيلي في شمال نقطة الوصل، وفقط خلف شقة شابان فلسطينيان يسميان بـ (التوأم).

و أيضاً في مقدور أبو رحمة رؤية مركز قوات الأمن الفلسطينية، والذي موقعه في جنوب نقطة وصل الشهداء، فقط خلف البقعة أمام الأب والطفل وهم يتنحّون على قارعة الطريق، لقد لاحظ أبو رحمة إطلاق النار من تلك الجهة أيضاً، ليس فقط (كما قال أبو رحمة)، خلال الوقت الذي كان يُطلق فيه النار على الطفل. القوات الإسرائيلية كان تطلق النار على مركز قوات الأمن الفلسطينية ويوجد أيضاً مركز أخر على بعد 30 متراً. كان جُلّ انتباه أبو رحمة على الطفل بواسطة شمس عودة، مصوّر لوكالة رويترز، والذي كان يقف بجانب محمد الدرة والأب جمال الدرة. ثلاثتهم كانوا يحتمون بواسطة طوب إسمنتي

هذه الصورة أثارت اليهود المتطرفين في العالم الذين نظموا حملة ضد مدير مكتب “فرانس2” في القدس شارل انديرلان. ففي اليوم الثاني لاندلاع الانتفاضة الفلسطينية (30 أيلول- سبتمبر 2000)، التقط المصوّر الفلسطيني طلال أبو رحمة صوراً تظهر مقتل الطفل محمد الدرّة الذي كان مختبئًا ووالده خلف برميل في أحد شوارع غزة. هذا الفيلم أثار عاصفة من ردود الفعل المستنكرة للجريمة التي اعترفت إسرائيل بارتكابها. قساوة هذه الصورة حوّلتها إلى “أيقونة” الانتفاضة الثانية، لأنها تفضح الممارسات الإسرائيلية في فلسطين. وتناقلها مناصرو القضية الفلسطينية بشكل كثيف ما شكل إزعاجًا لليهود المدافعين عن إسرائيل في العالم.

وبدأ العمل على تنظيم حملة تنفي الصورة وهدفت المحاولات الأولى إلى تحميل الفلسطينيين مسؤولية إطلاق النيران. وارتفعت الأصوات في إسرائيل مطالبة بالتحقيق في الحادث مجددًا لأن احتمال وفاة محمد الدرة بنيران فلسطينية يبقى قائمًا، مهما كان ضئيلاً. إعادة التحقيق في الحادث لم تكن ممكنة لأن مسرح الجريمة كان قد مُحي عن خريطة غزة بعدما مسحته الدبابات الإسرائيلية.

ناحوم شاحاف (فيزيائي يدير معملاً لصالح الجيش الإسرائيلي، وكان شكك سابقًا في الفيلم الذي يؤكد قيام ايغال عامير باغتيال رئيس الوزراء الإسرائيلي اسحق رابين) تطوّع للعمل على تأكيد توّرط الفلسطينيين في قتل الدرة. وطلب في 19 تشرين الأول 2000 من رئيس الوحدة العسكرية المسؤولة عن الجريمة الجنرال “يوم توف ساميا” الموافقة على إعادة بناء مسرح مشابه للجريمة لكي يؤكد أن الجنود الإسرائيليين لا يمكنهم، من المكان الذي تواجدوا فيه، أن يكونوا هم من أصاب الدرة.

وبعد أيام قليلة صرّح مساعده يوسف دورييل لـ “سي بي أس” الأميركية بأن الوالد جمال الدرة ممثّل وأنه لم يكن يعلم أن ابنه سيقتل فعلاً لدواعي التمثيل. غير أن هذه التصريحات لم تحظ بأي متابعة جدية من الجيش الإسرائيلي بل إن رئيس الأركان الإسرائيلي آنذاك شاوول موفاز أكد أن التحقيق يقوم به الجنرال ساميا بشكل منفرد. كان يمكن للموضوع أن ينتهي هنا. لكن في بداية العام 2002 أعدت “استير شابيرا” فيلماً وثائقياً للقناة الألمانية ” ARD ” (ثلاث طلقات وطفل ميت) يتبنى رواية شاحاف ودورييل للحادثة.

هذا الفيلم تلقفه بعض اليهود الفرنسيين المدافعين بشراسة عن إسرائيل وبدؤوا حملة منظمة ضد “فرانس 2”. فأعدت شكاوى تطالب ببث الشريط الكامل الذي التقطه طلال أبو رحمه، كما طالبت ببث الوثائقي الذي أعدته شابيرا.

السرطعونات او ابوجلمبو إحدى أهم الأكلات الغزاويه هذه الفترة

28 سبتمبر


كتب هشام ساق الله – انتشرت خلال الفتره الحاليه وجبة السرطعونات او ابوجلمبو على المائده الغزيه وفي السهرات الليليه فهي تتوفر بكميات كبيره جدا واسعارها في متناول الجميع وهي وجبه لذيذه يتم تجهيزها باكثر من طريقه يستمتع بها افراد الاسره كانت بالسابق مقتصره على المطاعم والاغنياء .

ابوجلمبو هو عباره عن سرطعون بعدة اقدام وهو حيوان بحري صغير يتم صيده من البحر كان بالسابق موجود وياكله اهل غزه ولكن كانت اسعاره نوعا ما غاليه الا انه خلال الشهر الماضي ظهر بكميات كبيره لم يسبق لها مثيل ويبيعه الصيادين على شاطىء بحر غزه باسعار في متناول الجميع بلغت بكست ابوجلمبو 25 شيكل .

انا لم اكن في السابق قد اكلته ولكني خلال الاسبوعين الماضيين تناولته مرتين وهو لذيذ ويحتاج الى فقط نيه بان تتناوله ويتم عمله بعدة طرق شوي على الفحم والنار ويتم عمله ايضا بصواني بالتوم والفلفل او دون أي شيء ويتم سلقه وعمل شوربه لذيذه جدا .

بداخل تلك السرطعونات لحمه بيضاء لذيذه وتحتاج وانت تتناولها وتستخرجه الى نوع من المعاناه الجميله واللذيذه ويتكون من جراء اكل هذه الوجبه اكوام من مخلفات تلك السرطعونات تجعل من ياكلها يستمتع انه اكل كميات منها .

والذي زاد من اقبال اهالي قطاع غزه على اكل ابوجلمبو انه يحتوي على كميات كبيره من الفسفور وهذا يساعد في العمليه الجنسيه ويعطي الرجل فحوله غير عاديه مما شجع اهالي قطاع غزه من عمل تلك السرطعونات وتجريبها والكل يتحدث عن هذه الوجبه اللذيذه ذات الاهداف المتعدده .

كان في السابق يتم توريد الكميات التي يتم اصطيادها الى افخم المطاعم المصريه حيث يتم تجهيزه كنوع من الشوربات اللذيذه التي يتم تقديمها لرواد افخم المطاعم المصريه ولكن في الفتره الاخيره تفرض سلطات الاحتلال الصهيوني حصار مشدد على الشواطىء الغزيه وتمنح اللنشات الصغيره بتهريبها الى هناك .

الصيادين على بحر غزه يتمنون ان تفتح الحدود ويستطيعوا ان يوردوا تلك الكميات الى مصر بالاسعار التي كانوا يوردوها بالسابق والتي وصلت الى 400 جنيه مصري أي مايوازي 200 شيكل للبكسه الواحده التي تباع الان ب 25 شيكل ورغم هذا فانهم يقومون باخراج كميات كبيره منه وبيعها على الشاطىء باسرع من البرق.

الفقراء بغزه سعدوا بهذه النعمه وهذا النوع اللذيذ من الماكولات فهم يتناولوه بشغف ومتعه غير عاديه ويقيمون الولائم والعزايم له بشويه بالبيوت او على شاطىء البحر اللهم ادمها من نعمه واحفظها من الزوال واجعل ابناء شعبنا الفقراء يستمتعون بخيرات بحر غزه .